تعبير عن اللغة العربية في الوقت الحاضر بالعناصر

نستعرض لكم الآن متابعينا الكرام عبر موقع ملزمتي التعليمي موضوع تعبير عن اللغة العربية في الوقت الحاضر بالعناصر والافكار لمساعدة الطالب أو الباحث، موضوع تعبير للصفوف الإبتدائي، الإعدادي، الثانوي، تعبير عن أهمية اللغة العربية في الوقت الحاضر والتحديات التي تواجه اللغة العربية، الموضوع يصلح لجميع الصفوف الدراسية نوضح خلال موضوعنا مميزات اللغة العربية، وطرق الحفاظ على اللغة العربية.

مقدمة تعبير عن اللغة العربية في الوقت الحاضر بالعناصر

اللغات هي عبارة عن الجراب الذي يحوي بداخله الفكر الإنساني والتجارب والأحلام الإنسانية عبر التاريخ، وقد سجلت اللغة العربية كل ما بداخل الإنسان من هموم ومن تطلعات خلال رحلته القصيرة على هذا الكوكب منذ بداية خلقه، وحتى نهاية هذا الكون، وتعد اللغة من النعم التي أنعم الله بها على الإنسان لتساعده على التواصل والتفاهم فيقول الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم: {الرحمن، علم القرآن، خلق الإنسان، علمه البيان}. صدق الله العظيم.

والأمة العربية هي أكثر الأمم حظاً في هذا الكون الواسع، لأن لغتها العربية العظيمة هي أثرى اللغات على مستوى العالم وأكثرها حلاوة، ويكفي أنها لغة القرآن الكريم هذا الكتاب المعجز ببيانه وأسلوبه في الدرجة الأولى.

أهمية اللغة العربية

حمل العرب القدماء لواء اللغة العربية وقاموا بفتح الكثير من البلاد في غرب آسيا وشمال افريقيا، وقاموا بتقليد اللغة العربية وتوطنت فيها، ثم جاء بعد ذلك الأعاجم الجدد، وشاركوا في شرح قواعد اللغة العربية وآدابها وكانوا علماء فيها وتفننوا في شرح جميع معانيها.

  • لا يمكن فهم قواعد الدين الإسلامي من دون اللغة العربية، عن طريق فهم اللغة العربية نستطيع التوصل إلى معرفة أسرار القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، وارتباط اللغة العربية بالإسلام وبالقرآن الكريم كان السبب في بقائها حتى وقتنا الحاضر، حيث قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه، تعلموا العربية، فإنها من دينكم، وتعلموا الفرائض فإنها من دينكم”.
  • رمز الشرف والعزة للأمة العربية التراث الحضاري الإسلامي بقي خالداً لآلاف السنين، وكانت اللغة العربية هي رمز العزة والكرامة والشرف وهي أساس الشخصية الإسلامية وهي وعاء للثقافة والمعرفة.
  • الجهل باللغة العربية سبب ضياع الكثيرين  الضعف الذي حدث باللغة العربية الفصحى وأحل بمفرداتها أدى إلى ضلال الكثيرين وبعدهم عن الأصالة، وكان في مقدمتهم المتفقهين فقد قال ابن جني: ((إن أكثر من ضل من أهل الشريعة عن القصد فيها، وحاد عن الطريقة المثلى إليها، فإنما استهواه واستخف حلمه ضعفه في هذه اللغة).
  • اللغة العربية هي مصدر مشترك بين جميع الدول العربية كل الدول العربية تشترك في (اللغة، الدين، الثقافات المتنوعة) ويمكن من خلال هذه العوامل أن تتوحد الدول العربية، وتصبح أمة واحدة وخصوصاً في ظل وجود لغة واحدة وهي اللغة العربية فيمكن الاستفادة منها في التجارة والثقافة وتبادل العلم والاقتصاد.
  • اللغة العربية هي أساس انتقال العلم إلى العالم الغربي أول من قام بخط وتسجيل العلم كانوا العلماء العرب، وبعد انتقال مخطوطاتهم إلى العالم الغربي عملوا بما جاء بها،  واستفادوا منها ونذكر منهم على سبيل المثال، ابن سينا في الفلسفة والعلوم والطب والذي حتى الآن تدرس اساسياته ويتم تناول كتابه (القانون في الطب) في كثير من الجامعات.

اقرأ ايضاً :- موضوع تعبير عن فصل الربيع

مميزات اللغة العربية

  • سعة مفردات اللغة العربية

توجد في لغتنا العربية الكثير من المفردات التي تحمل أكثر من معنى ومن دلالة ومن أسماء وصفات كثيرة، وهذا الأمر من الصعب أن تجده في أي من اللغات الأخرى وكل معنى له سبب وله صفة فيمكن للفظ واحد أن يحمل أكثر من 80 معنى، فقد قال الإمام الشافعي” لسان العرب أوسع الألسنة مذهباً، وأكثرها الفاظاً”.

