موضوع تعبير عن الشائعات وخطرها

موضوع تعبير عن الشائعات وخطرها، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع تعبير عن الشائعات وخطرها، وسوف نعرض في هذا الموضوع، مقدمة عن الشائعات وخطرها، تعريف الشائعات، انواع الشائعات، اسباب ظهور الشائعات، أثر الشائعات على المجتمع، وأضرار سلبية اخرى للشائعات، خاتمة موضوع الشائعات وخطرها.

مقدمة موضوع تعبير عن الشائعات وخطرها

للشائعات الآثار السلبية الضارة على المجتمع، وهناك اسباب عديدة لظهور الشائعات، من هذه الاسباب إثارة البلبلة والتوتر والقلق في داخل المجتمع، وتعتبر الشائعات اخبار مثيرة وشيقة ولكنها اخبار غير صحيحة، وتقوم هذه الشائعات بإحداث نوع من انواع الربكة والبلبلة في داخل المجتمعات، وقد تؤثر هذه الشائعات بالسلب على المجتمع، وهناك ايضاً شائعات حول اخبار المشاهير من الفنانين ولاعبي الكرة مثلاً.

شاهد أيضًا: بحث عن الاثار الايجابية والسلبية للتكنولوجيا

تعريف الشائعات

الإشاعة هي عبارة عن مجموعة أخبار التي تكون زائفة وتنتشر بصورة سريعة في المجتمع وهي تسري بين العامة على اعتبار انهاز صحيحة، وهذه الأخبار في الغالب تكون مثيرة وشيقة مما يثير فضول المجتمع والباحثين وهذه الإشاعات تفتقد للمصدر الموثوق الذي يكون بها أدلة على صحة هذه الأخبار، وهذه الشائعات تمثل جزء كبير من الاخبار التي نتعامل معها.

الهدف من إثارة الشائعات

هناك اهداف من وراء إطلاق هذه الشائعات في داخل المجتمعات، وهذه الاهداف متنوعة ومختلفة لكي تتماشى مع هدف هذه الشائعة، ومن اهداف الشائعات ما يلي:

  •  الهدف المادي: وذلك مثلما حدث في عام 2009 عندما انتشرت إشاعة مدوية في السعودية بان مكائن الخياطة سنجر تحتوي على مادة الزئبق الأحمر، الأمر الذي أدى لوصول أسعارها إلى مئات الآلاف من الريالات.
  •  الهدف السياسي: وتكون لهذه الشائعات أهداف أمنية، في الوقت العادي او في أوقات الحروب، وهذه الشائعات في الغالب تهدف إلى إحداث البلبلة في البلاد سياسياً، مثلما حدث لمعمر القذافي في الثورة الليبية مثلا عندما شاعت شائعة قوية انه قام بالهروب من ليبيا فاضطر ان يقوم بالتصوير من أمام سيارته لكي يثبت أنه ما زال موجوداً في ليبيا.
  •  شائعات المشاهير: وهذه الشائعات تكون خاصة بالمشاهير من الفنانين ولاعبي الكرة مثل شائعة موت فنان معين او حدوث حادث للاعب كرة معين وغيرها من الشائعات الخاصة بالمشاهير.
  •  شائعات من صنع المجتمع: ويقوم المجتمع بترديد بعض الامور في موضوع ما مرتقب، او متوقع الحدوث وكثرة ترديد مثل هذه الامور ينتج عنه بعض الشائعات التي تجوب المجتمع كله

أسباب الشائعات

يرجع البعض لوجود الشائعات الى بعض الاسباب والتي منها ما يلي:

  •  عدم توافر المعلومات الصحيحة تجاه موضوع معين، وهذا يفتح المجال للأشخاص لكي يتكلمون بما لا يعلمون او يفقهون، وهذا سبب لظهور الشائعات.
  •  ندرة الاخبار بالنسبة لأفراد المجتمع، لهذا يجب ان يتم تزويد الشعب بالمعلومات الصحيحة من قبل الدولة عن طريق الاعلام، وكذلك يجب ان تكون المعلومات دقيقة وتفصيلية، وهذا لكي يكون المجتمع على بينة لما يدور حوله من احداث في كافة مجالات الحياة، لان هذا يؤثر على حياته المستقبلية.
  •  من اهم الاسباب لنشر الشائعات في المجتمعات هي جهل وقلة وعي المجتمعات، فكلما كانت المجتمعات متعلمة ومستنيرة كلما كان من الصعب انتشار الشائعات في خذه المجتمعات، حيث يقيم افراد المجتمع اي شائعة تظهر بشكل سليم نظراً لكونه مجتمع متعلم ومثقف، اما المجتمع الجاهل هو تربة خصبة لظهور الشائعات في داخل المجتمعات.
  •  عدم وجود الطرف الآخر الذي يرد على اي شائعات في داخل المجتمعات، مما يساعد في انتشار هذه الشائعات بشكل كبير.
  •  انتشار وسائل التواصل الاجتماعي مثل الفيس بوك والانستجرام وغيرها من وسائل التواصل الاجتماعي، حيث ساعد وجود هذه الوسائل في سرعة انتشار الشائعات بشكل كبير وسريع وسهل، كذلك عدم وجود رقابة كافية على ما يقوم الافراد بنشره على مواقع التواصل الاجتماعي.

