موضوع تعبير عن فوائد الاستغفار

لقد خلق الله الإنسان والكائنات الحية التي على وجه الأرض لعبادته حتى الجن خلقه للعبادة أيضاً كما جاء في كتابه العزيز بسم الله الرحمن الرحيم {وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون} صدق الله العظيم، الاستغفار والتسبيح والتكبير أحد وسائل التواصل مع الله عز وجل تندرج تحت مسمى الأذكار، موضوع تعبير عن فوائد الاستغفار بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي والخامس الابتدائي و السادس الابتدائي، موضوع عن فوائد الاستغفار بالأفكار والاستشهادات للصف الأول الإعدادي والثاني الإعدادي والثالث الإعدادي والثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

مقدمة موضوع تعبير عن فوائد الاستغفار

لقد جاء معنى الاستغفار في اللغة العربية بمعنى المغفرة، أي أن العبد يطلب من العبد المغفرة والعفو والسماح من الله عز وجل.

والاستغفار يأتي بصيغة استغفر الله العظيم أي ربي أستغفرك على ما فعلت وما قمت به من ذنب.

يمكن للفرد أن يقوم بالاستغفار أثناء الصلاة، حيث يكون المرء قام بفعل ما ونادم على ما قام به.

فيدعو ربي أستغفرك على الذنب، ويقال الذنب الذي قام به أو لا قول فالله يعلم النوايا.

    • وما خفي في النفوس طالباً من الله العفو والسماح في ذلك.

لا يشترط أن يكون الاستغفار داخل الصلاة فقط بل يمكن أن يقوم الفرد بالاستغفار في أي وقت.

حتى كان لا يصلي في هذا الوقت، وليس المقصود من ذلك أن يكون تارك للصلاة.

على سبيل المثال المرأة في أوقات من الشهر تكن لها إجازة من الصلاة، منحها الله إياها ليس معنى هذا إنها مطرودة من رحمة الله ومغفرته.

    • بل يمكن أن تقوم بالاستغفار في هذا الوقت وفي أي وقت دون أن تكون تصلي.

بعد الانتهاء من الصلاة هناك مقولة تقال بعد الانتهاء من الصلاة، أستغفرك ربي وأتوب إليك.

هذه الجملة غير متعلقة بذنب معين، بل تقال بشكل مطلق طلباً من الله التوبة والمغفرة على أي شيء.

شاهد أيضًا: ما هي اركان الإسلام الخمسة بالترتيب للأطفال

أوقات الاستغفار المستحبة

الاستغفار لا يرتبط بمواعيد معينة الله عز وجل موجود في كل وقت وأي وقت، يجيب دعوة الداعي إذا دعاه.

لكن لا يوجد نص في قرآن أو حديث تقول بتحديد وقت معين يقوم المرء فيه بالاستغفار.

عندما ينتهي المرء من الصلاة يستحب إلا يقوم مباشرة، بل يجلس بعض الوقت يستغفر الله.

هذا الاستغفار يرفع الدعاء أي إن كان الفرد يريد طلباً من الله عز وجل.

    • فيفضل أن يلحق هذا الدعاء بالاستغفار طويلاً حتى يرفع الدعاء ويتقبله الله.

وهنا يعني أن الاستغفار غير متعلق بالذنب فقط، بل الاستغفار يرفع الدعاء إلى الله.

فوائد الاستغفار في الإسلام

  • الاستغفار له فوائد متعددة كثيرة جداً لا يمكن حصرها في سبب أو اثنان فالاستغفار يجعل الله يحب عبده.
  • لأن الله يحب العبد اللحوح، وعندما يعتاد اللسان على الاستغفار، فإنه يفتح له الأبواب المغلقة.
  • على سبيل المثال إن كان هناك ذنب ما بينك وبين الله، جعل الله غاضباً منك قد لا يقبل الدعاء بسبب هذا.
  • ولكن إلحاح العبد على ربه دائماً بطلب المغفرة والعفو يجعل الله يغفر له هذا الذنب ويستجيب له.
  • عندما يكون الإنسان غاضب ويتخذ قرارات في وقت غضبه خاطئة ولا يدرك ما يفعله ينصح كبار رجال الدين بالاستغفار فقط، وسبحان ما يغير حال هذا الفرد من أقصى درجات الغضب إلى الهدوء والتحول فجأة.
  • الاستغفار يرفع البلاء ويغير القدر، لقد اختلف العديد من كبار رجال العلم حول السؤال الذي حير الإنسان من بين الأسئلة الوجودية المتعددة، والتي تتمثل في هل الإنسان مسير أم مخير وذهب البعض إلى قول إن الإنسان مسير والبعض في أنه مخير.

