طرق الوقاية من تلوث التربة

طرق الوقاية من تلوث التربة، يمثل تلوث التربة خطر كبير من المخاطر التي تداهم حياة الإنسان والكائنات الحية بأكملها.

حيث إنه يؤدي إلى تلوث الغذاء مما يساهم في إصابة الإنسان بأمراض خطيرة، ومن جهة أخرى فإنه يؤدي إلى القضاء على الكائنات الحية بعد تناولها لهذا الغذاء الملوث.

ونتيجة لذلك أصبح من الضروري التخلص من تلوث التربة والبحث عن طرق للوقاية منه، تابعونا في هذا المقال حتى تتعرفوا على طرق الوقاية من تلوث التربة.

تلوث التربة

  • تتعرض التربة للتلوث نتيجة العديد من المسببات.
  • فعلى سبيل المثال فإن استخدام المبيدات الحشرية والأسمدة الكيماوية والفوسفاتية بكثرة يؤدي إلى تلوث التربة.
  • ومن جهة أخرى فإن ري الأراضي الزراعية بمياه ملوثة فإن ذلك يساهم بشكل كبير في تلوث التربة.
  • كما أن عمليات الحفر والتنقيب عن المعادن والبترول يؤدي إلى تغيير طبيعة التربة وتلوثها.
  • وعلاوة على ذلك فإن عمليات البناء وحفر الأرض لتكوين أساسات المباني فيؤدي ذلك إلى تلوث التربة.
  • ونتيجة لكل ذلك فقد تصبح التربة غير صالحة للاستخدام.
  • ولذلك أصبح من الضروري البحث عن طرق للوقاية من تلوث التربة والقضاء عليه.
  • وفيما يلي سنعرض بعض طرق الوقاية من تلوث التربة.

تابع أيضًا: ما هي مصادر تلوث المياه

النتائج المترتبة على تلوث التربة

  • يؤدي تلوث التربة إلى فسادها وعدم صلاحيتها للاستخدام أو للزراعة.
  • ومن جهة أخرى فإنه يؤدي أن تصبح النباتات المزروعة في هذه التربة ملوثة وغير صالحة للاستهلاك الآدمي.
  • وعلاوة على ذلك فإنه إذا قامت الحيوانات بتناول هذه النباتات الملوثة فذلك يصيبها بالأمراض ويقضي عليها تمامًا.

طرق الوقاية من تلوث التربة

النفايات والمخلفات

  • من المعروف أن دفن النفايات والمخلفات في التربة فيما يسمى بمكبات النفايات يعتبر سبب من أسباب تلوث التربة.
  • ونتيجة لذلك أصبح التقليل من النفايات والحد من المخلفات طريقة من طرق الوقاية من تلوث التربة.
  • وللقيام بذلك لابد من اتباع بعض التصرفات الصحيحة.
  • فعلى سبيل المثال لابد من استغلال الأشياء الاستغلال الأمثل وعدم الهدر في أي شيء.
  • ويتم ذلك عن طريق الطباعة على كل جزء من الورق أو الكتابة عليه حتى لا نضطر إلى إخراج مخلفات ورقية.
  • كما يتم بالتقليل من تغليف المنتجات التي يتم شراءها حتى نقلل من المخلفات الناتجة.
  • ومن جهة أخرى فلابد من استخدام المصابيح الموفرة والحد من استخدام المصابيح الأخرى.
  • وذلك حتى لا تتلف سريعًا وتتحول إلى نفايات ومخلفات.
  • وعلاوة على ذلك فلابد من اللجوء إلى تقنيات إعادة التدوير واستخدام المخلفات بطريقة جديدة ومختلفة.
  • وذلك يساهم بشكل كبير في التقليل من كمية النفايات والمخلفات.
  • ونتيجة لذلك سيقل كمية المخلفات والنفايات وبالتالي التقليل من تلوث التربة الناتج عنها.

اقرأ أيضًا: أضرار تلوث الماء

الحد من استخدام المواد الكيميائية

  • يعتبر اختلاط المواد الكيميائية الضارة بالتربة سبب جوهري من أسباب تلوثها كما يعتبر أخطرهم.
  • حيث إن استخدام المبيدات الحشرية والأسمدة الكيماوية بكميات كبيرة سبب من أسباب تلوث التربة.
  • حيث إنه يساهم في ترسيب العديد من العناصر الضارة بالتربة.
  • ولكي نحد من تلوث التربة أصبح لزامًا على المزارعين الحد من استخدام المبيدات الحشرية والأسمدة الكيماوية.
  • ومن جهة أخرى فيمكن أن يقوم المزارعين باستخدام مبيدات أقل خطورة وأسمدة عضوية بدلًا من الكيميائية.
  • وهذه المواد لا تمثل خطورة على التربة وتقلل من تلوثها.
  • ومن ناحية أخرى فإن هناك بعض المصانع تقوم بالتخلص من نفاياتها الكيماوية في مكبات في باطن الأرض.
  • وذلك يمثل خطورة كبيرة على التربة ويصيبها بتلوث كيميائي جسيم.
  • ولذلك فلابد أن تقوم المصانع باستخدام مواد آمنة غير ضارة بالبيئة.
  • أو تتخلص المصانع من نفاياتها ومخلفاتها ولاسيما النفايات الكيماوية بطريقة آمنة لا تضر بالتربة.
  • وعلاوة على ذلك فإن استخراج المعادن المنصهرة والنفط ومشتقاتهم من باطن الأرض يؤدي إلى تلوث التربة.
  • لأن هذه المواد تعتبر مواد كيماوية فعندما تتسرب وتختلط بالتربة فهي تساهم في تلوثها.
  • ولذلك أصبح من واجب الباحثين عن المعادن والنفط أن يلتزموا بالحرص الشديد أثناء ذلك.