أنواع الشائعات

تم تصنيف الاشاعات الى ثلاثة اصناف وذلك بحسب الوقت وهي كما يلي:

الشائعة الزاحفة

وهي ان يتم ترويجها ببطء والناس يتناقلها همسا وبصورة سرية وينتهي بها المطاف إلى أن يعرفها الجميع.
وهذا النوع من الشائعات يتضمن القصص العدائية التي يتم ترويجها في داخل المجتمع، ضد المسؤولين وكذلك رجال الدولة، وذلك لكي يتم تدمير سمعتهم لمصالح سياسية، وكذلك القصص الزائفة التي يتم اشاعتها في المجتمع عن الشخصيات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، ويتم هذا عن طريق بعض الاخبار التي يتم ترويجها عن هذه الشخصيات، و مروجو هذا النوع من الشائعات يقومون بنسخ سلسلة لا تنقطع من القصص ويعملون على استمرار نشرها وتغذيتها.

الشائعات الغائصة

وهي عبارة عن تلك الشائعات التي يتم نشرها في المجتمع ومن ثم تختفي بسرعة كبيرة، وذلك لأنها ظهرت في ظروف معينة خاصة بالمجتمع او بصاحب هذه الشائعة.
شائعات العنف
وهذه الشائعات تكون صفتها العنف، وهي تكون منتشرة كما تنتشر النار في الهشيم.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن التواصل الاقناعي مع الآخر

أثر الشائعات على المجتمع

تعتبر الشائعات جريمة كبيرة ضد المجتمع وضد امن المجتمعات، حيث يتصف صاحب هذه الشائعات بالإجرام فهو يعتبر مجرم في حق مجتمعة وفي حق دينه، حيث يعمل هذا الشخص على اثارة الفوضى والاضطرابات في داخل المجتمع، وكذلك اثارة البلبلة والفوضى في هذا المجتمع.
مثال : انتشار شائعة عن وجود سلاح معين في داخل البلاد مثل السلاح النووي قد يضر بأمن وسلامة البلاد.
وكذلك تعمل الشائعات على انعدام الثقة بين افراد المجتمع الواحد، فكم من شائعات عملت على اشعال الحروب في داخل هذه المجتمعات، وكذلك من هذه الشائعات مت يضع الغل والحقد في قلوب بعض افراد المجتمع، مما يؤدي الى خراب بعض البيوت، وخاصة مع تزايد وانتشار الشائعات عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، مما ادى الى زيادة وانتشار الشائعات بشكل كبير وضار بالمجتمع.
وقد اطلق القرآن الكريم على مطلقو الشائعات لقب الارجاف او المرجفين، ومعناها الاضطراب الشديد، او الخوض في الاخبار السيئة والتي تثير الفتن في داخل المجتمعات، قال تعالى: «لَئِنْ لَمْ يَنْتَهِ الْمُنَافِقُونَ وَاَلَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ وَالْمُرْجِفُونَ فِي الْمَدِينَةِ لَنُغْرِيَنَّك بِهِمْ ثُمَّ لا يُجَاوِرُونَك فِيهَا إلا قَلِيلاً مَلْعُونِينَ أَيْنَمَا ثُقِفُوا أُخِذُوا وَقُتِّلُوا تَقْتِيلاً».
وقد وصفهم الرسول عليه الصلاة والسلام بالمنافقين، وقد ذكرهم في غزوة تبوك، وهم مصدري الشائعات اللذين يثبطون الناس، فبعث الرسول عليه الصلاة والسلام لهم عبيده بن عبيد الله مع نفر من الصحابة، وامرهم ان يحرقوا منازلهم.

أثار سلبية اخرى للإشاعات

هناك اضرار اخرى لانتشار الشائعات في المجتمع والتي منها:

  •  الريبة وانعدام الثقة في داخل المجتمعات، حيث تجعل الشائعات الاشخاص يفقدون المصداقية.
  •  الاضرار الاقتصادية التي تلحق بالمجتمعات، حيث تعرقل الشائعات نمو المجتمع وتقدمه.
  •  التشكيك بالعقيدة الدينية لدى افراد المجتمع، حيث لا تقتصر الشائعات على النواحي الاقتصادية والسياسية في المجتمع، لكنها تصل الى تأويل الاديان بأشياء مغلوطة وغير صحيحة.

شاهد أيضًا: بحث عن مواقع التواصل الإجتماعي و أثرها على المجتمع

خاتمة موضوع تعبير الشائعات وخطرها

وفي نهاية موضوع الشائعات وخطرها، فإن الشائعات لها العديد من الاضرار السلبية على المجتمعات، والتي منها انتشار التفكك في داخل المجتمع، وكذلك انعدام الثقة داخل المجتمعات، وكذلك عرقلة التقدم الاقتصادي للدول، وايضاً وقوع بعض الاضرار السياسية على بعض الدول في حالة صدور شائعة سياسية ضارة بمستقبل الدولة.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.