بحث عن الهرم الغذائي الحديث للاطفال

بحث عن الهرم الغذائي الحديث للأطفال، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي بحث عن الهرم الغذائي الحديث للأطفال، وسوف نعرض في هذا البحث، تعريف الهرم الغذائي، الهرم الغذائي الارشادي، تكوين الهرم الغذائي، التسلسل الهرمي للغذاء الصحي، نصائح الهرم الغذائي الصحي.

مقدمة بحث عن الهرم الغذائي الحديث للأطفال

يعتبر الهرم الغذائي ما هو إلا برنامج غذائي صحي للأطفال وكذلك الكبار، وقد سمي بأسم الهرم لكي يسهل معرفة الطعام الذي يجب علينا ان يتناوله الأطفال وما هي الأشياء التي يجب الزيادة منها في وجبات الطعام اليومي، وهناك وجبات يجب التركيز عليها يومياً بالنسبة للطفل على اعتبارها هامة جداً في بناء جسم وعقل الأطفال.

شاهد أيضًا: بحث عن الغذاء الصحي والغير صحي

تعريف الهرم الغذائي

الهرم الغذائي هو من أبسط الأدلة لكيفية التعرف على برنامج غذائي صحي، وسُمي بالهرم وذلك للتسهيل لمعرفة الطعام الذي يجب علينا الزيادة منه ويكون في قاعدة الهرم الغذائي، والطعام الذي يجب أن يُقل منه وهو عند رأس الهرم الغذائي، وكذلك يشمل الغذاء ما بين قاعدة الهرم ورأسه أيضاً، أي سنقوم بالتركيز على ما يُفرض علينا أن نقوم بتناوله يومياً من الطعام، إذ أنه يعرض لنا دائماً الاختيارات الصحيحة لتحقيق نظام غذائي مناسب لكل منا.

وعلى حسب الهرم الغذائي لابد من تناول أطعمة في كل مجموعات الطعام الرئيسية، ولابد من الاختلاف في هذه الأطعمة، وذلك من ضمن كل مجموعة غذائية، وأيضاً للحصول على كل العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، بالإضافة إلى ذلك أنه يرشدنا دائماً على تناول الكمية المناسبة من السعرات الحرارية للمحافظة على الوزن الصحي.

تسلسل الهرم الغذائي

الهرم الغذائي الارشادي يتكون من العديد من المجموعات، وسوف نعرضها بحسب ترتيبها على أساس حجم الحصص المخصصة لكل منها لرأس الهرم وسوف نعرض لتكوين هذا الهرم فيما يلي:

مجموعة الحبوب

تحتل الحبوب قاعدة الهرم، وينصح بتناول من 6 -11 حصة في المجموعة في اليوم الواحد، وهي تشتمل على الحبوب المختلفة مثل الخبز والارز والمكرونة، وهذه المجموعة تسمى مجموعة الكربوهيدرات، وهي التي تساعد على نشاط وطاقة الجسم هذا بالإضافة إلى المعادن والألياف.

مجموعة الخضروات

وينصح بتناول من 3 -5 حصص في اليوم الواحد، وتقسم هذه المجموعة الى مجموعات بحسب الفيتامينات التي توجد بهذه الخضروات وتعتبر هامة للجسم على اعتبارها مصدر للألياف والدهون وتصنف الخضروات الى 4 أنواع وهي كما يلي:

  • الخضروات النشوية: مثل البطاطس والذرة.
  • البقوليات: مثل الفاصوليا والحمص.
  • الخضراوات الورقيّة: مثل السبانخ، والبروكلي.
  • الخضراوات ذات لون برتقالي: مثل الجزر والبطاطا الحلوة.
  • أنواع أخرى من الخضراوات: الخس، والطماطم، والبصل، وغيرها.
  • وينصح بتناول الخضروات الورقية والبقوليات العديد من المرات خلال الأسبوع الواحد، لما لهذه المجموعة من فوائد عظيمة لجسم الانسان.

مجموعة الفواكه

وينصح بتناول من 2 -4 حصص من الفواكه والعصائر الطازجة الطبيعية يومياً، حيث تمد الفاكهة الجسم بالفيتامينات اللازمة للجسم، بالإضافة الى احتوائها على الأملاح والدهون والسكريات اللازمة للجسم، يفضل عدم اضافة السكر الى العصائر الطازجة، وكذلك يفضل تناول الفاكهة الطازجة على العصائر، لكي يحصل الجسم على الالياف الموجودة في الفاكهة.

مجموعة الحليب ومشتقاته

ينصح بتناول من 2 -3 حصص من الحليب ومشتقات الحليب مثل الجبن والزبادي ومشتقات الألبان، وتعتبر هذه المجموعة مصدر هام جداً للكالسيوم والبروتينات، ولكن يفضل استخدام الجبن قليلة الدسم والألبان قليلة الدهون.

مجموعة اللحوم

وينصح بتناول من 2 – 3 حصص من اللحوم المتنوعة مثل اللحوم الحمراء واللحوم البيضاء والأسماك، وصدرها هو الدجاج والحيوانات والأسماك و الأبقار والخرفان، وتعتبر اللحوم مصدر هام من مصادر البروتينات للجسم، ولكن علينا عدم الاكثار من اكل اللحوم حتى لا تسبب لنا المضاعفات مثل رفع نسبة الكوليسترول في الدم، والتسبب في بعض الأمراض مثل النقرس، ويجب التقليل من تناول الدهون الموجودة في اللحوم للتقليل من نسبة الكوليسترول، وكذلك عدم الاكثار في تناول صفار البيض الذي يحتوي على نسبة عالية من الكوليسترول، فإن تناول كل الأكلات بكميات معقولة مفيد للصحة.

شاهد أيضًا: بحث عن الغذاء وصحة اجسامنا جاهز للطباعة

مجموعة الدهون

الدهون ويمثل رأس الهرم، والحصة منه تعتبر صغيرة جداً ومن هذه المجموعة الدهون والزيوت والسكر، ويمكننا التقليل منها قدر المستطاع، حيث تزود الدهون والسكريات الجسم بالسعرات الحرارية الكبيرة التي قد تضر بالجسم، مثل الدهون النباتية والكريمة والحلويات والزبدة والزيوت بأنواعها.

تكوين الهرم الغذائي للطفل

يتكون الهرم الغذائي من عدة مجموعات غذائية يجب ان يتناولها الإنسان في وجباته وفي خلال يومه، حيث تعتبر هذه الاشياء هامة جداً للجسم، وهذه الوجبات الغذائية يحتاجها الجسم بشكل يومي وهي تمثل الغذاء الصحي للإنسان، هذا بالإضافة الى احتياج الجسم لبعض الدهون والزيوت القليلة، ولهذا هناك عدة توصيات يجب اتباعها في غذاء طفلك ومنها ما يلي:

  • يجب اختيار طعام الطفل يومياً من خلال الهرم الغذائي الذي عرضناه سابقاً.
  • يجب تناول مقدار كبير من الخضار والفاكهة الطازجة لطفلك خلال اليوم.
  • يجب ان يتناول الطفل مقدار من الحليب ومشتقات الحليب مثل الزبادي او الارز باللبن وغيرها ومن الأكلات التي تحتوي على الحليب.
  • لا يجب ان نركز في غذاء الطفل على مجموعة واحدة فقط من الغذاء، ويجب ان يكون الغذاء متنوع.
  • يجب اختيار المجموعة الغذائية الأكثر منفعة الجسم والتقليل من المجموعات الضارة بالجسم مثل التقليل من الزيوت المهدرجة او النباتية.
  • يتم اختيار الطعام بحسب نوع جسمك وعلى حسب السن والنوع حيث يختلف الهرم الغذائي من شخص إلى آخر بحسب احتياج جسمه لهذا الغذاء، فمثلاً يحتاج الأطفال الى كميات من اللبن الهامة لبناء الجسم، بينما لا يحتاج الكبار الكميات الكبيرة من اللبن.
  • يختلف الهرم الغذائي بحسب الأمراض التي يعاني منها الإنسان، حيث يقلل الإنسان من الأشياء التي تسبب له المرض مثل الكوليسترول.

 الهرم الغذائي المطور

لقد تم تعديل الهرم الغذائي في عام 2005م، وسمي بـ هَرَمي (بالإنجليزيّة: MyPyramid)، لكي يصير أكثر شمولية وسهولة في الاستخدام، وقد ركز على العديد من المفاهيم والتي منها ما يلي:

التنوع

تغيير شكل الهرم بدلًا من ان يكون شكل هرمي أصبح على شكل أوتاد عمودية متجاورة، وذلك يدل على اهمية بعض العناصر الغذائية جنبًا إلى جنب مع بعض العناصر الغذائية الاخرى، واكد هذا على ان الجسم بحاجة الى بعض الاطعمة المتنوعة في كل يوم، وذلك لتحقيق نظام غذائي صحي للجسم.

التوازن

وهنا يختلف عرض الوتد عن الاوتاد المجموعة الغذائية وذلك على حسب حاجة الأشخاص من المجموعات الغذائية التي تمثلها، فكلما زاد عرض العمود زاد اهمية هذا العنصر في الغذاء اليومي لهذا الشخص.

الاعتدال

كل وتد يبدأ في قاعدة الهرم وينتهي برأسه، وهذا دليل على أن التغذية عبارة عن مجموعة واحدة تختلف من حيث جودتها واهميتها للصحة، وكلما زادت الدهون والسعرات الحرارية كان مكانها في اعلى الهرم، وهذا دليل على مفهوم الاعتدال في كميات الأكل بحسب مكونات وطريقة التحضير.

شاهد أيضًا: بحث عن نظام الصيام المتقطع جاهز

النشاط البدني

أضيف الى قمة الهرم شخص يصعد الدرج وهذا دليل على اهمية النشاط البدني بالنسبة لصحة الإنسان، جنباً الى جنب مع الغذاء الصحي، وتشمل على حوالي 30 دقيقة من ممارسة الرياضة يومياً، وذلك لتقليل خطر الاصابة بالأمراض.

موضوعات من نفس القسم