بحث عن الأسرة وأهميتها في المجتمع

بحث عن الأسرة وأهميتها في المجتمع، في البداية كان الإنسان دائم التنقل والترحال بين البُلدان، إلى أن توصل الإنسان المصري القديم إلى الزراعة وبناءً عليه بدأ الإنسان في معرفة الاستقرار وتكوين الأسرة.

ومن بعدها شرع في تكوين العائلة التي نتج عنها فيما بعد تَكون القبائل، ومنها أتت نشأت المجتمع، فلولا تَكون الأُسر وترابطها واستقرارها لم يكن هناك مجتمع من الأصل.

مقدمة بحث عن الأسرة وأهميتها في المجتمع

تعد الأسرة هي الملجأ لكل إنسان، حتى وإن كان يحتل شخص أعلى مكانة في المجتمع فالأسرة هي المسكن الأول والأخير له.

ففي منزله يجد الراحة والأمن والأمان والاستقرار.

وهناك فرق كبير بين لفظ الأسرة ولفظ العائلة التي من المحتمل ألا يعرفه الكثيرين وهو أن حجم الأسرة أصغر من حجم العائلة.

في الريف ينتشر لفظ العائلة أكثر من الأسرة، أما في المدن الحضرية يسودها لفظ الأسرة.

وللأسرة أهمية كبيرة لكلًا من الفرد والمجتمع لذا سوف نتناول معكم بحث عن الأسرة وأهميتها في المجتمع، فتابعونا.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن الأسرة السعيدة بالعناصر

ماهية الأسرة

هناك العديد من التعريفات التي تطلق على الأسرة ومنهم تعريف القاموس النقدي لعلم الاجتماع أن الأسرة:

هي تلك الهيئة التي تميز الحياة الإنسانية والتي لا يمكن تفسير أية هيئة أخرى بدون الرجوع إليها

لكونها تمثل نواة المجتمع، وهي تتكون من مجموعتين من الأفراد يتقاسمون الأدوار فيما بينهم.

أهمية الأسرة في المجتمع

الأسرة هي المكون الأول للمجتمع فللأسرة عدة أهميات للمجتمع ومنها:

  • تكون الأسر هو الأساس الذي بنى عليه المجتمع فبدون الأسر لما كانت المجتمعات نشأت من الأصل.
  • تظهر القيم الأخلاقية للمجتمع من قيم الأسر.
  • فالأسرة هي المكون الأول للمجتمع فإذا صلح حال الأسرة وأبنائها وتم تربية الأفراد بطريقة سليمة صلح حال المجتمع ككل.
  • الأسرة هي الإطار العام الذي يؤثر في مدى صلاح أبنائه، فالأفراد هم المؤثرون الأول في حياة المجتمع.
  • يتكون المجتمع من عدد من الأسر مخالفة في سلوكياتها ولكنها تجتمع في حبها للمجتمع ومحاولة تقدمه دائمًا.
  • لكل أسرة الخصائص الاجتماعية وأساليب التنشئة الخاصة بها، فلابد أن تحتفظ كل أسرة بتلك الأساليب وتترك غيرها من الأسر وعدم انتقادها لكي يتقدم المجتمع.
  • توفر الأسرة الاحتياجات اليومية الأساسية لأفرادها فهي تعد العائل الاقتصادي والاجتماعي والنفسي للأفراد.
  • من أهمية الأسرة تجاه المجتمع أيضًا، أنها تساعد المجتمع في القيام بالإحصاءات السكانية والمتعلقة بالمستوى المعيشي للأسر والنظام البيروقراطي المتواجد في المجتمع.
  • يمكن أخذ الأسرة كعينة لعمل المتوسطات الإحصائية والدراسة والتحقيق للتعرف على المشكلات التي تواجه الأسر في مجتمعهم والعمل على حلها.
  • من خلال الأسرة يستطيع الإنسان تحقيق ما يرغب به من غرائز ودوافع طبيعية.
  • باستطاعة الأسرى أن تحارب الانحطاط الاجتماعي المنتشر في المجتمع، وذلك بتعليم أفراد الأسرة القيم الحميدة.

