مثال مفعول مطلق في جملة مفيدة

مثال مفعول مطلق في جملة مفيدة، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع عن مثال مفعول مطلق في جملة مفيدة، وسوف نعرض في هذا الموضوع، مقدمة عن مثال مفعول مطلق في جملة مفيدة، قبل كل شيء تعريف المفعول المطلق، خصائص المفعول المطلق.

أنواع المفعول المطلق، من ثم أمثلة على المفعول المطلق المؤكد للفعل، أمثلة على المفعول المطلق الموضح للنوع.

بعد ذلك أمثلة على المفعول المطلق الموضح للعدد، المثنى والجمع في المفعول المطلق.

تابع أيضاشرح تعريف المفعول لأجله

مقدمة مثال مفعول مطلق في جملة مفيدة

المفعول المطلق في اللغة العربية يأتي في اللغة العربية بغرض التأكيد على الفعل الأساسي، ويأتي المفعول المطلق بعد الفعل الأساسي في المصدر.

وقد يحذف هذا المصدر الصريح وينوب عنه بالمفعول المطلق كما سوف نعرض في الأمثلة.

تعريف المفعول المطلق

المفعول المطلق هو عبارة عن : واحد من المفاعيل، وهو عبارة عن لفظ يأتي بعد الفعل، من أجل تثبيت و(تأكيد) معنى الفعل، أو نوعه، أو عدده.

أو لكي لا يذكر  مرة أخرى، والمقصود من التعريف وجوب وقوع المفعول المطلق بعد فعل من نفس لفظه، ومن الممكن أن يكون مصدراً يُذكر بعد فعل صريح.

أو غير صريح لكي ينوب عنه، وقد يُحذف أيضا المصدر الصريح، وقد يبدل بما يدلّ عنه بأنّه مفعول مطلق، وسُمّي هذا المفعول بالمطلق؛ لأنّه لا يعتمد على وجود أداة لغويّة محددة.

تؤكد أنه مفعول، كما هو مفعول حر لا تربطه أية قيود كالحروف والكلمات وعبارات مثل باقي المفاعيل، وهي : المفعول به، والمفعول فيه، والمفعول لأجله، والمفعول معه.

خصائص المفعول المطلق

للمفعول المطلق ثلاثة خصائص وهي:

  • المفعول المطلق يجب أن يكون منصوباً، مثال: اشكر المعلم شكراً جزيلاً.
  • كذلك المفعول المطلق يدل على التأكيد، مثال: أقرأ ديوان الشعر قراءةً.
  • يجوز حذف سبب نصب المفعول المطلق، مثال: رزقاً ميسوراً.

أنواع المفعول المطلق

كما للمفعول المطلق ثلاثة أنواع وهي:

المفعول المطلق المؤكد للفعل

المفعول المطلق في هذه الحالة يأتي بعد مصدر الفعل ليؤكد على حدوث هذا الفعل.

ولا يتبعه نعت أو مضاف، ولا يدل على عدد، وفي هذه الحالة لا يمكن أن يتجمع المفعول المطلق أو يثنى.

أمثلة:

  • مثال: رسمَ الرسامُ رسماً، معنى الجملة: تأكيد أنّ الرسام قد رسم.

رسمَ: فعل ماضٍ مبني على الفتح.

الرسامُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة.

رسماً: مفعول مطلق منصوب.

  • سطع النور سطوعًا.

سطوعًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

  • خبزَ الخبازُ خُبزاً، معنى الجملة: التأكيد على أنّ الخباز قد خبز الخُبز.
الإعراب:

خبزَ: فعل ماضٍ مبني على الفتح.

الخبازُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة.

خُبزاً: مفعول مطلق منصوب.

  • أشرقت الشمس إشراقًا.

إشراقًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

  • انتشر الخبر انتشارًا.

انتشارًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

  • شرب محمد الماء شُرْبًا.شُرْبًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
  • استقام المؤمن استقامةً.استقامةً: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

قد يهمك أيضاأمثلة المفعول المطلق مع الإعراب

المفعول المطلق المبين للنوع

يأتي المفعول المطلق لكي يبين النوع، وفي هذا النوع يتبع المفعول المطلق أما مضاف اليه أو نعت، وفيما يلي بعض الأمثلة:

أمثلة: 

  • مثال: عملَ الخياطُ عملاً جميلاً، معنى الجملة: وصف العمل بأنّه جميل. الإعراب: عملَ: فعل ماضٍ مبني على الفتح.
  • الخياطُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة.

عملاً: مفعول مطلق منصوب. جميلاً: صفة منصوبة.

