أضرار تلوث الماء

أضرار تلوث الماء، يمتد تأثير المياه الملوثة إلى الكثير من الجوانب المختلفة في الحياة وعلى الرغم من ذلك تظل أسباب تلوثها مستمرة في الارتفاع دون مراعاة الأضرار.

“لا تبصق في البئر فقد تشرب منه يومًا” هذه حكمة مشهورة وعلى ذلك يظل البشر يبصقون في البئر دون جدوى، لذا سيكون موضوع مقالنا اليوم عن اضرار تلوث الماء.

ما المقصود بتلوث الماء؟

هذه الكلمة ليس لها تعريف محدد أو جامع، إلا إنه في العموم تعرف المياه الملوثة بأنها هي المياه التي تم حدوث تغيير في تركيبها إلى الحد الذي يجعلها غير صالحة للاستعمال.

حيث لا يمكن شربها للإنسان ولا الحيوان ولا حتى ري النبات بها، أو استخدامها لأي غرض آخر لتغيير خواصها الكيميائية.

قد تتلوث مياه البحار والمحيطات بشكل كلي عندما تتسرب إليها المواد السامة وتذوب فيها للحد الذي يجعل المياه غير قادرة على تفكك جزيئاتها.

مما يؤدي ذلك إلى تلوث المياه وتدهور خواصها مما يجعلها سامة غير صالحة للاستخدام الآدمي وغير الآدمي

تابع أيضًا: اهمية الحفاظ على الماء من التلوث

أسباب تلوث الماء

تختلف أسباب تلوث المياه، حيث يكون البعض منها تلوث طبيعي ناجم عن البراكين والزلازل أو تكاثر الطحالب البحرية.

أو قد يكون السبب ناجم عن التدخل البشري وهو من أكثر الأسباب تلوثًا للماء ومن الملوثات البشرية ما يلي:

مياه الصرف الصحي

تعد مياه الصرف الصحي من أهم ملوثات المياه والتي يتم صرفها من المصانع والأراضي الزراعية والمجمعات السكنية وغيرهم دون معالجة.

حيث تعد هذه المياه الناجمة من الصرف الصحي كارثة كبيرة حيث تحتوي على الملايين من الجراثيم والمعادن السامة التي تصيب الإنسان بالوفاة.

الملوثات الزراعية

يؤدي الاستخدام المفرط في الأسمدة والمبيدات الحشرية وحرث التربة وإلقاء روث الأغنام والمواشي  في الأراضي كل ذلك من شأنه أن يلوث المياه.

حيث تحتوي هذه المواد على الكثير من الرصاص والفوسفور والنيتروجين وإذا انفلت إلى البحار والمحيطات عن طريق الجريان لمياه الأمطار السطحي أدى ذلك إلى:

تسمم المياه بشكل كامل مما يصعب معالجتها وإرجاعها إلى وضعها الطبيعي بالإضافة إلى نمو الطحالب التي تعمل على امتصاص الأكسجين من المياه بشكل كلي.

التلوث النفطي

شاهد التاريخ عدة انسكابات نفطية وتسرب نفطي غزير وقع في كثير من البحار والمحيطات والذي أدي إلى دمار البيئة البحرية.

بالإضافة إلى المصادر البرية للنفط مثل المزارع والمصانع والتي تصب نفاياتها في مياه البحار.

والذي أدى إلى حدوث خسائر بالغة وإلحاق الضرر بالكائنات البحرية وتغيير خواص المياه وتسممها.

النفايات المشعة

من المعروف أن المواد المشعة تستخدم في محطات الطاقة النووية والعمليات الطبية والصناعية وغيرهم من العمليات الأخرى.

كما يمكن الحصول على النفايات المشعة أيضًا من الأشعة السينية والساعات المضيئة وأجهزة التليفزيون لذا يجب التخلص من هذه المواد بحرص.

لأن عدم التخلص منها بحذر يؤدي إلى تسمم المياه وحدوث أضرار بالغة فيها بشكل لا يمكن توقعه.

إلقاء النفايات في مياه البحار

يلجأ بعض الأشخاص إلى إلقاء القمامة والنفايات في مياه الأنهار أو على الشواطئ سواء كانت قمامة المنازل أو المنازل أو المحال التجارية.

ولكنهم لا يعلمون أن ما يفعلونه غير قانوني وأنه يلحق الضرر بالمياه الذين سوف يشربونها فيما بعد.

خاصًة إذا تم إلقاء مخلفات بلاستيكية.

