ملخص غزوة بدر للاطفال

محتويات الموضوع :


    ملخص غزوة بدر للاطفال، يقدم لكم موقع ملزمتي التعليمي ملخص لغزوة بدر للأطفال باسلوب سهل وبسيط، حتى يتعرف الأطفال على الأحداث الهامة التي حدثت في غزوة بدر في بداية الإسلام العظيم فتابعو معنا.

    ملخص غزوة بدر للاطفال

    مقدمة عن غزوة بدر :.


    غروة بدر يطلق عليها أيضاً بدر الكبرى أو بدر القتال، وكذلك أطلقوا عليها اسم غزوة الفرقان، وقد حدثت هذه الغزوة في اليوم السابع عشر من شهر رمضان المبارك في عام إثنين من الهجرة، وكانت الغزوة بين كفار قريش وحلفائهم من العرب وبين المسلمين.

    وكان يقود المسلمين الرسول صلَّ الله عليه وسلم، أما كفار قريش فكان يقودهم عمرو بن هشام المخزومي وسميت بغزوة الفرقان لأنها هى التي فرقت بين الحق والباطل في ذلك الوقت، وقد تم إطلاق هذا الاسم عليها لأنها وقعت بالقرب من بئر يسمى بدر، وهو معروف ويقع بين المدينة المنورة ومكة.

    تفاصيل غزوة بدر :.


    سوف نقوم في السطور التالية بإلقاء الضوء على نقطتين أساسيتين من تفاصيل غزوة بدر وهم : كيف تم التحضير للغزوة وكيف بدأت الغزوة وهم كالتالي :

    كيف تم التحضير للغزوة :.


    علم النبي الكريم صلوات الله عليه وسلامه أن هناك قبيلة تخص قريش سوف تأتي من الشام وبها الكثير من خيرات المسلمين الذين تركوها في مكة، وكان يحملها أربعين رجلاً من قريش.

    قام الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام بأمر كل المسلمين حتى يخرجوا إلى تلك القافلة ويأخذون ما بها من أموال تخصهم، وبالفعل خرج الرسول مسرع مع أكثر من ثلاثمائة رجل، ولسرعة الخروج لم يكن مع الرسول وأصحابه إلا فرسين وسبعين ناقة فقط، فقام الرسول الكريم صلَّ الله عليه وسلم بإرسال رجلين إلى بئر بدر حتى يعرفوا عندما تقترب القافلة من هذا المكان.

    علم أبا سفيان بأمر الرسول وأصحابه فقام بإستئجار أحد الكفار وكان اسمه ضمضم بن عمرو الغفاري لكي يذهب إلى مكة مسرعاً ويحذر أهلها ويطلب منهم الذهاب إلى بئر بدر حتى يمنعوا الرسول صلَّ الله عليه وسلم ومن معه من إعتراض سير القافلة.

    وبالفعل إستجاب كل أهل مكة لذلك ولم يتخلف أحد منهم إلا أبو لهب الذي قام بإرسال أحد آخر بدلاً عنه، وقام أهل مكة كلهم بحشد بعضهم وأخذوا أسلحة كثيرة وذهبوا إلى بئر بدر.

    قام الرسول صلوات الله عليه وسلامه بإستشارة أصحابه عندما علم بأمر أهل مكة، فتحدث المهاجرين ونصحوه نصيحة إستحسنها الرسول صلَّ الله عليه وسلم، ثم أعاد الإستشاره فنصحوه بنصيحة أفضل من الأولى، ثم سأل أصحابه النصيحة للمرة الثالثة.

    وهنا فهم الأنصار أن رسول الله صلَّ الله عليه وسلم يريد النصيحة منهم، وبالفعل أجابه سعد بن معاذ بأن الأنصار سوف يخرجون مع المهاجرين في أي معركة تتطلب ذلك، وأنهم سوف يتحدون مع الرسول وأصحابه فيما يريد أياً كان هذا الشيء، فملأت الفرحة قلب الرسول صلَّ الله عليه وسلم وابتسم ووجهه مشرق وبشرهم بأن النصر قريب.

    اقرأ ايضاً : قصة موسى عليه السلام كامله مع فرعون

    كيف بدأت الغزوة :.


    ذهب الرسول صلَّ الله عليه وسلم وأصحابه إلى بئر بدر وذهب أبو سفيان إلى ساحل البحر، وهنا شعر أبو سفيان أنه قد نجا من إعتراض الرسول وأصحابه لقافلته، فأرسل مرسال إلى أهل مكة جميعاً بأن يعودوا لأن ليس هناك حاجة لحراسة القافلة وقد ظن أنه نجح، وبالفعل وصل الخبر إلى أهل مكة في الطريق وبالتحديد في مكان يدعى الجحفة.

    وقرروا أن يعودوا إلى مكة، لكن في الطريق أوقفهم أبو جهل وقال لهم لابد ان تستكملوا المسير وتصلوا إلى بدر وتقيموا بها عدة ليالي وتطعموا من يمر من العرب، فهذا سوف يكسب أهل قريش الهيبة وسوف يخاف منهم العرب ويلم يفكروا أبداً من إعتراض قوافلهم فوافقوا على ما قاله لهم وأستأنفوا السير إلى بدر.

    وفي نفس الوقت وصل الرسول صلَّ الله عليه وسلم بكامل أصحابه إلى بدر، ثم قام الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام بإستشارة أصحابه عن مكان نزولهم بالتحديد، فنصحه الصحابي الخباب بن المنذر أن ينزلوا بمكان يسمى قُلُب لأن بهذه المنطقة ماء عذب كثير، ويخاف إن نزلوا في مكان آخر تقوم قريش بحبس الماء عنهم.

