بحث عن الاكتئاب الذهاني

هناك بعض الأمراض التي يعاني منها الفرد ويحتاج إلى تناول العقاقير لكي يشفى منها، وعلى مر العصور تطور الطب إلى علاج العديد من الأمراض التي كانت تتسبب في الموت، لكنها الآن أصبح من السهل علاجها حتى بدون الحاجة إلى الذهاب إلى الطبيب لأنها قد تكون متكررة ويتناول الفرد العقار الخاص بها ثم يتم شفائه، وهناك بعض الأمراض الأخرى مما تحتاج إلى تدخل جراحي والدخول في عمليات ليتم استئصال جزء او وضع جزء بديلاً لجزء أخر قد تعرض للتلف وما شابه ذلك،

في مقابل ذلك هناك بعض الأمراض المعنوية التي تكون داخل الشخص دون أن يتم التعرف عليها وتحديدها لتناول نوع دواء معين لها ومن ثم يتم شفاؤه أو يدخل إلى عملية لكي يتم استئصال الجزء المؤلم أو علاجه بأحد الطرق الطبية بل أن هذا النوع يسمى بالاكتئاب.

مقدمة بحث عن الاكتئاب الذهاني

قد يعاني كثير من الأفراد حالياً من الإصابة بالاكتئاب التي يكون بدرجات وأنواع مختلفة، حيث يشعر فيها الفرد بعدم الرغبة في فعل شيء بل أنه يميل إلى الوحدة والبعد عن الأشخاص ولا يرغب في التعامل مع أحد ويفضل أن يكون منعزل عن العالم بشكل تام.

يفضل مريض الاكتئاب الجلوس في الظلام دون أن يرى شيء أو أحد يراه داخل غرفة منعزلة، يرى في النوم أحد الطرق الوحيدة المريحة له فلا يفضل أن يمكث إلى النوم لأقصى وقت ممكن، حتى يهرب من التفكير المستمر الذي يعاني منه أثناء الاستيقاظ.

شاهد أيضًا: بحث عن الوسواس القهري بالمراجع

أنواع الاكتئاب

الاكتئاب ليس نوع واحد فقط بل أنه ينقسم إلى أنواع متعددة وقد قال المختصون أن اكتئاب الذهان وهو من أكثر الأنواع انتشاراً في الوقت الحالي حيث أنه لا يتعلق بفترة عمرية من العمر، بل أنه يمر بجميع المراحل العمرية فلا نقول أن هذا في فترة الشباب فلا يمكن أن يصاب به بل أنه لا يميز بين مرحلة وأخرى.

يعتبر هذا النوع من أنواع الاكتئاب هو أحد الأمراض التي مازال العلماء إلى وقتنا هذا يبحثوا عن علاج له ويمر بمراحل متعددة ففي بعض الأحيان يكون ملازم الشخص في طيلة حياته، وفي أوقات أخرى يكون المرض متقطع بمعنى أن قد يظل ملازم للفرد إلى فترة عمرية.

وفي أحيان أخرى قد يصل الفرد إلى أن يظل الاكتئاب الذهان معه لفترة وتمر فترة تليه لا يكون هذا المرض ملازم لهن ويظن أنه قد تعالج من هذا المرض إلا أنه بعد فترة يعود إلى اكتئاب الذهان مرة أخرى، لذلك لم يتوصل المختصون إلى تحديد عمر ومدة المرض.

ما هو الذهان

الذهان أحد أنواع الأمراض التي تصيب العقل حيث قال عنه المختصون أنه يتعلق باضطرابات عقلية يقوم بها المريض فلا يكون القدر الكافي على أن يكون حاضر بكلا عقله، فهناك جزء من العقل غير حاضر بشكل كافي في المشاركة في أي أمر حيث يكون هناك خلل في الذهن العقلي.

يقوم مريض الذهان ببعض الأمور الغير منطقية بسبب تعرضه إلى هلوسة، فقد يرى أشياء غير موجودة بالفعل بل أنها متكونة أمامه ويراها من وحي خياله، فيقوم نتيجة لذلك بالقيام ببعض الأعراض الارتيابية الغير مفهومة وتكون نتيجة لما هو يراه بالفعل أمام عيناه ولكن في الحقيقة هو لا وجود له.

كما أن مريض الذهان يقوم ببعض الاضطرابات العقلية نتيجة لخلل الذهن والذي من خلاله لا يتمكن من التفكير بشكل منطقي وليس له القدرة على المشاركة في تفاصيل الحياة اليومية بسبب الاضطرابات والأفعال التي يقوم بها داخل عقله.