فالمخلفات البلاستيكية تطفو على سطح الماء ولا تتحلل بسهولة حيث تتفاعل مع الشمس الساطعة وتفرز مواد سامة في الماء إلى أن تتحلل تمامًا.

بالإضافة إلى أن طفوها على الماء يجعل شكل المياه وكأنه مكان لإلقاء القمامة به فيتحفز الجميع لإلقاء القمامة الأخرى بالماء.

كما أن النفايات تؤدي إلى زيادة وجود الطحالب في الماء والتي تمتص أكسجين المياه بشكل مرتفع.

علاوة على أن القمامة تعمل على سد ممرات المياه.

فبالتالي تنتهي حياة الكائنات البحرية وتنقرض الشعاب المرجانية.

الحرارة

تؤثر درجة الحرارة بشكل كبير على المياه مما يؤدي إلى تلوثها الحراري ويفقدها خواصها بما فيهم انخفاض نسبة أكسجين المياه عند ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير.

فبالتالي تتأثر الكائنات الحية البحرية التي تعتمد بشكل كبير في غذائها على الأكسجين الموجود بالمياه.

قد يهمك: التلوث البلاستيكي

عملية التعدين

تعد هذه العملية من أهم وأبرز مصادر التلوث وتتم هذه العملية عن طريق تفتيت الصخور للحصول على الفحم أو بعض أنواع المعادن الأخرى.

مما ينتج عن هذه العملية حدوث تلوث كبير للمياه وتعرضها للمواد الكبريتية والنفايات المعدنية.

اضرار تلوث الماء على صحة الإنسان

من المعروف أن الماء هو الحياة، دون الماء لا تكون هناك حياة سواء للإنسان أو الحيوان أو النبات حيث يتم استخدامه في كافة أمور الحياة كبيرها وصغيرها.

لذا إذا تلوث المياه التي يتم استعمالها بشكل دائم ومستمر خاصًة بالنسبة للإنسان يؤدي ذلك إلى حدوث أضرار بالغة عليه ومن هذه الأمراض ما يلي:

حمى التيفويد

هذا المرض بكتيري وهذه البكتريا التي تسببه تسمى السالمونيلا التيفية، هذه البكتريا معدية حيث يسهل انتقالها من شخص إلى آخر.

حيث تنتقل عن طريق المياه الملوثة الممسوسة ببراز شخص مريض بالتيفويد، لا سيما مياه الصرف الصحي، سواء عن طريق الاستخدام المباشر.

أو الاستخدام غير المباشر عن طريق ري النباتات بهذه المياه ومن ثم تناول الأشخاص هذه النباتات، حيث يشعر المصاب بالحمى والصداع والقيء وحرقان المعدة.

الإسهال

من الأعراض الشائعة عند تناول أي شيء ملوث، لا سيما إذا كان المتناول هو المياه التي يتم استهلاكها بشكل كبير، لذا فهذا العرض طبيعي.

وسببه هو الإصابة بالطفيليات والبكتريا والجراثيم والفيروسات التي تحملها المياه الملوثة.

حيث تؤثر على حركة الأمعاء وتسبب وجود براز مائي وبعض تشنجات المعدة.

إلا إن هذا العرض قد يكون أكثر حدة مع الأطفال إلى أن يصيبهم بالجفاف والإعياء الشديد.

مرض الملاريا

يحدث هذا المرض نتيجة الإصابة بطفيليات ناجمة عن نوع خاص من البعوض، حيث يتم انتقاله من شخص إلى آخر.

عندما تقوم بعوضه بلدغ شخص مصاب بالملاريا وتنتقل لشخص آخر سليم.

والذي يساعد على تكاثر ونمو هذا النوع من البعوض هي المياه الملوثة.

علاوة على ذلك هذا المرض خطير لا يمكن الاستهانة به حيث يمكنه أن يؤدي إلى فقر الدم ومن ثم الموت.

الإصابة بالبلهارسيا

هذا النوع من الإصابات كان شائع قديمًا ومتواجد بكثرة إلا إنه تم الحد منه ومعالجته في الآونة الأخيرة، وهو مرض بالديدان الطفيلية.

تدعى هذه الديدان بالبلهارسيا والتي تعيش وتتكاثر في المياه الملوثة، حيث تنتقل من شخص لآخر عن طريق ملامسة تلك المياه الملوثة.

مرض الزحار

يعرف هذا المرض على هيئة إسهال ممزوج بالدماء وإفرازات مخاطية، بالإضافة إلى حدوث قيء حمى وغثيان وتشنجات البطن.

