صفات العرب ومزاياهم

صفات العرب ومزاياهم العرب هم أشخاص يتحدثون باللغة العربية باعتبار أنها هي اللغة الأم حيث اكتشف الباحثون أن العرب من أصل سامي، فأنهم ينحدرون من نسل سام بن نوح وكانوا يعيش وفى منطقة شبه الجزيرة العربية، وأيضًا كانوا يتصفوا بأنهم أهل الفصاحة والإبانة والبيان، فقد اعتمد العرب في البداية على أن الانتقال هو نمط حياتهم حيث كانوا ينتقلون من مكان إلى أخر ويكون مسكنهم خيم، وكان عملهم في البداية هو رعاية الغنم والإبل وكانوا بارعين في ركوب الخيل.

العرب ومزاياهم

أولًا: العرب البادية

  • وهم العرب الذين ظهور ثم هلكوا قبل ظهور الاسلام ولم يبقى شيء منهم أو من أفكارهم وحضرتهم سوئ أخبار نعرفه عنهم ومن العرب البائدة، هم قوم عاد وثمود الذين أخذهم الله بعذابه بعد أن كذبوا رسائل رسولهم لهم، وهم يتحدثون اللغة العربية بطلاقة وهذه القبائل هلكوا لأسباب كثيرة وعوامل كثيرة جدًا منها، عوامل الطبيعة مثل البراكين وغيرها من العوامل التي تؤدي إلى الانقراض.

شاهد أيضًا : ما هي أهمية علم النفس الاجتماعي

ثانيًا: عرب العاربة

  • فهم العرب الذين بقوا وتكاثروا حتى جاء منهم العرب جميعا، وعندما تقرأ في التاريخ تجد أن هؤلاء العرب سكنوا فترة من الزمن في بلاد بابل ولكن الحامي نافسوهم فيها فلم يتلبثوا فيها، ورحلوا إلى شبه الجزيرة العربية واليمن.
  • وقيل أن عرب العاربة كانوا يتحدثون اللغة السريانية ثم بتأثير العرب عليهم لأنهم كانوا يعيش وفي شبه الجزيرة العربية تعلموا العربية وتكلموها بطلاقة.

ثالثًا: هم عرب المستعربة

  • وهم العرب الذين تعلموا اللغة العربية وذلك كان بسبب اختلاطهم للعرب العاربة، ومن العرب المستعربة هم إسماعيل عليه السلام الذي خلط القبائل العربية وتأثر بها فتعلم منها العربية وصار يتحدث العربية.

وبعد أن عرفنا من هم العرب وما هي أقسام العرب سنعرف صفاتهم والمميزات

صفات العرب ومميزاتهم

الكرم والجود

  • فكان العرب مشهرون قديمًا بأنهم أكرم الناس وإن أكثرهم سخاء حتى أننا نجد هذا الكلام في الكتب القديمة والقصص والحكايات.
  • فكان من العرب شخص يدعى حاتم الطائي هذا الشخص كان مشهور بالسخاء الشديد وحسن كرم الضيف، ومن الأشياء التي حكيت عنه أنه كان إذا جاءه عبد من عباده بضيف من ضيوفه كان يعتق العبد مكافأته له على أنها أتى لها بالضيف، وكان يذهب الذبائح ليكرم ضيوفه ويقدم لهم أجمل الطعام وأحسنه حتى انه قيل انه في يوم لم يجد ما يأكله لضيوفه فقام بذبح خيلته النفسية ليكرم ضيوفه.
  • فهذا دليل كبير جدًا على انه رجل صاحب كرم واسع وسخاء ويحب مضايقة الناس، وأيضًا من الأشخاص الذين اشتهروا بالعطاء في العرب عقبة بن أبى معيط الذي كان يعتبر من أكثر الناس عداوة للإسلام، ولكنه كان مشهور بالسخاء حيث انه كان يقدم الولائم لكبار قريش في كل مرة يرجع فيها من سفره.

شاهد أيضًا : كيف يمكن حماية المراهق من الآفات الإجتماعية

الشجاعة والفروسية

  • فقد اتصف العرب قديمًا بصفات جميعها حسنة منها الشجاعة وصفات البطولة، فكانوا يعيبون على الرجال الذين يفرون من المعركة ويعتبرون أن ذلك ليس من الرجولة وانه يتصف بعدم الشجاعة، وهذه الصفة تظل سبته معه في جميع الوقت ولا تنتهي مع مرور الوقت.
  • فكان الرجل منه إذ خسر معركة يتمنى الموت لا نه لم يستطيع الفوز على خصمه، ولم يكن شجاع هذه من صفات العرب.
  • كل ما يتصف بالبطولة هي صفات العرب كانوا يهتمون جدًا بالرياضة والفروسية وضرب الرماح والسباحة، لأنها تصنع الرجال وتصفهم بالقوة وتحمل العصائب وهذه من أكثر صفات العرب.