استخدام المنتجات العضوية

  • كما ذكرنا مسبقًا فإن استخدام المواد الكيماوية يؤدي إلى تلوث التربة وبالتالي تلوث البيئة.
  • ونتيجة لذلك أصبح من الضروري استبدال هذه المواد الكيماوية بمواد أخرى عضوية.
  • حيث إن هذه المواد العضوية تعتبر أمثر أمانًا على التربة وعلى البيئة.
  • كما أنها صديقة للبيئة ولا تضرها ولا تفسدها.

الحد من تلوث الهواء

  • عندما يكون يكون الهواء ملوثًا فإنه يحمل العديد من الجسيمات والغازات الضارة.
  • فعلى سبيل المثال فإن الهواء يكون محملًا بأكاسيد الكربون وأكاسيد الكبريت والرصاص والأتربة وغيرها.
  • وبناءً على ذلك فعندما تسقط الأمطار فإنها تختلط بهذه الغازات والجسيمات الضارة.
  • ونتيجة لذلك فإن الأمطار تصبح حمضية ملوثة تحمل مواد كيميائية خطيرة.
  • وعندما تسقط هذه الأمطار على الزرع فإنها تضره وتجعله ملوثًا.
  • ومن جهة أخرى فإن هذه الأمراض عندما تسقط على التربة فتجعلها ملوثة وضارة وغير صالحة للاستخدام.
  • وبناءً على ذلك فإنه لكي نتخلص من تلوث التربة فلابد من التخلص من تلوث الهواء أولًا.

تابع طرق الوقاية من تلوث التربة

  • لكي نحافظ على التربة من التلوث فلابد من اتباع بعض التصرفات الصحيحة.
  • فعلى سبيل المثال لابد من تجنب إلقاء القمامة والبقايا على الأرض ولاسيما أعقاب السجائر.
  • حيث إن السجائر تحتوي على مجموعة من المواد الضارة.
  • وإذا اختلطت هذه المواد الضارة بالتربة فينتج عن ذلك تلوث كبير في التربة.
  • ولذلك فلابد من تجنب إلقاءها على الأرض.
  • كما أنه من الضروري أن يقوم الناس بالحد من استخدام المواد البلاستيكية.
  • حيث إن المواد البلاستيكية من الصعب تحللها.
  • ويؤدي الإسراف في استخدامها إلى زيادة نسبة تلوث التربة.
  • ومن جهة أخرى فلابد من المداومة على زراعة الأشجار والاهتمام بها.
  • وذلك للحفاظ على خصوبة التربة وتقليبها باستمرار.
  • وعلاوة على ذلك فإنه من الوسائل الرئيسية للتخلص من تلوث التربة والوقاية منه هو القوانين الحازمة.
  • وبناءً على ذلك فلابد من قيام الحكومة بسن قوانين حازمة ورادعة لكل من يقوم بتلوث التربة.
  • فلابد أن يعاقب المصنع الذي يتخلص من نفاياته الضارة في داخل التربة.
  • فمن الممكن أن يتم سجن صاحبه أو جعله يدفع غرامة كبيرة تمنعه من فعل ذلك مجددًا.
  • ومن جهة أخرى فلابد من وضع قوانين تقنن استخدام المبيدات الحشرية والأسمدة الكيماوية بشكل سليم.
  • فلابد من استخدامهم بطريقة سليمة دون إسراف.
  • كما أنه من الضروري إلزام المزارعين باستخدام المبيدات والأسمدة العضوية الآمنة على البيئة.
  • بالإضافة إلى ذلك فإنه لابد من نشر الوعي بين الناس عن تلوث التربة.
  • فلابد من قيام وسائل الإعلام المختلفة بعرض برامج توعية وتثقيف للناس حول تلوث التربة.
  • ومن جهة أخرى فلابد من تكوين مبادرات شبابية وجماعية تساهم في التخلص من تلوث التربة.
  • كما أنه من الضروري استخدام الملصقات والمنشورات التي تحث الناس على المحافظة على البيئة ولاسيما التربة.
  • وعلاوة على ذلك فلابد من أن يكون الحفاظ على البيئة راسخ داخل الوجدان منذ الصغر.
  • ولذلك أصبح من الضروري الالتفات إلى النشء والأطفال ولاسيما طلاب المدارس.
  • فأصبح من واجبنا القيام بحملات توعية وتثقيف للطلاب في المدارس.
  • حيث تقوم هذه الحملات بحثهم على الحفاظ على البيئة ولاسيما الحفاظ على التربة.

قد يهمك: خاتمة عن التلوث البيئي

وفي النهاية نكون قد عرضنا على حضراتكم معنى تلوث التربة وطرق الوقاية من تلوث التربة.

نتمنى أن يعجبكم المقال كما نتمنى أن تقوموا بنشره على مواقع التواصل الاجتماعي حتى تعم الفائدة.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.