موضوع تعبير عن الابداع والابتكار بالعناصر

موضوع تعبير عن الابداع والابتكار بالعناصر
الإبداع والإبتكار أشياء متميزة في الحياة بصفة عامة، وتلك الأشياء لا تتوافر للكثير من الأفراد بل أن هناك عدد ليس بكبير هم وحدهم من يتميزون بالإبداع والإبتكار، وفي هذا الموضوع الذي نقدمه لكم من خلال موقع ” ملزمتي “ التعليمي سوف نلقي الضوء على كل ما يخص موضوع الإبداع والإبتكار، وهو يناسب كافة المراحلة التعليمية المختلفة من المرحلة الإبتدائية والإعدادية وصولاً إلى المرحلة الثانوية، موضوع تعبير عن الابداع والابتكار بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع و الخامس والسادس الابتدائي، موضوع تعبير عن الابداع والابتكار بالافكار والاستشهادات للصف الاول و الثاني و الثالث الاعدادي و الثانوي.

عناصر موضوع الابداع والابتكار

  • مقدمة عن الإبداع والإبتكار.
  • أهمية الإبداع والإبتكار.
    • المجال التكنولوجي.
    • المجال العلمي.
    • المجال الطبي.
    • المجال الإجتماعي.
    • المجال الصناعي.
    • المجال التجاري.
    • المجال السياحي.
    • المجال التعليمي والتربوي.
  • المجالات التي تحتاج إلى المبدعين والمبتكرين.
  • عقبات تقف أمام الإبداع والإبتكار.
  • خاتمة الموضوع.

مقدمة عن الإبداع والإبتكار

يظن البعض أن الإبتكار والإبداع يختلفوا في المعنى عن بعضهم، لكن هذا خطأ لأن الإبداع الإبتكار وجهان لعملة واحدة، ومن التعريفات سوف نلاحظ هذا الشبة الكبير، فتعريف الإبداع هو قدرة الفرد على أن يرى في الشيء ما لا يستطيع آخرين رؤيته، فهو ينظر للشيء بطريقة ما لا ينظر بها غيره، فينظر بأسلوب مميز وجديد وذلك لما يوجد به من صفة إبداعية بداخله.

أما الإبتكار هو أن يقوم الفرد بعمل شيء جديد يختلف عن الأشياء الأخرى التقليدية، فيمكنه أن يستخدم نفس الشيء لكن بطريقته الخاصة، وقد أطلق العلماء عن الإبتكار مفهوم الإختراع، ومن التعريفات السابقة نستطيع أن نؤكد أن الإبتكار والإبداع يكملان بعضهم البعض.

أهمية الإبداع والإبتكار

للإبداع والإبتكار أهمية كبيرة للمجتمع والفرد، ومن هذه الأهمية ما يلي :

  • الفرد المبتكر المبدع له أهمية كبيرة في المجتمع لأنه يحتل مكانة مميزة بسبب إبتكاره وإبداع.
  • يساعد الفرد المبتكر المبدع في أن ينمو إقتصاد بلده ويساعد في عملية التنمية، ويلعب الدور الأكبر في أي تطوير يحتاج إليه المجتمع.
  • الشخص المبدع المبتكر يخلق لنفسه فرص من العمل جديدة ويفتح أمامه آفاق غير محدودة للنجاح.
  • يساهم المبتكر في وجود أنواع جديدة من المنتجات في أسواق بلده، وذلك من خلال ما يبتكره من سلع ومنتجات.
  • يساعد المبدع عندما يشارك في أي إنتاج لسلعة ما، في رفع مستواها الخاص بالجودة والتميز.
  • عندما يمتلئ مجتمع ما بالمبدعين والمبتكرين يساهم ذلك في رفع المستوى الخاص بالدخل القومي له.
  • يستطيع أي مبتكر ان يعمل على خفض التكاليف النفقات الخاصة بإنتاج أي سلعة، كما يستطيع أن يوفر البدائل التي تجعل السلعة منخفضة التكاليف وفي نفس الوقت ذات جودة.
  • يستطيع المبدع أن يحقق ثقة داخلية ورضا عندما يقوم بعمل يرضى عنه من حوله.
  • يستطيع المبتكر أن يحصل على مكاسب مالية كبيرة نظير ما يقوم به من خدمات.
  • من خلال المبدعين والمبتكرين في داخل أي مجتمع يستطيع هذا المجتمع أن يدخل سوق المنافسة الكبير، ومن ثم تنتقل الدولة من مكانة متوسطة إلى مكانة أعلى بين الدول.

المجالات التي تحتاج إلي المبدعين والمبتكرين

الواقع أن لا يوجد مجال لا يحتاج إلى مبدع أو مبتكر حتى يتطور ومن أهم المجالات التي تحتاج إلى مبدع ومبتكر هى ما يأتي :

المجال التكنولوجي

وهو مجال يضم كل الصناعات المتخصصة في إنتاج الأجهزة الحديثة وكذلك المعدات، وصناعة التطبيقات وما يلزم كل ذلك من تطوير، والمجال التكنولوجي يعتبر من أسسه الابداع والابتكار.

المجال العلمي

يضم هذا المجال علم الفيزياء – الكيمياء، ويحتاج إلى مبدع يبتكر تطبيقات والجديد من الاجهزة العلمية التي تطور المجال العلمي، لذلك من أسسه أيضاً الابداع والابتكار.

