موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم

موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم، إن فضل العلم على سائر المخلوقات معروف منذ بداية العالم فنرى أن الله سبحانه وتعالى فضل العلم والعلماء، ونعرف أن أول كلمة نزلت على رسولنا الكريم كانت اقرأ وهذا له معنى كبير عند الله فالعلم مفيد للإنسان في حياته وفي مماته وسوف نعرف أكثر من خلال هذا الموضوع، موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي و الخامس الابتدائي و السادس الابتدائي، موضوع عن طلب العلم فريضة على كل مسلم بالأفكار والاستشهادات للصف الاول الاعدادي و الثاني الاعدادي و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم

  1. مقدمة موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم.
  2. ماذا نعرف عن العلم.
  3. أمثلة دينية على أهمية العلم.
  4. أهمية العلم للأشخاص وماذا يفيد المجتمع.
  5. أنواع العلوم المفيدة للفرد والمجتمع.
  6. لماذا يعتبر العلم فريضة وهل هناك علم مطلوب وأخر محرم.
  7. ما نحتاجه للوصول إلى أعلى المراتب في التقدم.
  8. خاتمة موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم.

مقدمة موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم

إن العلم فضله على الإنسان في كل وقت وفي أي مكان فنرى أن العلم ليس مشروط بسن معين فالكبير والصغير لديهم الحق في التعليم ويمكن أن يطلب العلم في أي مكان يشعر انه سيفيده، فهذا من شأنه رفع مستوى الشخص في علمه ودينه وهناك العديد من الآيات القرآنية التي تشير إلى أهمية العلم في حياة الشخص.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن أهمية العلم وفضله

تعريف العلم

العلم هو عكس الجهل الذي يبتعد عنه الإنسان قدر المستطاع فالعلم له قدره ومكانته في كل جوانب الحياة وهو التعرف على كل الأشياء المتواجدة في الحياة ودراستها وفهم جميع العلوم، والعلم ليس له حدود ولا نهاية فيمكن الوصول لأعلى المراتب في العلوم وعند الوصول لدرجة أعلى سنجد الارتقاء والسعادة في أمور الحياة.

أمثلة دينية على أهمية العلم للإنسان

إن رسولنا الكريم (ص) قال ( من سلك طريقًا يلتمس فيه علما سهل الله له به طريقًا إلى الجنة)  وأيضًا يقول اطلبوا العلم ولو في الصين، ويوجد حديث معروف يقول ( إذا مات ابن ادم انقطع عمله إلا من ثلاث :صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعوا له) تدل هذه الأحاديث على أهمية العلم مهما كان المكان بعيد، لأنه سيفيد الشخص حتى في مماته فهو طريقه للوصول إلى الجنة والى أفضل المراتب بها.

فالعالم يرفع قدره وشأنه فمن كان لديه علم ومات يظل هذا العلم كصدقه جاريه على روحه، فرسولنا الكريم يعرف قيمة العلم والعلماء لذلك أكد القران هذه الأهمية أيضًا لقوله تعالى ( اقرأ باسم ربك الذي خلق) ولقوله تعالى أيضًا ( يرفع الله الذين امنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات والله بما تعملون خبير)  ويوجد العديد من الآيات القرآنية والأحاديث التي توضح فضل العلم وفائدته الكبيرة على البشر أجمعين.

أهمية العلم للأشخاص وماذا يفيد العلم المجتمع؟

العلم مفيد لكل شخص فهو يجعله أكثر فهم للأمور من حوله فنجد أن الشخص المتعلم لا يمكن أن يسيطر عليه أي شخص، لأنه ذكي ومدرك لكل ما حوله جيدًا فنجد أن الجميع يقدره ويحترمه ونجد انه يزود دخلة ومستواه الاجتماعي بشكل كبير، فهو يحسن تفكيره ومستواه الاجتماعي أيضًا لذلك يرتقي في كل شيء في حياته في عقلة وتفكيره وقدره أمام الناس وقدره عند الله سبحانه وتعالى وفي مماته.

بالنسبة للمجتمع فلا يوجد مجتمع به علماء وليس متقدم، فالعلم والعلماء يجعلون المجتمع متقدم وخالي من أي جريمة فيصبح مجتمع واعي قادر على فهم الأمور من حوله ويميز من الجميع ويصبح له قدرة داخليًا وخارجيًا فيصل إلى كل ما يريده، فنجد أن هذا المجتمع يتطور ويطور كل من يعيش داخله فعندما ينظر إلية الآخرون يشعرون بالانبهار لما يحدث في هذا المجتمع من أهمية للعلم وما تم التوصل إليه عن طريق العلم.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن العلم النافع والعلم الضار

أنواع العلوم المفيدة للفرد والمجتمع:

يوجد العديد من العلوم في المعروفة التي تجعل الأشخاص أكثر فهمًا وإدراكًا لما يدور في الحياة، وعلينا القول انه لا يوجد في العلوم مهم أو أهم، فجميع العلوم مهمة وذات فائدة كبيرة للمجتمع تجعله يفيد ويستفيد فهناك العلوم الطبيعية التي تدرس الطبيعة ومنها الأحياء، والفيزياء والكيمياء والطب وهناك العلوم الإنسانية التي تدرس الاقتصاد والاجتماع وعلم النفس وغيرة وهناك علوم هندسية التي تدرس ما يخص الهندسة والمعمار والتشييد وهناك العلوم الإدراكية، فكل ما هو يساعد الفرد على التعلم والتخلص من الجهل هو علم نافع يقوم الفرد بتطويره إلى الأفضل والوصول به إلى ما يريد وبذلك يصبح علم نافع.

