9 نصائح تربوية للامهات في تربية الأطفال

9 نصائح تربوية للامهات في تربية الأطفال، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي نصائح هامة ومفيدة جدا لكل الامهات لتربية الابناء، وتعتبر مسألة تربية الابناء مسألة ليست بالسهلة ابدا، ويواجه بعض الاباء والامهات صعوبة كبيرة في تربية الابناء وتوجيههم بشكل سليم.

ويعاني بعض الاباء والامهات خاصة في السنين الاولى للطفل من تربية الابناء، وبعدها سن المراهقة، حتى يصل الاهل بأبنائهم لبر الامان.

تربية الأطفال

  • ان تربية الابناء تعتبر لمن أصعب الوظائف التي يمكن ان يقوم بها الاباء والامهات، حيث تشعر اي ام او اب بكارثة كبيرة تقع عليها، عند سماع أحد الابناء يقوم بتصرف او لفظ بذيء، وكذلك يشعر الاهل ان كل ما فعلوه طوال سنوات لتربية ابنائهم قد ذهب مع الريح.
  • ويجب على كل ام ان تقرأ جيدا وتبحث في مجال تربية الابناء، لان ذلك يساعدها في تربية ابنائها تربية سليمة وصحيحة، وحتى لا تشعر اي ام انها مقصرة تجاه تربية ابنائها.
  • وهناك بعض المهارات يجب ان يكتسبها ويتعلمها الاباء والامهات في اثناء تربية ابنائهم، ومن هذه المهارات مهارات السيكولوجية، ومهارات التعامل مع الاخرين وغيرها من المهارات، وسوف نقدم لكم اليوم بعض النصائح الهامة والمفيدة للآباء والامهات في تربية الابناء، وتعتبر هذه النصائح التربوية صالحة للتطبيق في كل زمان ومكان وباختلاف الاجيال.

شاهد أيضًا: نصائح لتعليم الأطفال القراءة والكتابة

لماذا يسئ الطفل التصرف؟؟

هناك عدة اسباب تجعل الطفل يسئ التصرف ومنها ما يلي:

  • عندما يخطئ طفلك التصرف لا تنتبهين له وتهتمين كثيرا بذلك، لان الطفل عندما يرى الام مهتمة ومنتبه جدا للخطأ الذي فعله، فإن الطفل يعاود الفعل مرة اخرى، وذلك لكي يلفت النظر له بهذا التصرف الخاطئ، ويستمر الطفل في فعل ذلك حتى يتعلم ان هناك اشياء اخرى تجذب الانتباه غير التصرفات الخطأ.
  • الطفل يشعر انه غير مؤهل للاستقلال وانه بحاجة للآخرين، وبدايه شعور الطفل بالحاجة للاستقلال من عمر ال 18 شهر، ويظل الطفل يطور من ثقته بذاته، وبعض الاهل لا يتيحون الفرصة للطفل للاعتماد على نفسه، ويظل يشعر انه بحاجة دائمة للاعتماد على الاخرين.
  • صراع الاب والام على السلطة، حيث يتصارع الاب والام لإثبات قدرته على التسلط على الابن، لهذا يقول الطفل دوما للاب او الام “لا”، وهذا يخلق من الطفل شخص مسلوب الارادة، لان عادة في هذه الحالة يكون الاب والام متسلطين وقاسيين على الطفل.

9 نصائح تربوية للامهات في تربية الأطفال :

هناك عدة نصائح نقدمها للامهات لتربية الاطفال وهي:

1- لا تقوم بالضغط الشديد على طفلك :

بداية يقوم بعض الاباء والامهات بالضغط الشديد على الابناء، ومن هذه الضغوط الدراسية والضغوط الاجتماعية، وتكون هذه الضغوط دون قصد من الاباء والامهات، حيث يضغط الاهل على الطفل لكي يدرس ويصبح من الاوائل، في ظل هذا العصر الذي بات تنافسيا للغاية، فإن الاهل يقومون بالضغط على الابناء لكي يصبحون الافضل، مع عدم الاخذ في الاعتبار ميول ومواهب وقدرات الطفل العقلية.

وتؤثر التوقعات المرتفعة للآباء والابناء على حالة الطفل الجسدية والنفسية، لهذا أصبح من الضروري ان يحقق الاهل التوازن بين اللعب والمذاكرة للطفل، ويساعد ذلك على تحقيق التوازن النفسي للطفل.

2-  التعامل مع الطفل بأنه شخص مميز:

يجب ان تعامل الاب والام مع طفلهم باحترام، وكذلك يجب ان يشعر الوالدين الطفل بأنه شخص مميز وفريد جدا، وقد يجد البعض من الاهل صعوبة في ان يشعرون طفلهم بهذا التمييز.

