إذاعة مدرسية عن فلسطين كاملة الفقرات

إذاعة مدرسية عن فلسطين كاملة الفقرات فلسطين دولة عربية توجد في منطقة الغرب من قارة أسيا، حيث أنها دولة هامة من الجانب الديني كثيرًا فيوجد بها القدس الذي له مكانة دينية قيمة لا يمكن إنكارها، ونجد أن دولة فلسطين دولة ذو مكان جغرافي مميز، وسوف نتناول هذه الجوانب بأكملها من خلال هذا المقال.

مقدمة إذاعة مدرسية عن فلسطين

  • دولة فلسطين معروفة بمكانتها العظيمة منذ القدم حيث كان لها تقوم بدور الالتقاء التجاري والثقافي بين البلدان، ولكن نجد أنها أصبحت ممتلئة بكيانات أخرى غيرها وهي إسرائيل، حيث سنعرف طل ما يخصها ويخص هذا الكيان من خلال متابعة المقال.

شاهد أيضًا: تاريخ احتلال فلسطين باختصار

إذاعة عن فلسطين للمرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية

  • نرى أن فلسطين إلى يومنا هذا لم تكل ولا تمل من الوقوف أمام من احتلها وقام بالدخول إلى أرضها، فهي أصبحت منقسمة لحزبين وهما الحزب الأول يكون فلسطيني يتحدث العربية ومنهم المسلمين والمسيحيين، ونجد أن الحزب الآخر يتمثل في اليهود الذين لهم لغتهم وهي العبرية، ونجد أن نسبتهم أصبحت أكبر من نسبة الفلسطينيين، نرى أن حدودها هي لبنان شمالاً، وجنوبًا خليج العقبة ومصر، والبحر المتوسط غربًا، والأردن وسوريا شرقًا، ونجد أن فلسطين ليست بها جزء واحد ولكن مقسمة ما بين أربع أماكن ومناطق، فنجد بها جبال وتلال وأغوار.
  • نجد أن فلسطين بها العديد من الجامعات المهمة التي تتخذ القدس مكانا لها، وتجد أن الاهتمام بالتعليم له أثره في هذا المكان، وأيضًا يتم تعليم الطلاب من خلال لغات عديدة منها العربية والانجليزية والعبرية، لكي تهيأ الطالب من الدراسة والفهم بشكل جيد، ونجد أن هناك من الملوك من اهتم أن تكون فلسطين بها تعليم من أجل أن يصبح أبنائها ذو ثقافة وفهم، ومن ضمن البلاد التي ساهمت في نشر التعليم في القدس بشكل صحيح كانت الأردن حيث وجدت بلاد الأردن أنه لا بدَّ أن تكون مسؤولية فلسطين واجبة على كل دولة عربية.

فقرة هل تعلم عن فلسطين للإذاعة المدرسية

  • هل تعلم أن دولة فلسطين كانت منذ القدم مطمع من الجميع فقد سيطر عليها من العديد من الشعوب.
  • هل تعلم أن التعليم بالمنطقة عالي جدًا على الرغم من هذه الانتهاكات التي تسيطر عليها بشكل مؤذي.
  • هل تعلم أن اقتصاد البلاد ليس بالأمر الجيد حيث إن للاحتلال دور كبير في عرقلته بشكل كبير للغاية، حث أن نتيجة المشاحنات التي تحدث من جانب الاحتلال فأصبح هناك غلق للحدود لذلك نجد أن الاقتصاد لا يأخذ شكله الطبيعي.
  • هل تعلم أن فلسطين قديمًا كانت تمتاز بالصناعات العديدة المهمة خاصة اليدوية، ونجد أن العديد من المدن المتواجدة بفلسطين، سميت بالحرف التي تقوم بها، وكان هناك صناعات لها شهرتها الكبيرة مثل الخزف، والصابون، والأشياء الخشبية.
  • هل تعلم أن للزراعة شأن كبير في فلسطين التاريخية، حيث إن تمثل جزء كبير من الصحراء ولكنها كانت تساعد في تطوير نفسها في هذا المجال.
  • هل تعلم أن للثقافة مكانة كبيرة لدى الفلسطينيين، فنجد أن هناك العديد من المثقفين والفنانين التشكيلين.
  • هل تعلم أن هناك مراكز ثقافية منها حيفا والقدس ويافا، حيث أنه يوجد بهما صحف هامة لتقديرهم بمجال الصحافة.

