موضوع تعبير عن النوادر تبعث على الابتسام

موضوع تعبير عن النوادر تبعث على الابتسام، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع تعبير عن النوادر تبعث على الابتسام، وسوف نعرض في هذا الموضوع، مقدمة موضوع تعبير عن النوادر تبعث على الابتسام، ما هي النوادر، الفرق بين الحكم والنوادر، أهمية النوادر، أمثلة على كتب النوادر، دورنا تجاه النوادر، أهمية الابتسامة في حياتنا، أجمل ما قيل عن الابتسامة.

مقدمة موضوع تعبير عن النوادر تبعث على الابتسام

تعتبر الابتسامة والنوادر من الأشياء الجميلة التي تمتلكها الشعوب، وهي عبارة عن الموروث الثقافي لكل بلد، والنوادر هي عبارة عن القصص الخيالية التي تعبر عن المجتمع في حقبة زمنية ما، مثل نوادر جحا، وهي تعتبر من أشهر النوادر المضحكة.

شاهد أيضًا: ما هو اسم غاز الضحك

تعريف النوادر

النوادر هي عبارة عن مجموعة من المواقف الكوميدية المضحكة التي تعبر عن شعب ما في فترة زمنية محددة، مثل نوادر جحا، و نظرًا لأهمية النوادر في الثقافة فإن القدماء اهتموا بها و كتبوا العديد من المؤلفات و الكتب و التي جمعوا فيها العديد من النوادر و القصص التي تحمل العديد من العبر و الموعظة و الفكاهة و التي يحصل الإنسان منها على البسمة و السرور ، و ذلك لأن الابتسام و السرور من أهم المشاعر التي يجب أن يحافظ الإنسان عليها باستمرار من أجل أن يتمتع بحالة نفسية مناسبة و صحية و يتخلص من الطاقة السلبية التي تتراكم في نفسه بمرور الوقت.

حيث أن الإنسان إذا قام بالاستماع إلى هذه النوادر أو قام بقراءته فإن حالته النفسية ستتبدل من الحزن إلى الفرح والسرور وسوف يبتسم من الفكاهة التي تحملها هذه النوادر.

الفرق بين الحكمة والنوادر

النوادر هي عبارة عن: الموروث الشعبي والحضاري لأي شعب من الشعوب خلال فترة زمنية محددة وهي عبارة عن قصص قصيرة تعبر عن المجتمع، وهي تتكلم عن شخصيات شهيرة في المجتمع وهي عبارة عن قصص مضحكة وساخرة.

وتكون النوادر في شكل قصة قصيرة، وليس من الضروري ان يخرج الانسان من هذه النوادر بأي موعظة، فقد يكون الغرض الفكاهة فقط، والغرض منها الابتسامة والسرور وليس العظة.

الحكمة هي عبارة عن: الموعظة والنصيحة وهي ثمرة ونتيجة تجارب الإنسان عبر العصور والتي يتم تناقلها بين الناس، وفي ثقافتنا العربية العديد من الحكماء مثل لقمان الحكيم والإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه.

ويتم استخلاص الحكمة من المواقف التي تمر بالإنسان في كافة مواقف الحياة اليومية، ومهما كانت هذه المواقف صعبة على الانسان الا انه يستخلص العظة منها، ويتم استخلاص الموعظة والعبرة من هذه الحكمة، وتكون الحكمة في شكل عبارات سهلة الحفظ وسهلة الفهم، وتعتبر العبرة والفكاهة اشياء تكمل بعضها بعضًا، فلا يمكن ان يعيش الانسان في الحياة بدون ابتسامة.

أهمية النوادر والابتسامة

هناك العديد من الفوائد للنوادر والابتسامة ومن أهمها ما يلي:

  • تعتبر النوادر موروث ثقافي، ولنا ان نفخر ان تراثنا الثقافي غني بكل هذه الاشياء الجميلة مثل النوادر، وهي تعتبر بمثابة قصص تحكى للأطفال والكبار، ونحصل عليه من العظة والفائدة من وراء هذه القصص والنوادر.
  • النوادر تعمل على تغيير الحالة النفسية للشخص فهي تجعله يبتسم ويبتهج، وتخرجه من الحزن الى السرور والسعادة والفرح.
  • تعمل النوادر على وصل الماضي بالحاضر، فهي تمتد من التاريخ الى يومنا هذا، فهي تجعلنا نطلع على الأشكال المختلفة للحياة في الماضي، في العصور المختلفة، وتربطنا بهذا الماضي الجميل، مما يتيح الفرصة لكل يطلق الإنسان لنفسه الخيال والعنان.

