أصغر دولة في العالم من حيث المساحة وعدد السكان

محتويات الموضوع :


    تعتبر دولة الفاتيكان هى أصغر دولة في العالم وذلك من ناحية المساحة وعدد السكان، وتوجد بالعاصمة الإيطالية " روما " وبها الكثير من المعالم الدينية الخاصة بالديانة المسيحية، أما عن مساحتها الجغرافية الإجمالية فهى أربعة وأربعين من مائة كيلو متر مربع.
    وهى دولة لها أهمية دينية كبيرة لأنها تعتبر حكومة مركزية لكل الكنائس التي تتبع المذهب الكاثوليكي الرومي في كل أنحاء العالم، وكان هذا هو السبب الذي أدى إلى أن تتميز بإستقلاليتها الكاملة عن كل السلطات وتكون قادرة على أن تنفذ المهمة التي إتخذتها، وهى إنتشار السلام والعدالة.

    أصغر دولة في العالم من حيث المساحة وعدد السكان

    وفي هذا المقال المتميز من خلال موقع " ملزمتي " التعليمي سوف نقوم بعرض كافة المعلومات عن أصغر دولة في العالم وهى " الفاتيكان " فتابعوا معنا.

    الطبيعة المناخية والطابوغرافيا لدولة الفاتيكان :.

    قبل أن نستعرض الطبيعة الطابوغرافيا ومناخ دولة الفاتيكان لابد أن نعلم أن " بابا أسقف روما " هو المسؤول الأول الذي له كل الصلاحيات الغير محدودة للأبد يتم إختياره من خلال المجمّع الخاص بالكرادلة، وهو مجمّع يمثل مصدر السلطة، ولا يمارس البابا الأسقف أي صلاحية يتمتع بها على المستوى الإداري والسياسي والقانوني.

    حيث أنه يترك كل تلك المسئولية لرئيس وزراء دولة الفاتيكان الذي يقوم هو بتعينه، كما تقوم المؤسسات الخاصة بالدولة بالمهمام المختلفة التي تخص كل جوانب الحياة، وصلاحياته الوحيدة التي يستخدمها هى الإشراف عليهم فقط.

    أما عن الطبيعة الطابوغرافيا والمناخية لدولة الفاتيكان فنجدها متأثرة كثيراً بجغرافية إيطاليا، حيث أنه تحيط بكل أراضي الفاتيكان من كل جهة، لكن دولة الفاتيكان تقع على تل بسيط يقترب من النهر الذي يسمى بـ " التيبر "  وتتشكل جغرافية الفاتيكان في المعالم الأثرية والتاريخية والدينية التي تظهر بوضوح في كل أماكنها.

    ومن أهم تلك المعالم هى الكاتدرائية الخاصة بالقديس بطرس والحدائق التي تسمى بحدائق الفاتيكان ومعالم أخرى كثيرة، أما مناخ دولة الفاتيكان فهو مناخ عادي تتعاقب عليه فصول السنة الأربعة، ونجد أن فصل الشتاء يكون معتدل نسبياً وفصل الصيف ترتفع فيه درجات الحرارة قليلاً.

    وعلى سبيل المثال يتميز شهر يناير بأن به إرتفاع طفيف في درجات الحرارة وشهر يوليو تكون فيه الحرارة المتوسطة أربعة وعشرون درجة فقط، وتتعرض دولة الفاتيكان إلى أمطار من شهر مايو إلى شهر سبتمبر، وتكثر هذه الأمطار خلال شهري أكتوبر ونوفمبر.

    تاريخ دولة الفاتيكان :.

    يعتبر تاريخ دولة الفاتيكان قديم نسبياً، فلم تكن بدايتها سوى تل صغير يستخدم كحديقة تخص الإمبراطور " نيرون " وبعد فترة من الزمن تحول هذا التل إلى أرض يقام بها سيرك، وقد تعرَّض المسيحيون الأوائل الذين كانوا يسكنون الفاتيكان إلى تعذيب كبير من الرومانيون، لكن في عام ثلاثمائة وثلاثة عشر حكم الرومان إمبراطور قام بحماية المسيحيين المنتمين إليه.

    وقد تم بناء كنيسة صغيرة الحجم على أرض الفاتيكان بهدف القيام بجمع روُفات القتلة من المسيحيين الذين تم قتلهم قديماً على يد الرومان، وذلك حتى يتم تخليد ذكراهم وتذكير المسيحيين أن أجدادهم تعرضوا لإبادة قديماً.

    وعندما جاء القرن الخامس الميلادي أخذ مجموعة من الباباوات الموجودين بالفاتيكان مكان لكي يعيشوا فيه، وذلك بالقرب من الكنيسة التي تم عملها للشهداء من المسيحيين، وعندما جاء القرن السادس عشر الميلادي تم بناء الكثير من البيوت التي تخص باباوات الكنيسة حتى يسكنوا فيها، وكانت هذه البيوت تابعة لأرض السلطة الإيطالية.

    لكن بعد فترة من الزمن إستطاع باباوات الكنيسة أن يمتلكوا الكثير من الأراضي التي تتبع الفاتيكان، وقد إشتمل ما إمتلكوه عدة مباني وممتلكات كثيرة، ومن هنا ظهرت أول فكرة ليتم إنشاء دولة تخص الباباوات على أرض الفاتيكان، وعندما تم عرض الفكرة على حكومة إيطاليا لبناء وتأسيس دولة تخص الباباوات وتسمى الفاتيكان رفضت الحكومة رفض تام.

