إذاعة مدرسية عن المسجد الأقصى

إذاعة مدرسية عن المسجد الأقصى من منا لا يتمنى أن يزور المسجد الأقصى فهل هناك من لا يتمنى ذلك، فهو أولى القبلتين، وله مكانة كبيرة في الإسلام لا يمكن أن ننساها أبدًا، ونجد أن المسجد الأقصى يمثل أهمية كبيرة لدى الجميع، ليس من جانب المسلمين الذين يقدرون قيمته، ولكن من جانب اليهود أيضًا لذلك هو مكان قيم وذو شأن كبير للغاية وسوف نعرف كل هذا من خلال هذا المقال.

مقدمة إذاعة مدرسية عن المسجد الأقصى

يوجد العديد من الأماكن التي لها طابع خاص في قلوبنا، فنجد أنه عند ذكر المسجد الأقصى فنشعر خلالها بسعادة ورغبة في رؤيته والتمعن به، فهذا المسجد العريق الذي لم يهزم أمام أحد والذي بورك من الله عز وجل سيظل على موقفه شامخ دون أن يتأثر أو يحدث له مكروه، حيث نتمنى لو أننا يمكن أن نذهب إليه متى شئنا ولكن للأسف هذا يكون دون جدوى، وهنا سنوضح العديد حوله وأهميته لنا نحن المسلمين، من خلال مقالنا.

شاهد أيضًا: إذاعة مدرسية عن القدس كاملة بالمقدمة والخاتمة

إذاعة عن المسجد الأقصى للمرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية

  • المسجد الأقصى متواجد بفلسطين، ويكون تحديدًا في جنوب شرق البلاد، نرى أن الله كرم هذا المسجد بذكره في كتابه العزيز حينما قال (سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى) ونرى أنه يحمل من الأسماء ما كثر منها مثل، ببت المقدس المعروف بشكل واضح وأيضًا البيت المقدس الذي يشير إلى طهارة.
  • نعرف أن المسجد الأقصى مقدس كما ذكر في القرآن، ولكن لا نعرف بشكل محدد من بناه هل هو سيدنا أدم عليه السلام، أم الملائكة أم هو سيدنا إبراهيم، فقد سمي هذا الاسم لأنه يبتعد عن المسجد الحرام، حيث أنه شيد بعد الكعبة بمدة لا تقل عن أربعين عامًا.
  • نجد أن المشكلة التي تهدد المسجد هي الحفر في الساحة من أجل أن يسيطروا على الهيكل كما يدعون، وبالفعل تم الحفر بكمية كبيرة، كما أنه ربما يكون هناك نفق تحت هذا البيت الشريف، ونرى أن إسرائيل لم تنتهي من الحفر، وكل فترة تخرج بزعم جديد لتقوم بغرضها ولكن دون جدوى ولا فائدة، ومما لا شك فيه أنه لا يوجد أي شخص من المسلمين سعيدًا من هذا الحفر المزعوم، حتى إن أهالي فلسطين رفضوا هذا وبشدة، ولهذا كانت هناك مظاهرات حيال هذا الموضوع.

إذاعة مدرسية عن المسجد الأقصى

  • نرى أن حب الجميع إلى رؤية المسجد الأقصى يجعلنا فخورين بهذا المكان المقدس، وندعو الله عز وجل أن يخلصه مما حوله، فلا ينجده سوى الله عز وجل، ولكن لا نريد أن يفعلون أي تصرف مخادع لكي يهدموه أو يزيلوه، فلقد تأثر كثيرًا بالحفر الذي قاموا به، فهم لديهم أسبابهم التي يستخدمونها عند الحديث بشكل كبير، وهنا تكمن المشكلة بتأثر المسجد بالنفق الذي يوجد تحت منه.
  • لذلك لا بدَّ من الانتباه لهذا الشيء جيدًا، فنرى أن المظاهرات لها تأثيرها أيضًا الذي يجعلهم يرون ويسمعون رفض من حولهم بما يفعلون، ومع هذا نجدهم يتصرفون وكأن هذا ملك لهم من دون المسلمين الذين يعبدون الله ويخشونه في كل وقت ويقدرون جميع المعالم الدينية التي من حولهم خاصة المسجد الحرام، ومسجد الأقصى المبروك.

شاهد أيضًا: بحث عن صلاح الدين الايوبى واهم اعماله وانجازاته

فقرة هل تعلم عن المسجد الأقصى للإذاعة المدرسية

  • هل تعلم أن المسجد الأقصى من أكبر المساجد على مستوى العالم التي يحترمها المسلمين بشدة ويحاربون من أجله.
  • هل تعلم أن المسجد الأقصى هو أولى القبلتين.
  • هل تعلم أن مساحته تكون مائة وأربعة وأربعين مليون متر مربع، ونجد أنه يوجد به المسجد القبلي، وقبة الصخرة، وأيضًا المصلى المرواني، وليس هذا فقط بل يوجد به العديد من المعالم الأخرى التي تصل إلى مائتين.
  • هل تعلم أن المسجد الأقصى يتواجد فوق هضبة يطلق عليها موريا، وهي تكون الأعلى في هذه المنطقة.
  • هل تعلم أن المسجد الأقصى ذكر في القرآن الكريم، وهذا لأنه مقدس.
  • هل تعلم أن المسجد الأقصى ليس مقدس فقط من قبل المسلمين، ولكن اليهود أيضًا يقدسونه بسبب هيكل نبي الله سليمان.