المجال الطبي

يشمل هذا المجال الصحة – الصيدلة – الطب البشري بكل أنواعه، ويحتاج إلى مبتكر يستطيع أن يساهم في المنظومة العلاجية وإبتكار علاجات جديدة تساهم في علاج الكثير من المرضى.

المجال الإجتماعي

يحتاج هذا المجال إلى الكثير من المبدعين والمبتكرين الذي يساعدون الفقراء والمساكين وكل الفئات الإجتماعية التي تحتاج إلى يد العون، ولعل بنجلاديش كان لها تجربة فريدة في هذا المجال، فقد قام مواطن يدعى محمد يونس بإبتكار فكرة تسمى بنك الفقراء وقد خدم هذا البنك أكثر من ربع فقراء بنجلاديش.

المجال الصناعي

أدركت الدول المتقدمة أن الإبتكار والإبداع هما سر نجاح أي دولة، لذلك شجعت المبتكرين وكانت النتيجة هى تبني شركة السيارات المعروفة فورد لخطة جديدة من الإنتاج على يد أحد المبتكرين ترتب عليها أن قامت بإنتاج أسطول سيارات فارهة جديد.

المجال التجاري

هو مجال مستحدث قام المبدعين والمبتكرين بإبتكار ما يسمى التسويق الإلكتروني، وكذلك خدمة التوصيل إلى المنازل.

المجال السياحي

تقوم الدول النامية الآن بإستغلال المبدعين والمبتكرين لكي يقوموا بخلق الفرص الجديدة لدولتهم حتى تكون دولة جاذبة للسياحة، ولعل أهم وأفضل مثال على ذلك هو ما قامت به جزر صغيرة في أفريقيا وتبني الحكومة لمشاريع سياحية ضخمة جعلت الدولة جاذبة للسياحة من الدرجة الأولى.

المجال التعليمي والتربوي

أدرك المهتمين بالتعليم والتربية قيمة وجود فكرة مبتكرة حتى يتم تطوير التعليم، فوضعوا المناهج الجديدة والطرق التعليمية الحديثة حتى يتلقى الطالب تعليمه على أكمل وجه.

الأشكال المختلفة للإبداع والإبتكار

هناك عدة أشكال للإبتكار والإبداع يمكننا أن نوجزها فيما يلي :

  • يستطيع أي مبدع أن يبتكر في المنتجات من خلال إيجاد أنواع جديدة منها، وعادتاً هذا النوع مرتبط بالمعدات والآلات والتي تتضمن الهواتف الذكية الجديدة وكذلك أجهزة التليفزيون والستالايت والغسالات وباقي الأجهزة الكهربائية والإلكترونية.
  • يستطيع أي مبدع أن يقوم بتغيير آلية إنتاج خطٍ ما، وذلك بإستخدام تكنولوجيا حديثة تؤثر إيجابياً على طريقة الإنتاج وتحدث فيها تغيير وفرق للأفضل، ويستطيع أن يستخدم الموارد بشكل مختلف مما يزيد من الإنتاج.
  • كان من أفضل الأشكال التي لعب فيها المبدع دوراً كبيراً هو إبتكاره لخدمة الصرافة الإلكترونية، وهى خدمة لم تتواجد من قبل ولم يكن لها وجود، لكن الإبداع والإبتكار جعلها اليوم على أرض الواقع وحقيقة ملموسة.

عقبات تقف أمام الإبداع والإبتكار

معظم ما سوف نعرضه من صعوبات تقف أمام الإبداع والإبتكار نابعة من المبدع أو المبتكر نفسه وهى كالتالي :

  • عندما يخاف المبدع من أن يخطئ أو يتم إنتقاده سوف يفشل في تحقيق ما يجب أن يكون من إبداع وإبتكار لشيء جديد، فأعظم عظماء العالم أقر أن الفشل هو مفتاح النجاح.
  • المبدع لا يكون أبداً كسول، إن أكثر ما يقف أمام الإبداع هو أن لا يصاحبه مجهود مبذول.
  • إفتقاد المبدع إلى الحماس والتحدي يجعله يفقد إبتكاره وإبداعه.
  • أن لا يستغل المبدع وقته كما يجب، فالعظماء جميعاً كان يومهم أربعة وعشرون ساعة ولم يزيد عن ذلك.
  • التقيد بالعادات من أهم ما يقف أمام المبدع فيمنعه عن إبتكاره لشيء جديد، فالمبدع لا يجب أن ينساق وراء أي روتين.

خاتمة موضوع الابداع والابتكار

الإبداع والإبتكار هما العقل الناقد الذي يرى ما لا يراه الآخرين، وأيضاً لا يكرر نفسه، والإبداع والإبتكار هم وجهان لعملة واحدة لكنهم يختلفون من فرد إلى فرد لكن في النهاية هى عملية إبداعية موحدة تميز صاحبها عن من سواه، ومن الذكاء أن تصل إلى نقطة إبداعك وتبتكر فيها.

فسر الإبداع هو نظرتك الخاصة البعيدة المختلفة عما يراه غيرك، وأن لا تتوقف أمام أي صعوبات قد تقف أمام إبداعك وإبتكارك، فبالإبداع والإبتكار يمكن لشعب أن ينتقل من منتهى الجهل إلى منتهى التقدم والمعرفة.

قد يعجبك ايضًا
تعليق 1
  1. غير معرف يقول

    الموضوع نحفه بصراحه عجبنى جدا شكرا ليكم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.