تابع أيضًا: أسماء الله الحسنى بالترتيب كامله ومعانيها

هل الإنسان مسير أم مخير

كان الرأي الأول يقول إذا كان الله عز وجل كتب للإنسان كل ما سيقوم بفعله في كتابه.

ويعلمه معنى ذلك أنه مسير أي مجبر على فعل هذا، لأن الله من كتب له هذا الأمر وهو ما يقوم سوى بالتنفيذ.

على سبيل المثال إذا قام الشخص بالسرقة هنا يقولوا أن الله كان قد كتب له انه في اليوم هذا في الساعة.

هذه سيقوم هذا الفرد بالسرقة أي ما قام به ما هو إلا تنفيذ ما كتبه الله له ولكن هذا غير صحيح لأن الله لن يوجهه إلى هذا.

لكن الرأي الأخر لن يقبل بهذا أبداً وقال إن الإنسان مخير لأن لو كان الإنسان مجبر فلماذا يحاسبه الله.

فالله عز وجل، عندما كان آدم وحواء في جنته وقال لهم لكم كل ما أمامكم تأكلوا وتشربوا منه.

ولكن لا تقربوا هذه الشجرة لن يجبرهم الله على أن يقتربوا من هذه الشجرة.

بل الشيطان من وسوس لهم بمخالفة أمر الله والأكل من هذه الشجرة، وكان لهم حرية الاختيار ألا يفعلون هذا.

كما ذهب رجال الدين والأئمة قولاً عن رسول الله أن كثرة الدعاء والاستغفار يغير القدر، أي انه عن كان هناك بلاء يبتلي الله به عبده.

فإن هذا البلاء يمكن ألا ينزل إلى الأرض أو على العبد بل يرفع الله البلاء وذلك بسبب كثرة الاستغفار.

الله الغفور الرحيم

الغفور مشتقة من الاستغفار وهي اسم من أسماء الله الحسنى فالله كما انه شديد العذاب فإنه غفور رحيم بعباده.

حتى أن الله عز وجل أرحم على عبده من أمه التي تلده، ولو أن الاستغفار لا يغير القدر ما كان الله عز وجل أطلق عليه اسمه على نفسه.

وكثيراً ما جاءت سور في القرآن الكريم تقول إن الله غفور رحيم.

فالله يغفر ويقبل التوبة من عبده مهما بلغت ذنوبه زبد البحر، زبد البحر شيء كبير جداً يمكن أن يغطي أرض كاملة.

وعندما شبه الله ذنوب الفرد ببلوغها زبد البحر كان المقصود من ذلك أن، لا ييأس الفرد.

ويقول إن الله من المستحيل أن يقبله أو يغفر له بل الله قادر على أن يهدي من يشاء.

أسباب عدم تحقق آثار الاستغفار

  • الإنسان يخطئ كثيراً، ومهما كانت درجة قربه من الله فهناك شيء أخطأ به وهذه طبيعة بشرية.
  • لأنه لا يوجد إنسان كامل، لهذا الاستغفار لا يتعلق بشخص دون أخر، بل الاستغفار لكل فرد على هذه الأرض.
  • لا تجد شخص يسر الله له أمور حياته إلا وكان كثير الاستغفار والصلاة على نبي الله، الله جعل الاستغفار يمكن أن يستغفر الإنسان على عقل أصبعه.
  • فتجد المستغفرون يوم القيامة أيديهم بيضاء من كثرة الاستغفار عليها.
  • لذلك لابد أن يكون الاستغفار سمة من سمات حياتنا يجلس الإنسان مع حالة ليستغفر الله فقط.
  • ويستغفره على ما فعل وعلى ما سيأتي يستغفر لي يسر أمور حياته يستغفر ليعجل بالدعاء والأمنية التي طلبها من الله عز وجل.

اقرأ أيضًا: ما هو عيد الغفران عند اليهود

خاتمة موضوع تعبير عن فوائد الاستغفار

الاستغفار جزء وصيغة من صيغ الاستغفار يبث في المسلم دائماً الأمل والثقة في الله انه قادر على كل شيء وأبسط وأكبر معجزة توضح هذا، سيدنا نوح عندما كان في بطن الحوت لن ييأس من رحمة الله وقدرته، فظل يقول لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين، حتى أن الله نجاه من بطن الحوت فلا يأس من رحمة الله وقدرته استغفروا الله دائماً وأبداً.

موضوعات من نفس القسم

التعليقات مغلقة.