مقدمة عن التدريب الميداني في الخدمة الاجتماعية

مقدمة عن التدريب الميداني في الخدمة الاجتماعية، التدريب الميداني مهم جداً في أي تعليم وذلك لأنه يجعل الطالب يطلع على ميدان العمل ويعرف من خلاله كيف يتعامل مع المؤسسات المختلفة.

مقدمة عن التدريب الميداني في الخدمة الاجتماعية

  • الخدمة الاجتماعية هي أحد مهن التدريس وأي فرد يعمل معلم خدمة اجتماعية يكون له شأن عظيم في المجتمع لأنه يقوم بحل كل المشكلات النفسية التي يتعرض لها الطالب.
  • وهي ليست جزء من مهنة التدريس فقط ولكنها جزء من كل مهن الدولة فالخدمة الاجتماعية توجد في كل الوظائف فمن خلالها نحل عدد كبير من المشاكل.
  • ولذلك يجب على كل طالب في الكلية أن يأخذ فترة تدريب وتسمي التدريب الميداني ينزل إلى المدارس والمؤسسات الأخرى لكي يتعامل على أرض الواقع مع المشاكل.
  • ولكن قبل نزوله إلى المدرسة أو أي مؤسسة يجب عليه أن يطلع على مقدمة عن التدريب الميداني في الخدمة الاجتماعية.
  • وبالرغم من الأهمية القصوى للتدريب الميداني إلا أنه ما زال عدد كبير من الجامعات غير مهتمة به بدرجة كافية.
  • ولذلك سعى عدد كبير من العلماء لدراسة التدريب الميداني لما له من أهمية عظيمة في عملية إعداد موظفين قادرين على مواجهة صعاب الحياة المختلفة.
  • ويوجد عدد كبير من المهارات والمواهب التي يجب أن يتمتع بها كل موظف خدمة اجتماعية.

معنى التدريب الميداني

  • هو عبارة عن عدد من المعلومات والخبرات التي يتم تقديمها للطلاب من خلال مؤسسة مهنية.
  • ويتم تقديم كل المعلومات بشكل دقيق جداً وذلك لأنهم سوف يطبقون هذه المعلومات بكل تأكيد في أرض الواقع.
  • والتدريب الميداني يعمل على نقل الطلاب من مجال المعرفة الضيق إلى الواسع الذي يمكنهم من مزاولة المهنة في المستقبل بمفردهم.
  • من خلال التدريب الميداني يتم تعديل عدد كبير من الصفات الغير صحيحة لدى الفرد.
  • يتم وضع منهج للتدريب من قبل الكلية وتشارك معها المؤسسة وهو يساعدهم في تخطي أي عقبات.

أهمية دراسة التدريب الميداني

  • تكمن أهمية التدريب الميداني في أنه من خلاله يستطيع الطالب أن يطبق كل التعليمات التي حصل عليها في الكلية أثناء المحاضرات على أرض الواقع.
  • من خلال التدريب الميداني يتمكن الطالب من مواجهة كل المشكلات التي يمكن أن تحدث في العمل فهذا ينتج عنه عدم حدوث أي نوع من أنواع الصدمات بعد التخرج ومزاولة المهنة.
  • ويعتبر التدريب الميداني هو النصف الآخر المكمل للمسيرة التعليمية ومن خلاله يستفاد كل من المجتمع والطالب وكل أعضاء هيئة التدريس في الجامعة.
  • ويعتبر هو أول مكان يتم فيه التنفيذ العملي لكل ما تعلمه الطالب في الكلية.
  • ومن يعملون في الخدمة الاجتماعية ويشرف على الطلبة سوف يكون لهم نصيب كبير في التواصل مع الكلية وفي هذه الحالة سوف يكتسبوا عدد كبير من الخبرات.
  • يوجد لدي عدد كبير من الطلاب مجموعة أفكار أقل ما يقال عليها أنها عبقرية ومن خلال التدريب الميداني يتم استغلال كل هذه الأفكار.
  • يعمل التدريب الميداني على حل المشكلات التي تحدث في المجتمع بطريقة عملية وسهلة وبسيطة.
  • وواجب على كل من يعمل في مجال التدريب الميداني مهما كان صغر حجم العمل أن يبحث عن مقدمة عن التدريب الميداني في الخدمة الاجتماعية وذلك حتى يعلموا مدى أهمية هذا العمل.

