موضوع تعبير عن إكرام الضيف

موضوع تعبير عن إكرام الضيف

موضوع تعبير عن إكرام الضيف، إن إكرام الضيف لهي سمة عظيمة من صفات المسلم التي يجب أن يتصف بها، وقد جاء ذلك في العديد من الأحاديث الشريفة والسنة النبوية المطهره عن فضل إكرام الضيف، ولهذا نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع تعبير عن إكرام الضيف بالعناصر والمقدمة والخاتمة للصف الرابع الابتدائي و الخامس الابتدائي و السادس الابتدائي، موضوع عن إكرام الضيف بالأفكار والاستشهادات للصف الاول الاعدادي و الثاني الاعدادي و الثالث الاعدادي و الثانوي ولجميع الصفوف التعليمية.

عناصر موضوع تعبير عن إكرام الضيف :

  • مقدمة عن اكرام الضيف.
  • إكرام الضيف من سنن الأنبياء.
  • الحث على إكرام الضيف.
  • اداب المضيف.
  • أداب الضيف.
  • شعر عن اكرام الضيف.
  • خاتمة الموضوع.

مقدمة موضوع تعبير عن إكرام الضيف :

إن إكرام الضيف لهي سمة عظيمة من صفات المسلم التي يجب أن يتصف بها، وقد جاء ذلك في العديد من الأحاديث الشريفة والسنة النبوية المطهره عن فضل إكرام الضيف، وإكرام الضيف هي من خصال الأنبياء والمرسلين.

كان العرب قديما يتصفون بالكرم والجود وكانوا يتبارون في إكرام ضيفهم و حسن معاملته وإطعامه الطعام، وكان أول شيء تكلم به الرسول صلى الله عليه وسلم أن قال: أيها الناس , أفشوا السلام , وأطعموا الطعام وصلوا الأرحام , وصلوا بالليل والناس نيام , تدخلوا الجنة بسلام “، وهنا معنى إطعام الطعام هو إكرام الضيف.

إكرام الضيف من سنن الأنبياء :

من أوائل الأنبياء الذين أكرموا الضيف هو نبي الله إبراهيم عليه السلام، حيث جاء ذلك في حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم، وكذلك قال تعالى :﴿هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ ضَيْفِ إِبْرَاهِيمَ الْمُكْرَمِينَ﴾ [الذاريات:24]

وقد قدم سيدنا إبراهيم لضيوفة عجلاً كنوع من انواع كرم الضيافة، كذلك كان لوط عليه السلام معروف عنه أكرام الضيف، وقد تعلم سيدنا لوط عليه السلام إكرام الضيف من سيدنا إبراهيم عليه السلام، وعندما كان قوم لوط يريدون إذاء ضيف سيدنا لوط نزلت الأية الكريمة : ﴿يَا قَوْمِ هَؤُلَاءِ بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ فَاتَّقُوا اللَّهَ وَلَا تُخْزُونِ فِي ضَيْفِي أَلَيْسَ مِنْكُمْ رَجُلٌ رَشِيدٌ﴾ [هود: 78].

وأما سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فكان أكثر الناس كرماً، وأشدهم إكراماً للضيف وعندما عاد للسيدة خديجة من الغار وهو يرتعش فقال للسيدة خديجة «أي خديجة مالي لقد خشيت على نفسي؟» – فأخبرها الخبر – فقالت خديجة: «كلا. أبشر، فو الله لا يخزيك الله أبدًا، فو الله إنك لتصل الرحم، وتصدق الحديث، وتحمل الكل، وتُكسب المعدوم، وتقري الضيف».

الحث على إكرام الضيف :

لقد جعل الرسول صلى الله عليه وسلم أكتمال الإيمان بإكرام الضيف، فعن أبي هريرة رضى الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه … إلى آخر الحديث».

وقد كان ابا طلحا وزوجته رضي الله عنهما عندما نزل عليهما ضيف، لم يكن عندهما سوى قوت أطفالهما ولكنهم أثروا الضيف على اطعام اطفالهم و نزلت الأية فيهم في قوله تعالى :﴿وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ﴾ [الحشر: ٩].

ويتنبن لنا ان واجب لضيافة هي من آداب الأسلام، ومن الأشياء التي أكد عليها الدين الإسلامي الحنيف.

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن تلوث المياه وكيفية العلاج

آداب المضيف :

لا يقتصر إكرام الضيف على إطعام الطعام فقط ولكن هناك واجبات أخري للضيف يجب أن يقوم بها المضيف، وهي حسن المعاملة وحسن الإستقبال وغيرها من الأداب والتي سوف  نعرضها فيما يلي:

  • الترحيب بالضيف : حيث يستقبل المضيف ضيفه بكل الترحاب والود لأدخال السرور على قلب الضيف، وإحساسة بأنه شخص مرغوب بوجوده لديك ، فعن ابن عباس رضى الله عنه قال: لما قدم وفد عبد القيس على النبي صلى الله عليه وسلم قال: «مرحبًا بالوفد الذين جاءوا غير خزايا ولا ندامي … الحديث».
  • يجب على المضيف ان يراعي الضيف في الخطاب : حيث يجب مراعاة الحديث مع الضيف ويجب أن يتحسس الكلام حتى لا يحرج الضيف بكلامه.
  • عدم تكليف الضيف بمهام حتى لو بسيطة، فهذا يعتبر من منكرات الضيافة، فلا يجوز تلكيف الضيف بأي مهام يقوم بها حتى لو كانت مهام بسيطة، ولكن إذا تطوع الضيف فلا بأس من ذلك.
  • عذر الضيف اذا تأخر عن موعد الزيارة، فلا تعاتبه ولا تفرط في عتابة للانك سوف تحرجه خاصة لو كان كريم الطبع.
  • لا تحوج الضيف إذا مد يده، وهذه من آداب المائدة التي يجب ان تعرفها ربات البيوت، فلا تحوج الضيف لمد يده ولكن توضع كافة الاصناف في متناول الضيف.
  • تقديم الأكبر فالاكبر والأيمن فالايمن.
  • بعد نهاية الضيف من الاقامة يتقوم المضيف بمأنسته حتى باب الدار، وهذا نوع نمن انواع حسن الضيافة، فعن ابن حنبل قال ابو عبيد ” «فلما أردت القيام قام معي، قلت: لا تفعل يا أبا عبد الله، فقال: قال الشعبي: من تمام زيارة الزائر أن تمشي معه إلى باب الدار وتأخذ بركابه …».

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن شخصيات رياضية عالمية

آداب الضيف :

  • الضيف لا يقيم لدى المضيف عن ثلاثة أيام، في حديث الرسول عن حق الضيف: «من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليكرم ضيفه جائزته»، قيل: وما جائزته يا
    رسول الله؟ قال: «يوم وليلة، والضيافة ثلاثة أيام، فما كان وراء ذلك فهو
    صدقة عليه».
  • يستحب ان يدعوا الضيف اهل البيت للطعام فكان الرسول يدعوا بهذا الدعاء: قال النبي صلى الله عليه وسلم: «أفطر عندكم الصائمون وأكل طعامكم الأبرار وصلَّت عليكم الملائكة»،
  • الجلوس في المكان المناسب ، فلا يجوز للضيف أن يجلس بجانب غرف النوم أو بجانب الباب.
  • السلام على اهل الدار والإستئذان عند الدخول قال تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ﴾ [الأحزاب: 53].
  • يحق للضيف لو رأي منكراً عند المضيف أن يرجع.

شعر عن إكرام الضيف :

  • الشاعر عبيد بن قيس :

ألا أيُّها الضَّيفُ الذي يَطْلُبُ القِرى ….. بِبَتّا تَحَمَّلْ لَيْسَ في دارِهِ عَمْرُو
و كانَ أبو أَوْفَى إذا الضَّيفُ نابَهُ …….. تُشَبُّ له نارٌ و تُنَضَى لَهُ قِدْرُ

فَيُمْسِي و يُضْحِي الضَّيفُ شَبْعَانَ و القِرى ……. حَمِيدٌ و يَبْقى بَعْدَها الحَمْدُ والذِّكْرُ
  • الشاعر حسان بن ثابت :
و أَنْشُدُكُمْ و البَغْيُ مُهْلِكُ أَهْلِهِ إذا الضَّيْفُ لمْ يُوجَدْ لَهُ مَنْ يُنازِعُهْ ….. أَلَسْنَا نُحَيِّيْهِ و يَأْمَنُ سَرْبُهُ و نَفْرُشُهُ أَمْنًا و يُطعَمُ جائِعُهْ
  • إذا المرءُ وافـى مـنزلاً منك قاصـدًا *** قراكَ وأرمَـتْهُ لديــك المسـالكُ

فكن بــاســمًا فـي وجـهــه  مُتـهــللاً *** وقل مرحبـًا أهلاً ويومٌ مباركُ

وقــدم لـه مـا تستـطيــع مـن القِـرَى *** عجولاً ولا تبخل بما هو هالِكُ

فـقـد قيــــل ببـيـتِ ســالــفِ مُتقــدّمِ  *** تداولــــهُ زيـدٌ وعَمـرو ومالكُ

بشاشةُ وجْه المـرء خيرٌ من القِرَى *** فكيف بمن يأتي و هو ضَاحِكُ

شاهد ايضًا : موضوع تعبير عن الإتحاد قوة بالعناصر

خاتمة موضوع تعبير عن إكرام الضيف :

وفي النهاية لقد حثنا الدين الاسلامي الحنيف على اكرام الضيف ورعايته والأهتمام به ومعاملته معاملة طيبه وكذلك مؤانسته، حتى يشعر برغبتك في وجوده بالمنزل، وكذلك لابد ان استقبله بوجه بشوش مبتسم، لان ذلك من تمام الإيمان.

وان اكرم الناس هم من يقبل على ضيفه ويجمل حديثة ويعلوا من منزلته وقده،وكان الرسول يقول عن بيت الكرم والضيافه هذا احب البيوت إلى الله عز وجل .

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.