بحث كامل عن رصد الفضاء واستكشافه

بحث كامل عن رصد الفضاء واستكشافه، بدأ رصد الفضاء منذ مئات السنين، وذلك حين اكتشف العالم الإيطالي المعروف جاليليو التلسكوب في عام 1543م، والرصد الفضائي المقصود به الرصد الفلكي، المجرات والمجموعة الشمسية، بعدها تطورت الأبحاث لكشف الفضاء عن طريق المركبات الفضائية، وفيما يلي نقدم لكم بحث كامل عن رصد الفضاء واستكشافه بالتفصيل.

مقدمة بحث رصد الفضاء واستكشافه

قد بدأت كل من الولايات المتحدة وروسيا في إرسال بعثات استكشاف الفضاء في عام 1957م، وقد كان رصد الفضاء ما هو إلا فضول لكشف ما هو حول الأرض، وما يوجد في الفضاء الخارجي من كواكب وقمر وشمس ومجرات، وكان ذلك في البداية عن طريق التلسكوب، والذي تنبثق منه أنواع عديدة.

بعد ذلك تطورت طرق استكشاف الفضاء الخارجي عن طريق مركبات الفضاء والرحلات الفضائية، التي قام بها العديد من علماء الفضاء في العالم، ومن أهم الدول التي تقوم الاستكشافات الفضائية الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي، ومع بداية السبعينات من القرن الماضي بدأت كل من فرنسا وبريطانيا في الدخول لمجال الفضاء الخارجي، وبدأت في إرسال مركبات الفضاء الخارجي.

وسوف نعرض في هذا البحث: تعريف الفضاء الخارجي، الكواكب والنجوم والمجرات،  تاريخ استكشاف الفضاء الخارجي، المحطات الفضائية، كوارث الفضاء.

تعريف الفضاء الخارجي

 يعرف الفضاء الخارجي بأنه المكان الذي يبعد عن كوكب الأرض حوالي 100 كيلومتر عامودياً من سطح الأرض، ويكون الغلاف الجوي قليل الاكسجين حيث يختفي بالفضاء الخارجي الغلاف الجوي للارض، ويتسبب قلة الاكسجين في الفضاء الى تغيير لون السماء من اللون الأزرق إلى الأسود في وضح النهار، حيث يتفاعل الاكسجين مع النيتروجين مما يشتت الضوء مما يتسبب في سواد السماء.

وكلما ابتعدنا عن الأرض نجد الكواكب والمجموعة الشمسية وهي مركزها المجرة، كذلك تتناثر جزيئات الغازات والغبار في الفضاء الخارجي، وهناك ثلاثة اقسام تقوم بدراسة الفضاء الخارجي وهي : علم الكونيات، وعلم الفلك، وعلم الفيزياء الفلكية، حيث يختص كل علم منهم في دراسة جزء معين من الفضاء الخارجي، بما يحويه من كواكب ونجوم ومجرات.

اقرأ أيضًا : مقدمة بحث علمي، مقدمات لأي بحث

الكواكب والنجوم والمجرات

 النجوم

تعرف النجوم بأنها عبارة عن كرات الغاز المضيئة، حيث تتكون من غازي الهيدروجين وغاز الهيليوم، ومع احتكاك هذه الكرات مع بعضها البعض في الفضاء الخارجي تتولد طاقة، وكذلك تتولد من هذا الاحتكاك مجموعة من الغازات مثل غاز الكربون، وغاز الاكسجين، والماغنسيوم، والحديد ايضاً.

ونظرا لأن عنصر الحديد هو العنصر الأثقل بين هذه العناصر الناتجة عن احتكاك وتفاعل هذه الغازات مع بعضها البعض، وتستقر الحديد في داخل النجم لأنه عنصر ثقيل غير قابل للتحلل أو التفاعل مع باقي العناصر الأخرى، أما باقي العناصر فهي تتفاعل مع بعضها البعض، وقد يكون نتاج هذا التفاعل مجموعة من الانفجارات ومنها الانفجار الأعظم الذي ينتج عنه مجموعة من العناصر الاخرى مثل عنصر الذهب، ومن اهم النجوم وقربها لكوكب الأرض هي الشمس.

الشمس

تعتبر الشمس من النجوم وهي المعلومة التي قد لا يعرفها الكثير، و الشمس هي النجم الأقرب للأرض، وتبلغ درجة حرارة الشمس حوالي 5780 كلفن، وبعد الشمس عن الأرض بمقدار وحدة فلكية واحدة.

تتكون الشمس من نفس العناصر الموجودة في الغلاف الجوي مثل غاز الهيليوم وغاز الهيدروجين وغيرها من الغازات.

وقد توصل العلماء لنهاية الشمس حيث سوف تبدأ في التقلص والانكماش، وذلك نتيجة قلة الاندماجات النووية في قشرة الشمس، وذلك بسبب غاز الهليوم، ثم سوف تبدأ في التقلص حتى تصبح شئ ابيض لا ينتج أي طاقة، ويعتقد العلماء أنها سوف تكون نهاية العالم بانتهاء الشمس من الفضاء الخارجي، باعتبارها مصدر الطاقة.

شاهد أيضًا : خطوات البحث العلمي بالترتيب مع مثال

 المجرات

تتكون المجرات من مجموعة من النجوم والكواكب التابعة لهذه النجوم، و مركز المجرات توجد مجموعة ثقوب سوداء كبيرة وأيضًا غبار، وتنقسم المجرات الى عدة انواع منها الحلزوني ومنها الاهليجية، وايضا المجرات الغير منتظمة، ومن أشهر المجرات مجرة درب التبانة، وكذلك يوجد عدد من المجرات الهائلة التي تتكون من المواد المظلمة، والتي تمثل حوالي 25% من الكون.