أهمية الابتسامة

للابتسامة أهمية كبيرة في حياتنا اليومية، وله العديد من الفوائد والتي منها ما يلي:

  • الابتسامة تعتبر صدقة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: تبسمك في وجه أخيك صدقة.
  • الابتسامة تعمل الى اطالة العمر، والتقليل من الامراض التي يتسبب بها لحزن مثل: امراض القلب والضغط وغيرها من الامراض.
  • الابتسامة هي عبارة عن جواز السفر لقلب إنسان آخر.
  • الابتسامة تعمل على تقوية الروابط الاجتماعية بين أفراد المجتمع.
  • الابتسامة تعتبر عن المشاعر الصادقة تجاه شخص ما تحبه.
  • الابتسامة هي علاج التوتر والقلق والحزن.
  • تجعل الابتسامة وجه الشخص حيوي ونشط.
  • الابتسامة تحسن الصحة النفسية للفرد.

شاهد أيضًا:  كيف تكون شخصية جذابة وملفت للانتباه

أمثلة على كتب النوادر

من أقدم وأهم كتب النوادر التي تعتبر نوادر معاصرة، وهي تلك الكتب التي تدخل السرور على الأشخاص، وكذلك تحمل عظة وحكمة من خلال هذه النوادر، ومن هذه النوادر ما يلي:

  • كتاب الجاحظ (البخلاء): وقد كتب الجاحظ هذا الكتاب في شكل فكاهي عن، وهو عبارة عن مجموعة قصص عن البخلاء في شكل فكاهي، وهو يوضح صفة البخل وعواقبها على الشخص والمجتمع، وهي عبارة عن كتب سلسة وفي نفس الوقت مرحة وكوميدية ويخرج منها الشخص بحكمة.
  • كتاب أبو الفرج الجوزي (اخبار الحمقى): وقد كتب ابو فرج الجوزي هذا الكتاب عن الحمقى، حيث تم تجميع مجموعة من القصص عن الحمقى في كتاب فكاهي، وبه الحكمة والعظة.

أجمل ما قيل عن الابتسامة

  • قالَ: السماءُ كئيبةٌ! وتجهما قلتُ: ابتسمْ يكفي التجهم في السما! قال: الصبا ولّى! فقلت له: ابتــسمْ لن يرجعَ الأسفُ الصبا المتصرما!
  • انثر الابتسامات يميناً وشمالاً على طول الطريق، فإنك لن تعود لليسر فيه ثانية.
  • الابتسامة هي اللغة التي لا تحتاج إلى ترجمة.
  • ابتسم فابتسامتك علامة الجودة في عالمنا المتعب.
  • أنر بفؤادي كل أسوان مظلمِ.. ببسمة رضا في الحياة منعم.. وصور بها الآمال : إني رأيتها .. تطيف بريا ثغرك المتبسّم.. وطالع بها وجه الحياة ندية.. تمس حشاشات القلوب ببلسم.
  • التظاهر بالسعادة أفضل وأسهل من المجازفة بشرح مشاعرك لشخص لا يهتم.

كيفية الحفاظ على النوادر

النوادر تعتبر من التراث الثقافي للشعوب، لهذا يجب أن يتم الحفاظ عليه، فهو يعتبر شكل من أشكال الثقافة الشعبية، التي تعبر عن الشعوب على مر العصور، لهذا يجب ان يتم الحفاظ على هذا التراث الثقافي للأجيال القادمة، حتى يحصل منها كل جيل على العظة والحكمة من وراء هذه النوادر، حيث يظهر دور هذه النوادر في الأزمات المتعددة على مر العصور.

ولهذا يجب أن يتم جمع هذه النوادر في كتب، ويتم الحفاظ عليها من خلال تجميعها وتنظيمها بشكل جيد، وذلك للحفاظ عليه، كذلك يعتبر للمثقفين دور كبير في الحفاظ على التراث الثقافي للشعوب من الاندثار، وذلك عن طريق تجميها في المكتبات وعلى أقراص صلبة لكي يتم حفظها على مر العصور لأجيال وأجيال.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن حسن التعامل مع الاخرين

خاتمة موضوع النوادر تبعث على الابتسامة

وفي خاتمة موضوع النوادر ودورها في ان تبعث الابتسامة، فإن النوادر لها اهمية كبيرة في التعبير عن الموروث الثقافي للشعوب، وكذلك لها دور كبير في سعادة وابتسامة وفرح الكثير من الاشخاص، وكذلك لها دور في ان نستخلص منها الموعظة والحكمة من وراء النوادر، حيث يتعلم الإنسان العديد من الخبرات السابقة للآخرين.

ومن اهم الشخصيات المشهورة بالنوادر هي شخصية جحا، ويعتبر جحا من أكثر الشخصيات المضحكة من خلال النوادر والمواقف المضحكة والتي من ورائها يتعلم الإنسان من هذه المواقف.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.