بحث عن الحركة الموجية

بحث عن الحركة الموجية، الحركة الموحية تعتبر هي التي تكون عبارة عن اضطرابات تحدث في منتصف محدد عندما يقوم أحد الأجزاء بالتحرك في هذا المنتصف، وتكون عبارة عن حركة تظل تنتقل من نقطة إلى أخرى بطريقه تكون اهتزازية وتتكون الحركة الموحية في عدة أشياء مثل الملاعب الخاصة بالأطفال مثل الأرجوحة، الحركة الخاصة بأمواج البحر، الحركة الخاصة ببندول الساعة.

مقدمة بحث عن الحركة الموجية

  • تعرف الموجه على أنها اضطراب يحدث للحظه ويظل يتنقل بسرعة تكون محدده ويكون الانتقال من الوسط الذي يكون به المصدر الخاص بالاضطراب، ويظل التنقل في خلال نفس الاتجاه الذي ينتشر فيه، والموجه ليست هي المادة كما يظن البعض، بل هي تكون التي يتم سريانها عبر المادة.
  • ووظيفة الموجه أنها تقوم بحمل الطاقة جعلها تتنقل من خلال نقطه إلى نقطه أخرى، والطريقة التي تنتقل بها الطاقة تكون عن طريقة تحرك النقاط الخاصة بالوسط الذي يكون متموج ولكن في الجزيئات التي تخص الوسط لا تتحرك أبدًا إلى أي مكان آخر.

شاهد أيضًا: بحث عن مصادر الطاقة بالمقدمة والخاتمة

الخصائص الخاصة بالموجات

  1. التردد: هو الكرار الذي يحدث إلى الموجة من تلقاء نفسها وفي خلال زمن محدد، وهو الزمن الذي يتم اكتمال في مدة الاهتزاز أو الدورة المحددة، ودائًما يكون التردد في حالة ارتباط مع الطول الخاص بالموجه نفسها ويكون مرتبط أيضًا بالسرعة التي تكون مخصصة لها، والعلاقة التي تكون بين التردد وبين طول الموجه تكون علاقة عكسية، فعندما يزيد الطول الخاص بالموجه حينها يقل التردد، وبالنسبة لوحدة القياس التي يتم قياس بها التردد هي (الهيرتز).
  2. الطول الموجي: وهو يكون عبارة عن المسافة التي تكون بين عدد من القيمتين والتي تكونان متتاليتين وهذا يكون في الأمواج التي تكون مستعرضة فقط، والأمواج التي تكون طويلة فهنا يكون الطول الموجي عبارة عن المسافة التي تكون بين تضاغطين ويكونان متتاليين، والقياس الذي يمكنك أنت تقيس به الموج الطولي هو المتر أو من خلال جزء من المتر.
  3. طاقة الموجة: وهي تكون أهم الخصائص التي تكون متعلقة بالموجات فمن خلالها نستطيع التعرف على أي نوع من الطاقة التي قد تظل تنتقل من إحدى الموجات والى مكان آخر، ويجب أن تكون مناسبة تلك الطاقة المنتقلة من الموجات مع المربع الخاص بالسعة وكذلك مع المربع الخاص بالتردد وأيضًا يكون مناسب مع سرعتها.

مصطلحات هامة للحركات الموجبة

  1. الزمن الدوري: وهو يكون الزمن اللازم لكي تعبر من خلاله الموجه بأكملها والى نقطة أخرى، والطريقة المخصصة لقياس الزمن هي (الثواني).
  2. سرعة انتشار الموجة: وهي السرعة التي تخص الموجه التي تتحرك وذلك يكون الوسط الذي يكون ناقل أو حتى في الفراغ، والسرعة التي تقاس بها هنا هي الوحدات الخاصة بقياس الطول ويتم قسمها على الوحدات الخاصة لقياس الزمن.
  3. السعه: السعه تكون هي المسافة التي تكون متكونة بين القمم الخاصة بالموجه أو الخاصة بقاع الموجه ويكون مع المستوى المعروف بالصفري، وهو المستوى الذي تمت فيه الحركة التي تكون موجبة ويتم القياس في هذه الحالة لسعة الموجه بوحدات الطول.

شاهد أيضًا: بحث عن الحركة الدورانية في الفيزياء

التصنيف الخاص بالأمواج من حيث الانتشار

  • فمن حيث الاتجاه الخاص بالانتشار يتم تقسيم الأمواج إلى نوعين وهما الموجة التي تكون طويلة والنوع الآخر وهي الموجة التي يثبت تكون مستعرضة

أولًا الموجه التي تكون من النوع الطويل

  • فالموجه التي تكون طويلة تكون مكونة من عدد واحد من الخلخل وعدد واحد آخر من التضاغط، فماثلًا على التضاغط الموجود في الصوت يكون من تضاغط الجزيئات التي تكون متواجدة في الهواء.
  • وكذلك أنها تكون قريبه من بعضها، ومثالًا على التخلخل فو جزيئات الهواء التي تكون بعيده بعضها، ومن الأمثلة الخاصة بالموجات التي تكون طولية هي الأمواج الخاصة بالصوت كما ذكرنا سابقًا ومن الناحية الخاصة بانتقال الصوت في الهواء أو حتى في أي غازات أخرى غير الغاز الخاص بالهواء وهي عبارة عن بعض الموجات التي تكون طوليه والتي تتكون مجوعة من التخلخلات وأخرى من التضاغطات.