فلا يمكن الأم مريضة اكتئاب الذهان أن تقوم بالمشاركة في تربية أطفال حيث أنها تكون غير قادرة في التفكير المنطقي ولا تتمكن من مراعاتهم، وقد تحدث لهم أذى بدون قصد فهي ترى أشياء غير موجودة في الحقيقة لكي تقوم من خلالها بالمشاركة المنطقية لهم في تفاصيل حياتهم.

لماذا سمي الذهان بهذا الاسم

نجد أن اكتئاب الذهان أسم مشتق من الذهن وأطلق عليه العلماء هذا الاسم لأنه يتعلق بالذهن، حيث أنه يتعلق بالذهن فينفصل المصاب بالاكتئاب الذهان عن العالم بذهنه إلى فترات طويلة، لا يمكنه من خلال ذلك ان يشارك في الحياة اليومية أو إدراك الأمور التي تحدث حوله.

فالمنطق أيضاً والتفكير المنطقي أحد وظائف الذهن الذي لا يمكن للفرد ان يفكر من خلالها بسبب الذهن المنفصل عن الواقع فلا يستطيع العمل في تلك الفترة أو اتخاذ القارات التي تبعد عن المنطق والعقل بشكل كامل.

قد ينفصل مريض اكتئاب الذهان عن العالم بأحد الطرق أما أن ينفصل عنه بشكل كلي ويكون في هذه الفترة غير مشارك في أي من تفاصيل الحياة كشخص نائم إلى فترة طويلة، لا يبدو عنه أر ردة فعل في أي موقف ما مما يمر به خلال اليوم مثلما يفعل الفرد تماماً وهو نائم لا يسمع لا ير لا يتكلم.

وقد يكون هذا الانفصال جزئي في أحيان أخرى حيث يكون هناك بعض الهلوسة التي تصدر عنه فيكون هناك اضطرابات وتصرفات ارتيابية صادرة عنه، فيكون هنا مستيقظ ولكن هناك خلل ذهني في عقلي لا يتمكن من خلاله بالمشاركة في الحياة الطبيعية بشكل طبيعي.

شاهد أيضًا: كيف يمكن التخلص من فكرة الانتحار

الفرق بين الذهان والانفصام المرضي

قد يختلط الأمر على بعض بأن مريض الذهان هو مريض الانفصام بل أن هناك فرق بين كلا الاثنان.

مريض الذهان: يعتبر الذهان هو أحد الأمراض التي تصيب الذهن من خلال حدوث الخلل العقلي في الذهن فهو عبارة عن اضطراب عقلي مزمن يقوم من خلاله الفرد بالعديد من الاضطرابات في السلوك الذي ينتج عنه ان يقوم بإلحاق الأذى بنفسه أو إلحاق الأذى بالآخرين دون ان يدرك ما يفعله فعقله يكون غير حاضر ليحكم به ويتصرف بشكل عقلي منطقي، لذلك الشخص مريض الذهان لابد من أن يتم التعامل معه من قبل أشخاص مدركين إلى صعوبة التعامل مع المرض.

مريض الانفصام: هذا النوع من الاكتئاب يكون عبارة عن اضطراب نفسي يكون فيه الفرد برغبة إلى العزلة عن العالم، وقد يصاب بالهلوسة والتخيل لأشياء غير موجودة ويقوم أيضاً بتحريف الأشياء الموجودة في الواقع بدون قصد أو تعمد.

لا يكون مريض اكتئاب الانفصام له أعراض مريض الذهان لكن العكس صحيح، حيث أن مريض الذهان قد تظهر عليه نفس أعراض مريض الانفصام وتظهر عليه بشكل واضح وتمثل أحد الأعراض التي يصاب بها مريض الذهان.

شاهد أيضًا: حالات شفيت من الاكتئاب الشديد

خاتمة بحث عن الاكتئاب الذهاني

لكل مرض يوجد أسباب تكون هي السبب في الإصابة بهذا المرض، ونفس الأمر بالنسبة إلى مرض الذهان حيث أنه ينتج نتيجة لتعرض المخ إلى أي من الأمراض التي تصيب العقل، لأنه يحدث عنه خلل في الذهن لذلك يكون نتيجة لأمي من الأمراض التي تصيب العقل حدوث مرض الذهان ليس شرطاً، ولكنه من المتوقع أن يكون نتيجة لذلك، فإن حالات الصرع المستمرة التي بدورها تقوم على تشنجات عقلية تؤثر على المخ أحد الأسباب التي تسبب إلى الإصابة بالذهان وتعرضه إلى الخلل الذهني نتيجة تكرار الصراعات.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.