أنواع التلوث البيئي ومصادره

أنواع التلوث البيئي ومصادره، إن التلوث بكل أنواعه يسبب مخاطر جسيمة للإنسان سواء على صحته أو على البيئة التي يعيش فيها.

التلوث أصبح ظاهرة منتشرة ومتفشية في البيئة بأكملها وتزداد المخاطر الناتجة عنه كل يوم عن اليوم السابق، في الموضوع هذا سوف نتحدث عن موضوع تعبير عن التلوث البيئي ومصادره فتابعونا.

عناصر موضوع تعبير عن التلوث البيئي ومصادره

  • تعريف التلوث البيئي.
  • مصادر التلوث البيئي.
  • أنواع الملوثات البيئية.
  • أضرار التلوث بوجه عام.
  • الأمراض الناتجة عن أنواع التلوث المختلفة.
  • كيف نواجه التلوث.
  • أشكال التلوث البيئي.

شاهد أيضا: بحث عن الحفاظ على الاتزان البيئي

مقدمة موضوع تعبير عن التلوث البيئي ومصادره

التلوث البيئي خطر يهدد الطبيعة التي خلقها الله في أحسن شكل، فهو يؤثر بشكل سلبي جدًا على كل شيء في الطبيعة من مياه وهواء وكائنات حية ونباتات خضراء، فالتلوث البيئي يدمر كل شيء.

يؤثر التلوث البيئي بشكل كبير على المجتمع وتطوره ورقيه، حيث عندما يصاب الإنسان بالأمراض شديدة الضرر التي تنتج عن التلوث البيئي فإن ذلك يؤثر على إنتاجه ودوره في المجتمع.

يؤدي التلوث إلى ازدياد أعداد الوفيات، فقد أكدت بعض الدراسات أن عدد الوفيات الناتج عن التلوث البيئي يصل إلى 7 مليون متوفي سنويًا.

تعريف التلوث البيئي

هو دخول بعض الملوثات إلى البيئة الطبيعية وينتج عنها ضرر وخلل في النظام البيئي.

مصادر التلوث البيئي

تنقسم مصادر التلوث البيئي إلى مصدرين وهما:

التلوث الطبيعي

هي كل الملوثات التي تحدث بفعل الطبيعة ولا دخل للإنسان فيها يعني الظواهر الطبيعية التي تحدث خلل في البيئة مثل الصواعق والعواصف والبراكين التي ينتج عنها الكثير من الأتربة التي تدمر المحاصيل الزراعية وتتلفها.

التلوث الصناعي

هي كل الملوثات التي تنتج من فعل الإنسان ونشاطاته المتنوعة على سطح الكرة الأرضية ومنها الأنشطة الترفيهية والصناعية وغيرها من الأنشطة المتنوعة.

من الملوثات الصناعية أيضا عوادم السيارات والدخان الناتج عن المصانع التي تسبب ضررًا كبيرًا جدًا على صحة الإنسان وربما تؤدي إلى وفاته.

أنواع الملوثات البيئية

تتنوع ملوثات البيئة ويوجد لها أنواع مختلفة وجميها تؤثر بالسلب على صحة الإنسان وتسبب له ضررًا ومخاطر كثيرة، ومن هذه الأنواع ما يلي:

  • التلوث الهوائي.
  • والتلوث المائي.
  • التلوث البصري.
  • أيضا التلوث الضوضائي.
  • التلوث الإشعاعي.
  • كذلك التلوث الكيميائي.
  • التلوث البيولوجي.
  • أيضا التلوث الحراري.
  • التلوث الضوئي.

ويوجد العديد من أنواع الملوثات البيئية غير التي سبق ذكرها بالأعلى.

أضرار التلوث بوجه عام

  • أضرار تؤثر على صحة الإنسان من خلال تلوث الماء والهواء بمواد كيميائية سامة.
  • وأضرار تؤثر علي جمال التربة ناتجة عن الدخان والضوضاء والقمامة والأتربة.
  • وأضرار تتلف المحاصيل الزراعية والنباتات المختلفة أيضا.
  • أضرار بعيدة المدى ذات أثر تراكمي مثل جميع أنواع السرطانات.

قد يهمك: بحث عن المشكلات البيئية التي يتعرض لها الوطن العربي

الأمراض الناتجة عن أنواع التلوث المختلفة

يسبب التلوث بمختلف أنواعه العديد من الأمراض للإنسان ومنها:

  • العديد من الأمراض الصدرية مثل الربو والحساسية وأمراض حساسية الأنف والجيوب الأنفية والحنجرة والسعال وصعوبة في التنفس ومشكلات في الرئتين تلف الجهاز العصبي والجهاز المناعي.
  • كما يسبب أمراض الجهاز البولي وأمراض الجهاز التنفسي والإسهال والتهاب الكبد وأمراض القلب والأوعية الدموية والإصابة بالسرطانات.
  • وأمراض الجهاز الهضمي والضعف العام للجسم وأمراض الكبد والجهاز التنفسي.
  • أمراض الأذن منها ضعف السمع والتهابات الأذن وطنين الأذن المستمر.
  • ارتفاع ضغط الدم، الصداع الشديد، الإجهاد، اضطرابات في النوم، التوتر الذي يؤدي إلى تداخل الكلام مع بعضه عن التحدث.
  • أمراض العين والتوتر وأمراض الجهاز العصبي.

