مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

التعليم في مصر لا يمر بمرحلة واحدة فقط بل أنه يمر بأربعة مراحل مختلفة، يتلقى الطالب في كل مرحلة من هذه المراحل التعليمية، نظام تعليمي مختلف يستطيع المرء من خلاله أن يتلقى التعليم وينمي مهاراته بالقدر الذي يستطيع المرء فيه أن يستوعب المنهج الذي يطرح عليه في المرحلة التعليمية.

مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

وقد أصبح الآن التعليم في مرتبة أعلى مما كان في السابق، حيث كان العلم منذ ظهوره يقتصر على الطبقة العليا من صفوة المجتمع.

التي تقع في المرتبة الأعلى في الهرم الاجتماعي، إلا أن العلم استطاع أن يثبت أنه هو آلة تقدم الأمم وبالفعل العديد من الدول جعلت التعليم في المقام الأول.

وما من دولة جعلت التعليم في المقام الأول إلا وأصبحت من أولى الدول النامية.

تعتبر تلك المرحلة من أولى مراحل التعلم التي يمر بها الطالب منذ سن صغير.

حيث لا يتجاوز عمره في هذه المرحلة سن السادسة سنوات وقد يبدأ منذ 3 سنوات.

تكون في تلك المرحلة الدراسة بشكل مخفف أو كمثل التمهيد العلقي للمرحلة التالية.

ففي تلك المرحلة يتم تدريب عضلات اليد على مسك وحمل القلم والبدء بالتلوين.

واستخدام بعض الألعاب التي تعتمد على تنمية مهارات الطفل.

والتي يستطيع الطفل من خلالها أن يكون مؤهل لأن يستوعب المنهج الذي يتلقاه في المرحلة القادمة.

وتتكون تلك المرحلة من سنتين دراسيتين وهي السنة الأولى والثانية الثانية.

شاهد أيضًا: نظام الثانوية العامة الجديد بالتفصيل

المرحلة الابتدائية

وتعتبر هي المرحلة التي ينتقل بها الطفل من رياض الأطفال إلى السن الأول الابتدائي وفي تلك المرحلة قد يكون عقله بالفعل مؤهل إلى استيعاب بشكل أفضل.

مما كان يحدث في سابق التعليم أن يلتحق الطفل بالمرحلة الابتدائية بشكل مباشر، حيث أن التمهيد والخلفية العقلية التي قد يتدرب عليها.

قد تكون بالفعل أهلته إلى ذلك ويصبح أكثر قدرة على تلقي المنهج بصورة أسهل وأبسط من السابق.

وتعتبر المرحلة الابتدائية هي المرحلة الأطول، من حيث الدراسة حيث تصل إلى ستة سنوات ينتقل فيها الطالب.

من مرحلة على مرحلة أخرى من خلال النجاح والاختبار فيما تلقاه ليتم تأهيله إلى المرحلة الجديدة.

    • وهنا يتم تزويد المناهج بشكل تراكمي حيث تبدأ السنة التالية.

من حيث ما بدأت السنة السابقة عليها وهكذا إلى أن يصل إلى مرحلة الصف السادس الابتدائي، ويحصل على الشهادة الابتدائية.

المرحلة الإعدادية

في تلك المرحلة يكون الطالب قد أنتقل إلى المرحلة الجديدة، والتي يقوم بها الطالب بتلقي العلم بشكل أكثر وسورة أوضح قد يكون الطالب في هذه المرحلة.

قد اكتشف أي من المواد التي يفضل دراستها، وأي من المهارات، التي يشعر بها داخل نفسه وعليه أن ينميها حيث تكون الخطوة الأولى نحو التخطيط إلى المستقبل.

فقد يختار أي من المدارس الثانوية التي يريد الالتحاق بها بعد الانتهاء من الصف الثالث الاعدادي،  والحصول على الشهادة الإعدادية.

وقد يكون على علم كافي بأن المجموع الذي سيحصل عليه بعد الانتهاء من اختبارات الصف الثالث الاعدادي ستشكل أي من المدارس التي تناسب أن يلتحق بها.

حيث يحدد المجموع القدرة التي يتمتع بها الطالب وهل يكون قادراً، على الالتحاق بالثانوية العامة أو عدم الالتحاق بها.

حيث تعتبر الثانوية العامة من أصعب المراحل بين اختبارات الثانوية الأخرى.

فهناك الثانوي التجاري وهناك الثانوي الفندقي، وأيضاً الثانوي الصناعي، والثانوي العسكري.

وكلاً من هذه الاختيارات وغيرها تكون متوقفة على أي من القدرات التي تتمتع بها، وأي من المدارس الثانوية التي تناسب التخطيط المستقبلي التي تطمح به تجاه نفسك.

