موضوع تعبير عن مولد الرسول صلى الله عليه وسلم

موضوع تعبير عن مولد الرسول صلى الله عليه وسلم لا شك أن أفضل الأيام يوم ميلاد رسولنا الكريم، فقد كان رسولنا الكريم خير البشر جميل المنظر حسن الخلق، فكان خاتم الأنبياء والمرسلين، موضوع تعبير عن مولد الرسول صلى الله عليه وسلم بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي و الخامس الابتدائي و السادس الابتدائي، موضوع عن مولد الرسول صلى الله عليه وسلم بالأفكار والاستشهادات للصف الاول الاعدادي و الثاني الاعدادي و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية، فقد كانت سنة ميلاد رسولنا الكريم خير وبركة لهذا سنتعرف بالتفصيل عن يوم ميلاد أشرف الخلق هنا في هذا الموضوع.

مقدمة موضوع تعبير عن مولد الرسول صلى الله عليه وسلم

في هذا اليوم المبارك نفرح بمولد أشرف خلق الله وهو رسول البشرية، محمد بن عبد الله، فهو الصادق الأمين كما كان ملقب من أهل مدينته، فهو كان كريم لا يوجد به ضغينة لأي شخص، فقد كان يتيمًا ولكن الله أكرمه برسالة الإسلام ونزول الوحي لكي يوضح لنا تعاليم ديننا الكريم، لذلك سنعرف كل ما يخص نبينا الكريم من خلال هذا المقال.

شاهد أيضًا : موضوع تعبير عن المولد النبوى الشريف بالعناصر

كيف كان يوم ميلاد رسولنا الكريم؟

  • تزوجت أم النبي الكريم آمنة بنت وهب بوالد نبي العالمين عبد الله بن عبد المطلب، حيث أنها حملت في بطنها رسولنا الكريم، فقد كانت في حمل رسول الله لا تشعر بأي تعب أو مشقة مثل بقية البشر فكأنها تشعر بأن ما في أحشائها له مكانة عظيمة عند الله سبحانه وتعالى، حيث أنها شاهدته ينظر إلى السماء بمجرد ولادته وكله نور، فما أعظم هذا الشعور الذي كانت به السيدة أمنة، وفي هذا الوقت توفي والده قبل أن يولد، وعندما حضر وقت الولادة شعرت السيدة أمنة بنور في كل مكان، وتمت ولادة رسول البشرية بسلام، حيث نرى أن هذا اليوم له مكانة عظيمة عند المسلمين بأكملها، كما أنه هناك بلاد تحتفل بهذا اليوم العظيم.
  • كان هناك في هذا اليوم العديد من الشهب في السماء، حتى إنه خشي الجميع من هذا المنظر، حيث إن فقد كانت السماء ممتلئة بالملائكة في هذا اليوم العظيم، ونجد أن الله عز وجل لم يجعل لإبليس نصيب في الوسوسة لرسولنا الكريم.
  • سمي هذا العام الذي ولد رسولنا الكريم به عام الفيل، وعرف بهذا الاسم لأن أبرهة الحبشي أراد أن يهدم الكعبة في هذا العام، ولكن لم يستطع أن يسيطر أبرهة على بيت الله، حيث إن هناك ملائكة تحفظه وترعاه في كل مكان، وقد كانت هزيمة أبرهة شر هزيمة، حيث إن الله عز وجل أرسل طيرًا أبابيل كما ذكر في كتابه العزيز وملائكة للتخلص من أبرهة وجنوده، فتم القضاء عليهم.
  • كان هذا اليوم يوم نور على مكة بأكملها، فهو بالفعل نور يخرج للبشرية لكي يهدي كل كافر إلى الإسلام، فعند ميلاده فرح به الجميع وأصبح سعداء بقدومه.

كيف كانت حياة رسولنا الكريم؟

  • نجد أن رسولنا الكريم مات أبوه قبل أن يراه، فقد توفي وهو في بطن أمه، فقد نشأ مع أمه وجده، ثم بعد ذلك ماتت أمه عن عمر السادسة، فيصبح رسولنا الكريم يتيم الأب والأم، لم يترك الله عز وجل نبيه وحافظ عليه حيث ظل في منزل أبي طالب، وكان رسولنا الكريم أمين لا يقبل أي خطأ، وقد كان هذا بشهادة الجميع فقد كان بشوش الوجه، رحيم بالجميع، لا يكره أحد ولا يكرهه أحد، ونجد أنه تعلم التجارة.
  • أصبح يقوم بكل أعمال التجارة إلى أن تعرف على السيدة خديجة، حيث كان لها تجارتها التي كانت تتعامل مع رسول الله، فعندما رأت السيدة خديجة أمانته ورضاه عرضت عليه الزواج وبالفعل تزوجها نبي العالمين، وقد أنجب منها الأولاد والبنات ولكن الله أخذ منه أولادة الصبية.
  • نزل الوحي على رسولنا الكريم وقد كانت معه السيدة خديجة تعاونه وتقف بجواره فقد عوضه الله عز وجل، بحيث جعل هناك من يحبوه ويحافظون عليه مثل السيدة خديجة.

