موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر

موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر، أصبحت هجرة العقول المصرية إلى الخارج مسلسلًا مستمرًا، وتنوعت الهجرات على امتداد الزمن ومنها ما يكون فرديًا أو جماعيًا حيث أنه تختلف الأسباب التي تؤدي إلى الهجرة، وهي ظاهرة لها أهمية كبيرة للغاية لأنها تؤثر على الدولة اقتصاديًا، والهجرة قد تكون داخليه أو خارجية  فالهجرة الداخلية تكون من محافظة إلى محافظة أخرى داخل حدود الدولة، أما الهجرة الخارجية تكون عبارة عن السفر من دولة إلى دولة أخرى أي انتقال الأفراد من موطنهم إلى موطن آخر والعيش فيه بشكل مستمر أو كوضع مؤقت، موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي و الخامس الابتدائي و السادس الابتدائي، موضوع عن هجرة العقول المفكرة بالأفكار والاستشهادات للصف الاول الاعدادي و الثاني الاعدادي و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

وتكون الهجرة عمومًا إما للحصول على المال أو الأمن والأمان أو ربما الحصول على المزيد من العلم والتعلم، والهجرة الخارجية تكون إما بطريقة شرعيه أو البعض يهاجر بطريقه غير شرعيه عن طريق عبور البحر، وهذا يحدث للهروب من الحروب أحيانًا، والهجرة هذه تكون من أخطر أنواع الهجرات حيث يكون الطريق طويل للغاية وأحيانا تحدث حالات غرق، واليوم سوف نعرض عليكم هجرة العقول المفكرة فتابعو معنا هذا المقال.

عناصر موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر

  1. مقدمة عن موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر.
  2. لماذا تحدث هجرة العقول المفكرة.
  3. المشاكل المترتبة عن هجرة العقول المفكرة.
  4. ايجابيات هجرة العقول المفكرة.
  5. تعداد عن هجرة معظم العلماء والعقول المفكرة.
  6. الآثار الاقتصادية التي تنتج عن هجرة العقول المفكرة.
  7. واجبات الدولة نحو العقول المفكرة.
  8. خاتمة عن موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر.

مقدمة موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر

تعرف الهجرة في اللغة بأنها الذهاب من بلد إلى أخرى والشخص الذي يهاجر هو الذي انتقل للعيش على أرض أخري بهدف التعليم أو غير ذلك، فيوجد كثير من الأسباب التي تجعل الشخص يغادر وطنه وأقاربه.

هجرة العقول المفكرة هي نوع من أنواع الهجرة وهذه يمكن تعريفها بأنها هي ذهاب أو انتقال الأفراد الذين يملكون مستويات عالية في التعليم أي خريجي الجامعات والكليات بهدف الحصول على الإقامة الدائمة والعمل.

وتحدثت منظمة اليونسكو وهي منظمة الأمم المتحدة للتربية والتعليم والثقافة بأن هجرة العقول المفكرة تشير إلى نوعًا من أنواع التبادل العلمي الحاصل بين الدول.

لماذا تحدث هجرة العقول المفكرة؟

توجد العديد من الأسباب التي تجعل أصحاب العقول المفكرة إلى الهجرة خارج الوطن وترك بلدهم ومن أهم هذه الأسباب: –

1- يكون العالم في حاجة إلى التعمق في العلوم وإجراء الكثير من الأبحاث، والدولة لا تستطيع أن تكفل له هذا فيضطر أن يغادر ليكمل أبحاثه ويحصل على درجة علمية عالية.

2- أو تكون حالته المادية والاقتصادية ليست جيدة ولا يكفيه راتبه الذي يأخذه من الدولة فيذهب إلى خارج الدولة ليحسن من مستواه المادي والاقتصادي.

3- تقدر جهودهم وتعبهم من الدول الأخرى فهذا سبب كافي للهجرة فإن الدول ترحب بهم وتفتح ذراعيها لهم وهذا كل ما يحتاجه العلماء.

4- السعي الدائم للحصول على اعلى مستوى في التعليم الأفضل والمهارات ذات المستويات والكفاءات العالية.

المشاكل المترتبة عن هجرة العقول المفكرة

  • أثبتت الدراسات والإحصائيات أن يوجد 844 ألف شاب مهاجر خارج البلاد في دول مختلفة.
  • ويوجد 450 شاب منهم من أصحاب العقول المفكرة والذين يعتبرون من الكفاءات العالية، وهذا يتسبب في فقد نسبة كبيرة من الكفاءة التي بلدهم تحتاج إليها ولا تجدها بسبب هجرتهم.
  • تخسر دولة مصر في السنة الواحدة ما لا يقل عن 54 مليار سنويًا، وهذا بسبب هجرة هذه العقول المفكرة ويتسبب ذلك في نقص وقلة موارد مصر الاقتصادية.
  • ومن المشاكل التي تنتج أيضًا عن هذه الهجرة ضعف هوية الشخص المهاجر وقلة انتمائه لبلده الأصل.
  • وتتسبب هجرة العقول المفكرة في زيادة الفجوة بين الدول المتطورة والدول النامية الفقيرة.
  • وقلة حجم العمالة المحترفة في بلدهم الأصل.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن العمل الحر والعمل الحكومي

