بحث عن طلعت حرب باشا

طلعت حرب أحد مؤسسي أعلام الاقتصاد في الدولة وهو محمد طلعت بن حسن محمد حرب، ولقب باسم طلعت حرب يعتبر من أكبر المؤسسين الذين قدموا العديد للدولة التي مازالت قائمة إلى وقتنا هذا دون أن تموت، من بين تلك الأعلام الظاهرة التي قدمها طلعت حرب هو تأسيس بنك مصر الذي لازال إلى وقتنا هذا في مقدمة البنوك والذي يطور من نفسه في كل يوم واستطاع أن يقدم نجاحات متقدمة وتقديم مشاريع هائلة إلى الدولة مازالت تساعد الشباب إلى وقتنا هذا.

 مقدمة بحث عن طلعت حرب

لن تقتصر أعمال طلعت حرب على تقديم بنك مصر الذي نجح في طيلة السنوات وإلى الآن أن يحتفظ باسمه ويحقق نجاح نظراً، لأن تأسيسه من البداية كان تأسيس ناجح قوي استطاع أن يثق فيه كل الشعب ويذهب إليه.

لا نجد مؤسسة تستطيع أن تحتفظ بقوتها طيلة سنوات متعددة دون أن تكون دائماً ناجحة في أن تنال الاحترام والتقدير من الجميع، وبالفعل هذا ما قام به طلعت حرب منذ تأسيسه لبنك مصر الذي كان يفكر في الشعب وخدمته.

تم إنشاء العديد من كبرى المؤسسات الضخمة التي تتفرع من بنك مصر والتي كانت نتاج لتفوقه ونجاحه، وساهمت تلك المؤسسات في تقديم العديد من المشروعات التي كانت تخدم الدولة دائماً.

شاهد أيضًا: بحث عن صفية زغلول كامل

إسهام طلعت حرب في المجال الاقتصادي

كان طلعت حرب علامة من العلامات التي لن تتكرر الذي كان يقدم مصلحة الدولة في المقام الأول، وقام بإنشاء شركات متعددة منها شركة مصر للغزل والنسيج، مصر للطيران، ومصر لتكرير معامل البترول.

شركة مصر لمناجم البترول كل هذه الصناعات كانت دائماً وأبداً تحمل اسم مصر حتى لا تخضع ولا تباع لأي من الدول الأخرى كما حدث للعديد من المنشئات الأخرى التي تم نهبها وسرقتها بالفعل.

لكن طلعت حرب كان على وعي كاف بأخطار الاستعمار وما تقوم بفعله من نهب وتخريب، فكان يعلم أن هناك العديد من الصناعات التي كانت تنتج بتعب واجتهاد أيادي مصرية، ولكن كان يتم تطبيعها تحت اسم صناعة أوروبية.

مؤسسات طلعت حرب

كل هذه المؤسسات التي قام طلعت حرب ببنائها حاملة أسم مصر كانت تقوم من خلال أيادي مصرية فقط، فتلك المؤسسات فتحت العديد من فرص العمل للشباب المصريين الذين عملوا من خلالها، ووفرت لهم مستقبل.

فكان من المستحيل أن تحتوي تلك المؤسسات على أيادي عاملة غير مصرية، وهذا يعتبر سبب رئيسي من أسباب نجاحها الذي كان يحفز المصريين دائماً في تقديم أفضل ما عندهم وقبول التحدي.

فكانت تلك المؤسسات من كبرى شركات التي تقوم بإصدار منتجاتها إلى الخارج مثل منتجات الغزل والنسيج الذي صدرتها مصر لأعوام طويلة حيث كانت في مقدمة الدول الأولى إنشاء للغزل والنسيج وتصديره إلى الدول الأوربية والعالم بالكامل.

هذا الأمر بالطبع كان يساهم في انتعاش الاقتصاد ودخول العديد من العملات الصعبة إلى بلادنا دون أي مشقة أو تعب، كذلك لم يقتصر الأمر على صناعة الغزل والنسيج فقط، بل كانت مصر من أوائل الدول المكررة للبترول.

كانت مصر تقوم بتكرير البترول وتصديره إلى الخارج لسنوات طويلة جداً، حيث تم اكتشاف المصريين للعديد من مناجم البترول من خلال شركة مصر للمناجم، التي قام بتأسيسها طلعت حرب من بين المؤسسات المتعددة التي قام ببنائها.

اهتمام طلعت حرب بالسياحة

لم يترك طلعت حرب مجالاً من مجالات الاقتصاد إلا وكان له إسهام بارز به أثر فيه بشكل واضح وكبير ليس لنفسه بل للدولة، وبالفعل استفاد طلعت حرب من موقع مصر المتميز الذي كان مطمع دائماً لعديد من الدول.

