بحث عن عادات وتقاليد قسنطينة

بحث عن عادات وتقاليد قسنطينة، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع عن عادات وتقاليد قسنطينة، وسوف نعرض في هذا الموضوع، نبذة عن مدينة قسنطينة، وعادات وتقاليد مدينة قسنطينة، وعرض بعض هذه العادات والتي منها، اللباس التقليدي النسائي، الأكل القسنطيني، العادات الرمضانية، العرس القسنطيني وغيرها من العادات والتقاليد.

بحث عن عادات وتقاليد قسنطينة

مدينة قسنطينة الجزائرية مدينة تمتاز بتمسكها بالعديد من العادات والتقاليد، وما زالت هذه العادات والتقاليد موجودة حتى الآن، وبعضها اندثر مع الزمن ومع التقدم الحضاري الذي تعيشه البلاد والانفتاح على دول العالم، ومن العادات التي استمرت حتى الآن تمسك السيدات باللباس التقليدي، والتمسك بعادات وتقاليد العرس القسنطينى وغيرها من العادات والتقاليد.

شاهد أيضًا: من غرائب عادات وتقاليد الشعوب

نبذة عن مدينة قسنطينة

مدينة قسنطينة من اجمل المدن الجزائرية، بنيت المدينة على صخورٍ من الكلس القاسي، وهو ما حباها المنظر الرائع الذي تتمتع به، وتبلغ مساحة هذه المدينة المميزة حوالي 231,63كم²، ويسكن فيها ما يصل إلى 442.862 نسمة، وفيها الكثير من العادات والتقاليد الجميلة، والتي ما زالت حيةً فيها حتى يومنا هذا، وذلك بسبب تمسك أهلها بها.
قسنطينة تعرف أيضاً باسم مدينة الجسور المعلقة، لاحتوائها على ثمانية جسور، كما عُرفت باسم مدينة الصخر العتيق لكثرة الصخور فيها، وأيضاً باسم أم الحواضر؛ وذلك لكثرة الحضارات التي تعاقبت عليها، وهذه المدينة من أكبر مدن الجزائر من حيث التعداد السكاني.

عادات وتقاليد قسنطينة

مدينة قسنطينة تمتاز بتمسكها بالعادات والتقاليد القديمة والجميلة، ومن هذه العادات والتقاليد ما يلي:

اللباس التقليدي النسائي

يعتبر اللباس التقليدي للنساء في مدينة قسنطينة الجزائرية هو “الملاية”، وهو عبارة عن ملاية سوداء اللون تلبسه المرأة ويغطيها من الرأس وحتى أخر القدمين، وهي ملاية غير شفافة، ولا تلتصق بالجسد، حتى لا تصير هذه الملاية مثيرة للرجال وجاذبة للأنظار، وهذه الملاية تقترب كثيراً في الشكل من الملاية السورية التي كانت ترتديها النساء السوريات قديماً في سوريا، ولكن لم يعد السوريات يرتدين هذا اللباس.

شاهد أيضًا: اهم عادات وتقاليد لبنان

العرس القسنطيني

من اكثر العادات والتقاليد القسنطينة المميزة والجميلة هو العرس القسنطيني، حيث يمتد هذا العرس لمدة أكثر من يوم واحد، وتكون العروسة في هذا اليوم مزينة جداً، وتقوم العروسة بتبديل حوالي خمسة إلى عشرة فساتين في هذا اليوم، ويكون أخر فستان ترتديه العروس في هذا اليوم هو الفستان الأبيض، وأما ما يحدث خلال أيام العرس فهو كما يلي:

  • الجرية: وهي عبارة عن الهدية التي يقدمها العريس للعروس، ويحضر هذا اليوم مجموعة من قريبات العريس وجاراته المتزوجات فقط، ويكون هذا اليوم عبارة عن غناء وصخب ورقص، وهذه الهدية عبارة عن شموع وحناء وثوبين، واحد منهم ابيض والآخر وردي اللون، وكل ما يلزم العروس من مستلزمات للفرح، هذا بالإضافة إلى مستلزمات الحمام للعروس وكذلك الحلويات.
  • الحنة: يعتبر يوم الحنة هو هذا اليوم الذي بعد يوم الجرية، وفي ذلك اليوم تحمل رفيقات العروس الشموع الطويلة، ويلبسن فساتين من القطيفة، ويقمن بوضع صينية الحنة للعروس، ثم تأتي واحدة من قريبات العروس وتقوم بوضع الحنة في يدي العروسة، وذلك بعد تبليلها بالحليب وذلك كرمز من رموز النقاء، وفي خلال هذا يتم الرقص والغناء والزغاريد.
  • الشوهرة: هو ذلك اليوم الذي يتم فيه تقديم الدعوى للعائلات لحضور العرس، ويكون عن طريق تجميع كل من قريبات العروس، وتحضير مجموعة من حبات الحمص بعدد العائلات التي سوف يتم دعوتها لحضور العرس، وكلما تم دعوة عائلة أعطوها حبة من حبات الحمص وذلك حتى تنتهي حبات الحمص، وبعدها يتأكد انه تم دعوة الجميع وحتى لا يتم نسيان أحد من المدعوين، وفي خلال هذه الفترة تكون العروس تعمل على تحضير ملابسها وأغراضها الخاصة بالعرس.
  • اليوم السابق للعرس: في ذلك اليوم يقوم شابان من أهل العريس بتحضير شاه وكمية من الدقيق والسمن، ويقوما بالذهاب إلى منزل العروس وتقديم هذه الأشياء لكي يقوم أهل العروس بالبداية في تحضير الطعام للموجودين في العرس.
  • الحمام: ويكون هذا قبل يوم واحد من العرس ويكون هذا الحمام الموجود في المنطقة، وهو عبارة عن حمام كبير موجود في المنطقة ويتم عمل جلسات استحمام فيه، وذلك ليتسع لعدد كبير من الأشخاص، وتذهب العروس مع أقاربها وصديقاتها إلى الحمام، ويكون معها مجموعة من المعطرات والصابون والمناشف والأحذية وكل الأشياء التي تخص الاستحمام الخاص بالعروس.
  • يوم العرس: وهو عبارة عن هذا اليوم الخاص بالزفاف، حيث يتم فيه مراسم العرس والزفاف، وهو عبارة عن الرقص والأغاني والزغاريد والطعام، حيث يجتمع كل من أهل العريس واهل العروس للاحتفال بالزفاف.

الطعام القسنطيني

تعرف هذه المدينة وتشتهر بمجموعة من الأطباق والطعام الشهي اللذيذ، وخاصة الطعام الخاص بالأفراح والحفلات والمناسبات، ومن هذه الأنواع: الكسكس، والتختوخة، والرفيس القسنطيني، وشباح الصفرة.

العادات الرمضانية

شهر رمضان من الشهور المعروفة والجميلة في مدينة قسنطينة، حيث تبدأ العائلات بتحضير اجمل واشهى الأطباق الخاصة بشهر رمضان، ويقوم الأهالي بطلاء الشوارع وتزيينها بالزينات والرايات، وتعليق الفوانيس بالشوارع، وتنظيف المنازل استعداد لاستقبال الضيوف خلال هذا الشهر الكريم، ويتم تحضير الأواني وفرش الطاولات استعداداً لتحضير الطعام، كذلك يتم تحضير وشراء البهارات والتوابل المونة التي تنقص المنزل، وفي خلال شهر رمضان يتم تقديم اشهي الأطباق والمأكولات للأقارب والجيران والأصدقاء واستقبال الأهل على الإفطار خلال شهر رمضان.

شاهد أيضًا: اشهر عادات وتقاليد فرنسا

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.