 ايجابيات هجرة العقول المفكرة

  • على الرغم من وجود مشاكل وسلبيات تسببها هجرة العقول المفكرة فيوجد أيضًا ايجابيات لهذه الهجرة ومن هذه الايجابيات.
  • أنه يتم نقل ما تم اكتسابه ومعرفته من الدول التي تتم المهاجرة إليها إلى البلد الأصل.
  • وأيضًا اكتساب المهارات المهنية والفنية والعلمية للشخص المهاجر.
  • وتساعد الهجرة هذه إلى التعاون بين المجتمعات الأخرى التي تتم المهاجرة إليها وهذا يساعد على التقليل من العنصرية والفجوات الثقافية.
  • وتعمل الهجرة على تحسين الأوضاع المادية والمهنية للفرد المهاجر.

تعداد عن هجرة معظم العلماء والعقول المفكرة

  • في دراسة أجراها الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء بالمساعدة مع أكاديمية البحث العلمي، أن ما لا يقل عن 54 ألف عالم مصري وخبير يعملون في الخارج في الولايات المتحدة الأمريكية نسبة 39% من العلماء والكفاءات.
  • وكندا بنسبة 3% واسبانيا 1.3% ومعظم الدول الأخرى بنسب مختلفة، وهذه النسب تزداد يومًا بعد يوم منذ خمسينيات القرن الماضي وحتى اليوم.
  • وأكدت الإحصائيات أن ما لا يقل عن 618 عالم في التخصصات النادرة كالهندسة النووية والهندسة الفيزيائية والكيمياء وتخصصات آخري مهمة للغاية وخطيرة جدًا هاجروا إلى دول أوروبا.
  • وأكدت أيضًا على هجرة كثير من علماء التكنولوجيا وتقنية وبرمجة المعلومات.

الآثار الاقتصادية التي تنتج عن هجرة العقول المفكرة

  • للهجرة مخاطر كبيرة رغم أن البعض يعتبرها مصدراً للعملة الصعبة ولها تأثير كبير على الدخل القومي والمستوي العام.
  • وعلى الرغم من أن تحويلات المصريين العاملين والمقيمين خارج البلاد بالعملة الصعبة إلا أن هجرتهم تؤثر بشكل مباشر على الدخل القومي لمصر.
  • فالعائد وإن كان كبير إلا أن مصر تفقد سنويًا عقول مفكرة ومبدعة مصر بحاجة شديدة إليها للتطوير من مصر وتقديمها.
  • والدول الأوربية هي المستفيدة من هؤلاء العلماء الذين يملكون عقول مفكرة وبارعة للغاية، فمصر فالحاجة إلى شبابها للوصول بها إلى أعلى المستويات.

واجبات الدولة نحو العقول المفكرة

  • على الدولة تهيئة المناخ المناسب للباحث وتوفير الإمكانيات من معدات وخدمات وزيادة الراتب المادي له حتى لا يهاجر.
  • ظاهرة هجرة العقول المفكرة هي نزيف للقدرات وطاقات البناء وإدارة مسيرة التقدم حيث تتضمن خسارة جدية عميقة في استثمار تلك الطاقات وطنياً ومحلياً.
  • وإذا ما نظرنا ماديًا للموضوع فإنّ ما يعادل حوالي 200 مليار دولار سنوياً هي خسائر بلدان المنطقة، بسبب تلك الظاهرة المرضية الخطيرة.
  • حيث يهاجر سنويًا حوالي 100 ألف من العلماء من ثمانية بلدان أبرزها لبنان وسوريا والعراق ومصر ثم تونس والمغرب والجزائر.
  • والخطورة الأبعد في هذه الظاهرة، تكمن في نسبة هؤلاء إلى حجم الطاقة العلمية وطنياً، وحجمهم إلى مجموع المهاجرين من تلك البلدان.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن العمل الجاد يؤدى إلى النجاح

خاتمة موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة

يجب علينا أن نقف طويلًا أمام هذا الأمر لنبحث في الأسباب والدواعي بجدية، وفي النهاية علينا التمسك بوطننا مهما كانت الظروف لان دائما سوف نحتاج الى الوطن مهما مرت السنين، ومن هنا نكون قد ختمنا معكم مقالنا اليوم عن موضوع تعبير عن هجرة العقول المفكرة بالعناصر ونرجو أن يكون المقال قد نال إعجابكم، لا تنسوا لايك وشير لتعم الفائدة على الجميع.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.