أهداف دراسة التدريب الميداني

  • من خلالها يتم التعرف على الأماكن التي يكون فيها موظف خدمة اجتماعية.
  • نتمكن من فهم كل الصعاب والمصائب التي يمكن أن تحدث في العمل.
  • نتعرف على رأي الطلبة في القضاء على الصعوبات التي تحدث في التدريب الميداني.
  • يكون لدينا علم كافي بكل المعلومات والمهارات التي يمكن أن يحصل عليها الطلاب أثناء ممارسته للتدريب.
  • يعمل على تحسين خبرات الطالب في الوقت الحالي وتأهيله لتنفيذ ما تعلمه في المستقبل.
  • ومن خلاله نستطيع أن نضع مجموعة من الأهداف ونبدأ في رسم الخطط لتنفيذ كل هذه الأهداف.
  • وبعدها نبدأ في وضع التقويم المناسب الذي نعلم من خلاله هل تم تحقيق الأهداف أم لا.

أساليب التدريب الميداني

حتى نستطيع أن نحقق أهداف التدريب الميداني بكل سهولة يجب علينا أن نقوم بمجموعة من الأساليب وهي:

1- المحاضرات

  • ويعتبر هو الجزء النظري الذي يجب أن يحصل عليه الفرد قبل أن يذهب إلى العملي.
  • نحصل على هذا الجزء في قاعات المحاضرات في الجامعات.
  • وفي هذه القاعات يدور عدد من الحوارات بين كل من الطالب والدكتور حتى يفهم الطالب ما يدور في هذه المواد.

2- الندوات

  • بعد الانتهاء من التدريب الميداني يبدأ كل طالب في تجميع كل المعلومات التي حصل عليها ويطرحها على الجمهور في الندوة.
  • وهذا لا يكون عمل الطالب فقط بل يقوم بذلك كل دكتور وكل شخص أشرف على التدريب الميداني.

3- دراسة الحالة

  • هذا النوع يحدث فقط في المهن الطبية والاجتماعية وهذه المهن تعتمد على دراسة حالة فرد أو بلد لمدة طويلة.
  • وفي هذه الحالة يذهب الطلاب إلى الموقع ويبدأ كل منهم في الفحص الدقيق حتى يصل إلى الحل.

4- الملاحظات

  • هذا الأسلوب يعتمد على التدقيق بدرجة كبيرة ويحتاج من الطالب التركيز على كل حرف وكلمة.
  • وإذا كنت من الطلاب الغير دقيقة في الملاحظة يمكنك استخدام ورق وقلم.

معايير تقويم طلاب التدريب الميداني

يوجد عدد كبير من الطرق التي يمكن من خلالها أن نقوم طلاب التدريب الميداني حتى نعرف هل يطبقوا المنهج أثناء التدريب أم لا وهل يوجد أي استفادة من التدريب.

السلوك المهني والشخصي

  • يكون متعاون مع من حوله ويحترم الآخرين ويسمع لرأي الأخرى.
  • القدرة على ضبط الانفعالات والثبات والتمتع بالهدوء مهما واجهه أي ظرف.
  • لديه مظهر جذاب نظيف لائق.
  • يتحمل مسؤولية العمل الواقعة على كاهله ويعمل بكل حب وود ودون أي تزمر.

المهارات المهنية العامة

  • القدرة على التخطيط الجيد لكافة الأعمال ووضع عدد من الاستراتيجيات لكي يصل لحلول لكل المشكلات التي تواجهه في العمل.
  • عدم الاعتماد على الأخرين وحل كل الأمور بمفرده وتحمل المسؤولية.
  • قدرته على تنمية نفسه وتطورها دون اللجوء إلى أحد.
  • تمكنه من النجاح في ظل كل الضغوط التي توجد على عاتقه.
  • درجة تعاون الفرد مع من حوله في المؤسسة، قدرته على فهم مدى أهمية المهنة التي يعمل بها.

المهارات المهنية المتخصصة

  • قدرة الطالب المتدرب على إنشاء عدد كبير من العلاقات داخل المؤسسة مع كل من يعمل بها.
  • وعي الطالب بالمهارات والصفات الحميدة التي يجب أن يتمتع بها والقواعد التي يجب أن يتبعها في هذه المهنة ومدى قدرته على تنفيذ كل هذه الصفات والقواعد.
  • مدى تفوقه في فهم ما يدور في المؤسسة والبيئة وفهم كل ما يطلبه منه مدير العمل.
  • يخضع الطالب قبل أي شيء لمقابلة ويجب أن تتوفر فيه كل الشروط المطلوبة.
  • يستطيع أن يقوم بعدد من الأبحاث التي لها علاقة وثيقة بعمله.
  • قدرته على تقديم النفع للمجتمع الذي يعمل فيه.
  • يتعرض الطالب لعدد من المشكلات لابد أن يواجها وفي هذا التقييم يتم معرفة هل نجح في هذا أم لا.

خاتمة عن التدريب الميداني في الخدمة الاجتماعية

في نهاية هذا المقال نكون قد تعرفنا على كل ما يخص التدريب الميداني، وأيضاً نكون قد تعرفنا على مقدمة عن التدريب الميداني في الخدمة الاجتماعية.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.