بحث عن أمن المعلومات والبيانات

بحث عن أمن المعلومات والبيانات

بحث عن أمن المعلومات والبيانات، يقدم لكم موقع ” ملزمتي “ التعليمي بحث هام جداً عن أمن المعلومات والبيانات خاصةً أن العالم أصبح قرية صغيرة منفتحة على بعضها البعض وزاد استخدام الشعوب لشبكة الإنترنت والإشتراك في المواقع الخاصة بالتواصل الإجتماعي المختلفة.

والتي بطبيعة الحال تطلب من المستخدم القيام بذكر تفاصيل كثيرة تخصه كالعنوان ورقم الهاتف وأيضاً رقم كارت الفيزا الخاص به، حيث أن المتاجر الإلكترونية في طريقها لأن تحل محل المتاجر الحقيقية، فهيا معاً نتعرف على كيفية المحافظة على أمن البيانات والمعلومات من خلال هذا البحث المتميز فتابعوا معنا.

مقدمة بحث عن أمن المعلومات والبيانات :.

لقد شهدت العلوم التكنولوجية تقدماً كبيراً وتطور ليس له مثيل، فنجد أن الوسائل الخاصة بالتواصل الإجتماعي المتنوعة قد تطورت بشكل مخيف، فأصبح العالم منفتحاً على بعضه وهذا بإرسال واستقبال البيانات الخاصة بمستخدمي الشبكة العنكبوتية، وقد كان لهذا الأمر الأثر الكبير في حدوث تسريبات لبعض البيانات خاصة بالمستخدمين وتم استخدامها بطريقة خاطئة.

مما جعل هناك حاجة مُلحة حتى يتم الحفاظ على أمن المعلومات والبيانات، ومصطلح أمن المعلومات من المصطلحات التي ظهرت حديثاً، حيث أصبح هناك حاجة مُلحة لمن يحمي معلومات المستخدمين ويحدد من له الأحقية في الإطلاع على البيانات المسجلة بمواقع التواصل الإجتماعي المختلفة ومن ليس له الحق.

لذلك تم إستخدام تقنيات حديثة تهدف إلى المحافظة على بيانات المستخدمين وعدم إختراق حساباتهم من أي جهة قد تريد إختراق الحسابات من أجل أهداف شخصية أو أهداف خاصة، ومن أهم أعمال أمن المعلومات هو الحفاظ على البيانات والحسابات الخاصة بالأفراد في البنوك العالمية.

شاهد ايضًا : بحث عن التطوير الذاتي كامل

المخاطر التي حدثت بسبب الإنترنت وتهديد أمن المعلومات :.

لكل إختراع نقاط ضعف مهما كان متطوراً، وهذا ينطبق تماماً على شبكة الإنترنت، فهناك في شبكة الإنترنت الكثير من النقاط الضعيفة التي تجعل هناك إمكانية لأي شخص غير مسموح له أن يصل لأي بيانات خاصة بأشخاص أخرين، ومن أهم الأخطاء الموجودة على شبكة الإنترنت هى ما يلي :

  • الإنسان الذي قام باختراع شبكة الإنترنت ما هو إلا إنسان، والإنسان يخطئ، لذلك يوجد على شبكة الإنترنت وطريقة الإتصال العديد من الثغرات التي يقع فيها المبرمج خلال بناءه للشبكة.
  • هناك بعص المبرمجين الذي يستغلون علمهم في إحداث أضرار بالغة في البشرية، فمنهم من قام بتصميم تطبيق يجعل الخطأ في إدخال كلمة المرور يُعد سبب لإختراق الحساب، فقد يصبح الحساب لأحد الأفراد مكشوفاً على شبكة الإنترنت وهو لا يعلم.
  • هناك أخطاء على شبكة الإنترنت تكون بسبب التوزيع السيء لذاكرة الشبكة.
  • هناك عدد من المبرمجين المهوسيين بتصميم البرامج الغريبة ويقومون بعمل برنامج مخصوص حتى يستطيعون إختراق نظام بالكامل، وهذا حدث بالفعل عندما تم إختراق بنك عالمي وسرقة المليارات منه، وإلى هذه اللحظة لم يتم التعرف على المخترقين.

كيفية المحافظة على أمن المعلومات والبيانات :.

هناك عدة طرق تم وضعها لحماية المعلومات والبيانات من خطر أي إختراق ومنها :

الطرق التقليدية في الحماية :.

توجد عدة طرق بسيطة على كل مستخدم القيام بها حتى يحافظ على أمن معلوماته، وهى أن يقوم بحفظ جهازه الخاص بمكان آمن، ولا بأس من وضع كلمة سرية لفتحه حتى لا يعبث به أي متطفل.

وقد ذكر علماء التكنولوجيا أن أفضل كلمة سر لا يمكن لأي مخترق التعامل معها هى كلمة السر التي تحتوي على رمز ورقم وحرف، فمن الصعب على أي برنامج أو تطبيق أن يتنبأ بها، كما يجب القيام بتغيير تلك الكلمة بشكل مستمر.

الجدار الناري Firewall

هو برنامج يوجد على كل حاسب آلي سواء كان جهاز كمبيوتر عادي أو لاب توب، ولابد من تشغيله لأنه يقف حائل بين معلوماتك على شبكة الإنترنت واختراقها من أي مخترق.

