بحث عن الغذاء والتغذية الصحية

محتويات الموضوع :


    إهتم موقع " ملزمتي " التعليمي بتقديم كل ما هو مفيد للطالب والطالبة من مواضيع سواء كانت مواضيع تعبير أو معلومات ثقافية أو مجموعة من المذكرات التعليمية، ولم ينسى أيضاً أهمية الأبحاث العلمية الهامة، وأسرة الموقع تقدم لكم هذا البحث العلمي الهام عن الغذاء والتغذية الصحية، فتابعوا معنا.
    بحث عن الغذاء والتغذية الصحية

    التغذية والغذاء :.

    إن ما تعنيه كلمة تغذية يُعد علماً قائماً بذاته، إذ أن كلمة تغذية تقوم بشرح كامل للعلاقة بين الغذاء ونشاط جسم الإنسان وقيام أجهزته المختلفة بوظائفها، حيث أن الغذاء هو وقود الجسم الذي بدونه من الصعب قيام أي نشاط له، ومن هنا جاءت أهمية أن يكون هناك تنوع وتكامل لما يتناوله الإنسان من غذاء.

    فهذا التنوع يجعل الجسم لا يصاب بأي مشاكل صحية مثل الأمراض الخاصة بالقلب أو العظام أو الأنواع المختلفة بالسرطانات، والمقصود هنا هو غذاء متوازن يحسن صحة الإنسان ويفيدها، وهناك كثير من خبراء التغذية يقولون أن التغذية والجمال مرتبطان ببعضهم البعض.

    حيث أن الإنسان يتمتع بجماله بشكل أساسي بسبب تغذيته السليمة التي بها كافة العناصر الغذائية من ماء ومواد بروتينية ومواد دسمة ومواد سُكرية وعناصر معدنية، وبالتالي لابد أن تدخل جسم الإنسان كل هذه النوعيات من أجل تناغم عمل الأجهزة كلها.

    إقرأ أيضاً : بحث عن أهمية القراءة وفوائدها

    أهمية الماء في التغذية السليمة :.

    الماء هو أهم مغذي لأي إنسان، لأن الإنسان لا يستطيع أبداً أن يعيش لمدة طويلة بدون حاجة إلى عناصر الماء، فجسم الإنسان دائماً في حاجة إلى ماء من أجل عمل جميع الأجهزة بشكل سليم، فالماء يقوم بإذابة كافة العناصر الغذائية التي تدخل جسم الإنسان عن طريق الغذاء.

    فيقوم بحمل هذه المواد الغذائية إلى مجموعة ألياف تتفاعل كيميائياً حتى يحول المواد الغذائية التي تدخل إلى الجسم إلى طاقة تحدث بطريقة ميكانيكية في محلول مائي، كما أن الماء ينقي جسم الإنسان من أي سموم تدخل إليه عن طريق الهواء الذي يتنفس به وكذلك عن طريق المواد الغذائية التي يتناولها.

    وهو أيضاً المسئول عن نقل تلك السموم إلى خارج جسم الإنسان عن طريق التبول أو العرق ويعمل على تبريد درجة حرارة الجسم لتصبح طبيعية ومناسبة لحياته، والإنسان الطبيعي يحتاج من الماء من لترين إلى أربع لترات يومياً، ويمكنه أن يحصل على هذه الكمية من خلال ما يتناوله من مشروبات طبيعية أو ماء بشكل مباشر.

    أهمية المعادن في التغذية السليمة :.

    المعادن من الأشياء التي يحتاج إليها جسم الإنسان حتى ينمو، وأيضاً حتى يحافظ على التركيب الطبيعي للجسم وأيضاً التركيب الخاص بالعصارات الهضمية، كما أن المعادن تقوم ببناء عظام وأسنان الإنسان، والمقصود بالمعادن هى بعض العناصر الموجودة في الطعام مثل : البوتاسيوم - الكالسيوم - الفسفور - مغنيسيوم - حديد، وغيرهم من المعادن الهامة.

    وتوجد تلك المعادن في منتجات الألبان والحبوب الكاملة واللحوم الحمراء والبيضاء والبقوليات كالحمص والفول وكذلك توجد المعادن في  الخضار - الفاكهة - الطعام البحري بكل أنواعه.

    أهمية الفيتامينات في التغذية السليمة :.

    الفيتامينات هى المسئولة الأولى عن تنظيم التفاعل الكيميائي، والذي يحدث خلال عمل جسم الإنسان بتحويل العناصر الغذائية إلى طاقة، وقد قامت منظمة الصحة العالمية بذكر الفيتامينات الأهم التي يحتاج لها جسم الإنسان وهى ثلاثة عشر نوع مهم، ثم تأتي بعده باقي الفيتامينات، وتوجد الفيتامينات في الكثير من المواد الغذائية مثل :

    • الكبدة.
    • الخضار.
    • الخضار ذو الأوراق الخضراء، وأيضاً الصفراء.
    • منتجات الألبان بكل أنواعها.
    • اللحوم الحمراء.
    • اللحوم البيضاء.
    • الأسماك.
    • المكسرات.
    • الفاكهة.
    • التعرض إلى الشمس يوفر للجسم ما يحتاج إليه من فيتامين " د ".

    أهمية التوازن في الغذاء :.