    ثم بعد ذلك أمر الرسول صلًّ الله عليه وسلم علي بن أبي طالب وسعد بن أبي وقاس والزبير بن العوام لكي يذهبوا إلى بئر بدر ويعرفوا مكان قافلة قريش بالتحديد، وبالفعل ذهبوا ورجعوا قائلين للرسول بأن قريش إستقرت وراء الرمال وأن عددهم يتراوح بين التسعمائة والألف، ثم بعد ذلك أمر الله سبحانه وتعالى المطر بأن ينزل بكثرة في هذه الليلة.

    مما جعل المشركين لا يستطيعون التقدم أكثر من ذلك، وقد قيل أن هذا المطر الكثير طهر المسلمين الموجودين مع الرسول صلَّ الله عليه وسلم وبعد عنهم وسوسة الشيطان، وسقيت الأرض وأرتوت وثبتت أقدام المسلمين وإمتلأ قلبهم بالشجاعة، ثم ذهب بعد ذلك الرسول صلَّ الله عليه وسلم والصحابة ملتمساً الماء ونزلوا بالفعل بالقرب من قريش وذلك في نصف الليل.

    ثم قام الرسول وأصحابه بأخذ بعض الماء للشرب وقام الصحابة والرسول ببناء مكان صغير يجلس فيه الرسول صلَّ الله عليه وسلم ويوجه الصحابة خلال المعركة، وعندما كان يمشي الرسول في المكان الذي سوف تقام عليه المعركة كان في كل خطوة يقول لمن سوف يستشهد هذا هو المكان الذي سوف تستشهد فيه بإذن الله.

    ثم حدث اللقاء بين المشركين والمسلمين، فتوجه الرسول الكريم صلَّ الله عليه وسلم بالدعاء إلى الله سبحانه وتعالى طالباً النصر، وتقابل ثلاثة من المشركين مع ثلاثة من المسلمين، فقتل علي بن أبي طالب من كان يبارزه وقتل حمزة ابن عم الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام من كان يبارزه أيضاً أما أبا عبيد بن الجراح قُتل وقطعت أرجله.

    وفي وسط المعركة والقتال مشتد دعا الرسول وابتهل إلى الله حتى يعطيهم النصر حتى أنه من كثرة دعائه سقط الرداء من على كتفه، فقام أبو بكر الصديق رضي الله عنه وأرضاه برد الرداء إلى كتف الرسول، وهنا أخبره الرسول صلَّ الله عليه وسلم أن الله قد وعده بالنصر، وذلك عندما نزل عليه سيدنا جبريل عليه السلام بالخبر اليقين من الله بأن لهم النصر.

    وبالفعل نزلت ملائكة مع المسلمين وقاتلت معهم مؤيدة الرسول صلَّ الله عليه وسلم والمؤمنين بأمر من الله سبحانه وتعالى، فتحقق النصر للمسلمين، فقاموا بقتل سبعين رجلاً من قريش وقاموا بأسر سبعين آخرين.

    شاهد أيضاً : قصة يونس عليه السلام - قصص الانبياء للأطفال

    نتائج غزوة بدر :.


    بعد أن حقق المسلمين النصر على المشركين بغزوة بدر وخسرت قبيلة قريش خسائر فادحة، كان لها الأثر في أن تذهب أيضاً الهيبة التي كانت لقريش، لأن قريش كانت تحتل المركز الأول بين القبائل في القوة والحماية، لكن خلال غزوة بدر تم قتل كبار قبيلة قريش وأهم القادة البارزين بها، مثل عمرو بن هشام وأبو جهل وعتبة بن ربيعة وأمية بن خلف.

    ليس هذا فقط بل تم أسر عدد كبير منهم، وقد قام بعضهم بدفع مال حتى يفدي نفسه، أما من رفض دفع مال فقام بتعليم المؤمنين الكتابة والقراءة، أما الفقراء منهم فقد عفى عنهم الرسول صلَّ الله عليه وسلم لأن ليس معهم ما يقومون بفداء أنفسهم به، وهكذا خسرت قريش وحدة جيشها وعادت جماعة مهزومة إلى مكة المكرمة.

    لكن نتائج الغزوة بالنسبة للمسلمين كانت غنائم كثيرة، وتم إستشهاد أربعة عشر رجلاً مسلم من أصحاب الرسول صلَّ الله عليه وسلم، كما كسب المسلمين مكانة عالية وهيبة بين القبائل.

    ملخص غزوة بدر للاطفال :.


    وهكذا قمنا بتقديم كل ما يتعلق بغزوة بدر التي وقعت في شهر رمضان المبارك في عام الهجرة الثاني، والتي تعد من أولى المعارك التي خاضها المسلمين وكانت نقطة فاصلة بين الحق والباطل، وقد تناول الأدب والثقافة غزوة بدر في كثير من الأعمال الأدبية والثقافية لأنها مصدر لفخر الإسلام وتاريخه.

     وتم عمل العديد من القصائد عليها التي رويت بسالة الصحابة من حول الرسول، وكيف أن الله سبحانه وتعالى قد أيده بجنود من الملائكة ساعدت المسلمين حتى حققوا النصر، ومن أشهر من قام بعمل قصائد عن هذه الغزوة العظيمة هو شاعر الرسول صلَّ الله عليه وسلم حسان بن ثابت.

    ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق