بحث عن الديدان المفلطحة والأسطوانية

بحث عن الديدان المفلطحة والأسطوانية

بحث عن الديدان المفلطحة والأسطوانية، يقدم لكم موقع ملزمتي التعليمي بحث هام عن الديدان المفلطحة والأسطوانية كامل العناصر، وهو من الموضوعات الشيقة التي تحمل معلومات قيمة عن تلك الكائنات الدقيقة التي لا نعرف عنها الكثير، فتابعوا معنا.

مقدمة بحث عن الديدان المفلطحة والاسطوانية :.

  • الديدان تعتبر من الكائنات الحية ذات الأشكال الإسطوانية الطويلة نوعاً ما، والديدان بصفة عامة لا يعتبر لها أرجل ولا يوجد لديها عمود فقري، وتنقسم الديدان إلى عدة أنواع منها  المفلطحة ومها الإسطوانية والحلقية وغيرهم، وسوف نلقي الضوء في هذا البحث على نوعين من الديدان، هم : الديدان المفلطحة والديدان الإسطوانية.
  • والدودة المفلطحة هى كائن حي دقيق يتخذ شكل مفلطح ومسطح، ومن صفاتها أنها مخنثة أي أنها ذكر وأنثى في نفس الوقت، ويتكون في جسمها الأعضاء التناسلية الأنثوية والذكرية، ولا يوجد لديها قناة هضمية، أما عن جهازها العصبي فهو بسيط جداً، لكن دورة حياتها تعتبر من الدورات الحياتية المعقدة جداً.
  • وهى دودة تسبب الأمراض مثل البلهارسيا وأيضاً أمراض خاصة بالكبد، وتُعد الأنهار وبرًّك الماء الراكدة والمستنقعات هى موطنها الأصلي، أما الدودة الإسطوانية هى دودة تسمى أيضاً بالدودة المدورة أو الخيطية، وتتعدد الأسماء لها لكن أهم صفة تميزها أن جسمها جانبي، والشكل الخارجي لها هو عبارة عن إسطوانة.
  • ومن صفات جسمها أنه لونه أبيض وتملك قناة هضمية، ولديها جهاز متقدم للإخراج، وتقوم بالإخراج من خلال فتحة بجانب فمها، ويوجد منها الأنثى والذكر، والأنثى في هذا النوع من الديدان تتميز بطولها عن الذكر، وسوف نستعرض بالتفصيل كلً منهم على حدى فتابعوا معنا التالي :

شاهد ايضًا : بحث عن الإختراعات الحديثة التى أفادت البشرية

أولاً : الديدان المفلطحة :.

سوف نتحدث عن الديدان المفلطحة ونلقي الضوء على شكل جسمها وخصائصها وتصنيفاتها، وهى كالتالي :

شكل جسم الديدان المفلطحة :.

  • إتفق علماء الأحياء على أن جسم الديدان المفلطحة يتميز بالرقة الشديدة واللين، وهى تملك رأس وأعضاء داخلية في جسدها لكنها تفتقد للجهاز الهضمي، وقد يصل طول الدودة الواحدة إلى أكثر من ثلاثة متر.
  • فتستطيع أن تمط جسدها ليصل إلى أكثر من عشرة متر، ولها إمكانيات كبيرة تجعلها تتفوق على كائنات حية أخرى، وخاصةً فيما يخص الحركة، ويوجد من الديدان المفلطحة أكثر من واحد وعشرون ألف نوع.
  • وجسدها له خلايا متعددة ويضم أيضاً مجموعة من الأنسجة، ومكان الرأس يأتي في المقدمة وغذائها هو تطفل على أي دم يوجد بالمستنقعات أو البرَّك.

خصائص الديدان المفلطحة :.

الديدان المفلطحة تتميز عن غيرها من الديدان بعدد من الخصائص الفسيولوجية، ومنها ما يأتي :

  • لا يوجد لدى الديدان المفلطحة جهاز للتنفس، وتقوم بالتنفس من خلال ظاهرة تسمى الإنتشار البسيط.
  • تمتلك الدودة المفلطحة جهاز للإخراج، لكنه بسيط جداً ويتكون من شبكة خلايا تقوم بالتخلص من الفضلات.
  • إكتشف العلماء أن الدود المفلطح يستطيع أن يسمع أي مؤثر خارجي لأنه يمتلك جهاز عصبي.
  • تتحرك الدودة المفلطحة بطريقة الإنزلاق.
  • تتكاثر الدودة المفلطحة ذاتياً أو غير ذاتياً.

أهم التصنيفات للديدان المفلطحة :.

قسَّم العلماء الديدان المفلطحة إلى ما يأتي :

  • الطائفة التربلايريا؛ هذه الطائفة تعيش في ماء عذب ومالح، كما يمكنها أن تعيش على اليابسة وتجد غذائها بها، وجسمها لّين غير مقسم.
  • الطائفة الورقية؛ تعيش هذه الطائفة متطفلة على الأشجار وأوراق الفاكهة والخضروات، وأجسامها تتشابه تماماً مع ورق الشجر.
  • الطائفة الشستوسوما؛ هذه الطائفة من أكثر الطوائف إنتشاراً حول العالم وأكثرهم خطورة، فهى المسببة الأولى لمرض البلهارسيا الذي يصيب الإنسان.
  • الطائفة الشريطية؛ تعيش متطفلة ويمكن أن تقسم جسمها إلى عدة أقسام ثم يتجمعوا ثانياً معاً، وليس لها جهاز هضمي.

