حوار بين شخصين عن البيئة المدرسية

بين شخصين عن البيئة المدرسية، حوار بين شخصين عن البيئة المدرسية سنتعرف من خلال عباراته البسيطة على القيمة الكبيرة للمدرسة في مجتمعاتنا، وهو حوار اخترنا سرده لكم في هذا المقال من خلال موقع mlzamty.com لكي نتناول في شكل بسيط أهمية الدور الذي تؤديه المدرسة في المجتمعات بصورة عامة.

من تكوين شخصية الطالب، وكون المدرسة هي أول خطوات الاحتكاك المباشر للطفل مع العالم الخارجي، وهو بمفرده ولأول مرة بدون رعاية من والديه.

حوار بين طالبتين عن المدرسة

  • جنات وحبيبة طالبتين في المرحلة الثانوية، المعلم قام بتكليف جنات بأن تكتب موضوع تعبير عن البيئة المدرسية لتقدمه له في صباح اليوم التالي.
  • وعندما قابلت جنات صديقتها حبيبة في طريق عودتهما إلى المنزل بعد انتهاء اليوم الدراسي، دار الحوار التالي بين الطالبتين:

جنات

  • كيف حالك يا حبيبة وكيف أمضيت يومك في المدرسة؟
  • حبيبة: الحمد لله أنا بخير، أما عن يومي الدراسي فإنه كان الحمد لله جيدًا، وماذا عنكِ؟

جنات

  • الحمد لله أنا أيضًا بخير ويومي كان جيدًا أيضًا، غير أن معلم الفصل في مادة اللغة العربية قد كلفني بأن اكتب في موضوع تعبير عن المدرسة، وطلب أن أسلمه له في الغد بإذن الله.
  • حبيبة: من نبرة صوتك يبدو أنك لم تستطيعي حتى الآن تكوين بعض الأفكار التي سوف تكتب في موضوعك.

جنات

  • أنت محقة يا حبيبة، فأنا للأسف لم أكون أي فكرة بعد في عقلي عن هذا الموضوع، ما رأيك أن تقدمي لي المساعدة ونتناقش في بعض الأفكار؟
  • حبيبة: على الرحب والسعة، ما رأيك في الكتابة حول فكرة دور المدرسة في بناء المجتمع؟

جنات

  • هذه تبدو فكرة جيدة، ولكن وضحي لي أكثر عنها.
  • حبيبة: تكلمي عن الدور الذي تقوم به المدرسة في تنمية وتقدم المجتمعات، وعن أنها مكان يهتم بالتربية قبل التعليم.

جنات

  • أتعلمين يا حبيبة معكِ كل الحق، فأنا فعلًا أشعر وكأن المدرسة هي بيتي الثاني.
  • حبيبة: هذا ما يعرف بالانتماء يا جنات، وهذا بالضبط ما كنت أعنيه عندما قلت إن المدرسة لها دور هام في تقدم المجتمع، فإن أول ما تفعله المدرسة هو أنه تقوم بزرع روح الانتماء بداخلنا.

جنات

  • وأنا أرى كذلك أن من أهم الأدوار التي تؤديها المدرسة في خدمة المجتمع، هو تجميع الأطفال وتحميهم من الوقوع كضحايا لمشكلة عمالة الأطفال.
  • حبيبة: من الممكن ايضًا التحدث عن دور البيئة المدرسية في تنظيم العملية التعليمية، وتكون بمثابة الرقيب على ما يتم تعليمه للطلاب.
  • وبذلك فإنها تحمي المجتمع من خلال حماية طلابها من الوقوع فريسة للأفكار المتطرفة، والتي من الممكن أن يتم دسها في عقول الطلاب.
  • وذلك في حالة كان التعليم يتم بصورة غير منظمة وعشوائية.

جنات

  • اتفق معكِ، في المنظومة التعليمية لدينا اليوم من السهل القيام بعملية مراقبة المادة العملية التي يتم تدريسها، وكذلك تنقيها من جميع الأفكار المتطرفة والمغلوطة.
  • حبيبة: أنا الآن أشعر أن هناك سيل من الأفكار الجيدة بدأت تتدفق إليكِ يا جنات.
  • جنات: نعم كل هذا بفضل مساعدتك يا حبيبة أشكرك شكرًا جزيلًا يا صديقتي، لقد ساعدتني كثيرًا.
  • حبيبة: الشكر لله يا جنات، والآن أستودعك الله فنحن ها قد وصلنا لمنزلك.

