موضوع تعبير عن اداب الزيارة للصف السادس الابتدائى بالعناصر

موضوع تعبير عن اداب الزيارة للصف السادس الابتدائي بالعناصر، نقدم لكل ابنائنا الطلبة والطالبات، على موقعكم ملزمتي موضوع تعبير عن اداب الزيارة للصف السادس الابتدائي بالعناصر، هذا الموضوع يصلح للدارسين في الصف السادس الابتدائي.

مقدمة موضوع تعبير عن اداب الزيارة للصف السادس الابتدائى بالعناصر

تعتبر زيارة الأهل من الأشياء التي حث عليها الدين الإسلامي الحنيف، ومن أهداف هذه الزيارات توثيق المحبة بين أبناء أمة الإسلام، ومن أشكال التزاور في الاسلام زيارة المريض، والمشاركة في الأفراح وفي الاحزان، والتهنئة بالنجاح وغيرها من الأشكال، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن زيارة المريض:((من عاد مريضاً أو زار أخاً له في الله ناداه مناد : طبت وطاب ممشاك وتبوأت من الجنة منزلًا)) رواه الترمذي، وفي حديث آخر:(( فأرصد الله له ملكاً يخبره بأن الله يحبه كما أتحبه فيه )) في صحيح مسلم.

وزيارة الأهل والأصدقاء والجيران قواعد وآداب يجب أن نلتزم بها، حتى يدوم الود والحب بين الناس، ولزيادة الاحترام بين الناس وبعضهم البعض، والحفاظ على حرمات البيوت، وقد حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على التودد للمسلمين فقال: (مَثلُ المؤمنين في توادِّهم وتراحُمِهم وتعاطُفِهم مَثلُ الجسدِ، إذا اشتكَى منه عضوٌ تداعَى له سائرُ الجسدِ بالسَّهرِ والحُمَّى) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن إكرام الضيف

أنواع الزيارات

هناك أنواع عديدة من زيارات الأهل والأصدقاء والجيران ومنها:

  • الزيارات المستحبة

وهي زيارة الاهل والاصدقاء والجيران كلما كان هناك فرصة للقيام بهذه الزيارة، وهي زيارة في غير الأوقات المعروفة مثل واجبات المرض والوفاة وغيرها، وتكون هذه الزيارات بعض الحفاظ على الود والتودد للأهل والأصدقاء فقط.

  • الزيارات المسببة

وهي زيارات للأهل والأصدقاء بسبب، وهي زيارة واجبة مثل الوقوف مع المسلم في واجب العزاء وواجب الفرح، أو بغرض زيارة المريض، او التهنئة بالنجاح وغيرها من الواجبات.

  • الزيارات الواجبة

وهي الزيارات التي يقوم بها الأهل بغرض صلة الرحم، حيث تعتبر مثل هذه الزيارات من الزيارات الواجبة بغض صلة الرحم وزيارة الوالدين، وقد حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على الحفاظ على صلة الرحم، كما في الحديث الشريف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَن أحَبَّ أنْ يُبسَطَ له في رزقِه، ويُنسَأَ له في أجَلِه، فلْيتَّقِ اللهَ ولْيصِلْ رحِمَه) صدق رسول الله.

شاهد أيضًا: تعبير كتابي عن التسامح ودوره في بناء المجتمعات

آداب الزيارة في الإسلام

هناك آداب الزيارة يجب ان يرعاها كل انسان عند زيارة الأهل والأصدقاء ومنها ما يلي:

آداب الزيارة عند الذهاب

  • أهم شيء في الزيارة استحضار نية الزيارة، والنية محلها القلب، وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم “إنما الأعمال بالنيات ولكل امرئ ما نوى” صدق رسول الله، ولابد أن تكون أساس النية هي الخير، وتكون ابتغاء مرضاة الله عز وجل، ومن نوايا الزيارة صلة الرحم، واستحضار النية تجعل العمل متقبل من الله عز وجل بإذن الله، ويجب أن تكون النية لله عز وجل.
  • يجب ان يختار كل انسان الوقت المناسب للزيارة، فيجب على الفرد أن يختار الوقت واليوم المناسب لزيارة أخيه، وقد نهى الإسلام عن زيارة المسلم في أوقات معينة مثل أوقات النوم في الليل أو في العصر مثلاً.
  • يجب أن تكون هذه الزيارة بغرض النفع للمسلمين، حيث الأصل في الإنسان المسلم أن يسعى للخير والمنفعة للأخوة المسلم، وقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام في هذا: (إنَّ العبدَ ليتكلَّمُ بالكلمةِ من رضوانِ اللهِ لا يُلقي لها بالًا يرفعُه اللهُ بها درجاتٍ، وإنَّ العبدَ ليتكلَّمُ بالكلمةِ من سخطِ اللهِ لا يُلقي لها بالًا يهوي بها في جهنَّمَ) صدق رسول الله.

الأداب العامة اثناء الزيارة

  • غض البصر، يجب أن يغض الإنسان بصره وهو في بيت أخيه، حيث لا يرفع عينه في محارم بيته، والأصل في الإنسان المسلم غض بصره عن محارم غيره وعدم نقل ما يراه في بين أخيه أو صديقه.
  • يجب أن يجلس الإنسان في المكان الذي يخصصه له الإنسان المضيف، ولا يتجول في منزله دون إذنه، فإن لكل بيت حرمه يجب ان يحترمها، كذلك لا يتحدث الإنسان عند الآخرين عن اشياء محرجة أو خاصة به أو أهل بيته، كأن يسأل الزائر على سعر اثاث المنزل، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” من حسن اسلام المرء تركه ما لا يعنيه”.
  • يجب على كل زائر أن لا يرفع صوته في بيت المضيف، فإن من حسن الأدب خفض الصوت.
  • إذا كان أحد سوف يصطحب معه في زيارة الأقارب اطفال صغار، فعلى الأم أن تعمل على ضبط أولادها، بحيث لا يتسبب الأولاد الصغار في إزعاج أهل المنزل، خاصة لو كان هناك شخص مريض أو كبير في السن بهذا المنزل، وهذا من باب عدم الاثقال على الآخرين.

آداب الزيارة عند الرحيل

  • عند الرحيل يجب شكر الاسرة المضيفة على حسن الاستضافة وكرم الضيافة، ومن المستحب أن يدعوا له بكل الخير له ولأهل بيته.
  • يجب أن يستأذن المضيف من صاحب المنزل عند الرحيل، وذلك مراعاة لأهل بيته وحرمه بيته، وقد أوصى الرسول عليه الصلاة والسلام على ذلك حيث قال: (إِذَا زَارَ أحدُكُمْ أَخَاهُ فجلسَ عندَهُ، فلا يَقُومَنَّ حتى يَسْتَأْذِنَهُ).
  • يجب أن تكون الزيارة غير ثقيلة، بحيث لا يطيل الضيف على أصحاب المنزل في ساعات الزيارة، وقد يكون لديهم بعض المهام، او لديهم أولاد في الدراسة يستذكرون، لهذا يجب أن لا يطيل الزائر على صاحب البيت في الزيارة.

فضل زيارة الاقارب

هناك فضل كبير لزيارة الأقارب ومنها ما يلي:

  • اول فضل لزيارة الأقارب هي صلة الرحم التي قد أمرنا بها الله عز وجل ورسوله، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم في صلة الرحم: (مَن أحَبَّ أنْ يُبسَطَ له في رزقِه، ويُنسَأَ له في أجَلِه، فلْيتَّقِ اللهَ ولْيصِلْ رحِمَه) صدق رسول الله.
  • تعمل زيارات الأقارب على المشاركة في حل المشكلات التي قد يقع فيها أي من أفراد العائلة، والغرض من هذا الاجتماع هو الاجتماع في الخير لوجه الله تعالى.

فضائل الزيارة

زيادة المحبة والالفة بين المسلمين، حيث تعمل تبادل الزيارات على بقاء الود بين المسلمين، وفي ذلك محبة لله عز وجل، وقد قال الرسول عليه الصلاة والسلام إن الله سبحانه وتعالى يقول: وَجَبَتْ محبتي للمُتَحابِّينَ فِيَّ، والمتجالسين فِيَّ، والمتزاورين فِيَّ).

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن اداب الحديث والاستماع بالعناصر

خاتمة موضوع تعبير عن اداب الزيارة

وفي ختام موضوع آداب الزيارة، فإننا قد عرضنا في هذا البحث للتعرف على أنواع الزيارات، والتعرف على آداب الزيارة في الإسلام، في بداية وأثناء نهاية الزيارة، وعرضنا كذلك لفضل زيارة الأقارب، وفي نهاية الموضوع فإن لزيارة الأقارب والأهل والأصدقاء لنفع كبير، في تقوية علاقات المسلمين ببعضهم البعض، ولكن قد جعل الله تعالى للزيارة آداب يجب أن يتبعها كل فرد عند زيارة أقاربه، وذلك لتجنب الضغائن والفتن، وحفظ حرمات المسلمين.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.