شرح كان واخواتها التامة والناقصة

شرح كان واخواتها التامة والناقصة، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع عن شرح كان وأخواتها التامة والناقصة، وسوف نعرض في هذا البحث، مقدمة شرح كان وأخواتها التامة والناقصة، ما هي الافعال الناقصة، لماذا سميت الأفعال الناقصة بهذا الاسم، الأفعال الناقصة ومعانيها، إعراب الأفعال الناقصة، أمثلة من القرآن الكريم على الأفعال التامة.

مقدمة عن شرح كان وأخواتها التامة والناقصة

الأفعال في اللغة العربية تدخل على الجملة المكونة من المبتدأ ومن الخبر، فترفع المبتدأ وتنصب الخبر ويسمى المبتدأ اسمها، والخبر خبرها، وهي تتكون من الفعل والاسم والمبتدأ وتسمى هذه الأفعال الناقصة، إما الأفعال التامة فهي تتكون فقط من فاعل ويسمى الفاعل مرفوعها، وهي تعطينا معنى تام وكامل للجملة.

اخترنا لك أيضًا: كان وأخواتها من حيث التصرف والجمود

تعريف الأفعال التامة والأفعال الناقصة

الأفعال الناقصة

الأفعال الناقصة هي عبارة عن: كلا من هذه الأفعال: [كان – أصبح – أضحى – أمسى – ظل – بات – صار – ليس – ما زال – ما برح – ما فتئ – ما انفك – ما دام].

هذا وقد سميت هذه الأفعال بالأفعال الناقصة بسبب أنها تحتاج إلى خبر بجوار اسمها لكي يتمم معنى الجملة، و سميت هذه الأفعال بالناسخة بهذا الاسم لأنها نسخت (أزالت) الجملة الاسمية، وأصبحت جملتها.

وعملت هذه الأفعال كلها تدخل على المبتدأ والخبر، فترفع المبتدأ، ويسمى اسمها، وتنصب الخبر، ويسمى خبرها.

مثال: كان انتصار أكتوبر عظيماً.

الأفعال التامة

وهي التي تكتفي بالفاعل مرفوعها؛ لتعطينا جملة تامة المعنى بعد تغير معناها، وبذلك لا تحتاج إلى خبر مثل الأفعال الناقصة؛ فهي استغنت بالمرفوع (الفاعل) عن المنصوب (الخبر).

ليست كل الأفعال تامة، وإنما ما يستخدم منها تامًا:

(كان – أصبح – أضحى – أمسى – بات – ظل – صار – مادام – ما برح – ما انفك ).

أمثلة:

  • ” فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ “.
  • لو ظلت الصراعات لكان الفناء.

لماذا سميت الأفعال الناسخة الناقصة؟

سميت هذه الأفعال بالناسخة؛ لأنها نسخت (أزالت) الجملة الاسمية، وأصبحت جملتها.

وسُمِيَت بالناقصة؛ لأنها تحتاج إلى خبر بجوار اسمها يتمم معنى الجملة.

ملاحظات 

  • الفعل المضارع وفعل الأمر يعتبران من الأفعال التي تعمل عمل الفعل الماضي في الأفعال الآتية: (كان، وأصبح، وأضحى، وأمسى، وظل، وبات، وصار).

مثال:

يصبح الجو معتدلا في الربيع.

كن جميلا تر الوجود جميلا.

  • أفعال الاستمرار وهي: (ما زال – ما برح – ما فتئ – ما انفك)، لا يأتي منها ألا الفعل المضارع ولا تعمل عمل الماضي، ومن شروط عملها أن يسبقها بنهي أو نفي.

أمثلة:

-الرصاصة لا تزال في جيبي.

-ما فتئ احمد جاهلا.

  • الفعلان (ليس -ما دام) هما فعلان جامدان، لا مضارع لهما ولا امر، إما الفعل (دام) لا يعتبر من أخوات كان، إلا في حالة واحدة وهي إذا سبقه (ما)، مثال: لن أخرج ما دام المطر منهمر.

مثال:

ما دام الحث واضح فليس من العدل أن نخفيه.

لا يدوم إلا وجه الله.

  • اسم كان وأخواتها يأتي:

1- اسم ظاهر: اسم كان قد يأتي اسم ظاهر مثل: أصبحت الفتاة متفوقة.

2- ضمير متصل: يأتي اسم كان ضمير متصل ، مثال: كنت من المتفوقين.

3- ضمير مستتر: قد يأتي اسم كان ضمير مستتر ،مثال: العالم صار مجنوناً.

  • خبر كان وأخوتها يأتي:

1- مفرد.

2- جملة.

3- شبه جملة.

أمثلة:

  •  ليس التواضع ضعفًا.
  • أصبح العرب ضعفهم واضح.
  • صار تقدم العلم مذهلًا.
  • أمستِ البنت تذاكر.
  • ما زالت فلسطين تحت الاحتلال.
  • كنت في المدرسة.

