أثر تلوث البيئة على الزراعة

أثر تلوث البيئة على الزراعة، يعد التلوث من المخاطر الجسيمة التي تهدد حياة الإنسان، حيث أن التلوث أصبح منتشرًا في أيامنا هذه بسبب تقدم التكنولوجيا وتطورها.

يؤثر التلوث بالسلب على كل الأشياء الموجودة بالبيئة سواء كانت كائنات حية أو نباتات خضراء وغيرها من العناصر المتوفرة في البيئة.

التلوث يسبب العديد من الأضرار للبيئة الزراعية، وفي مقالنا هذا سوف نتحدث عن أثر التلوث على الزراعة، فتابعونا.

ما المراد بالتلوث الزراعي

عبارة عن المخلفات والمواد الضارة التي تنتج من الزراعة والتي تتسبب في العديد من الأضرار الفادحة للبيئة المحيطة بها.

تابع أيضًا: موضوع تعبير عن أضرار التلوث

أثر تلوث البيئة على الزراعة

تؤثر الأنواع المختلفة من التلوث البيئي على الزراعة بشكل كبير، وسوف نوضح لكم كيف يؤثر كل نوع من أنواع التلوث علي الزراعة.

تلوث التربة ويعني ارتفاع معدل العناصر الموجودة في التربة الزراعية التي تجعل التربة غير صالحة للزراعة.

أثر تلوث التربة على الزراعة

يؤدي ارتفاع معدلات عناصر التربة الطبيعية إلى تلف المحاصيل الزراعية التي تنبت في تلك التربة، حيث تجعلها محاصيل ضعيفة ومتآكلة ولا تصلح للاستخدام.

كثرة استخدام مبيدات الآفات يؤدى إلى تشوه وتلف المحاصيل الزراعية ويجعلها ذابلة وهشة وسامة وضارة بصحة الإنسان.

تلوث المياه ويعنى وجود كمية كبيرة من العناصر الكيميائية السامة داخل المياه.

يسبب تلوث المياه العديد من المشكلات للزراعة منها تسمم المحاصيل الزراعية بسبب إحتواء مياه الري على العديد من العناصر الكيميائية السامة، تلف المحاصيل الزراعية بسبب تلوث مياه الري بالأسمدة والمبيدات الحشرية.

تلوث الهواء ويعني دخول بعض الغازات السامة إلى طبقات الغلاف الجوى، وقد تكون طبيعية أو بفعل الإنسان.

يؤدي تلوث الهواء إلى إصابة المحاصيل الزراعية والنباتات الخضراء بالعديد من الأضرار ومنها تراكم الكثير من الأتربة فوق النباتات بفعل الرياح، يقلل من كفاءة ودور المحاصيل الزراعية والنباتات الخضراء.

 المناخ والزراعة

عند حدوث أي خلل في المناخ فإن ذلك يؤثر على الزراعة.

فعند ارتفاع درجة الحرارة عن المعدل الطبيعي لها بسبب إزالة الإنسان للغابات نهخاعغلبفق غطاء التربة النباتي فإن ذلك يؤثر في تغير نظام سقوط الأمطار على سطح كوكب الأرض يؤثر على الإنتاج الزراعي على مستوي العالم.

الارتفاع الشديد في درجات الحرارة يؤدى إلى حدوث الجفاف ونضوب المحاصيل الزراعية على مستوي العالم.

أثر استخدام المبيدات الحشرية على البيئة الزراعة

إن الإفراط في استخدام المبيدات الحشرية يؤثر بشكل سلبي كبير على الزراعة.

  • تمتص النباتات الخضراء جزء من المبيدات المرشوشة عليها وتقوم بتخزينها في أوراقها وجذورها، ويسبب ذلك العديد من الأمراض للإنسان والحيوانات التي تتناول تلك المحاصيل مباشرة.
  • عند رش المبيدات الحشرية للتربة يتسبب ذلك بهلاك الكثير من البكتيريا النافعة للتربة، تهاعبفق وبالتالي تقل خصوبة التربة ويقل الإنتاج.
  • اتالبف الحشرية الكيميائية ينتج عنه القضاء على أعداد هائلة جدًا من الآفات المفيدة للتربة.
  • تكتسب الحشرات والآفات مناعة كبيرة جدًا عند كثرة رشها بالمبيدات الكيميائية، فيلجأ العلماء إلى إنتاج أنواع أخرى شديدة للتخلص من تلك الحشرات.
  • يبقي أثرتالربؤيء الضار السام للمبيدات الحشرية السامة في التربة لفترة طويلة قد تتجاوز العديد من السنوات ويؤدي ذلك إلى تدمير صحة الإنسان والحيوانات.