    إن مفهوم التوازن يعني الحالة الطبيعية التي يصل إليها الشيء في أي مجال، فلا يقع ضرر من خلال زيادة الشيء أو نقصانه، وهذا ينطبق على مفهوم التوازن في الغذاء والتغذية، فهذا أمر قد نظر إليه العلماء بمقياس خاص يناسب هذا الموضوع.

    فوجدوا أن التوازن الغذائي يعني أن يحتوي غذاء الإنسان على كل ما يحتاج إليه الجسم من عناصر غذائية كالمعادن والفيتامينات والماء إلى آخره، وعدم إفتقاده لأي عنصر من السابق ذكرهم أو التركيز على مكون واحد من الغذاء، لذا لا يمكن إطلاق كلمة تغذية متوازنة إلى إذا إحتوى الغذاء على كل ما يحتاج إليه الجسم من مجموعات غذائية مختلفة الأنواع.

    إقرأ أيضاً عن : بحث عن دور المرأة في بناء المجتمع

    فائدة التغذية المتوازنه :.

    كل عضو من أعضاء جسم الإنسان يختلف حاجته للعناصر الغذائية ونوعها على أساس موقعه من الجسم وحجمه الوظيفي، وعلى سبيل المثال : تغذية القلب تختلف عن تغذية الكبد، لأن كل عضو منهم يحتاج إلى نوع خاص من الغذاء، وقياساً على ذلك كل أعضاء الجسم، فكل عضو له نوع محدد من الغذاء لابد من توفيره يومياً حتى يتمتع بالصحة ويقوم بوظيفته كما ينبغي.

    فنجد أن الشعر إحتياجه الأول من العناصر الغذائية يكون للغذاء البروتيني والفيتامينات المختلفة، أما العضلات فتحتاج إلى الغذاء البروتيني الذي يحتوي على كربوهيدرات، والكلى تحتاج إلى ماء وقليل من الأملاح، أما العظام فتحتاج إلى الكالسيوم والمعادن، والأمعاء في حاجة دائمة للألياف الموجودة في الغذاء.

    التوازن الغذائي يقي الجسم من الأمراض :.

    يعتبر الغذاء المتوازن هو الوسيلة الوحيدة حتى يتجنب الجسم الإصابة بأمراض تنتج عن التركيز على بعض المواد الغذائية، فعلى سبيل المثال : إن التركيز على الغذاء الذي يحتوي على دهون عالية يصيب الجسم بمرض الضغط العالي وكذلك المنخفض، وحدوث جلطات دموية وسكتات دماغية وأمراض كبد.

    وأيضاً الغذاء الذي يحتوي على أملاح عند زيادة تناوله يسبب مشاكل كثيرة للكلى، لذلك الغذاء المتوازن هو الذي يقي الجسم من الإصابة بأمراض مزمنة ويحقق له الصحة لكل أعضاء الجسم.

    التغذية المتوازنة تساهم في تمتع الإنسان بالصحة النفسية :.

    هناك بعض المواد الغذائية التي تلعب دور هام في إعتلال الصحة النفسية للإنسان، فتناول تلك المواد الغذائية بشكل مفرط يجعل الإنسان يشعر بشعور سلبي، مما يؤثر على الحالة العصبية والنفسية له، ومن ناحية أخرى عندما يصاب الإنسان بأي مرض عضوي نتيجة عدم التغذية المتوازنة تتأثر نفسيته كثيراً بما أصابه من مرض فيفكر في كل شيء بطريقة سلبية.

    كما أن هناك نوع من أنواع الإضطرابات النفسية والعصبية تحدث بسبب نقص فيتامينات هامة بالجسم، وتجنباً لتلك الإضطرابات النفسية على كل إنسان أن يحافظ على وجود توازن غذائي في الغذاء الذي يتناوله.

    التوازن الغذائي يزيد من نشاط الجسم :.

    عندما يتم تقديم غذاء متوازن للجسم به كل العناصر التي يحتاج إليها، يشعر الإنسان دائماً بالنشاط والحيوية، ولا يصاب أبداً بخمول أو كسل فيحدث إستهلاك لجميع المواد الغذائية التي تدخل إليه وتستفيد كافة أجهزته الداخلية، بعكس إن كانت هناك عناصر غذائية ناقصة في غذاء الإنسان، فيشعر على الفور بأن هناك خمول وكسل والطاقة لديه تختفي سريعاً.

    والغذاء المتوازن الذي يحقق النشاط للإنسان هو ذلك الغذاء الذي يحتوي على معادن وسكريات وفيتامينات، ولكن بنسب معتدلة حتى يحصل الجسم على كامل إحتياجاته الغذائية.

    إقرأ أيضاً عن : بحث عن دور المعلم في تربية الأجيال

    قدمنا لكم بحث متكامل عن أهمية الغذاء والتغذية الصحية للإنسان، وقدمنا أيضاً كل العناصر التي تحقق التوازن الغذائي الذي يحتاج إليه الإنسان في يومه حتى يتمتع بالنشاط والطاقة ولا تتأثر نفسيته بنقصان أي عنصر من العناصر الغذائية الهامة. نتمنى أن يكون قد وفقنا الله سبحانه وتعالى في تقديم البحث بما يعم عليكم بالفائدة الكاملة، ففضلاً وليس أمراً قوموا بنشر البحث حتى يصل لمن يحتاج إليه من خلال مواقع التواصل الإجتماعي.

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق