حوار بين شخصين عن الصدق والكذب

حوار بين شخصين يدور الحوار بين التلميذ والمعلم الذي يقوم بتعريف الصدق والكذب وكم أن الصدق هو أحد أشكال الفضائل التي يجب أن يتحلى بها الأشخاص كما أمرنا الله ورسوله، وأن قول الصدق دائما هو النجاة، وإن زين لنا الشيطان العديد من الأمور الأخرى للكذب إلا ان الصدق صفة، لابد أن تنمي مع المرء منذ أن ينمو في حياته.

مقدمة حوار بين شخصين عن الصدق والكذب

فكل موقف يمر به الطفل منذ أن يكون صغيراً في هذه الدنيا هو لغة من لغات التعلم.

لابد أن ننمي بداخلهم العديد من الغرائز مثلما نعلمهم السير أو الوقوف على الأقدام.

ونعلمهم قيمة العلم في هذه الدنيا وعلى كل مرء أن يتعلم أن العلم الذي نتعلمه في حياتنا.

لكي يكون صحيحاً لابد أولاً أن نتعلم به الأصول الأساسية، التي نتحلى بها.

فيقوم الحوار بين المعلم والتلميذ بين قيمة الصدق في حياتنا والكذب وأضراره.

التلميذ: ما هو الصدق يا معلمي؟

المعلم: الصدق هو قول الحق كما هو دون أن يتدخل به أي شوائب أو تضليل.

وهو صفة من الصفات الحميدة والفضيلة العزيزة التي تحلى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم والصحابة.

من هو الصادق الأمين

التلميذ: لماذا قيل عن رسول الله الصادق الأمين؟

المعلم: لأن رسول الله لا يقول إلا صدقاً، وكل ما أخبرنا به في الماضي ولم يكن حدث الآن نراه يحدث أمام أعينا، فرسول الله صادق وأمين.

والجميع كانوا يقولوا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم هذا الأمر، وقبل أن ينزل عليه الوحي يحمل رسالة الدعوة وهذا القول كان يقال عنه.

التلميذ: هل الله عز وجل من لقبه ومنحه هذا اللقب؟

المعلم: لم يكن الأمر هكذا يا بني، فتلك الصفات التي يلقب بها الإنسان في الدنيا.

تكون نتيجة لتعامله مع البشر الذين حوله، فالبشر الذي حوله لم يروا منه إلا الصدق والأمانة، لذلك لقبوه بالصادق الأمين.

التلميذ: وهل هناك أحد من الصحابة لقب بصفة الصدق أيضاً؟

المعلم: نعم يا بني نجد أن أبو بكر وهو صديق رسول الله صلى الله عليه وسلم وأول من أمن بالله عز وجل ورسوله.

حينما دعاه رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا عبادة الله الواحد الأحد وما جاء به من دعوة من عند الله، فصادقه وسار معه في دربه وشاركه في نشر الدعوة الإسلامية.

وكان أعظم الأصدقاء، ورسول الله هو من لقب بالصديق لأنه قام بتصديقه في وقت لم يصدقه أحداً قط، إلا أنه كان يعلم أن رسول الله لا يقول كذباً.

شاهد أيضًا: بحث عن الصدق والكذب كامل

الصدق في الإسلام

التلميذ: هل الله عز وجل أمرنا بالصدق؟

المعلم: بالطبع الله حثنا من خلال القرآن الكريم على قول الصدق، ومن لا يقول الصدق فينال عقوبة من الله عن هذا الكذب وتوجد العديد من الآيات في القرآن الكريم.

تحثنا على الصدق بسم الله الرحمن الرحيم { يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين} صدق الله العظيم.

وما جاء بالقرآن الكريم لا يوجد به نقاش فهذا أمر من عند الله عز وجل.

التلميذ: هل يخاف الناس قول الصدق يا معلمي؟

المعلم: هناك البعض يعتقد أن الله الكذب هو من ينجي من الهلاك.

ولكن القرآن الكريم يذخر بالعديد من القصص التي تدل على شخصيات،.

قالوا الصدق بالرغم من الهلاك الذين رأوه ولكن هذا لم يجعلهم لا يقولوا إلا الصدق.

تابع أيضًا: بحث عن الصدق جاهز للطباعة

قصص عن الصدق

التلميذ: هل تخبرنا عن قصة من هذه القصص؟

المعلم: بالطبع يا بني، فهناك القصة الشهيرة ماشطة ابنة فرعون، جميعنا نعلم أن فرعون هو من أكثر الطغاة الذين جاءوا إلى هذه الأرض.