تابع أيضًا: ما هو الفعل الناقص

ملاحظات:

  • خبر هذه الأفعال يتقدم على اسمها جوازا في حالة الخبر الشبه جملة واسمها معرفة، مثال: كان تحت الأرض الكنز.
  • يتقدم الخبر على اسم كان في الخبر شبه الجملة واسمها نكرة، مثال: كان لنا ذكريات.
  • اسمها ضمير يعود على بعض خبرها، مثال: كان في المحكمة قضاتها.
  • ينطبق المبتدأ والخبر من حيث التقديم والتأخير، وهو ينطبق على كان وأخواتها، لأنها في الأساس جملة اسمية تتكون من المبتدأ والخبر.
  • (الباء) تزاد في أخبار بعض الأفعال الناقصة، في حالة كانت الأخبار منفية، والغرض من هذه الزيادة هي تأكيد المعنى ومن هذه المواضع ما يلي :

1- زيادتها في خبر ليس: مثال:

ليسَ الحقُّ بضائِعٍ = ليس الحقُّ ضائعًا.

ليس: فعل ماضٍ ناقص مبني على الفتح.

الحق: اسم (ليس) مرفوع.

بضائع: الباء حرف جر زائد، ضائع: خبر (ليس) مجرور لفظًا منصوب محلًا.

“لست عليهم بمسيطر “.

  • تحذف (كان) واسمها ويبقى الخبر، ولا يعوض عنها بأي شيء، ويكون هذا بعد (أن) و(لو) الشرطيتين.

مثال: 

-الناس مجزيون بأعمالهم، إن خيرًا فخير، وإن شرًا فشر. أي: إن كان عملهم خيرًا فجزاؤهم خير، وإن كان عملهم شرًا فجزاؤهم شر.

-تقبل النصح ولو مرًا، أي ولو كان مرًا.

الأفعال التامة

تكتفي الأفعال التامة بالفاعل لتعطينا الجملة التامة المعنى، وقد استغنت بالفاعل عن الخبر.

مثال:

  • ” فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ “.
  •  لو ظلت الحرب لكان الفناء.

ملاحظات 

  • قد تأتي (كان) بمعنى (وجد أو حصل)، وهي تعتبر شهيرة جداً، إما (أصبح -اضحى -أمسي) فهي تدل على التوقيت، إما (ظل -دام) فتأتي بمعنى (بقي) والفعل (صار) بمعنى (رجع).
  • غالبا ما يتم استخدام (كان) التامة في الجمل مثل: (أينما – حين – حيثما – حيث – أداة شرط).

أمثلة 

  •  “اتقِ الله حيثما كنت “. (بمعنى: وُجِدْتَ).
  •  ظل الجندي ساهرًا يحرس الموقع حتى أصبح. (أصبح بمعنى: التوقيت).
  •  “وَإِنْ كَانَ ذُو عُسْرَةٍ فَنَظِرَةٌ إِلَى مَيْسَرَةٍ “. (بمعنى: وُجِدَ).
  •  “أَلا إِلَى اللَّهِ تَصِيرُ الأمُورُ “. (بمعنى: تَرْجِع).
  •  لو دام العدل لانتشرت السعادة. (بمعنى: بَقِيَ).

إعراب الأفعال الناقصة

  • الأفعال الناقصة تدخل على المبتدأ والخبر، فترفع المبتدأ وتسمى اسمها، وتنصب الخبر ويسمى خبرها.
  • اسم الفعل الناقص يرفع بالضمة الظاهرة، وبالضمة والمقدرة إذا كان الاسم مفرد، وترفع بالواو في حالة الجمع المذكر السالم، وترفع بالألف في حالة المثنى، وترفع بالواو إذا كانت من الأسماء الخمسة.

أمثلة: 

  • كان الرجل… (مفرد).
  • كان اللاعبون… (جمع مذكر سالم).
  • كان التلميذان… (مثنى).
  • كان أبوك… (من الأفعال الخمسة).
  • الخبر ينصب الفعل الناقص بالفتحة الظاهرة أو الفتحة المقدرة إذا كان الخبر مفرد، أو تنصب بالكسرة عوضاً عن الفتحة في الجمع المؤنث السالم، أو بالياء في حالة المثنى، أو جمع المذكر السالم، وبالألف في الأسماء الخمسة.

أمثلة:

  • كان الصياد ماهراً (منصوب بالفتحة الظاهرة لأنه اسم مفرد).
  • أمسى الموظفون محتاجِينَ (منصوب بالياء لأنه جمع مذكر سالم).
  • ليس المعلمان قادميْنِ (منصوب بالياء لأنه مثنى).
  • لم يفتأ الرجل الغني ذا سعة (منصوب بالألف لأنه من الأسماء الخمسة).
  • وقد يكون الخبر فعل ناقص في حالة: الكلمة المفردة، أو الجملة الفعلية أو الجملة الاسمية، أو الشبه الجملة المتعلق بالخبر المحذوف.

أمثلة:

  • كان الصيف حارًا (مفرد).
  • ظل المعلم يشرح درسه (جملة فعلية).
  • ما يزال الهواء نسيمه عليل (جملة اسمية).
  • أنا سعيدة ما دمت في مكتبي (شبه جملة).

شاهد أيضًا: ما هي الأفعال الخمسة وكيف تعرب

وفي نهاية هذا الموضوع عن الأفعال الناقصة والأفعال التامة في اللغة العربية، فقد قدمنا شرحاً مبسط ومختصر للأفعال الناقصة والأفعال التامة وإعرابها، وقمنا بعرض بعض الأمثلة لتوضيح كان وأخواتها التي تعتبر أفعال ناسخة وأفعال ناقصة، وتعتبر أفعال ناقصة لأنها لا تكتفي بمرفوعها بل تحتاج الى منصوب.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.