شاهد أيضًا : موضوع تعبير عن قصة حياة الرسول

الاحتفال بمولد رسولنا الكريم

  • ولد الرسول الكريم في ١٢ربيع الأول، وهو يوم مميز عند كافة الأقطار العربية، فهناك احتفالات تتم في هذا اليوم نسبة لقدوم رسول الله في ذلك اليوم، فنرى أن لكل دولة طريقتها الخاصة في الاحتفال، فنجد أن هناك من يوزع الأكل والشرب في كل مكان على الفقراء لكي يتنعموا في هذا اليوم، ففي يوم ميلاد رسولنا الكريم أهمية كبيرة لدى جميع المسلمين، فنرى أن هناك من يحرم هذه الاحتفالات ولكن نجد أن المسلمين لا يقومون بالاحتفال إلا فرحة بقدوم النبي الشريف إلى هذه الحياة الدنيا، ومن يحرم هذا الاحتفال يرى أن رسولنا الكريم توفي في نفس التاريخ الذي ولد به، لذلك يرون أنهم يحتفلون بنفس اليوم الذي رحل الرسول الكريم عن الحياة.
  • لقد خير سيدنا جبريل الرسول الكريم أن ينتظر في هذه الحياة أم أنه يقابل ربه الكريم، ولكن الرسول أصر على مقابلة ربه، فقد اشتاق إليه.
  • ونرى أنه هناك العديد من الأقاويل عن الاحتفال بميلاد الرسول فمنه مؤيد ومنه معارض، ولكن نجد أن الرأيين لا يتعارضون مع حب الله ورسوله، ولكنهم يريدون فقط التقرب إلى كل ما يرضي الله ورسوله ولا يكون به أي حرمانيه يحاسبون عليها في الآخرة، فالفرح في هذا اليوم ليس لأي شيء سوى وجود رسولنا الكريم في حياتنا حتى وإن كان متوفى ولكنه في وجداننا لا يموت ولا يفنى.

تعامل الرسول (ص) مع الآخرين

  • إن الرسول الكريم عرف بطيبة القلب وصفاء النفس فلا يمكن أن يلجأ إليه أي شخص ولا يجد عنده الراحة والسكينة، فقد كان يعامل الجميع بكل حب حتى وإن كان لا يعرفه، كان رحيمًا بكل البشر، وقد كان يزور أي مريض ولم يكن يتعامل بسوء مع أهل بيته، قد كان رسولنا الكريم يتزوج من كل سيدة تحتاج إليه، وقد كان يقدم المساعدات لكل فقير ومحتاج، وكان تعامل رسولنا لزوجاته من بكل أخلاق وحب.
  • كان يساعدهم ويراعيها ولا يؤذيهم بكلمة واحدة، لا نجد أن الرسول كان متعاليًا على أحد فقد أخرج الله عز وجل أي كره أو حقد من داخله عندما كان فتى صغير، وكانت هذه واقعة معروفة، لهذا لا نجده يحمل أي كره أو حقد لأي شخص مهما كان يحمل له عداء، فقد ميز الله عز وجل رسولنا بهذه السمة، ولم يجعله مثل بقية البشر فصلوات الله عليه الطيب الأمين الذي كان لا يرد السائل وكان يطعم كل محروم حتى وإن لم يكن لديه أي طعام، فقد كان رسولنا حريص على جعل الجميع متساويين في المعيشة ولا يوجد من هو محتاج أو ضعيف، فقد كان يدعو كل مقتدر أن يساعد المحتاج.

وفاة رسول الله صلى الله عليه وسلم

  • مرض الرسول الكريم إلى أن وصل للموت، ولكنه مع ألم الموت وسكراته لم ينسى أمته، وقد كان يدعو لهم في هذا الوقت الأليم، حيث كان يفضل رسولنا الكريم لقاء ربه في هذا الوقت لكي يكون بجواره، وتوفى رسولنا الكريم، حيث كان هذا الوقت وقت حزن شديد على الجميع، فقد كان الصحابة في أشد الألم والحزن على فراق رسولنا الكريم حبيب العالمين.

شاهد أيضًا : موضوع تعبير عن القراءة غذاء العقل والروح

خاتمة موضوع تعبير عن مولد الرسول صلى الله عليه وسلم

من أعظم الأحداث التي كانت على وجه الأرض هي ميلاد سيد البشرية رسول الله، حيث أوضحنا وقت مولده وموت والده الذي لم يراه ثم وفاة أمه، إلى أن وصل الرسول لتجارة هامة مع السيدة خديجة، وقد تناولنا أخلاق نبينا الكريم وحبه لجميع البشر.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.