تشفير البيانات :.

تم وضع الكثير من البروتوكولات بين الدول وبعضها البعض وخاصةً في مجال أمن المعلومات لكي يتم تشفير البيانات الخاصة بالمستخدمين، حيث لا يستطيع أحد أن يصل من فهم هذه البيانات أو الوصول لها، وبالفعل قام علماء بوضع تفشيرات معقدة جداً بحيث لا يكون هناك نظام يستطيع أن يفك هذه الشفرة ليعرف كلمات السر الخاصة بها.

فهى من أكثر الطرق تعقيداً والتي لا تمكن أي أحد من معرفة قراءة النص الموجود، وأن الذي يملك المفتاح لفك هذه التشفيرات هو جهاز رئيسي بين الأطراف المتعاقدة على هذا النظام من التشفير.

المراقبة المستمرة للبيانات :.

أو ما يُعرف بـ Packet Sniffers يتم مراقبة البيانات في هذا النظام عن طريق عدة تطيقات تستطيع أن تعرف الحركة الخاصة بالبيانات التي تدخل وتخرج من وإلى الشبكة، هذه التطبيقات يمكنها أن تقوم بالتحليل بشكلٍ ما حتى تصل إلى أي إختراق قد حدث لأي مكان في الشبكة وتحديد مكانه وصاحبه.

وكلما زادت البيانات أهمية وسرية زادت بالتالي وسائل حمايتها المتبعة، فنجد أن البنوك في سويسرا تستخدم الطرق المادية والبرمجية والتشفيرية، ويتم وضع الجهاز الرئيسي بمكان محمي بكل الطرق الفيزيائية والتكنولوجيا والطبيعية.

فهناك بنك في سويسرا الجهاز الرئيسي به يوجد داخل حجرة تم عمل حوائطها من الفولاذ المُصفح، وتم عمل أكثر من عشرون باب للوصول إلى الغرفة، وفي كل باب إثبات لشخصية الفرد من خلال بصمة العين والإصبع، ثم بعد ذلك يقف مجموعة من الحراس يبلغ عددهم أكثر من خمسين فرد ويتم تبديلهم يومياً.

شاهد ايضًا : بحث عن أمن الوطن مسؤولية الجميع

التهديدات التي يواجهها أمن المعلومات والبيانات :.

هناك عدد من التوجيهات التي واجهها أمن المعلومات والبيانات، بعضها إستطاع أن يتغلب عليه وبعضها لا يزال أمن المعلومات والبيانات أن يسيطر عليها، ومنها :

  • الفيرس هو برنامج تخريبي صغير يتم تصنيعه لهدف غير مشروع، ويقوم بمهاجمة ملفات محفوظة في الأجهزة الإلكترونية، ويتم كتابة الفيرس على يد مبرمج محترف لكي يلحق الضرر بحواسيب العالم، ولعل السبب الذي يقوم به هذا النوع من المبرمجين غير معروف، ولعل أشهر الفيروسات الخبيثة التي استطاعت بالفعل اختراق معظم حواسيب العالم هو فيرس ” روت كيت “ الذي إنتشر بشكل سريع في وقت ظهوره.
  • هجمات التوقف عن الخدمة؛ وهو عبارة عن هجوم يقوم به قرصان إلكتروني عن طريق إمداد أعداد كبيرة من المواقع بكمية هائلة من البيانات الغير هامة، حاملة معها فيروسات تنتشر داخل الموقع فتبدأ بدمار المستخدمين المسجلين به، والخطير في الأمر أن هذا النوع لا يمكن ملاحظته سريعاً، لكنه يتدرج حتى يصل لمنتهاه.
  • هجمة المعلومة المرسلة؛ هذا النوع من التهديد يرتكز على القيام بالهجوم على معلومات مرسلة، فيقف حاجز بينها وبين طريق وصولها، وينتشر هذا النوع بشكل كبير في برامج المحادثات الخاصة مثل : الماسنجر والواتس آب والفايبر وغيرهم.
  • سيطرة كاملة على جهاز الحاسب؛ للأسف الشديد عندما تقع ضحية لهذا النوع من الهجوم تكون تحت سيطرته الكاملة، حيث يتمكن من جمع كل ملفات الحاسب ونسخها والتصرف فيها بكل سهولة ويُسر، وفي الغالب يقوم القرصان الإلكتروني بابتزاز ضحيته عن طريق نشر الصور والمستندات والبيانات الهامة الأخرى.

شاهد ايضًا : بحث عن الولاء والإنتماء للوطن مصر

خاتمة بحث عن أمن المعلومات والبيانات :.

هكذا نكون قد قدمنا لكم بحث كامل وتفصيلي عن أمن المعلومات والبيانات وقد عرضنا في البحث طرق حماية البيانات والمعلومات وأنواع التهديدات التي تواجه أمن المعلومات وكيفية المحافظة على البيانات الشخصية، فإن كان العالم إنفتح على بعضه البعض لابد من الحفاظ على خصوصية البيانات، خاصةً وأنها أصبحت بيانات بها الكثير من الأهمية كأرقام الحسابات البنكية وما إلى ذلك، وكم من جرائم تم عملها نتيجة إختراق البيانات وسرقتها واستغلالها في أعمال غير مشروعة.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.