شاهد أيضًاحوار بين شخصين عن الحياء

حديث عن دور المدرسة تجاه الفرد والمجتمع

  • سارة: أخيرًا يجب أن نوضح الطريقة التي تستطيع المدرسة من خلالها القيام بدورها تجاه الأفراد وكذلك المجتمع.
  • مروة: هل تعرفي ما هي هذه الطريقة يا سارة؟
  • سارة: نعم يا مروة، فالمدرسة في حاجة لأن تتبع عدة أمور حتى تكون قادرة على القيام بدورها تجاه الفرد والمجتمع وهذه الأمور كالاتي:
  • كل من يعمل داخل المدرسة يحتاج أن يركز اهتمامه على الاهتمام بتربية الأطفال من الناحية التربوية قبل الناحية التعليمية، ويكونوا على دراية تامة أن المدرسة هي مكان التربية قبل التعليم.
  • غرس قيمة التعاون وحب المشاركة لخلق جيل يستطيع التعاون والعمل بروح الفريق مع جميع أفراد المجتمع، وهذا متطلب ضروري وهام تحتاج إليه جميع المؤسسات بعد ذلك.
  • وعلى جميع المسؤولين الاهتمام بتطوير مناهج حديثة والتي من شأنها أن تجعل الطلاب قادرين على التكيف مع زملائهم.
  • تزويد المدارس بالوسائل التعليمية الحديثة التي من دورها توصيل المعلومات بصورة أفضل للطالب.
  • الاهتمام بممارسة الأنشطة داخل المدرسة سواء كانت تعتمد على العمل الفردي أو الجماعي، فهي تعمل على تنمية مهارات وقدرات الطلاب، واكتشاف مواهبهم وتطويرها.
  • المعلم الذي يقود هذه المنظومة التعليمية يجب الاهتمام به، من حيث توفير الدورات والتدريب له، وذلك حتى يؤدي دوره بشكل صحيح في إعداد طالب قادر على العمل ومواجهة الحياة.
  • مروة: هكذا نكون قد توصلنا إلى جميع أجزاء البحث يا سارة وكل ما يتبقى هو كتابة أفكارنا.
  • سارة: بالفعل هكذا نكون انتهينا، واتمنى أن يوفقنا الله في أنهاء البحث على أكمل وجه ليكون مفيد ونافع.

تابع أيضًااذاعة مدرسية عن البيئة

حوار بين شخصين عن نظافة المدرسة

المعلم

  • صباح الخير يا طلابي الأعزاء كيف حالكم.

التلاميذ

  • الحمد لله أستاذنا، ولقد قمنا اليوم بتنظيف المدرسة.
  • كما قمنا بتجميلها ضمن الأنشطة المدرسية والفعاليات الخاصة بإقامة الحفلة.

المعلم

  • هذا عملٌ جيد لأن المدرسة هي بيتكم الثاني الذي يجب أن تحافظون على نظافته.
  • كما هو واجٌ عليكم ذلك ايضًا في بيوتكم.

التلاميذ

  • إن مدير المدرسة قال لنا أن من الضروري الحفاظ على حمام المدرسة نظيف من خلال تنظيفه بعد الاستخدام لتفادي وجود أي رائحة كريهة أو أمراض.

المعلم

  • نعم هذا صحيح لأن ترك حمام المدرسة غير نظيف بعد الاستخدام يتسبب في انتشار الأمراض بيننا، ثم تتحول مدرستنا تدريجيًا إلى مكان غير صالح للدراسة.
  • التلاميذ: وكذلك قال لنا المدير أنه يجب علينا أن نحافظ على نظافة فناء المدرسة ولا نلقي به القمامة لأنه المكان الذي نتجمع فيه مع زملائنا لأخذ قسط من الراحة واللعب.
  • المعلم: ويجب عليكم أيضًا يا أبنائي المحافظة على نظام ونظافة الفصل الذي تدرسون فيه، ولا تكسرون المقاعد ولا تكتبون عليها أو على الجدران، لأنها ممتلكات عامة لا يجب عليكم إهدارها.
  • التلاميذ: سوف نفعل ذلك يا أستاذ بالتأكيد لأن مدرستنا هي منبر من منابر العلم الذي من الواجب علينا المحافظة عليه من الإهمال أو التلف.
  • حتى تستطيع الأجيال القادمة أن يحصلوا على حقهم في التعليم
  • المعلم: كما أنه ليس بإمكانكم إقامة الحفلات المدرسية إذا لم تكن مدرستكم نظيفة.
  • التلاميذ: طبعًا ولذلك قمنا بتجميلها بمساعدة مدير المدرسة، وسوف نكون حريصين دائمًا لجعلها نظيفة باستمرار.

اقرأ أيضًاحوار بين شخصين عن التعاون

حوار عن دور المدرسة في بناء الفرد والمجتمع

  • مروة: أحسنت يا سارة لقد كانت إجابتك رائعة.
  • سارة: يمكننا أن نجعل الفكرة الثانية في بحثنا تكون حول دور المدرسة في بناء المجتمع، أتعرفين يا مروة ما هو الدور الذي تقوم به المدرسة في بناء المجتمع؟
  • مروة: المدرسة تلعب دور مهم يا سارة فهي تعمل على المساعدة في بناء الفرد وكذلك بناء المجتمع، ويمكن أن نلخص هذا الدور الهام في النقاط الآتية:
  • المدرسة هي المكان المخصص للتربية قبل التعليم، فهي تساعد صورة كبيرة الآباء في تربية أبنائهم.
  • هي عبارة عن مرحلة لتأهيل الطلاب ليتمكنوا من الدخول إلى مرحلة تالية من الحياة وهي الحياة العلمية والمهنية.
  • مكان واسع يشجع الطلاب على إظهار وتنمية المواهب.
  • أول الخطوات التي يخطوها الطفل في رحلة الاندماج والمواجهة التي سيخوضها مع الحياة والمجتمع.
  • المكان الذي ينمي الوطنية وروح الانتماء لدى الطلاب.
  • تساعد الطلاب وتعلمهم كيفية الاحترام والالتزام بالمواعيد.
  • تكسب الطلاب علاقات جديدة وبناء علاقات اجتماعية جيدة مع زملائهم.
  • تعمل المدرسة على زيادة الأخلاق الكريمة عند الطفل ومن بينها الاحترام، كاحترام المعلم لطلابه واحترام الطالب للمعلم وللزملاء.

عزيزي القارئ بعد أن وصلنا إلى نهاية المقال نتمنى أن نكون قدمنا لك كافة المعلومات والتفاصيل المفيدة في أكثر من حوار بين شخصين عن البيئة المدرسية، ونتمنى أن ينال اعجابكم ورضاكم.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.