لماذا يعتبر العلم فريضة وهل هناك علم مطلوب وأخر محرم؟

لا شك أن الله سبحانه وتعالى فضل الإنسان عن كامل المخلوقات فكل الكائنات مخصصة لخدمته فقط لذلك على الإنسان السعي لفهم ما يوجد حوله بل  والسعي  للتقدم أكثر ليطور من نفسه ومن مجتمعه، فلولا العلم والعلماء لما وصلنا إلى العديد من الاكتشافات التي تساعدنا في حياتنا اليومية بكل سهوله ويسر، لذلك على الإنسان التطوير دائمًا في علمه وعدم التوقف عند عدم المعرفة فالعلم يرشد الإنسان لما هو صالح له ولمن حوله ويجعله أكثر ذكاء في حياته وفي دينه أيضًا،  فتطور الإنسان يكون بالعلم ولن يحدث التقدم في مجتمع جاهل فالعلم يجعل الإنسان متقدم في شتى مجالات الحياة فيصبح هذا الإنسان أداة معرفة في هذا المجتمع وينفع بعلمه الجميع.

بالنسبة للعلوم المفيدة والمحرمة: فهناك علوم مختلفة مطلوبة التي تفيد البشرية عند تعلمها فيصبح الفرد قادر على فهم التركيبات الكونية والتحليلات اللازمة وكل الأشياء من حوله من علوم الطب والكيمياء والأحياء والفلك وغيرها فلا يمكن أن ننكر فضل كل علم على البشرية بأكملها، أما عن تواجد علم محرم فيوجد علم وحيد وهو السحر فمن طلب تعلمه كان قد طلب الكفر وغضب من الله تعالى لذلك علينا الانتباه جيدًا وعدم التهاون في هذا الشيء.

ما نحتاجه للوصول إلى أعلى المراتب في التقدم؟

  • لكي تكون متقدم وفي دوله متقدم علينا الاهتمام أولًا بالتعليم والمناهج التي تدرس جيدًا فهذه هي البداية، فتأسيس الطالب منذ البداية بطريقة صحيحة يفيد في تكوين جيل ذكي واع لا يغلبه أحد ولا يسيطر عليه أحد وان حدث وأصبح التعليم أهم من الطعام والشراب فسنجد مجتمع مثقف خالي من الجريمة والسرقة والانحلال ويصبح هناك وعي وثقافة تملأ أفكار الأخريين وتسيطر على الجميع.
  • فان أصبح التعليم على النهج الصحيح واتبعنا الخطوات اللازمة لتطوير العلم سنجد أننا لن نخشى أي شيء فيصبح لدينا حل لجميع المشاكل التي تواجهنا فبالعلم يصبح العقل مسيطر على كل شيء وسنتطور علميًا وثقافيًا وماديًا، وان نظرنا حولنا سنجد أن جميع البلدان المهتمين بالتعليم أصبحوا من الأوائل فلا يوجد أمه تكره العلم وتحب أن تعيش في تأخر في التفكير أو التطور، فعندما نعمل على تطوير شيء ما نسعى إلى الارتقاء لأننا متعلمين ونعرف ماذا نفعل ونبذل قصارى جهدنا لتحقيق المنفعة لنا وللأخريين.
  • فيصبح المجتمع ناضج ومتطور مليء بالمتعلمين والمثقفين الذين لهم نفع كبير للدولة فعلينا الاهتمام بهؤلاء الأشخاص والمبدعين أيضًا، لكي يكونوا قدوة ناجحة وصالحة للأخريين فلا نأمل طلباتهم ونوفر لهم كل ما يحتاجونه لكي يباشرون اكتشافاتهم وعلمهم فهم أساس المجتمع وهم الأهم فيه.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن اهمية العلم والعمل بالنسبة للفرد والمجتمع

خاتمة موضوع تعبير عن طلب العلم فريضة على كل مسلم

لقد تناولنا في هذا المقال تعريف العلم  وأهميته في حياة الأشخاص وكيف يطور في تقدمه وتقدم المجتمع بشكل كبير، وكيف يكون الشخص المتعلم أداة ووسيلة لنقل المجتمع من الجهل إلى العلم والتطور، وأوضحنا أنواع العلوم المختلفة التي تفيد البشرية وعلينا الانتباه إلى أن بدون العلم لن يصبح هناك أي تطورات أو اكتشافات تنمي البشرية والمجتمع بأكمله لذلك لابد من الاهتمام الكامل للعلم ووضعه في أساسيات أي دوله فهو الاهتمام الأول لكي يصبح هناك بالفعل مجتمع منتج وخالي من أي جهل، ومن هنا نكون ختمنا معكم المقال إذا عجبك المقال لا تنسي لايك وشير حتى تعم الفائدة على الجميع.

قد يعجبك ايضًا
تعليق 1
  1. عمرو الموجي يقول

    حديث نبوي عن أهمية طلب العلم وتيسير الله لطالب العلم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.