بحث عن الاعاقة السمعية مع المراجع

بحث عن الاعاقة السمعية مع المراجع، السمع هي نعمه لا تدرك قيمتها إلا عندما تتعطل، فيحدث السمع نتيجة انتقال مؤثر خارجي من الأذن الخارجية إلى الأذن الوسطي، وتقوم الأذن الوسطي بنقل هذا المؤثر السمعي إلى الأذن الداخلية، ويسلك هذا المؤثر طريقة إلى الجهاز العصبي المركزي الذي بدوره يقوم بترجمة هذا المؤثرات إلى أشياء يفهمها الإنسان، ووجود في خلال في أي من هذه الأجزاء يمكن إن يؤدي إلى حدوث إعاقة في السمع.

مقدمة بحث عن الاعاقة السمعية مع المراجع

التعايش مع الإعاقة السمعية في أي مجتمع قد يكون من الأمور الصعبة سوءا لدي الكبار أو الصغار، ولذلك كان من الهام التوصل على بعض الأجهزة التي تمكن هؤلاء المرضى من السمع والتخلص من الشعور بتلك الإعاقة لتجنب مشكلة السمع ولحماية أنفسهم من مشالك التنمر من الآخرين.

شاهد أيضًا: ما هي الأمراض النفسية الأكثر شيوعًا

تعريف الإعاقة السمعية

  • بأسلوب بسيط فالإعاقة السمعية هي فقد القدرة على السمع والتي يطلق عليها الصم ولكن هذا المفهوم عن الإعاقة السمعية.
  • يتراوح هذا الضعف بين الضعف البسيط إلى الفقدان الكلي للسمع وسوف نتحدث عن ذلك بشكل أكثر توسع لعلنا ندرك ماذا تعني الإعاقة السمعية وكيفية تجنب حدوث ذلك وماذا عليك إن تفعل إذا كنت من ذوي الإعاقة السمعية من اجل تسهيل الحياة أكثر.
  • هو مفهوم شامل لذلك يمكننا تقسيم الإعاقة السمعية إلى كليا وجزئية كالتالي:
الإعاقة السمعية الجزئية  الإعاقة السمعية كليا ً وجه المقارنة
هي فقد جزء من القدرة على السمع وليس عدم القدرة على السمع بشكل كامل، ويسمي بضعيف السمع لأنه يستطيع إن يسمع ولكن بشكل قليل هو عدم القدرة على السمع تماما بشكل كامل التعريف
تحدث في أي مرحلة من العمر وذلك بسبب مجموعة من الظروف البعض منها متعلق بأسباب صحية او بيئية أو غير ذلك تحدث في المراحل المبكرة من عمر الإنسان أي بعد 3 أشهر من الولادة، وبالتالي لا يكون قد استطاع إن يقوم بتكوين مخزون من الكلمات، وبالتالي فان هذه الإعاقة السمعية تؤثر على النطق أيضًا متى تحدث
ضعف في القدرة على النطق ولكن هذا مقدار هذا الضعف يتوقف على متى حدثت الإعاقة، وحجم الإصابة ونسبتها عدم القدرة على النطق علاقة الإعاقة السمعية بالنطق
الصم الصم والبكم مصطلح

أسباب الإعاقة السمعية

تتعد الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى حوادث الإعاقة السمعية:

1. الأسباب الوراثية

  • فقد تلعب العوامل الوراثية دور كبير في الإصابة بهذه الإعاقة، ومن هذا العوامل هناك ما يسمى عامل الرايزسي، يحدث للجنين فقدان للسمع، كما أنها أيضًا تتم من خلال انتقال الصفات الوراثية في الإباء إلى الأبناء عن طريق الكروموسومات الحاملة لهذه الصفات مثل ضعف الخلايا العصبية وغيرها، ومن أكثر حالات الإعاقة السمعية تلك الناتجة عن زواج الأقارب.

2. الأسباب البيئية والصحية

  • يمكن إن تحدث هذه الأسباب أثناء فترة الحمل، مثل تعرض الأم لأشعة ضارة قيامها بعض العقاقير إلى توثر على الجنين، إصابتها ببعض الأمراض، حدوث نقص في الأكسجين أثناء عملية الولادة.
  • تركم المادة الشمعية وتكوين الفطريات والبكتريا في الأذن وتركها فترات طويلة دون تنظيف.
  • التعرض المستمر للأصوات المرتفعة يوثر بشكل كبير على السمع.
  • ارتداء السماعات الصوتية، وجعل الصوت عالي من ضمن الأسباب التي تؤدي إلى فقدان السمع أيضًا.
  • من الأسباب التي تؤدي أيضًا إلى فقدان السمع هو إصابة الأم بالحصبة أثناء الحمل.
  • حدوث ثقوب في طبله الأذن يوثر على السمع.
  • وجود التهابات شديدة في أي من طبقات الأذن سواء أكانت الأذن الداخلية أو الخارجية أو الوسطى.
  • استخدم بعض الأدوية التي تحتوي على مواد تأثر على الخلايا العصبية المسئولة عن السمع.
  • تجمع الماء خلف طبلة الأذن يؤثر على السمع.
  • كثير من الأورام التي تؤثر على عصب السمع أشهرها ورم العصب السمعي.
  • حدوث تمزق في غشاء طبلة الأذن مما يؤثر على نقل الذبذبات إلى المخ.

