ما هو اسم يوم الزينة

ما هو اسم يوم الزينة يعتبر يوم الزينة وفقًا للقرآن الكريم هو ذلك اليوم الذي تم تحديد فيه من قبل سيدنا موسي موعد مع فرعون وهؤلاء السحرة من أجل أن يلتقيا معًا، ويقوم كلًا منهم بالعرض على الأخر ما يكون لدي كلًا منهم من كافة أعمال السحر والمعجزات، فتكون الحجة في مثل هذا الأمر للغالب على ذلك الذي يكون مغلوب.

ما هو اسم يوم الزينة

  • هو ذلك اليوم الذي تم ذكره في القرآن الكريم والذي تم تحديده من قبل سيدنا موسي حتى يلتقي مع فرعون، وكذلك السحرة من أجل أن يثبت كلًا منهم ما لدية من سحر وأعمال معجزات، ويكون في مثل هذا الوقت الحكم للغالب على المغلوب فيما تم إثباته من عمل لدية، ففي مثل هذه الحالة يتم إقرار المغلوب للغالب باعتباره على حق فيما يقول.
  • وكذلك يعترف له بأن الحق في جانبه، وهذا اليوم قد أنتهي بانتصار سيدنا موسي على هؤلاء السحرة، وكان هذا هو يوم الزينة الذي يعتبر بمثابة يوم عند هؤلاء المصريين فلقد قال عبد الله بن عباس (أن يوم الزينة كان هو يوم عاشوراء).
  • ولقد ورد في القرءان الكريم ما يشير إلى مثل هذا الحدث عند قول الله سبحانه وتعالي عندما قال (موعدكم يوم الزينة وأن يحشر الناس ضحي)، ولكن على الرغم من أن النصر كان من حق سيدنا موسي علية السلام لكن فرعون كان رافض لمثل هذا النصر، واستكبر علية ولقد كان في ازدياد مستمر للكفر أكثر ما كان هو على كفر أيضًا.
  • وهناك الكثير من الأدلة التي تشير إلى أن رمسيس الثاني كان هو ذلك الفرعون الذي كان يتحدى سيدنا موسي في مثل هذا الوقت.
  • ولقد كان الفراعنة قديمًا يقوموا بالاحتفال بعيد النيروز وهو ذلك العيد الخاص بعيد الربيع أو عيد شم النسيم كما كان يطلق علية، ومازال يطلق علية هذا الاسم في وقتنا الحالي ولقد قيل إن موعد هذا العيد كان في ذلك اليوم العاشر من شهر محرم العربي، والذي كان يسمي أيضًا بيوم عاشوراء ولقد ذكر أن هذا اليوم كان في مثل هذا الوقت يأتي غالبًا يوم السبت.

شاهد أيضًا: ما هو تاريخ عيد الشعانين

يوم الزينة

  • يوم الزينة هو ذلك العيد التي تقوم فيه الناس بالتزيين ويقوموا بارتداء أفضل الملابس لديهم والتي تكون ذات ألوان زاهية للغاية سواء كان هؤلاء الصغار أو الكبار في المدينة، ويقوموا أيضًا بالقيام بنثر ذلك المسحوق الذي يكون ممتلئ بالغبار على ملابسهم وعلى وجوههم.
  • أيضًا من أجل التعبير عن الفرحة بمثل هذا اليوم وينثرون المزيد من الألوان المختلفة من أجل أن يقوموا بنشر العديد من البهجة، والقيام بتلك الطقوس المبهجة على جميع الأفراد والقيام بالاحتفال بمثل هذا اليوم.
  • يعتبر هذا اليوم من أهم الأعياد التي تكون لدي العديد من القوميات المختلفة فهو يعتبر من الأعياد التي تكون دارجة ومشهورة أيضًا في مصر، وكذلك في دولة الهند وباكستان وإيران وكذلك في كردستان وتركيا وأذربيجان وأرمينيا والكثير من البلدان الأخرى التي تأخذ من هذا اليوم عيد لها.
  • والتي يقوم الناس في مثل هذا اليوم بالخروج فيه من أجل القيام بالاحتفال بمثل هذا اليوم المبهج والمميز، وتقوم الفتيات بارتداء تلك الملابس التي تكون عبارة عن تلك الفساتين ذات الألوان المميزة والمبهجة، وكذلك ذات الألوان المزركشة ويتم خروج الجميع من أجل أن يقوموا باحتضان تلك الطبيعة الخلابة والاستمتاع بالجو اللطيف ويقوموا بتناول الطعام.
  • وكذلك يقوموا بالرقص ويقوموا بالتجمع في تلك الحلقات العديدة من أجل أن يبتهجوا جميعًا ويفرحوا بمثل هذا اليوم ويحتفلون به بشكل جماعي، وعلى الرغم من ذلك.