كيف نواجه التلوث؟

  • استبدال مصادر الطاقة غير المتجددة مثل الفحم والبترول بمصادر الطاقة المتجددة مثل الغاز الطبيعي وغيرها من المصادر النظيفة التي لا تلوث الهواء.
  • التشجير المستمر حول المدن الكبرى وخصوصًا المدن الصناعية.
  • تركيب فلاتر ومرشحات على المصانع لتنقية الهواء من أضرار التلوث.
  • تركيب فلاتر لتنقية المياه التي يتم التخلص منها في نهر النيل.
  • عدم استخدام مكبرات الصوت المزعجة واستبدالها بالآلات الموسيقية ذات الصوت المنخفض.
  • عدم إلقاء جثث وبقايا الحيوانات الميتة في المياه وتلويثها بل ينبغي التخلص منها بشكل آمن لا يسبب أي ضرر للبيئة.
  • زرع العديد من الأشجار التي تعمل على فلترة وتنقية الهواء وإمداد الكائنات الحية بالأكسجين اللازم للحياة.
  • تجنب إلقاء المواد الكيميائية ومخلفات العناصر السامة الضارة مثل الزرنيخ والزئبق والرصاص وغيرها من المواد الضارة السامة في المياه.
  • استخدام المبيدات الحشرية بكميات مناسبة وعدم تصريف الباقي منها في المياه.
  • إعادة تدوير المخلفات وعدم التخلص منها أو حرقها.
  • عدم إلقاء روث وفضلات الحيوانات في المياه ولكن يمكن استخدامها في صناعة الأسمدة العضوية.
  • استخدام المنتجات الصديقة للبيئة التي لا تسبب أي ضرر للبيئة.
  • الحد من استخدام العبوات المضغوطة لأن ذلك يسبب تلف طبقة الأوزون وينتج عن هذا التلف ظاهرة الاحتباس الحراري.
  • عدم الإسراف في استخدام الكهرباء ويجب استخدامها عند الحاجة إليها فقط واستخدام الأدوات الكهربائية الموفرة للطاقة.
  • استخدام الأدوات ذات الأصوات المنخفضة والتي لا تسبب أي ضوضاء أو إزعاج.
  • عدم رمي القمامة في المياه أو على الأرض وينبغي إلقائها في الأماكن المخصصة لها.
  • يجب إقامة المصانع بعيدًا عن المناطق السكنية منعًا لحدوث التلوث الضوضائي.

أشكال التلوث البيئي

تلوث الماء

ينتج عن اختلاط مياه الشرب بالمواد الكيميائية السامة، ينتج عنه الكثير من الأمراض مثل مشاكل الجهاز الهضمي وضعف الجهاز المناعي والكثير من الأمراض الأخرى.

تلوث الهواء

يحدث نتيجة لدخول عناصر كيميائية ضارة إلى الهواء النقي بفعل الإنسان مثل الدخان وعوادم السيارات، أو بفعل الطبيعة مثل الحرائق الطبيعية أو الأتربة والدخان الناتج عن البراكين.

التلوث الضوضائي

يحدث نتيجة استخدام مكبرات الصوت المزعجة أو الأصوات الصادرة من الورش والمصانع، ينتج عنه العديد من أمراض الأذن مثل التهابات الأذن أو تلف طبلة الأذن وغيرها من الأمراض المتعددة.

التلوث الضوئي

يحدث نتيجة استخدام مصادر الإضاءة الصناعية التي ينتج عنها الارتفاع الشديد للإضاءة أو الانخفاض الشديد للإضاءة.

ينتج عنه العديد من الأمراض للعين مثل زغللة العين وعدم وضوح الرؤية وغيرها من الأمراض المتنوعة.

التلوث الإشعاعي

ينتج عن ترسب أو تواجد مواد مشعة على الأسطح أو داخل المواد سواء كانت مواد صلبة أو مواد سائلة أو مواد غازية، ينتج عنه العديد من الأمراض الصدرية والسرطانات وأمراض الجهاز العصبي.

شاهد أيضا: بحث عن التلوث في البيئات المصرية وتأثيرة على الصحة

خاتمة أنواع التلوث البيئي ومصادره

التلوث البيئي بمختلف أنواعه يدمر الأماكن التي يوجد فيها، ينتج بفعل الإنسان أو بفعل الطبيعة.

التلوث البيئي من أخطر المشكلات التي تواجه العالم كله فهو يدمر كل شيء في طريقه.

أنواع التلوث البيئي المختلفة التي لا نستطيع حصر أعدادها كفيلة بتدمير كل شيء، فتلوث الماء يدمر صحة الإنسان ويتلف المحاصيل الزراعية، وتلوث الهواء يؤثر بالسلب على صحة الإنسان ويسبب له العديد من الأمراض المزمنة ويؤدي إلى حدوث ظاهرة الاحتباس الحراري.

يجب علينا إن نحاول المحافظة على البيئة من التلوث البيئي بأي طريقة حتى ولو كانت بسيطة من قِبل الأفراد.

وفي نهاية هذا الموضوع نكون قد قدمنا لكم موضوع تعبير عن التلوث البيئي ومصادره، نرجو ان يكون نال إعجاب سيادتكم واستفدتم منه.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.