أهمية الأسرة في التربية

  • من أبرز أهميات الأسرة هو الدور الاجتماعي الذي تلعبه الأسرة في حياة أفرادها.
  • فالأسرة هي الملجأ الأول للأفراد والمربي الأول في حياة كل فرد، لذا تلعب الأسر دور كبيرة في تنشئة وتربية الأبناء.
  • إذا صلح حال الآباء صلح حال الأبناء، وبناء على ذلك فإن الأسرة والتنشئة الاجتماعية المرتبطة بها هي من العوامل الأولى في تحديد مصير الأبناء وكذلك مصير المجتمع.
  • من الأدوار الأساسية للأسرة هي تكوين شخصية الأفراد، وبنائهم نفسيًا واجتماعيًا وأخلاقيًا.
  • من خلال الأسرة وما تقدمه للطفل منذ صغره تجعله قادرة على تحدي الصعوبات التي تواجهه في المستقبل وقادر على تحمل المسؤولية.
  • تقوي الأسرة وتعزز من روح أبنائها وتنمي فيهم مجموعة من القيم الأخلاقية مثل احترام الغير والتقدير لمجهود الآخرين، والصبر على الشدائد وتقديم العون والمساعدة لغيرة، فكل هذه الصفات تجعل الأفراد صالحين عند كبرهم وهمهم الأول هو العمل على تقدم مجتمعهم.
  • تنمي الأسرة من روح التفاعل والتعامل مع الآخرين داخل الطفل منذ صغرة وكذلك توطيد العلاقات الأسرية وما ينتج عنها من صلاح المجتمع ككل.
  • الأسرة هي الوسيلة الوحيدة لنقل ثقافة العائلة من جيل إلى أخر.
  • تعمل الأسرة على توطيد العادات والتقاليد التي تعبير عن المجتمع لباقي أفرادها الصغار مما يؤثر بالإيجابية على الأجيال الحديثة.
  • الأسرة هي المرجع الأول والأخير لأي فرد بداخلها للتعرف على قيم المجتمع ومعاييره.
  • أثناء السنوات الأولى من تنشئة الأطفال تعمل الأسرة كالمدرس الذي يلقن تلاميذه جميع خبراته السابقة ليأمن له مستقبله.
  • تبث الأسرة في نفوس أبنائها الأدوار المطلوبة منهم في مجتمعهم وما واجبهم نحوه طيلة حياته.
  • تقدم الأسرة لأفرادها الرعاية الصحية السليمة التي تضمن سلامة الأفراد.
  • من واجبات الأسرة نحو الأفراد أيضًا تعليهم العقيدة وحثهم على إتباع أساليب الدين الإسلامي في التربية.
  • تنمي الأسرة (الآباء والأمهات بالأخص) ثقة باقي أفراد الأسرة في أنفسهم.

اقرأ أيضا: موضوع تعبير عن الأسرة السعيدة للصف السادس بالعناصر

الأسرة الحديثة للمجتمع

هناك العديد من الوظائف الحديثة للأسرة ومنها:

  • الأسرة هي المؤسسة الأولى المسؤولة عن حفظ النوع من الانقراض وذلك لأنها المكان الطبيعي لإنجاب أفراد جديدة في المجتمع.
  • إشباع الحاجات الفسيولوجية وهي الحاجة على أساسيات الحياة من غذاء وملبس ورعاية ومأوى.
  • إشباع الحاجات النفسية والمعنوية للفرد وللمجتمع، وهذه الحاجات مثل احتياج الفرد للشعور بأنه ينتمي إلى جماعة معينة.
  • وأن له مكانة عالية ومرموقة بها، وأيضًا كشعور الأمان الذي توفره الأسرة للفرد في مجتمعه.
  • وللأسرة وظيفة اقتصادية فحديثًا أصبح لكل فرد في الأسرة دورة في زيادة دخل الأسرة، وبرز دور النساء كذلك في تدبير أمر الميزانية المتعلقة بالأسرة.
  • من الوظائف الأساسية للأسرة تجاه المجتمع أنها تعمل على ترسيخ المعتقدات الدينية.
  • بث روح الوطنية والتضحية من أجل الوطن في نفوس الأبناء، وحثهم على أن يكونوا أوفياء لوطنهم وينتمون إليه بكل ما تحمله الكلمة من معنى.
  • للأسرة دور وظيفي في حياة الأفراد والمجتمع، فمن خلالها يتم من تراث الأمة وحاضرها وترسيخ معنى الحضارة في نفوس أبنائها وشعبها وكيفية المحافظة عليه من أعدائه.
  • تقوية علاقة المجتمع بغيره من المجتمعات من واجب الأسر، وذلك نتيجة أن الأسرة تربي الأجيال التي تتعامل مع غيرها من المجتمعات.
  • وترسم للعالم الخارجي الصورة سواء الحسنة أو السيئة عن المجتمع.
  • حال الأسرة ينعكس على حال الأبناء وبالتالي ينعكس على حال المجتمع ككل.
  • فإذا تواجد الطفل وتعود أن يكون البيت نظيفًا مرتبًا يسوده جو المحبة والرحمة سوف ينعكس ذلك على مجتمعه.
  • أما إذا كان الطفل يعيش في بيت يسوده الفوضى والكراهية هذا سوف يؤثر بالطبع على مجتمعه.
  • لابد أن تكون وظيفة الأسرة تقوية التفاعل وتعويد الأبناء على حب بعضهم البعض لكي يسود الأسرة جو المشاعر العاطفية.
  • وكذلك تنعكس على جو المجتمع الخارجي، ويعيش الجميع في سلام وأمان.