اسم يوم الزينة

  • ويتفق معهم في مثل هذا الرأي رجال الدين هؤلاء المسيحيين في عدم اعترافهم بمثل هذا العيد واعترافهم فقط بتلك الأعياد التي يتم ذكرها في تلك الكتب المقدسة فقط لا غير، ولا يتم الاحتفال بغيرها من الأعياد الأخرى وخاصة بالنسبة لرجال الدين المسيحي يتم الاحتفال بتلك الأعياد التي يتم ذكرها في ذلك العهد الجديد.
  • وعلى الرغم من كل ذلك سوف يتم اعتبار يوم الزينة أو ذلك العيد الخاص بعيد النيروز أو عيد شم النسيم، هو ذلك العيد الذي يساعد على بعث تلك الفرحة والسرور على كافة البشر والتي لا يكون حاملًا في ثناياه أي نوع من الغمز بالله وكذلك إجلالًا بألوهيته.
  • ولكن على الرغم من ذلك يكون المتشددين والمترقبين يقوموا برفض كل شيء من هذه الاحتفالات من دون أن يقوم بالنظر إلى حقيقتها وعلى مدي مخالفتها للدين أيضًا.

شاهد أيضًا: احتفالات عيد الميلاد المجيد

يوم الزينة في تلك الأيام الخاصة بالفراعنة

  • لقد كان المصريين منذ أيام الفراعنة يقوموا بالاحتفال بذلك اليوم الخاص بيوم الزينة والذين كانوا يطلقون علية عيد الفيروز، والذي قام بإدخاله الملك ماناوش في ذلك العهد الخاص بالأسرة السابعة أو تلك الأسرة الثامنة، والذي كان يقومون الاحتفال بمثل هذا العيد لمدة لا تقل عن سبعة أيام وترجع كلمة الفيروز إلى تلك الكلمة الفارسية التي تعني ذلك اليوم الجديد.
  • ولقد كان الفراعنة يحتفلون بمثل هذا اليوم من أجل تكريم نهر النيل ولذلك تم اعتبار هذا اليوم هو عيد الربيع الذي تبدأ بعده زيادة المياه الخاصة بنهر النيل، والذي يظل يستكمل المياه الخاصة به في الخريف.
  • وكذلك مع أواخر فصل الصيف، ويعتبر هذا هو ما يفسر لنا علميا السبب في قيام المصريين جميعًا بالاحتفال بمثل هذا اليوم بغض النظر عن ديانتهم، ولقد يبدأ هذا الاحتفال بتلك الأيام الخمسة أو الأيام الستة التي تكون منتهية بانتهاء تلك السنة النجمية الخاصة بهم.
  • ومن ثم يكون اليوم الخاص باحتفالهم الأكبر هو ذلك اليوم الخامس برأس السنة الجديدة وهو يوم النيروز، والتي يقومون فيه جميعهم بالخروج منذ الصباح الباكر مرتدين تلك الملابس الجديدة الخاصة بهم.
  • ومن الملاحظ أن سيدنا موسي علية السلام لم يقم باختيار ذلك اليوم من تلك الأيام الخاصة بأعياد الآلهة، والتي كانت كثيرة ومشهورة في مثل هذا العصر وكذلك لم يقم باختيار يوم من الأيام الخاصة بأعياد فرعون مثل يوم الميلاد الخاص به أو يوم تنصيبه، وذلك يرجع إلى أنه إذا ما أراد أن يقوم باختيار يوم من أيام الدينية أو يوم سياسي خاص بفرعون كان ذلك اعترافًا منه بتلك الآلهة المصرية وكذلك تأييدا منة على كفر فرعون.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.