حيث جعل البشر يقوموا بعبادته وقالوا أن ربكم الأعلى، وكان يرى من نفسه إله قوي جعل البشر يعبدوا.

وعندما أرسل الله نبي الله موسى عليه السلام، كذب به وطغى.

وكان لفرعون هذا أبنة وكانت لها ماشطة تقوم بتمشيط شعرها، ففي تلك الأثناء، التي كانت تقوم فيها المرأة بتمشيط شعر ابنة فرعون سقط المشط من يدها.

فعندما قامت تبحث عنه قالت بسم الله، فسمعتها ابنة فرعون وقالت لها من هذا الله هل يوجد إله غير أبي.

قالت لها هناك الله ربي وربك ورب أبيك ورب الخلق والمخلوقات كلها، فقامت ابنة فرعون بسرد تلك القصة على فرعون.

فأمر فرعون بإحضار المرآة وقال لها هل يوجد إله غيري قالت الله فقام بإحضار زيت بإناء كبير ورمى ابنها الأول به.

وكرر عليها السؤال ثانية فقالت ربي الله، فقام بإلقاء الأبن الثاني.

والأم قلبها ينفطر على أولادها الذين يحترقون إلى أن قام بأخذ أبنها الرضيع.

وكرر عليها السؤال لتقول له أنه لا تعبد الله وتكذب بأنها تعترف به إله.

فظلت تبكي بكاء شديد على أبنها الرضيع إلا أن الله جعل هذا الطفل يقول لها لا تتراجعي يا أمي وأبتسم لها.

وهذه كانت معجزة من عند الله فقام برمي أبنها ورميها وحرقهم جميعاً، وبعد أن أنتهى القضاء عليها خرج ريحاً من هذا المكان روائح العطر الجميل.

هنا نجد ان بالرغم من أنها إن قالت أنها تعبد فرعون كانت ستنقذ أبنائها ونفسها.

إلا أنها لم تقل إلا الصدق وهذا الصدق الذي قالته جعل لها مكاناً في أعلى منازل الجنة أخبرنا الله بها في كتابه العزيز.

التلميذ: يا لها من قصة رائعة، هل يوجد قصص في القرآن أيضاً عن الكذب؟

المعلم: في البداية أريدك أن تعلم أن الكذب صفة مذمومة لا يحبها أحد، والكذب هو وسواس الشيطان للإنسان.

لكي يقع في الخطأ، ويظل يكذب وقد يحلف بالله كذباً وهذا الأمر عاقبته كبيرة عند الله.

وقد أخبرنا القرآن الكريم عن أشهر كاذب وهو مسيلمة الكذاب.

معلومات عن مسيلمة الكذاب

التلميذ: من هو مسيلمة الكذاب؟

المعلم: في الوقت الذي قد جاء رسول الله بالنبوة والدعوة ونشر الدين الإسلامي كان يعلم أنه أخر الأنبياء والرسل من الله عز وجل وأنه لن يأتي من بعده أحداً.

إلا أن هناك شخص ظهر في أثناء وجود رسول الله خارج المدينة وقال أن رسول الله، قد شاركه النبوة وأنه نبي من عند الله.

ويجب أتباعه كما يتم اتباع الرسول صلى الله عليه وسلم، وهناك من قام بالفعل بتصديقه.

خاصة بعد خيانة الشخص الذي أرسله رسول الله، لكي يقطع رأسه ولم يفعل وتحالف معه.

وأكد كلام مسيلمة ولكن الجميع يعلم أنه ليس إلا كاذب ومدع.

وجميعنا نعلم أن الله أرسل محمد صلى الله عليه وسلم خاتم الأنبياء والرسل

شاهد أيضًا: حوار بين شخصين عن بر الوالدين وعقوقهما

خاتمة حوار بين شخصين عن الصدق والكذب

التلميذ: هناك العديد من الأشخاص يقولوا الكذب بشكل مستمر، وهذا الأمر منتشر جداً؟

المعلم: للأسف هؤلاء الأشخاص لابد من أن يتم التعامل معهم بشكل مختلف.

ولابد من خروج تلك الأفكار الغير صحيحة عن الكذب من أذهانهم، حتى يعلموا عاقبة هذا الكذب.

التلميذ: وماذا نحن علينا أن نفعل مع الشخص الكاذب؟

المعلم: لابد من توجيه النصح له وإن لم يسمع النصح هذا لا نقوم بالتعامل معهم، وتجنب من يقوم بتلك الصفة المذمومة التي حذرنا الله ورسوله منه

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.