شاهد ايضًا : بحث عن علماء الرياضيات المسلمين

ثانياً : الديدان الإسطوانية :.

قام العلماء بتقسيم الديدان الإسطوانية إلى عدة أنواع منها ما يلي :

دودة الإنكلستوما :.

هى دودة طفيلية حياتها تكون بالعيش في أي جهاز هضمي للإنسان والكائنات الأخرى، يمكن لهذه الدودة أن تقوم بوضع ما لا يقل عن واحد وعشرين ألف دودة صغيرة خلال يوم واحد داخل الجهاز الهضمي للإنسان، وتخرج الديدان مع البراز حتى تبدأ حياتها ودورتها في خارج الجسم، ثم تتغذى على مواد عضوية موجودة داخل التربة الزراعية.

ثم تأخذ شكل أخر من حياتها، فتتطور حتى تصبح يرقة، وفي هذه المرحلة تدخل جسم الإنسان مرة أخرى وهى أكثر المراحل خطراً على الإنسان، لأنها تخترق الجلد وتمشي خلال حتى تصل إلى أي أوعية دموية، وتكمل المسيرة حتى تصل إلى جهاز القلب في الإنسان أو إلى الرئة، ثم تستكمل سيراً ثم تصل إلى البلعوم ومن البلعوم تعود مرة أخرى للجهاز الهضمي.

وبذلك تكون قد إكتملت دورة حياتها فتقوم بوضع البيض مرة أخرى عندما تصبح دودة كاملة النضج، وتقوم بوضع الآلاف من البيض داخل الجهاز الهضمي مما يظهر على الإنسان أمراض عديدة منها : الأنيميا وفقر الدم والخمول وإصابة الكبد بالكسل والضعف.

الدودة الدبوسية :.

هى دودة طفيلية جاء اسمها من شكلها، فهى على هيئة دبوس وهى تصيب الأمعاء ومنتشرة جداً في الوطن العربي، والبيئة المناسبة لها هى المستقيم في جسم الإنسان، وهى منتشرة بين تلاميذ المدارس، أما عن دورة حياتها فتكون عبارة عن إنها تعيش في مستقيم الإنسان وتنتقل إليه عن طريق الأكل أو الشرب.

وعندما تكتمل حياتها وتنضج تخرج خلال الليل من فتحة الشرج وتنتشر في المكان وهى غير مرئية، حتى تضع أكثر من ثلاثين ألف بيضة، ومن مظاهر الإحساس بها عند الإنسان هى ما يشعر به من حكة في فتحة الشرج، وعندما تضع البيض تدخل مرة أخرى للإنسان عن طريق الأكل والشرب ثم ينتقل الصغار معها كل يوم في عملية الخروج من المستقيم والدخول إليه.

دودة الإسكارس :.

هى ديدان طفيلية يطلق عليها أيضاً ثعابين البطن، ويصل طول الواحدة منها إلى واحد وثلاثون سنتيمتر، وهى موجودة بالمناطق الإستوائية، ويمكن أن يصاب الإنسان بها من خلال تناوله لطعام به تلوث وغالباً ما يكون من يد إنسان أخر لم يقم بغسل يده بعد أن تبرز، ويكون مصاب بهذه الدودة.

فينتقل البيض إلى الإنسان العادي إلى الأمعاء مباشرةً ويظل في الأمعاء حتى يخرج على شكل يرقة، ثم يخترق الأمعاء وصولاً إلى الدم ثم تواصل سيرها إلى أن تصل في النهاية إلى الجهاز التنفسي وتستكل رحلتها حتى تكون نهايتها هى الأمعاء فيكتمل نموها وتضع المزيد من البيض الذي يصل في اليوم الواحد إلى إثنان وأربعون ألف بيضة.

شاهد ايضًا : بحث مميز عن بر الوالدين

خاتمة بحث عن الديدان :.

قدمنا لكم بحث كامل عن الديدان المفلطحة والديدان الإسطوانية، وهى ديدان تعيش متطفلة وفي الغالب على الإنسان أو الحيوان وكذلك النبات، ولكن رغم خطورتها هناك رعاية وحماية قد منحها الله تعالى للإنسان حتى يستطيع من خلالها أن يقي نفسه من الإصابة بهم، وهى طرق بسيطة أهمها النظافة والحرص على غسيل اليدين قبل وبعد تناول أي طعام.

والقيام بطهي أي لحوم حتى الوصول إلى تمام النضوج، وأن يتم شراء أي طعام من مصدر موثوق فيه، وفي حالة الإصابة بأي نوع من الديدان لابد من الإسراع فوراً إلى الطبيب لأنها من الممكن أن تهدد حياته بشكل كامل، أو تعرضه للإصابة بأمراض الكبد والمعدة والأمعاء، وأيضاً من الممكن أن تتلف الجهاز الهضمي كله.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.