الثانوية العامة

تمر الثانوية العامة بثلاثة سنوات مختلفة، حيث تكون في الصف الأول الثانوي هناك دراسة لجميع المواد العلمية والأدبية.

والتي من خلالها قد يقرر الطالب أي من الاختيارات التي يميل إليها.

أي أنه قادراً على استيعاب المواد العلمية بشكل أكبر من المواد الأدبية التي قد تحتفظ على الحفظ بصورة أكبر من المواد العلمية.

ولكن هذا لا يعني أن المواد العلمية لا تقع في نفس المرتبة بل أنها أيضاً تحتاج إلى الدراسة.

تابع أيضًا: موضوع التعبير المتوقع للثانوية العامة

النظام الثانوي العام

يعتبر النظام الثانوي العام يختلف في عام بعد الأخر، حيث أنه في بعض السنوات كان نظام الثانوية العامة عبارة عن سنة واحدة فقط.

يكون فيها الطالب في المرحلة الأولى والثانية يقوم على الدراسة.

ولا يعتمد المجموع النهائي في المصير الذي يحصل عليه ويجعله بأي من الكليات.

بل أنه من خلال الاختبارات التي يقوم بها الطالب في الصف الثالث الثانوي يكون.

قد ينتقل إلى الكلية التي تناسب المجموع الذي حصل عليه في هذه السنة الثالثة فقط، ولا علاقة لهذا السنتين السابقتين.

النظام التراكمي

أما في نظام أخر نجد أن هناك نظام تراكمي ويكون فيها المجموع يعتمد على سنتين متتاليتين.

ففي الصف الأول الثانوي يكون الطالب يقوم بدراسة جميع المواد سواء العلمية او الأدبية.

ويحدد أي من الأقسام التي يريد الالتحاق بها سواء العلمي أو الأدبي، وهناك علمي رياضة وعلمي علوم.

وقد يكون الطالب يختار حسب قدرته على الدراسة لهذه المواد أو أي من الكليات التي يريد الالتحاق بها.

حيث أن المواد المتاحة لكل من الأقسام تكون مختلفة عن الأقسام الأخرى.

يعتبر كل من النظامين أختلف حولهم الآراء فهناك من فضل نظام السنة الواحدة عن نظام الثانوي العام التراكمي، وهناك من فضل الثانوي العام التراكمي.

حيث أعتبره بمثابة فرصة ثانية يمكن للطالب من خلالها أن يحصل على تعويض عن المجموع الذي قد حصل عليه في السنة السابقة عليه.

وقد أعتبر الأخرون أن من الأفضل أن يجتهد الطالب لسنة واحدة ليقرر مصيره والكلية التي سيلتحق بها بشكل مباشر.

أهمية الثانوية العامة

  1. نجد أن في مصر الثانوية العامة دوناً عن باقي الثانوي للمدارس الأخرى يحظى بمكانة مختلفة.
    • حيث أنه يقع دائماً في دائرة الانتظار للنتائج.
  2. ونجد الجميع يتحدث عن نتيجة الثانوية العامة بخلاف الباقي.
  3. وقد يجد البعض أن من خلال ما قد يحصل عليه الطالب في هذه المرحلة قد يحدد مصيره ومستقبله.
  4. وبالفعل هناك من يتفوق ويلتحق بأعلى الكليات وهناك من لا يتفوق ليحصل على الكلية التي كان يريدها.
  5. لكن إن نظرنا إليها بوجهة نظر مختلفة لابد أن ندرك أن الثانوية العامة ليس هي المصير وإن لم يلتحق الطالب بالكلية التي يريدها.
  6. يجد أن أحلامه جميعها قد انتهت ولكن الأمر ليس هكذا، فلابد أن يعلم الطالب أن أياً من الكليات التي التحق بها.
  7. فإن النجاح يعني التفوق داخل الكلية التي التحق بها، وأن يثبت به ذاته بالشكل الذي يليق.
  8. والذي يجعله يتدرب ويثقف نفسه من خلال المواد الأخرى، التي قد يقوم بدراستها ويرتفع في المكانة التي هو بها.

قد يهمك : 19 نصيحة للحصول على الدرجة النهائية فى الثانوية العامة

خاتمة مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

لابد ان يقف الآباء بجوار أبنائهم وإن لم يحلفهم الحظ يخبرهم أن النجاح يظل مستمر، ولا يتوقف عند النتيجة فقط، وأن الكلية التي لم يلتحق بها كانت خيراً له وإن الله يعلم ما لا هم يعلمون، وعلى الطالب الذي وفقه الله أن يعلموهم أبنائهم ان هذا ليس النهاية، بل أن التفوق داخل الكليات التي التحقوا بها هي بداية النجاح الحقيقي.

 

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.