شاهد أيضًا: إذاعة مدرسية عن المسجد الأقصى

هل تعلم عن فلسطين للإذاعة المدرسية

  • هل تعلم أن البلاد يوجد بها العديد من المتاحف حيث نجد أن هناك متاحف معروفة وهامة في حيفا والقدس وغزة، وجنين، وأيضًا الخليل، ونجد أن هناك متحف معروف وشعبي في القدس يسمى متحف فلسطين الخاص بالآثار.
  • هل تعلم أن في فلسطين أبنية مختلفة تمامًا عن بعضها البعض، بحيث نجد أن هناك تراث عربي وهناك طابع حديث غربي، ولكن من المؤسف أن هناك العديد من المباني التي لم تعد متواجدة من الأساس بسبب تدميرها وهدمها، ولكن نجد أن الأماكن التي لم يتم هدمها كانت بحرص كبير من العرب فلقد أرادوا أن يتواجد للدولة تراث حتى وإن كان بسيط.
  • هل تعلم أن الضفة الغربية يتواجد بها أيضًا نوعين مختلفين من الطراز، فنجد أن هناك القديم، الذي يعرف بشوارعها الضيقة والأبنية المتجاورة، ونوع حديث حيث المنازل ذات الطبقات وأيضًا العمارات.
  • هل تعلم أن مسجد قبة الصخرة كان أكبر وأول عمل معماري، حيث إن هذا المسجد كان رائع في شكله ومظهره كثيرًا.
  • هل تعلم أن مصر كانت تحكم فلسطين في القدم ولكن كانت تحكم نفسها بنفسها، وكان هذا قديمًا في العهد الفاطمي، ثم بعد ذلك تم السيطرة عليها من قبل البربر، وبعد أن أعادها الفاطميين هجم عليهم الصليبين ليحتلوها، إلى أن خرجوا منها على يد القائد العظيم صلاح الدين الأيوبي، ونجد أن الصليبين كانوا يصرون عليها ويتقاتلون من أجلها، ولكن في النهاية كانت سيطرت فلسطين بل وبلاد الشام بأكملها من قبل العثمانيون، وليس هذا فقط بل وصلت إلى مصر.
  • هل تعلم أنه في وقت السيطرة من العثمانيون كان هناك ازدهار كبير في البلاد، وتم إنشاء العديد مت المساجد والمدارس، والمباني المهمة للدولة.

كلمة عن فلسطين للإذاعة المدرسية

  • إن للقدس مكانة كبيرة منذ ليلة الإسراء بنبي الله محمد(ص) فكان هذا المكان هام للغاية لتأدية فريضة الصلاة كل يوم، ولكن بعد ذلك تم تحويل القبلة إلى مكة، ونجد أن فلسطين تم فتحها من قبل المسلمين، حيث إن رسالة الإسلام نشرت بها، وبكن نجد أن القدس تأخرت قليلاً في استقبال الدعوة حيث أنها كانت محصنة كثيرًا وقوية، ولكن في النهاية تسلمها عمر بن الخطاب بحيث كان هناك دفع جزية من أجل حريتهم الدينية، وذلك أدى إلى الحفاظ على كل ما يملكون، وعدم المساس به، ونجد أن تقسيمه فلسطين في هذا الوقت كانت من ضمن جند الأردن وفلسطين حيث كانت تابعة للشام، وفي هذا الوقت تمكن معاوية بن سفيان من أن يصبح الخليفة وكان تتويجه قائم في القدس.
  • نجد أن دولة فلسطين يوجد بها مشاكل من الناحية السياسية، فهي منطقة بها زعزعة أمنية منذ وقت طويل، فنجد أن هناك سيطرة إسرائيلية وانتهاكات كبيرة، وهذا أثر كثيرًا عليها، فنجد أن هذا الأسى الذي تتحمله فلسطين لا يمكن أن تتحمله أي دولة أخرى، فهذه المشكلة معهم منذ وقت طويل منذ ١٩٤٨ وهذا يجعل الأمر أكثر سوئا فنجد أن كل يوم يحدث تخالط بين الجنود الإسرائيلية والفلسطينيين مما يؤدي إلى حدوث وضع سيء من الجانب والوضع الأمني.
  • نجد أن دولة فلسطين تعاني منذ القدم من الافتراس من كل من حولها، فهي مطمع من كل الأعداء الأمر الذي جعلهم يتنازعون عليها فيخرج عدو ليأتي الآخر، ولم يكن لدى فلسطين سوى أن تباسل وتحارب بأي شيء تجده، لذلك نجد أن هناك العديد من اللاجئين الذين انسحبوا من البلاد خشية البقاء بها، وهناك من رفض المغادرة منها بأي حال من الأحوال، فلا نجد إلا أن ندعو الله لها بأن يظلوا في سلام ولا يحدث لهم مكروه وأن يخرجوا من أزمتهم بكل أمن وأمان، فلا بوجد شخص يعيش في قلب الغارات ويكون في أمان.

شاهد أيضًا: إذاعة مدرسية عن القدس كاملة بالمقدمة والخاتمة

خاتمة إذاعة مدرسية عن فلسطين

لقد تناولنا في هذا المقال كل ما يخص فلسطين وما يوجد بها من تعليم وثقافة وفنون وعمارة، فنجد أنها هامة كثيرة وذات مكان جغرافي هائل، وأوضحنا أهميتها التاريخية منذ القدم، كما تناولنا طريقة دفاعهم المستمر عن أرضهم وعدم الرضاء على الاستمرار على هذا الوضع.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.