استفاد طلعت حرب من احتواء مصر على العديد من المعالم السياحية التي ينجذب إليها السياح ويجعلهم يأتوا إليها من باقي أنحاء العالم لزيارتها، من أهرامات ومعابد وقصور وكتب وأماكن مختلفة داخل مصر يأتوا لزيارتها.

ليس هذا فقط ما جعل طلعت حرب يفكر في إنشاء كبرى شركات السياحة، بل أنه استغل المناخ الذي يفتقده العديد من الشعوب في الدول الأخرى ويهربوا من بلادهم إلى مصر للتمتع بهذا المناخ الذي يفتقدوه في بلادهم.

فقام بإنشاء كبرى شركات السياحة في مصر التي كانت تروج إلى برامج سياحية تجذب السياح من باقي أنحاء العالم، لكي يقوموا بالتجول والتمتع بكل مكان داخل مصر، لذلك كان له كان إسهام هائل في تنشيط السياحة داخل مصر.

أدت تنشيط السياحة في مصر إلى دخول العملات الصعبة إلى البلاد من كل الدول المختلفة.

شاهد أيضًا: بحث عن على بن ابى طالب جاهز للطباعة

خطوات طلعت حرب لبلوغ النجاح

لم يكن طلعت حرب شخص غير واعي ومثقف حتى يفعل ويحقق كل هذا الإنجاز الذي قام بتحقيقه، بل لابد أن يخرج كل هذا النجاح والتفوق من قبل شخص واعي ومثقف وملم بكل جوانب الحياة وبالفعل كان هكذا.

فتخرج طلعت حرب من كلية الحقوق ومن بعدها التحق بالعديد من الناصب حيث أنه عمل في أول تخرجه مترجماً في القسم القضائي وبعد فترة التحق إداري لقسم المحاسبات في الدار القضائي، ثم أصبح مديراً لقلم القضايا ومنها عمل مديراً في شركة كوم امبو في مقرها الرئيسي في القاهرة.

دور طلعت حرب في السياسة

لم يغفل الدور الوطني والسياسي بداخله بل كان على وعي كاف بأهمية المنشئات المصرية التي تقع تحت أطماع المستعمر، من بينها أطماع الدول الأجنبية في شركة قناة السويس الذي قام جمال عبد الناصر بتأميمها.

ففي تلك الأوقات كانت للدول الأجنبية إدارة في قناة السويس حيث كان يتم تجديدها بعد الانتهاء من قبل الدولة، وكان يعي أن هذا الأمر من الممكن أن يتحول أن يكون الدول الأجنبية تتحول من إدارية إلى مالكة وهذا بالفعل ما كانت تسعى إلى الوصول إليه.

هذا الأمر أنتبه إليه طلعت حرب وحث مجلس النواب على عدم تجديدها إلى الدول الأجنبية، وكان له دور في ثورة 1919، في خروج الدول الأجنبية من قناة السويس وبالفعل نجح طلعت حرب في هذا الأمر.

مساعدة طلعت حرب للشباب

يعتبر طلعت حرب أول من أنشأ واعتمد فكرة التقريض والتي يتم فيها منح البنات مبلغ من المال كقرض يسدد بأقساط مع وجود فوائد تحدد حسب المبلغ، وقام التوجه العديد من الشباب إلى الاستفادة بتلك الفكرة التي قدمها طلعت حرب.

حيث توجه للشباب إلى استثمار هذا المبلغ في المشروعات الصغيرة وكذلك الكسب من تلك المشروع، وتسديد تلك الأقساط التي تنتهي بعد فترة وتصبح فوائد المشروع خاصة بالفرد فقط، الربح كله يكون لمقيم المشروع وليس للبنك أي حق في المشروع هذا بعد سداد المبلغ.

شاهد أيضًا: بحث عن الدولة الفاطمية في مصر

خاتمة بحث عن طلعت حرب

قدم طلعت حرب عدد من المؤلفات الخاصة بها من بينها المرأة والحجاب، تاريخ دول العرب والإسلام، مصر وقناة السويس، تلك المؤلفات التي قام بكتاباتها وإصدارها خاصة به ولكنه أعتزل تلك الحياة، حيث أن المؤلفات والمؤسسات وإدارة بنك مصر كل هذه الأمور قام طلعت حرب بالاعتزال عنها وبعد واستقر في قرية دمياط، في حياة بعيدة عن كل تلك الأعمال ولكنها استمرت قائمة وتوفى عام 1941.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.