    مما أدى إلى نشوب نزاع كبير بين الحكومة الإيطالية وبين أصحاب تلك الفكرة، لكن مع بداية عام ألف وثمنمائة واحد وسبعون تم صدور قانون ينظم علاقة الحكومة الإيطالية مع باباوات الكنيسة التابعة للفاتيكان.

    وتم عمل الكثير من المعاهدات وسَن قوانين تضمن حرية الفاتيكان كاملة، وخاصةً فيما يتعلق بالعلاقات الدبلوماسية والتي تتيح للفاتيكان أن تتواصل مع دول أخرى ومناطق تخرج عن حدود دولة إيطاليا.

    وقد إشتملت هذه العلاقات الكثير من المجالات التي تخص الحياة، وبحلول عام ألف وتسعمائة تسعة وعشرون تم عقد معاهدة تسمى " لاتيران "، وكانت هذه المعاهدة بين الفاتيكان وإيطاليا، إعترفت فيها إيطاليا بالإستقلال التام لدولة الفاتيكان بصورة رسمية.

    سكان دولة الفاتيكان :.

    يبلغ عدد سكان دولة الفاتيكان تقديرياً حسب آخر إحصاء تم عمله ألف نسمة، أما عن التشكيلة السكانية لدولة الفاتيكان فهى تشكيلة مختلطة تضم مجموعة كبيرة من العروق المختلفة، فنجد أن هناك مجموعة من السكان الإيطاليين والسويسريين ومجموعات أخرى قليلة بجانبهم.

    أما اللغة الرسمية لدولة الفاتيكان فهى اللغة الإيطالية بجانب لغات أخرى مثل الفرنسية واللاتينية، والديانة الرسمية للفاتيكان هى الديانة المسيحية التابعة للمركز الكاثوليكي.

    إقتصاد دولة الفاتيكان :.

    دولة الفاتيكان لا تضم أي مورد إقتصادي على الإطلاق، إذ يعتمد الإقتصاد لديها على ما تحصل عليه من تبرعات نقدية وعينية في صورة دعم مالي، وهذا الدعم يتم تقديمه لكافة مؤسسات الفاتيكان المتنوعة سواء داخل دولة الفاتيكان أو التابعة لها في مناطق أخرى، مثل  مؤسسات الأبرشيات ومجموعة كنائس تابعة لها.

    وأيضاً أي مؤسسة تبشيرية للدين المسيحي تابعة لدولة الفاتيكان، وكذلك من خلال سفاراتها المختلفة في العالم كله، أما عن ميزانية الفاتيكان الداخلية للدولة فالتعامل معها يتم بشكل ليس له علاقة بأي مؤسسة تابعة لها.

    ويتم تقديم دعم الكنيسة الأم من خلال متحف الفاتيكان الشهير وكذلك ما يقدمه مكتب البريد من دعم مالي وذلك من خلال بيعه لطوابع قديمة كانت تستخدم في المراسلات.

    معالم الفاتيكان الحضارية :.

    تم وضع دولة الفاتيكان من منظمة اليونسكو العالمية كواحدة من الدول التي تمتلك موقع يخص التراث العالمي، لأن بها الكثير من المعالم الدينية الهامة، ولعل من أبرزها ما يأتي :

    الكاتدرائية الخاصة بالقديس بُطرس :.

    تعتبر هذه الكاتدرائية هى أكبر كنيسة على مستوى العالم على الرغم من أنها توجد في أصغر دولة في العالم، وقد إستغرقت المدة الزمنية لبنائها مائة وخمسون عام تقريباً، وقام بتصميمها وتصميم تفاصيلها أهم نحاتين وفنانين العالم.

    أمثال " مايكل أنجلو - برنيني " ويمكن لهذه الكاتدرائية أن تستقبل أكثر من عشرون ألف شخصاً، وتضم الكاتدرائية كنيسة " سيستيني " وكذلك المتحف الخاص بالفاتيكان الذي يحتوي على أشهر قطع فنية على مستوى العالم.

    الساحة الخاصة بالقديس بُطرس :.

    هى ساحة تقع أمام الكاتدرائية الخاصة بالقديس بطرس والتي تعد من المعالم البارزة في دولة الفاتيكان، وتضم القصر الرسولي الذي يحتوي على مجموعة متنوعة من مباني منفصلة تخص الباباوات، منها قاعة للإجتماعات الرسمية، سكن البابا الخاص، المكتبة الأثرية الخاصة بدولة الفاتيكان، بعض المتاحف وأرشيف.

    والساحة تأخذ الشكل البيضاوي الكبير، وقد قام بتصميمها الفنان العالمي " برنيني " وتحتوي على جدار يتكون من ممر طويل له أربعة من الصفوف تحتوي على أعمدة إغريقية، كما تحتوي الساحة على مائة وأربعون تمثال لبعض القديسين، وبها مسلة في منتصفها تم وضعها في عام ألف وخمسمائة خمسة وثمانون.

    حدائق الفاتيكان الشهيرة :.

    تم إنشاء تلك الحدائق عام ألف ومائتين تسعة وسبعون، وتتميز بزينتها بمجموعة من النافورات والتماثيل القيمة، وبها الكثير من ينابيع الماء الموجودة تحت أرضها، لكنها لا تستخدم منذ عام ألفين وتسعة، وتلك الحدائق الخاصة بدولة الفاتيكان هى أهم معلم سياحي، حيث يتوجه إليها السائحين حتى يتمتعون بهذا المنظر الجميل.

    وحدائق الفاتيكان تأخذ مساحة تصل إلى أكثر من نصف أرض دولة الفاتيكان نفسها، وتحتوي على مباني هامة مثل مبنى الإذاعة الخاص بالدولة وكذلك حدائق متنوعة ومتنزهات جميلة الشكل.

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق