كيفية المحافظة على الماء من التلوث

كيفية المحافظة على الماء من التلوث، بدون المياه لا توجد حياة على وجه الأرض فالمياه هي المصدر الأساسي الذي يعتمد عليه النبات والحيوان علاوة على ذلك الإنسان في المقدمة.

ولكن مع انتشار ظاهرة تلوث الماء أصبحت هناك حاجة ملحة إلى كتابة مثل هذه المقالة التي تتحدث عن كيفية المحافظة على الماء من التلوث، فتابعونا.

أهمية الماء

  • المياه هي الأساس في حياة جميع الكائنات الحية وليس الإنسان فقط.
    • فيستطيع كل من النبات والإنسان والحيوان ممارسة حياته الطبيعية اليومية بدون طعام، ولكن لم يمكنهم أن يحيوا بدون المياه.
  • ولكن تتعرض المياه دائمًا إلى التلوث وذلك تبعًا للعديد من الأسباب التي سوف نذكرها في النقاط التالية كما يمكنها المحافظة على المياه من التلوث.
  • يمكن للإنسان أن يتحمل عدم تناول الطعام لمدة زمنية قد تكون يومًا واثنين على حسب طبيعة جسم الإنسان.
    • فلا يستغني عن المياه حتى اليوم واحد له ويتضح من ذلك أهمية المياه كما يتضح أنها من الضرورات الأساسية في الحياة.
  • وهي التي تضمن بقاء الكائنات الحية جميعها وليس الإنسان فقط فدائمًا يحتاج الإنسان إلى تعويض الفاقد من السوائل التي يفقدها.
    • وذلك خلال قيامه بالعمليات الحيوية ومن هذه العمليات عملية اليد وعملية التبول وعملية التعرق.
  • فضلًا عن أن الماء يحتوي على الكثير من العناصر الغذائية مثل الأملاح وغيرها من المواد التي يحتاج إليها جسم الإنسان.

قد يهمك: موضوع تعبير عن تلوث المياه

كيفية المحافظة على الماء من التلوث

يمكن للإنسان الحد من تلوث المياه بالكثير من الطرق، وهذا ما سوف نذكره في نقاط التالية:

  • الحرص دائمًا على عدم تصريف الأدوية والمواد الكيميائية الضارة في مجاري المياه وخاصة في الأنهار.
  • الحرص على عدم إلقاء النفايات والمواد الضارة الناتجة من الاستعمال الشخصي اليومي أو استخدام المصانع أو حتى الشركات في المياه.
  • وكذلك يمكن الحد من التلوث المياه عن طريق التخلص بطريقة صحيحة من المخلفات.
    • ومن أسباب تلوث المياه الأساسية إلقاء المواد البلاستيكية في المياه لذا يمكننا تجنب استخدامها قدر الإمكان.
  • للإقلاع عن تلوث المياه كما يمكننا إعادة تدوير المياه وإعادة استخدامها مرة أخرى لصالح الإنسان والحيوان والنبات.
  • الإقلاع عن استخدام المبيدات الحشرية الكثيرة وكذلك المبيدات النباتية التي يستخدمها الفلاح للنبات.
  • كما يمكن أن يستخدم الأسطح الترابية بدلًا من المسطحات الأسمنتية وذلك يعمل على عدم تلوث المياه وحمايتها من التلوث.
  • انجراف التربة هو أحد العوامل الأساسية لتلوث المياه لذا يمكن أن نحمي التربة من عوامل الانجراف.
  • الحفاظ دائمًا والمواظبة على تنظيف المسالك المائية والمجاري المائية والمواسير الخاصة بذلك.

مما يتكون الماء؟

الماء النقي يتكون من اتحاد ذرتين من الهيدروجين مع ذرة واحدة من الأكسجين ليعطي.

الماء النقي ليس له طعم ولا رائحة أما إذا أضيف إليه بعض المعادن والعناصر الغذائية ومنها الأملاح فقد تشعر له بطعم عند تناوله.

ولضمان صلاحية المياه التي تحصل عليها للشرب يجب استخراجها من الآبار التي لا تقل قيمتها عن 50 متر.

فقط مع مراعاة أن تكون الجدران المحيطة بتلك الآبار مصنوعة من طبقة من الإسمنت من الداخل وذلك حرصًا على عدم وصول المواد الملوثة إلى الماء النقي.

كيفية المحافظة على نظافة الماء

  • أوضح علماء البيئة أن الماء هو أكثر المواد الطبيعية تعرضًا للتلوث، وهي التي تؤدي إلى انتشار الكثير من الأمراض وقد تؤدي تلك الأمراض إلى انقراض الحياة على وجه الأرض.
  • وذلك نتيجة لتسمم الكائنات الحية من المواد الكيميائية المستخدمة والموجودة داخل المياه الملوثة.
  • ولكن يمكننا الإشارة على عدد من الطرق التي تعمل على المحافظة على نظافة المياه وجعله نقي.