اللسان الفصيح

  • هذه من ميزات وصفات العرب أن لديهم فصاحة وطلاقة في اللغة العربية، حيث أنهم اشتهروا بالفصاحة والبيان شهرة بلغت أعلى الدرجات فقد كانوا يجمعون أنفسهم في الأسواق أو الأماكن الاجتماعات أو المجالس الأدبية، ويبدأ بتداول الشعر بينهم والقصائد والخطبة ويتنافسون على من فيهم أفضل من الأخر وأكثر منه فصاحة وطلاقة في اللسان واللغة العربية.
  • وكان الأمير يعد لهم حفلات لهذا التنافس ويقول الذي يقدم في شعر مدح أفضل من الثاني سأعطيه دنانير كثيرة، فكان ذلك دافع لهم لتعلم الفصاحة والشعر أكثر وأكثر، حيث انه في غالب الأمر قديم كان الشعر هو وسيلة رزق معظم الأشخاص الذي لا يوجد لهم عمل.

الصدق

  • العرب قديمًا كانوا حريصًا جدًا على سمعتهم فلا يسمحون لأحد أن يقول عنهم أي شيء سيء، فالعرب حقًا كان حريصًا دائمًا على أنه يقول الصدق حتى لا يقول أحد عليه انه كذاب لأنهم لا يحبون أن يتصفوا بصفات سلبية.
  • فكانوا دائمًا حريصين على قول الحق، فمثلًا سفيان وكان كافرا في يوم جاء إلى عظيم الروم هرقل، فعرض عليه بعض الأسئلة التي تخص الرسول صلى الله عليه وسلم، فلم يكذب سفيان أو يدعى على النبي صلى الله عليه وسلم ولكن صدق كلامه وقال الصدق على الرغم من أنه كان من أشد الناس عداوة للإسلام وقد قال الصدق حتى لا ينتشر بين الناس أنه كذاب.

النخوة والشهامة

  • ومن صفات العرب أيضًا ومن أكثر الميزات فيهم أنهم كانوا يتصفون بالشهامة والجدعنة بينهم البعض، فكان لا يظلم مظلوم ولكن ينصره ولا يتعدى على ضعيف أو فقير فكان عنده نخوة لأهل بيته وباقي قبيلته أيضًا، فلا يحب أن ينظر أحد إلى بنات قبيلته، لأن العرب من صفتهم النخوة وأيضًا الشهامة فكان عندما يحتاج أحد من الأشخاص صديقه كان يكون دائمًا بجانبه ولا يتركه أبدًا حتى يقضى له أمره أو يخرج من محنته بسلام.

العفة

  • فكان أيضًا من صفات العرب ومزاياهم العرب العفة حيث أنهم كانوا شديدين الغيرة على النساء من غيرهم من الشعوب، وكانوا حريصين جدًا على الحفاظ عليهم وعلى عرضهم ويحافظون أيضًا على شرفهم حتى أن العرب قبل الاسلام وصلت الغيرة بهم إلى وأد البنات حتى لا يلحق بهم العار عند بلوغ هؤلاء الفتيات وهذا كان بالنسبة للرجل.
  • أما المرأة فهي أيضا كانت تحافظ على نفسها وعلى عرضها وشرفها لأن المرأة في العرب تتصف بعزة النفس.

الصبر

  • ومن صفات العرب ومزاياهم أيضًا هي الصبر حيث كان العرب ظروف معيشتهم صعبة جدًا بسبب أنهم كانوا يعيش وفى شبه الجزيرة العربية، فقد وجوه ظروف قاسية جدًا وكل هذه الظروف ولدت فيهم صبرًا على تحمل صعاب الحياة كالجوع والانتقال من مكان إلى مكان والسفر الطويل.

شاهد أيضًا : كيف يصبح طفلك اجتماعيًا

ومن هنا نكون أنجزنا اليوم مقالنا عن صفات العرب ومزاياهم وذكرنا كل المعلومات المهمة وكل التفاصيل، نرجو أن كون المقال قد نال إعجابكم، لا تنسوا لايك وشير للمقال لتعم الفائدة على الجميع.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.