تاريخ استكشاف الفضاء الخارجي

بدأ الإنسان محاولاته الأولى في استكشاف الفضاء الخارجي في عام 1903 م، حيث عبر العالم الروسي كونستانتين تسيولكوفسكي في مقالة عن استخدام الصواريخ في رحلات العلماء لاستكشاف الفضاء الخارجي، ومن بعده تكلم كل من العالم الأمريكي روبرت هتشيتجر جودارد، وكذلك العالم الألماني هيرمان أوبرث عن رحلات استكشاف الفضاء الخارجي.

وفي عام 1923 عرض العالم أوبرث في كتابه الصاروخ في الفضاء بين الكواكب وصف تفصيلي المسائل التقنية المتعلقة بالسفر في الفضاء الخارجي.

وفي أثناء الحرب العالمية الثانية بدأ العلماء الأمريكان والروس في تطوير الصواريخ ، وقد تسببت هذه الصواريخ في تدمير العديد من الدول الأوروبية في ذلك الوقت، ومع انتهاء الحرب العالمية الثانية عام 1945 م هاجر العديد من العلماء الألمان المختصين بعلم الفضاء الى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك لتطوير الصواريخ العسكرية.

بعدها بدأ الاتحاد السوفيتي في عمل تجارب الصواريخ الفضائية في سرية تامة، وفي عام 1955 انطلاق أول قمر صناعي في الفضاء الخارجي بمشاركة كل من الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي، وفي عام 1958 م أنشأت الولايات المتحدة الأمريكية أول وكالة الفضاء الخارجي، والتي تعرف حالياً بوكالة “ناسا” للفضاء الخارجي.

المحطات الفضائية

والمحطات الفضائية تتواجد في محيط كوكب الأرض، وهي تتواجد على ارتفاع بين 300 إلى 480 كم من سطح الأرض، وتعمل المحطات الفضائية في وظيفة الرصد للفضاء الخارجي، تعمل كمخزن للوقود في الفضاء الخارجي، وكذلك ورشة تصليح في الفضاء الخارجي، وهي من حيث الحجم تعتبر المحطات الفضائية أكبر حجمًا من المركبات الفضائية، حيث يعيش الناس في الفضاء الخارجي ويعملون هناك لفترات كبيرة، كذلك تقوم المحطات الفضائية بتمويل المركبات الفضائية بالغذاء والطعام والمعدات وغيرها من المواد والخدمات المقدمة للمركبات الفضائية.

قد يهمك : خاتمة بحث جاهزة، خاتمات لأي بحث

كوارث الفضاء الخارجي

تعرضت الرحلة رقم عشرة مكوك الفضاء تشالنجر لكارثة عام 1986 م  المنطلق من وكالة ناسا الأمريكية لكارثة وهي تحطم مكوك الفضاء وتتحول الى كتلة من النار وذلك بعد أن أقلع بالفعل بـ 73 ثانية وقد كان على ارتفاع 14020 متر، هذا وقد تعطل مكوك الفضاء ولم ينتبه طاقم مركبة الفضاء لهذا العطل على الفور، وقد انفصلت مقدمة المركبة عن باقي المركبة، وانفصل الجزء الأمامي وسقطت في المحيط الأطلسي وتحطم.

مما أدى لوفاة كل طاقم المركبة الفضائية السبعة، وكذلك توفى راكبي المكوك الفضائي وهم من زمرة القوم في الولايات المتحدة الامريكية، وقد ادت هذه الكارثة الى توقف رحلات الفضاء الخارجي في الولايات المتحدة الأمريكية بقيادة ريجان في ذلك الوقت، وقد عادت بعد ذلك الرحلات الفضائية استكمال مشوارها إلى الفضاء في عام 1988م.

منافسة دول العالم في رصد الفضاء الخارجي

لقد قام عدد من الدول التي تسمى بالدول الكبرى التي تبحث عن كل ما يفيد مصالحهم السياسية والتي تنسب تحت عنوان البلد ال\اقوى علمياً وسلاحياً، فقاموا بعمل حملات لرواد فضاء لكي يقومون باكتشاف الفضاء، وأهم الأسرار التي يحتوي عليها مما ترتب عليه تنافس قوي بين دولتي أمريكا والإتحاد السوفيتي وقاموا بسباقات جبارة ونتج عنها العديد من الإكتشافات العلمية لرصد الفضاء الخارجي.

فمن بدأ عام 1990-1992 قد توصلوا إلى اكتشاف ورصد كوكبي ( الزهرة – المريخ)، وبلوغهم أيضاً بل ورسموا خريطة لسطح الكواكب وكيفية الوصول لهما.

وفي عام 2000 قامت الصين بإرسال رحلات استكشافية للفضاء الخارجي.

خاتمة بحث رصد الفضاء واستكشافه

تعرضنا في هذا البحث لبداية استكشاف الفضاء الخارجي عن طريق التلسكوب على يد العالم جاليليو الايطالي، ثم بعدها تطور طرق استكشاف الفضاء الخارجي وإرسال البعثات الفضائية بمركبات الفضاء على يد الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد السوفيتي وقتها، ثم إنشاء وكالة ناسا الأمريكية اشهر وكالة فضاء خارجي، ثم عرضنا لتعرف للفضاء الخارجي، وكذلك تعريف الكواكب والنجوم والمجرات، ثم عرضنا لتاريخ الفضاء الخارجي، وإنشاء محطات الفضاء، وعرضنا أكبر كارثة حدثت في تاريخ الفضاء الخارجي، انفجار مكوك الفضاء تشالنجر.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.