ومن ضمن هذه الطرق ما يلي:

  • قيام الدولة بسن الكثير من القوانين والتشريعات التي تحد من تلوث المياه.
  • بإنشاء العقوبات على من يحاول تلوث المياه سواء كان ذلك المصانع أم الشركات الكبيرة أم الإنسان نفسه.
  • ضرورة التنبيه والحرص على إعادة تدوير النفايات والمخلفات التي يلقيها الإنسان في المياه.
  • كما يمكن التنبيه على ضرورة دفن النفايات المشعة ذات المواد الكيميائية الضارة.
    • والسموم في الصحراء بعيدًا عن أماكن تواجد الحياة البشرية أو أماكن تواجد المياه الجوفية.
  • لابد أن تقوم الدولة بسن الكثير من الحملات وورش العمل وكذلك الندوات والمؤتمرات الكثيرة لتوعيه البشر بأهمية المياه وطرق الحفاظ عليها.
  • عدم رمي الحيوانات الميتة في المياه لأن ذلك يؤدي إلى تعرض المياه إلى الكثير من البكتيريا.
  • المطر الحمضي يعمل على تلوث المياه بشكل كبير.
    • لذا يجب الحد من تلوث الهواء الذي هو سبب أساسي في تلوث المياه.
  • يجب تحذير السفن الكبيرة وأي ناقلات تسير في الماء من إلقاء القمامة ومخلفاتها في المياه.

اقرأ أيضًا: بحث عن تلوث المياه كامل مع المراجع

النتائج المترتبة على تلوث المياه

  • يؤدي تلوث المياه إلى موت الكثير من الكائنات البحرية، حيث يتم إيجاد على الكثير من الأنواع المتباينة من هذه الكائنات ميتة نتيجة إصابتها بسرطان أو غيرها من الأمراض التي تسبب موتها.
  • كما يؤدي تلوث المياه إلى حدوث اختلال بالسلاسل الغذائية، لأن الأسماك الكبيرة تتغذى على الأسماك صغيرة الحجم.
    • التي بدورها تأكل الطعام الملوث بالعناصر السامة مثل الرصاص والزرنيخ فيؤدي ذلك إلى موت كلاهما.
  • بالإضافة إلى ذلك يؤدي تلوث مياه البحار والأنهار إلى تسمم الأسماك التي إن لم تموت بسبب هذا التسمم تنقله بالضرورة إلى الإنسان عند تناوله لها.
  • ومن ضمن الأمراض التي قد يعاني منها الإنسان نتيجة لذلك التهاب الكبد والإسهال وألآم المعدة بالإضافة إلى التسمم.
  • التسبب في ظهور منظرًا غير محبب للعين نتيجة تلوث المياه بسبب انتشار جثث وبقايا الحيوانات الميتة في المياه.
  • هدم بعض أنواع النظم الإيكولوجية نتيجة للتلوث المكثف للمياه.
  • تكون الأمطار الحمضية نتيجة صعود الغازات السامة الناتجة عن تلوث المياه إلى طبقات الغلاف الجوي.
    • ثم تتساقط على هيئة أمطار حامضية ضارة بالإنسان قبل النبات وغيره من الكائنات الأخرى.

كيفية معرفة أن المجرى المائي ملوث

يمكن للفرد معرفة أن الماء ملوث عن طريق طعمه أو لونه وكذلك الرائحة الكريهة التي تنتج عنه.

فعندما يتعرض الماء لأي نوع من مسببات التلوث سواء كانت ملوثات طبيعية أو تلوث ناتج عن ملوثات كيميائية يحدث تغير في الشكل واللون والطعم والرائحة ويمكن تميزه بسهولة.

مما يتكون الماء الملوث؟

تتكون المياه الملوثة من أحد هذه المواد أو بعضها أو كلها، ومن هذه المواد:

  • المواد العالقة.
  • المواد الصلبة التي قد تكون عضوية أو غير عضوية.
  • كائنات دقيقة مثل الميكروبات والطحالب والطفيليات.

كيف يمكننا ترشيد استهلاك المياه؟

يوجد الكثير من الطرق والوسائل التي تعمل بدورها على ترشيد استهلاك المياه، ومنها:

  • استعمال المياه عند الاحتياج لها وبعد الانتهاء يجب علينا أن نقفل صنبور الماء.
  • شن الكثير من الحملات والندوات، وذلك حرصًا على توعية الآخرين بأهمية المياه وكيفية ترشيد استغلالها وطرق المحافظة عليها.
  • عمل سدود للحفاظ على ماء الأمطار للانتفاع منه وقت الحاجة إليها.
  • سقي الأراضي الزراعية الرش أو بالتنقيط وعدم استخدام طريقة الري بالغمر.
  • معالجة وتنقية مياه الصرف الصحي واستغلالها في الري أو استثمارها في الخدمات الصناعية المتنوعة.

مصادر تلوث الماء

  • المعادن الثقيلة السامة مثل الزرنيخ والزئبق والرصاص وغيرها من المعادن السامة الضارة.
  • المخلفات التي تنتج عن معالجة الصرف الصحي.
  • المبيدات الزراعية والأسمدة التي تنتقل عن طريق المياه الزائدة عند تصفيتها من الأرض الزراعية بعد ريها.
  • المخلفات الكيميائية التي تنتج عن المصانع التي تتخلص منها عن طريق تسربها في المياه.
  • المخلفات الضارة التي تنتج عن معالجة الأغذية.
  • الملوثات الكيميائية الناتجة عن التسرب من النفايات الخطرة.

شاهد أيضًا: بحث عن تلوث المياه مع المراجع

وفي الختام، يمكننا القول بأن تلوث المياه من أحد المسببات الأولى لفناء حياة الإنسان وغيره من الكائنات الحية.

لذا يجب إتباع كافة الطرق والأساليب للحفاظ على تلك المياه التي بدورها تعد المصدر الأساسي لحياة الكائنات الحية.

وبهذا نكون قد تناولنا معكم كيفية المحافظة على المياه من التلوث، نرجو أن تكون المقالة قد حازت على إعجابكم ولا تنسوا مشاركتها مع غيركم حتى ينتشر الوعي لدى الجميع.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.