ثانيًا الموجه التي تكون من النوع المستعرض

  • وتكون الموجه المستعرضة متكونة من قمة وكذلك القاع، ومثالًا على ذلك الحركة الموجية والتي تكون في البحار ككل وهذه الحركة التي تكون خاصة بالأمواج المائية تكون عبارة عن ارتفاع المياه وانخفاضها لمرة أخرى، ولهذا السبب تم تسميتها بالقمة والقاع وبهذا فالارتفاع والانخفاض لمرة أخرى في المياه نفسه ارتفاع وانخفاض الأمواج المائية.
  • والقمة الموجية التي تكون مستعرضه هي النقطة العالية التي يتم الوصول إليها، وذلك يكون عن طريق الاضطراب الذي يحدث في الأمواج أو بكون ذلك عن طريق النهاية التي تكون عظمة والمخصصة بالإزاحة وتكون في الاتجاه السالب واقل نقطه قد يصل إليها الاضطراب الخاص بالأمواج، والموجه التي تكون مستعرضه يتم تكونها من مجموعه من القمم ومجموعه أخرى من القيعان.

كيف يتم تصنيف الأمواج وذلك يكون بناء على الوسط

أولا الأمواج الكهرومغناطيسية

  • وهذا النوع من الأمواج ليس بحاجه إلى أي وسيط حتى يتنقل من خلاله، وكذلك فهذا النوع يمكنه أن يتنقل بكل سهوله في الفراغ ويتم تكوينه من خلال حدوث اهتزازات في المجالات التي تكون كهربائية، وكذلك المجالات التي تكون مغناطيسية، ولأمثله على الحركة الموجية تكون في الضوء وكذلك الموجات الصادرة من الراديو.

ثانيًا الأمواج الميكانيكية

  • وهي الأمواج التي يتم إصدارها عن جسم يحدث له اهتزاز وهو يكون كالوتر الذي يكون مهتز أو يكون مثل الشوكة التي تكون رنانة، وكل الأمثلة السابقة تكون بحاجه إلى وسط يكون مادي وهذا ليتم انتقال، وكذلك اهتزاز الجزيئات الخاصة بالوسط بنفس طريقة والمقدار الذي يكون من تردد المصدر الذي يحدث له اهتزاز، وتظل الطاقة تتنقل في خلال الاتجاه الذي يكون منتشر وهي عكس الأمواج الميكانيكية فلا تستطيع أنت تنتشر من خلال الفضاء.
  • وحتى يمكنك أن تحصل على الموجات التي تكون كهرومغناطيسية لا بد أن يتوافر لديك بعض الشروط التي تكون مهمة للغاية، ومنها أن تمتلك إلى مصدر يكون مهتز، وان يكون هناك بعض الاضطرابات التي تحدث عندما ينتقل الوسط المهتز إلى الوسط المادي، وكذلك يجب أن يكون هناك وسك مادي مرن وهذا النوع من الوسط هو الذي يقوم بالاهتزاز.

ما هي الخصائص الخاصة بالأمواج الصوتية

  • أولًا الحركة التي تكون اهتزازية: وهي تأثير الأصوات على الجزيئات التي تكون خاصة بالأوساط والتي تنتشر من خلاله ولذلك يحدث بعض الاهتزازات لها وبعض الاضطرابات، وقد يكون هو الأثر الناتج عن الموجات ويكون من خلال الوسط الذي يتم قطعه من خلال كل هذه الموجات مهما يكون نوع الوسط الذي تعبر مختلف الموجات.
  • ثانيًا شدة الصوت: أي كمية من الطاقة التي تكون صوتيه والتي تنشأ من خلال الموجات الصوتية، وقوة الصوت هي التي تحدث تأثر للموجات على المساحة وذلك خلال عبورها من تلك المساحة التي سبق تحديدها.

شاهد أيضًا: القوة والحركة في بعدين في الفيزياء

خاتمة بحث عن الحركة الموجية

وبهذا نكون قد انتهينا من البحث الخاص بالموجات التي تكون صوتيه ونتمنى لك عزيزي القارئ أن تكون قد نلت على الاستفادة الكاملة وتكون قد تعرفت وبشكل كامل عن الحركات الموجية.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.