وأكبر مصادر حدوث هذا المرض هي المياه الملوثة ويتم انتقاله أيضًا عن طريق تلك المياه.

شلل الأطفال

يعد هذا المرض من أخطر الأمراض التي تسببها المياه الملوثة حيث يؤثر هذا المرض على خلايا الجهاز العصبي بالجسم.

لا يقتصر هذا المرض على الأطفال فقط بل يصيب الكبار أيضًا ولكن نسبة إصابته في الكبار أقل، وهو مرض شديد العدوى.

ينتقل هذا المرض عن طريق المياه الملوثة بشكل كبير عن طريق فضلات شخص آخر مصاب.

بالإصابة بالتسمم

ينتج هذا التسمم عن طريق تناول المياه الملوثة بنفايات المصانع والمخلفات بكمية كبيرة وعلى فترة متواصلة والذي يؤدي فيما بعد إلى حدوث أمراض خطيرة.

أضرار تلوث الماء على البيئة

اضرار تلوث الماء على البيئة كثيرة ومتنوعة ومنها ما يلي:

  • القضاء على الكثير من الكائنات البحرية الحية والشعاب المرجانية وزيادة وجود طحالب المياه، نتيجة لفقد كميات كبيرة من الأكسجين.
  • ويتم القضاء أيضًا على الثروة السمكية نتيجة لتسمم السمك بالنفط والمعادن المتسربة إليه من مخلفات السفن والمصانع والتنقيب.
  • ومن المعروف أن الأسماك الصغيرة تتغذى على الأسماك الكبيرة فبالتالي ينتقل إليها السموم.
  • ومن ثم ينتقل التسمم إلى الإنسان والكائنات الأخرى التي تتغذى على الأسماك.
  • انعدام وجود مصادر نقية للمياه، وذلك يحدث عندما تغطي المياه الملوثة على المياه النقية، فبالتالي يصعب الحصول على ماء صالح للاستعمال
  • موت النباتات التي ترتوي بتلك المياه الملوثة وينعدم الإنتاج فبالتالي ينخفض الاقتصاد وتقع الدولة.
  • حدوث خلل في التوازن البيئي لاختفاء عنصر أساسي من أهم عناصر للبقاء.

طرق علاج تلوث الماء

  • يتم ترشيد المياه والمحافظة عليها عن طريق معالجة مياه الصرف الصحي واستخدامها في ري الأراضي الزراعية قبل وصولها إلى المسطحات المائية.
  • بدلًا من استخدام الفحم الحجري يتم استخدام مشتقات النفط وذلك لأنها أقل ضررًا على المياه عن احتراقها.
  • عمل صيانة دورية مستمرة لناقلات النفط حتى يتم التأكد من عدم تسريبها نفط في المياه أثناء تحركها.
  • مع حجب مالكي هذه الناقلات من غسل الأحواض وإلقاء نفاياتها في المياه.

مع أيضًا حجبهم من دفن هذه النفايات في الصحراء لأنها بذلك تصل أيضًا إلى المياه الجوفية وتسممها.

  • عمل صيانة وقائية دورية للمفاعلات النووية لكي يتم التأكد من وجود ما يسبب تسريب إشعاعات إلى المياه.
  • مع وضع الروادع الصارمة لمن تسول له نفسه ويلقي النفايات في المياه.
  • وضع قوانين رادعة لأصحاب المصانع والمزارع الذين يلقون مخلفات مصانع ومزارعهم في المياه مع تطبيق هذه العقوبة.

بالإضافة إلى نقل هذه المصانع والمزارع بعيدًا عن محيط المياه والمناطق السكنية، حتى يتم حصر مناطق التلوث ويتم معالجتها والسيطرة عليها.

  • نشر الوعي الثقافي بين الناس ومعرفتهم بأهميته المياه وكيفية المحافظة عليها وحمايتها من التلوث وطرق علاجها.

اقرأ أيضًا: أضرار التلوث البيئي على الإنسان

إلى هنا ينتهي هذا المقال الذي تحدثنا فيه عن اضرار تلوث الماء، كما تحدثنا عن المقصود بتلوث الماء بالإضافة إلى أسباب تلوث الماء.

وأضرار تلوث الماء على صحة الإنسان وعلى البيئة وطرق علاج مشكلة التلوث، آملين أن ينال المقال على إعجابكم ونشكركم على حُسن المتابعة.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.