هل تعلم عن المسجد الأقصى للإذاعة المدرسية

  • هل تعلم أن القياسات التي تمت وحدثت للمسجد الأقصى لم تتغير أبدًا.
  • هل تعلم أن المسجد الأقصى يحتوي على أربع مآذن مهمة وهي باب السلسلة، وباب المغاربة، باب الأسباط، وباب الغوانمة، كما أنه يحتوي على عدد من المصليات وهو سبعة، كما يوجد به زجاج على شكل جميل وملون.
  • هل تعلم أن هناك عدة مساجد هامة في المسجد الأقصى خاصة به، ومن هذه المساجد مسجد قبة الصخرة، والمغاربة، والنساء، مصلى مرواني.
  • هل تعلم أن المسجد الأقصى به ١٤ قبة معروفة ومنها، قبة الصخرة المهمة جدًا للمسجد لشكل كبير، وهناك قبة الأرواح، قبة سليمان، المعراج، السلسلة، النحوية، الخضر، الميزان، قبة النبي، وعشاق النبي، والشيخ خليلي، ويوسف، فكلها قبب هامة لا يمكن تجاهلها.
  • هل تعلم أن للمسجد الأقصى ١٥ باب، حيث الأبواب المفتوحة من هذه الأبواب هما عشرة، ونذكر منهم باب العتم، حطة، الأسباط، المطهرة، القطانين، ولكن هناك أبواب لا تفتح وتظل مقفولة منها باب الثلاثي، المزدوج والمنفرد، وباب للجنايز.

كلمة عن المسجد الأقصى للإذاعة المدرسي

  • إن المسجد الأقصى له أهمية كبيرة لا يمكن وصفها لجميع المسلمين، فقد كان الرسول الكريم دائم الذكر عليه وعلى أهميته فقد كان رسولنا الكريم يذكره دائمًا بالخير وأنه هام لكل المسلمين وله فضله أيضًا عند زيارته، فنجد أن هذا المكان هام للغاية حيث اجتمع رسولنا الكريم بجميع الأنبياء به، فهل هناك قدسية وأهمية أكثر من ذلك، فقد كان هو المكان الأول للقبلة ثم أمر الله عز وجل بنقل هذه القبلة إلى المسجد الحرام، ونعرف جميعنا ليلة الإسراء والمعراج التي تغرف تفصيليًا من القرآن الكريم، ونجد أن رسولنا الكريم حدد عدد صلوات لكل مسجد ومن ضمن هذه المساجد كان المسجد الأقصى، حيث إن الصلاة فيه تساوي خمسمائة صلاة لذلك يتهافت الجميع على الصلاة فيه من أجل هذا.
  • ويكون المسجد الأقصى من ضمن ثلاث مساجد مهمين المسجد النبوي، والمسجد الحرام والمسجد الأقصى، وهو بالفعل ما ذكر بالقرآن الكريم ووضحه الله عز وجل.

كلمة عن المسجد الأقصى

  • نجد أن هذا المسجد هام لرسول الله (ص) حيث حدث له من خلال رحلته المعروفة والتي تسمى الإسراء والمعراج، حيث كانت من هذا المكان حيث عرج سيدنا محمد إلى السماوات عندما ركب البراق مع سيدنا جبريل عليه السلام، فقد كان في هذه الليلة مرافق لسيدنا جبريل عليه السلام، حيث إن سيدنا جبريل كان راكب البراق الذي جعله مربوط في باب المسجد مباشرة، وكان في هذا المسجد تجمع الأنبياء والصلاة أيضًا بهم عن طريق رسولنا الكريم.
  • لذلك هذا المكان مريح عند دخوله بشدة، وندعو الله عز وجل أن لا يؤذيه أي فرد مهما كان، ونستطيع الذهاب إلية في أي وقت نريده من دون خوف أو منع لهذا الشيء، فلابد أن يكون جميع المسلمين لهم الحق في زيارته بدلا من منعهم من دخوله والتقدم إلى هذا المكان الرائع، ولكن هم يريدون أن يكون لهم وحدهم دون تدخل من أي شخص أخر لا يكون على نفس دينهم وعقيدتهم، ولكنهم لم يفهموا كيف أن هذا المكان له أهميته بوجود جميع الأنبياء به ورسولنا الكريم يصلي بهم، لذلك هي مأساة كبيرة لدى المسلمين بعدم السماح بالذهاب إلى هناك.

شاهد أيضًا: بحث عن حقوق المساجد في الإسلام

خاتمة إذاعة مدرسية عن المسجد الأقصى

للمسجد الأقصى أهمية كبرى لا يمكن إنكارها مهما حدث، لذلك أوضحنا في هذا المقال تاريخه وتسميته، وكذلك أهميته للمسلمين وغير المسلمين، وكيف أنه كان ومازال ذو أهمية بالغة لدى المسلمين فلا يجب أن ننساه أو لا نتذكره مهما حدث، فله قيمة كبيرة لدى المسلمين مهما حدث.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.