ويعطي هذا التقدير للطفل ثقة بالذات عالية جدا تساعده في بناء شخصيته، وفي جعله ينمو بشكل سوي نفسياً، ويجب ان تعطي الام ابنها الثقة في ابداء رأيه، ويجب ان تستمع اليه جيدا، وتأخذ رأيه بعين الاعتبار، كل هذا يساعد في بناء شخصية الطفل، وتعطيه ثقة بالنفس كبيرة.

شاهد أيضًا: نصائح فعالة لتحبيب الأطفال في القراءة

3- تطور الام والاب مع الابن :

يجب على الام والاب ان يتطورا مع طفلهما، بحيث بالأمس كان طفلا، وغذا سوف يصبح شاباً، لهذا يجب ان لا يتوقف الاهل عند مرحلة الطفولة مع ابنهم، ويجب ان يستوعب الاباء ان ابنائهم يكبرون.

وعندما يكبر الابن فإنه يجب ان يتعامل بشكل مختلف، ويساعد ذلك الاب والام ان يتعاملا مع ابنائهم خاصة في مرحلة المراهقة، حيث يبدأ الاب والام في تقبل نمو طفلهما وتغيير سلوكه.

4- الابن يكتسب صفات من الاب والام:

يجب ان يعلم الاب والام ان طفلهما يكتسب العديد من الصفات منهما، ويجب ان يتذكرا كذلك انهما المثل الاعلى لأبنائهم، وكذلك سلوكيات الاب والام تتنقل الى الابناء.

فالابن يتعلم الصدق او الكذب من صدق وكذب الاب والام، ويكتسب هذه الصفات من المحاكاة مع الابوين.

5- لا تناقش طفلك وانت غاضب:

يجب ان يحرص الاب والام عدم مناقشة ابنهم وهم في حالة غضب، فهذا النوع من النقاش في هذه الحالة يكون بدون اي نفع، بل ويؤثر تأثير سلبي على ابنهم المراهق، وقد يلجأ ابنهم الى رد فعل عنيف وغير متوقع.

6- الحوار مع الابناء هو الحل:

على الاهل ان يناقشوا ابنائهم ويعلموهم النقاش في اي قرار يخصهم او يخص الاسرة، لان هذا الحوار والنقاش يكسب الطفل او المراهق ثقة في نفسه، ويعلمه التفكير والنقاش، ويخلق من هذا الطفل انسان مفكر ذو شخصية قوية وواثق من نفسه، ولهذا يجب ان يعبر الابناء عن أنفسهم.

7- توفير بعض الحرية للأبناء :

يقوم الاب والام بتوفير نوع من الحرية للأبناء، لتعليم اطفالهم الاستقلال وحرية التعبير، حيث لا يتم فرض على الابناء نوع الطعام او شكل الملابس او نوع الكلية التي سوف يدرس فيها الطفل، لان تدخل الاهل الزائد يحرم الابناء من الحرية والاستقلال، ويخلق في المستقبل شخص اتكالي واعتمادي على الاب والام والاخرين في المستقبل.

8- الاب والام نهج مشترك في تربية الابناء:

يجب ان يكون للاب والام نفس النهج والطريقة في تربية الابناء، حيث اختلاف القواعد التي سوف يسير عليها البيت بين الام والاب، يخلق نوع الانفصال للطفل.

حيث يضع كل من الاب والام القواعد التي سوف يسير عليها الابناء من البداية، ويجب الالتزام بها وعدم مخالفتها، حتى لا يشعر الابناء بالاختلاط او عدم الاتزان في القرارات التي يتم اتخاذها داخل المنزل الواحد.

ويجب ان يتم توزيع المهام في المنزل بالتساوي والعدل بين الابناء والاب والام، حتى يشعر كل فرد في الاسرة انه شخص مؤثر ولا يمكن الاستغناء عنه فهو بمثابة الترس الصغير في ميكنة الاسرة.

9- توفير وقت للأبناء يشعرهم بالثقة :

على الاب والام ان يهتما بتوفير وقت كافي ووفير للأبناء، حيث يحتاج الاطفال الى الاهتمام والحب والحنان من الاب والام، لهذا يجب ان يهتم الاهل بعطاء جرعة من الحنان والعطف للأبناء.

وتوفير هذا الوقت للأبناء يعطيهم ثقة كبيرة بالنفس، ويجب ان يهتم الاب خصوصا بتوفير وقت للأبناء خارج نطاق دائرة العمل، حيث سرعان ما يكبر الاطفال دون ان يشعر الاهل او يهتم بهم او بمتطلباتهم النفسية والعاطفية، وتفاجئ الاهل بتصرفات من الابناء غير متوقعة على الاطلاق.

شاهد أيضًا: 10 نصائح لمراجعة ليلة الامتحان

لهذا يجب ان يحرص الاهل على التواصل الدائم مع الابناء، حتى لا يقع اي من الابناء في مشكلة دون التفات الاهل الى ذلك.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.