  • نجح الطالب نجاحًا باهرًا نجاحًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة باهرًا: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
  • عملتُ عملَ المعلم، معنى الجملة: توضيح نوع العمل الذي عملته، وهو عمل المعلم.
الإعراب:

عملتُ: فعل ماضٍ مبني على السكون، والتاء ضمير متصل في محل رفع فاعل.

عملَ: مفعول مطلق منصوب، وهو مضاف.

المعلم: مضاف إليه مجرور بالكسرة.

  • استفدنا من المحاضرة استفادةً عظيمة.

استفادةً: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

عظيمة: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

  • انطلقت السيارة انطلاقًا شديدًا.

انطلاقًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

شديدًا: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

  • قرأت الدرس قراءةَ الفاهم.

قراءةَ: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

الفاهم: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.

  • سعى الطالب سعي المجدِّين. سعي: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة. المجدِّين: مضاف إليه مجرور وعلامة جره الياء لأنه جمع مذكر سالم.

المفعول المطلق المبين للعدد

في هذا النوع من المفعول المطلق يجوز أن يتم جمع وتثنية المفعول المطلق.

ويدل المفعول المطلق على عدد مرات وقوع الفعل.

أمثلة: 

  • ضحك الرجل ضحكتين. ضحكتين: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه مثنى.
  • همستُ همسةً، معنى الجملة: الدلالة على أنّ الهمسة تمّت مرةً واحدةً.

همستُ: فعل ماضٍ مبني على السكون، والتاء: ضمير في محل رفع فاعل. همسةً: مفعول مطلق منصوب.

  • ربطتُ الحبلَ ربطتين.
  • استفدنا من العلماء استفادتين. استفادتين: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه مثنى.
  • هجمنا على العدو هجمتين.

هجمتين: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه مثنى.

  • دارت الأرض حول الشمس دوراتٍ سريعةً. دورات: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الكسرة لأنه جمع مؤنث سالم.

شواهد على المفعول المطلق ونائبه

القرآن الكريم هو مصدر قواعد اللغة العربية، ولهذا فإن القرآن الكريم به كل القواعد النحوية.

وبه العديد والعديد من الأمثلة على المفعول المطلق والتي سوف نذكر بعض منها كنوع من أنواع الأمثلة على المفعول المطلق والتي ومنها ما يلي:

  • قال تعالى: {وَكَلَّمَ اللَّهُ موسى تَكْلِيمًا}، فتكليمًا جاءت مفعولًا مطلقًا من جنس الفعل الثلاثي المزيد بالتضعيف كلّم.
  • كما قال تعالى: {وَمَن يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزًا عَظِيمًا}، وفوزًا، مصدر يُعرب مفعولًا مطلقًا منصوبًا وعلامة نصبه تنوين الفتح.
  • كذلك قال تعالى: {أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا}، وترْتيلا، مصدر صريح من جنس الفعل الثلاثي المزيد بالتضعيف.
    • وتعرب مفعولًا مطلقًا منصوبًا وعلامة نصبه تنوين الفتح.
  • قال تعالى: {إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَٰئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ}، فعَمَلًا: مصدر صريح من جنس الفعل عمل الثلاثي في الآية نفسها.
    • وتعرب مفعولًا مطلقًا منصوبًا وعلامة نصبه تنوين الفتح.
  • أيضا قال تعالى: {وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً}، فلفظة العقد من العدد ثمانين جاءت في محلّ نصب نائب عن المفعول المطلق.
  • قال تعالى: {ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ}، وذلك جاءت اسم إشارة، ويعرب نائبًا عن المفعول المطلق مبني في محلّ نصب.

جمل عن المفعول المطلق

يستخدم المفعول المطلق في النصوص الأدبية وكذلك في الحياة اليومية، وسوف نعرض فيما يلي أمثلة عن المفعول المطلق في النصوص الأدبية:

  • سرت سير الجهلاء: سير: مفعول مطلق من نفس نوع الفعل.
    • وهو يعرب مفعول مطلق منصوب بالفتحة وهو مضاف، الجهلاء: تعرب مضاف اليه.
  • قفزت فوق الحاجز قفزاً طويلاً: فقفزا مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه تنوين الفتح.
  • خطوتُ خطوتين: وفيها جاءت كلمة خطوتين مفعولا مطلقا لبيان عدد الفعل، منصوب وعلامة نصبه الياء لأنه جمع مثنى.

شاهد أيضاالمفعول المطلق وما ينوب عنه

وفي نهاية هذا الموضوع فإن المفعول المطلق يستخدم بغرض التوكيد في النوع في عدد أو مرات فعل الفعل، لهذا فهو يستخدم في الأدب وفي النصوص الأدبية لإبراز المعنى والتوكيد عليه.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.