  • اللغة العربية مبنية على جذور متناسقة

ما معنى جذور اللغة؟ جذور اللغة تعني الماضي والحاضر والأمر، فكل كلمة في اللغة العربية تحمل في داخلها كل هذه الأشياء مثال الفعل يذهب مضارع والماضي منه ذهب والأمر أذهب، فكلها كلمات متناسقة ومتجانسة على العكس اللغات الأخرى لا تجد كلمة تشبه بعضها في كل أحوالها، وهذا يدل على أن اللغة العربية هي الأساس أما الباقي مستحدث.

التحديات التي تواجه اللغة العربية

لكن تواجه لغتنا العربية الكثير من التحديات في الوقت الحاضر في عصر العولمة والتي أوشكت فيه اللغة العربية على الاندثار لتحل محلها لغات أخرى وكلمات غير مفهومة.
ويمكن أن نجمل التحديات التي تواجه لغتنا العربية إلى نوعين من التحديات وهما:

  • النوع الأول تحديات داخلية

الأزمة الحضارية الحالية التي تعاني منها أمتنا العربية في الوقت الحالي، حيث ظهر الكثيرين ممن يطالبون بهجر اللغة العربية الفصحى واستبدالها باللغة العامية المحكية بها أو مزجها باللغات العامية بدعوى أن ذلك يسهل الأمور، أو الاعتماد على اللغات الأجنبية الأخرى.

بدلاً عنها بحجة التطور ولكن التطور لا يكون بالبعد عن حضارتنا ولا عن لغتنا العربية الفصحى فالكثير من الدول تقدمت مع حفاظها على لغتها الأساسية مثل اليابان والصين.

  • النوع الثاني من التحديات تحديات خارجية

تتمثل هذه التحديات في مزاحمة اللغات الأجنبية الأخرى للغة العربية والغزو الفكري السريع الذي انتشر بفعل تقنيات العولمة الحديثة التي ترغب في ابتلاع ثقافات الشعوب العربية، والقضاء عليها ونحن العرب نستسلم للعولمة ونسلم لها تاريخنا وحضارتنا ولغتنا العربية بكل سهولة ويسر مع أن العالم الخارجي يشكو العولمة، ويزحف بعيداً عنها ونحن العرب نلهث ورائها ونترك حاضرنا ومستقبلنا بدلاً من أن نبكي ونتحسر على ضياعها، أصبحنا فرحين بأن أبنائنا يتحدثون اللغات الأخرى ولا يتحدثون العربية.

شاهد أيضاً :- موضوع تعبير عن اللغة العربية واهميتها بالافكار

طرق الحفاظ على اللغة العربية

كيف يتم مواجهة هذه التحديات والانتصار عليها؟، كيف نحافظ على اللغة العربية في الوقت الحاضر ونحميها من الاندثار ونحن في زمن التكنولوجيا التي اجتاحت العالم أجمع وأزاحت عن طريقها الكثير من اللغات، وتساقط أمامها ما يقرب من 300 لغة كانت منتشرة حول العالم، وأصبحت هذه الدول تحقق ثروة كبيرة من وراء تعلم لغتهم وترك العربية ولكن لا زال هناك امل في الحفاظ على اللغة العربية عن طريق :

  • تداول اللغة العربية بين الناس

من المهم أن يتم تداول اللغة العربية بين الناس وبين الشعوب ومن الغريب علينا أن حكامنا العرب هو أول من تخلى عن اللغة العربية ويخرجون في المؤتمرات الخارجية ويتكلمون باللغات الأخرى، لابد أن نتمسك بجذورنا وأن يبدأ الحفاظ على هويتنا بداية من حكامنا.

  • استخدام اللغة العربية في العلوم والحياة

عندما نقوم بشرح أو توصيل معلومة باللغة العربية الفصحى، حتى إن كان الكتاب بلغة أخرى فإن ذلك يساعد على بقاء اللغة العربية وعندما تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي اكتب باللغة العربية الفصحى، حتى تصل لغتك إلى جميع الأشخاص في العالم كله، ولا تقوم بالكتابة باللغة الإنجليزية فإنك بذلك تقوم بقتل اللغة العربية الأم وتجريدها من أصولها وحضارتها.

اليوم العالمي للغة العربية

في الثامن عشر من شهر ديسمبر، من كل عام، اليوم العالمي للغة العربية، وهو اليوم الذي قررت فيه الجمعية العامة للأمم المتحدة، انضمام اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية، ولغات العمل المقررة في الجمعية، حيث صدر القرار بتاريخ 18 كانون الأول/ ديسمبر عام 1973.

خاتمة تعبير عن اللغة العربية في الوقت الحاضر بالعناصر

نزل الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم باللغة العربية، والله يقول لرسوله (فإنما يسرناه بلسانك لتبشر به المتقين وتنذر به قوماً لدا) صدق الله العظيم، فإن اللغة العربية لغة الضاد هي أهم لغات العالم.

موضوعات من نفس القسم
تعليق 1
  1. Unknown يقول

    ربنا يجزيك خير ديه احلي ملزمه وبكتب مواضيع التعبير كلها من عليه تسلم……………

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.