شاهد أيضًا: بحث عن الأمراض الخطيرة المعدية التى تصيب الانسان

انواع الإعاقة السمعية من حيث الأسباب ومراكز الإصابة

1. الإعاقة السمعية التوصيلية

  • يحدث نتيجة وجود خلل في نقل الذبابات إلى مجرى السمع وهو الأذن الداخلية، ثم مركز الحس في المخ، ويكون نتيجة وجود خلال في الأجزاء المسئولة عن ذلك في الأذن إما في الأذن الخارجية أو الوسطي، يمكن إن يتم علاج هذا النوع بسماعات الأذن أو معرفة سبب الإصابة ومعالجة الأجزاء المصابة في كل من الأذن الخارجية أو الوسطى.

2. الإعاقة السمعية الحسية العصبية

  • يحدث نتيجة عدم القدرة على نقل الذبابات إلى العصبي السمعي في المخ، ويكون ذلك نتيجة وجود خلال في أجزاء الأذن الداخلية أو الأعصاب السمعية، ويعتبر هذا النوع من الأنواع التي يسهل علاجها من خلال عملية زرع قوقعه.

3. الإعاقة السمعية المركزية

  • وجود خلل في مراكز السمع في المخ، وقيام الإنسان بتفسير ما يسمعه بطريقة خاطئة، ويمكن أن يكون السبب في ذلك وجود أورام او تليفات.

انواع الإعاقة السمعية من حيث شدتها

  1. (المعدل الطبيعي للسمع هو حتى 20 ديسبيل).
  2. الإعاقة السمعية الشديدة جدا ً (تبدأ من 90 ديسبيل)
  3. لابد من الاعتماد على لغة الإشارة في هذه الحالة.
  4. الإعاقة السمعية الشديدة (يتراوح مقدار فقد السمع بها من (61-90 ديسبيل)” الديسبيل هو وحدة قياس الصوت)
  5. يمكنك تحسين تلك الإعاقة بزرع قوقعه.
  6. الإعاقة السمعية المتوسطة (يتراوح مقدار فقد السمع بها من 65-70 ديسبيل)
  7. لابد من وجود سماعه تساعدك على تفسير الأصوات.
  8. الإعاقة السمعية البسيطة (يتراوح مقدار فقد السمع بها من (61-55 ديسبيل)
  9. لا تستطيع سماع الأصوات البعيدة او على مسافة بعيدة.
  10. الإعاقة السمعية البسيطة جدًا (يتراوح مقدار فقد السمع بها من 27-40 ديسبيل)

يكون لديك صعوبة في تفسير الأصوات او حدوث بعض التشويش.

الخصائص العامة لذوي الإعاقة السمعية

  • صعوبة القدرة على الكلام بشكل سليم.
  • ضعف في التركيز.
  • التحدث بصوت مرتفع.
  • بذل الكثير من الجهد والتركيز من اجل تميز الأصوات.
  • إحاطة الأذن باليد من اجل تركيز السمع في منطقة معينه من الأذن وسماعه بشكل جيد.
  • استخدام الإشارات أثناء التحدث.
  • صعوبة في فهم الأصوات الخافتة والبعيدة.
  • إمالة الرأس نحو الصوت من اجل التركيز به وسماعه.
  • التركيز في حركة الشفاه للقدرة على تميز بعض الكلمات.
  • وجود أخطاء في النطق.

واجب الأسرة والفرد والمجتمع تجاه هذا الإعاقة

  • لابد أن تقوم الأسرة منذ ولادة الطفل بمتابعة هذه الحاسة لديها، وإذا وجدت الأسرة إن هناك خلال ما فلابد من عرضه على الطبيب المختص من اجل تشخيص حالته، وإعطاءه الإجراءات اللازمة التي تساعده على معالجة هذا الوضع قبل إن يتفاقم.
  • لابد على الفرد إن يعمل على تنظيف الأذن باستمرار، والبعض عن مسببات ضعف السمع، والتعرض بشكل مستمر للأصوات المرتفعة، كما انه عند شعوره بضعف أو تشويش في السمع لابد من الذهاب فورًا إلى الطبيب المختص من اجل معالجة هاذ الوضع قبل أن يزيد ويؤدي إلى ضعف السمع كليًا.
  • يجب على دور نشر حملات توعية عن الإعاقة السمعية والأسباب التي تودي لها، وطرق تجنبها، والطرق التي يجب اتبعها إذا كنت تعاني من هذه الإعاقة، توفير الأطباء والمستشفيات المتخصصة في عمليات زرع القوقعة، حيث أنها تتكلف مبالغ باهظة لا يقدر الفرد العادي على تحملها.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن الوعى الصحى ومقاومة الامراض

خاتمة بحث عن الاعاقة السمعية مع المراجع

من خلال مقالنا نكون قد وضحنا مفهوم الإعاقة السمعية وكيف يمكننا علاجها أو تفدي مساوئ الإصابة بها، علاوة على توضيح كافة أنواعها، والأهم من ذلك توضيحنا من خلال ذلك المحتوى القيم أهمية مساعدة وتجاوب الأسرة والمجتمع مع المصاب، حتى يستطيع التأقلم والتعايش بشكل طبيعي دون مواجهة أي مشكلة في عمله أو في مجتمعه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.