ما هي عناصر نجاح وتماسك الأسرة؟

للتماسك الأسري العديد من العناصر أو العوامل ومن أهم هذه العناصر ما يلي:

المراعاة

يجب على كل فرد في الأسرة أن يلتزم ويراعي ما لديه من واجبات تجاه الأسرة وتجاه المجتمع، مع عدم التفريط في حقوقه.

ولا يعني الالتزام والمراعاة إطلاقًا إلغاء شخصية الفرد وتقييد حريته.

الاتصال الفعال

من أشكال الاتصال الفعال المشاركة الاجتماعية، والمشاركة الوجدانية، والمشاركة الروحية، فالتواصل الفعال أو ما يعرف بالتواصل الإيجابي.

له دور فعال في بناء أبناء أسوياء، يعيشون في مجتمعهم على القواعد المحددة لهم.

كما أن الاتصال الفعال بين أفراد الأسرة ينمي من صلتهم ببعض وتفاهمهم في أمور حياتهم يجعل كلًا منهم يحب الخير لباقي أفراد أسرته.

الترابط الروحي

الأسرة لن تترابط وتتماسك مع بعضها البعض بغير ترابط روحي بينهم بالإضافة على الترابط المعنوي والترابط المادي.

وبالتالي القدرة على حل المشكلات التي تواجههم بكل سهولة نتيجة لتكاتفهم بجانب بعضهم البعض.

مواجهة الضغوط النفسية

فترابط الأسرة وتماسكها لن يأتي مادام أفراد الأسرة لا يقفون بجانب بعضهم البعض في الأزمات النفسية.

فيجب على باقي أفراد الأسرة عندما يقع أحد منهم في مشكلة نفسية أو عاطفية أو يقوموا جميعهم بمحاولة التخفيف عنه والوقوف بجانبه.

المحبة والتقدير

يؤثر إعلان التقدير والحب بين أفراد الأسرة بالتأكيد على مدى ترابطهم معًا، فيجب على كل فرد داخل الأسرة أن يظهر حبه وتقديره لباقي الأفراد.

فالكلمة الطيبة صدقة لذا يجب نطق الكلمات التي تجعل غيرنا من الأفراد لديهم الثقة الكبيرة في أنفسهم.

قضاء المزيد من الوقت معًا

يعتبر البقاء أطول فترة ممكنة من الوقت مع باقي أفراد أسرتك من أهم ما يخلق التماسك والترابط بين أفراد العائلة.

وذلك في أوقات تناول الطعام، وقضاء الإجازات الرسمية معًا.

وكذلك أوقات الفراغ حتى يعم الخير والسعادة والمحبة على الأسرة ويسودها جو من الترابط وعدم التفكك.

اخترنا لك هذا: بحث عن خدمات رعاية الطفولة في المجتمع

خاتمة بحث عن الأسرة وأهميتها في المجتمع

في النهاية، يجب أن نقول إن الأسرة هي عماد المجتمع والدولة، ويجب أن يتوافر مجموعة من الشروط لكي تتحقق الأسرة ومنها وجود رابطة زواج بين فردين على الأقل منها.

ويجب أن يشترك أفراد الأسرة في المسكن بالإضافة إلى وجود مجموعة من الأسس والقواعد التي تحدد الحياة داخل الأسرة.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.