اقرأ أيضًا: تقرير عن التلوث البيئي جاهز

أثر الأسمدة الكيماوية على البيئة الزراعية

  • تتراكم الأسمدة الكيميائية الزائدة عن حاجة النبات لها في جذور وسيقان وأوراق النباتات المزروعة، يؤدي ذلك إلى حدوث خلل كبير في صفاتها الطبيعية وصفاتها الكيميائية.
  • الإفراط في استخدام الأسمدة الكيماوية يؤدى إلى تكون طبقة غير مسامية بين حبيبات التربة.
  • يؤدي الإفراط في استخدام الأسمدة الكيماوية إلى ارتفاع ملوحة التربة، موت جذور النباتات نتيجة عدم القدرة على التهوية الجيدة للتربة.
  • الإفراط في استخدام الأسمدة الكيماوية يعوق نمو النباتات ويسبب القزامة لها.
  • تبقي آثار الأسمدة الكيماوية في التربة لسنوات عديدة قد تصل إلى 10 سنوات، وبالتالى فإنها تؤثر بالسلب على صحة الإنسان وتسبب له العديد من الأمراض الخطيرة.
  • تنتشر الآفات والحشرات نتيجة الإفراط في استخدام الأسمدة الكيماوية.
  • تفقد التربة خصوبتها نتيجة تراكم الكثير من الأسمدة الكيماوية الضارة بداخلها.
  • إن الأسمدة الكيماوية تلوث المياه نتيجة تصفية المياه الزائدة عن الري في مصارف المياه، فتختلط بمياه الشرب وتسبب مخاطر وأمراض عديدة للإنسان قد تؤدي إلى الوفاة.

 أضرار التلوث بشكل عام

  • أضرار تؤثر على خصوبة التربة ناتجة عن الدخان وعوادم السيارات والقمامة والأتربة.
  • وأضرار تؤثر على صحة الإنسان بالسلب ويمكن أن تؤدي إلى وفاته من خلال تلوث الماء والهواء بمواد كيميائية سامة.
  • أضرار تُتلف المحاصيل الزراعية والنباتات المختلفة.
  • أضرار سحيقة المدي ذات أثر تراكمي مثل الأنواع المتعددة لأمراض السرطانات.

كيفية المحافظة على البيئة الزراعية من التلوث

يمكن المحافظة على البيئة الزراعية من أضرار التلوث من خلال عدة طرق ومنها

  • استخدام المبيدات الحشرية بحرص وعدم الإفراط في استخدامها.
  • عدم التخلص من المياه الزائدة عن الري في مصادر مياه الشرب، لكن يجب إعداد أماكن خاصة لها للتخلص منها.
  • الكشف الدوري للتربة وإدخال العناصر اللازمة لها، والحفاظ على خصوبة التربة.
  • عدم إجهاد التربة بزراعة العديد من المحاصيل الزراعية.
  • الإكثار من زراعة العديد من الأشجار الخضراء التي تعمل علي تنقية الهواء وتصفيته من الأتربة والغازات الضارة.
  • استخدام الأسمدة العضوية بدلًا من الأسمدة الكيماوية السامة التي تضر التربة والبيئة الزراعية.

الأمراض الناتجة عن تلوث البيئة الزراعية

ينتج عن تلوث البيئة الزراعية أمراض كثيرة وخطيرة تهدد صحة الإنسان ويمكن إن تؤدي إلى الوفاة ومنها ما يلي

  • العديد من الأمراض الصدرية مثل الربو والحساسية وأمراض حساسية الأنف والجيوب الأنفية والحنجرة والسعال وصعوبة في التنفس.
  • مشكلات في القلب والرئتين والإصابة بالسرطان وأمراض العين بالإضافة إلى تلف الجهاز العصبي والجهاز المناعي.
  • الكثير من الأمراض المزمنة مثل أمراض الجهاز الهضمي وأمراض الجهاز البولي وأمراض الجهاز التنفسي والإسهال والتهاب الكبد وأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • الضعف العام للجسم، شحوب البشرة وحساسية الجلد.

 

كيف نحد من التلوث؟

  • استخدام المبيدات الحشرية بكميات مناسبة وعدم تصريف الباقي منها في المياه.
  • تجنب إلقاء مخلفات العناصر السامة الضارة مثل الزرنيخ والزئبق والرصاص وغيرها من المواد الضارة السامة في المياه.
  • استخدام روث وفضلات الحيوانات في صناعة الأسمدة العضوية وعدم إلقائها في المياه.
  • زرع العديد من الأشجار التي تعمل على فلترة وتنقية الهواء وإمداد الكائنات الحية بالأكسجين اللازم للحياة.
  • تركيب مرشحات على المصانع لتنقية الهواء من أضرار التلوث.
  • تركيب فلاتر لتنقية المياه التي يتم التخلص منها في نهر النيل.
  • عدم إلقاء جثث وبقايا الحيوانات الميتة في المياه وتلويثها.
  • استخدام المنتجات الصديقة للبيئة والتي لا تؤثر بالسلب عليها.
  • التقليل من استخدام العطور والعبوات المضغوطة لان ذلك يسبب تلف طبقة الأوزون وينتج عن تلفها ظاهرة الاحتباس الحراري.

قد يهمك: كيفية المحافظة على البيئة من التلوث

وفي الختام حقًا إن البيئة الزراعية تحتوي على العديد من الملوثات التي تهدد حياتها.

يجب علينا أن نحافظ على البيئة الزراعية من التلوث لأن الزراعة هي المصدر الوحيد لغذاء الإنسان وجميع الكائنات الحية.

وفي هذا المقال نكون قد تناولنا أثر تلوث البيئة على الزراعة، نرجو أن يكون المقال نال إعجاب سيادتكم.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.