انواع المفعول المطلق في اللغة العربية

أنواع المفعول المطلق في اللغة العربية، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع تعليمي عن أنواع المفعول المطلق في اللغة العربية، وسوف نعرض في هذا الموضوع.

مقدمة عن أنواع المفعول المطلق في اللغة العربية، قبل كل شيء تعريف المفعول المطلق، أنواع المفعول المطلق، إعراب المفعول المطلق.

العامل في المفعول المطلق، من ثم النائب عن المفعول المطلق، أمثلة على المفعول المطلق.

مقدمة أنواع المفعول المطلق في اللغة العربية

المفعول المطلق هو عبارة عن الاسم في المصدر، وهو أيضا لفظ يأتي للتأكيد أو لبيان العدد أو النوع، وهذا المفعول المطلق يكون منصوب.

كما يكون هذا المصدر دال على معنى القائم بالفعل أو يدل على معنى صادر من الفاعل.

وسوف نقوم بشرح بالتفصيل عن المفعول المطلق وأنواعه أيضا في هذا الموضوع مع بعض الأمثلة.

شاهد أيضا: مثال مفعول مطلق في جملة مفيدة

تعريف المفعول المطلق

يعرَّف المفعول المُطْلَق بأنه حسب معجم المعاني: بأنّه عبارة عن المصدر المنصوب الذي يدل على وقوع الحدث بشكل مُطْلَق.

مع عمله على تأكيد عدّة أمور وهي: (الفِعل الذي تمّ صياغة المصدر منه، وعدده، ونوعه).

والجدير بالذكر أنّ للمفعول المُطلَق تعريفات عديدة عند علماء الّلغة، مِنهم “ابن مالك”، و”أبو حيّان الأندلُسيّ” أيضا اللذان اتّفقا على أنّ المفعول المطْلَق مصدر يدلّ على معنيين اثنين.

الأول هو معنى قائم بالفاعل مِثل : (أدرك-إدراك)، أمّا المعنى الثّاني هو معنى صادر عن الفاعل مِثل:  (كتب-كِتابة).

كما أنّ هناك تعريفات أخرى للمفعول المُطلَق مِثل التّعريف العامّ “الزّمخشريّ” بأنّه “المصدر” فقط دون تخصيصه بشيء آخر.

كذلك تعريف ابن عقيل، وابن هشام وغيرهم ممّن اتّفقوا على أنّ المفعول المُطلَق مصدر يؤكّد على عامله، أو نوعه، أو عدده.

والجدير بالذِّكر أنّ المفعول المُطلَق سمّيَ بهذا الاسم لعدم تقيُّده بحرف جرّ أو غيره من المُقيِّدات مِثل المفاعيل الأخرى.

فكلُّها مُقيّدة بحرف جرّ (المفعول فيه، والمفعول به، والمفعول له، والمفعول معه)، ولهذا أصبح مطلقاً حُرّاً وغير مُقيّد.

أنواع المفعول المطلق

المفعول المطلق المؤكد للفعل

وهو عبارة عن ذلك المفعول الذي يؤكد على الفعل وعلى معنى الفعل، وهذا من خلال تكرار الفعل دون أي إضافة، مثال: (ركضت – ركضاً).

كما ان المفعول المطلق لا يتم تثنيته أو جمع هذا المفعول، فمثلًا : لا يصح قول :(سامحت صديقي مسامحتين).

والسبب في منع الجمع والتثنية هو إظهار المعنى مجرد من أي تثنية أو جمع لإظهار المعنى بوضوح.

كما أن المصدر هو الشيء الوحيد الذي يدل على المعنى ويؤكده، وهو الوحيد الذي يدل على حالتي التقليل والكثير.

وبهذا يتم الاستغناء عن الدلالات العددية، إلّا أنّه في حالة وُرود (تاء) في نهاية المصدر “المُبهم” يجوز أن يجمع أو أن يُثنّى مِثل (صّلى- صلاة-صلاتان-صَلَوَات)، وفيما يلي أمثلة على هذا النّوع:

تلى محمد تلاوتين

تلى: فعل ماض مبني على الفتح المقدرة على الألف، منع من ظهورها التعذر.

محمد: فاعل مرفوع وعلامة رفعة الضمة عوضاً عن التنوين، أيضا لأنه ممنوع من الصرف.

تلاوتين: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الياء لانه مثني.

قال تعالى: (وَكَلَّمَ اللَّهُ مُوسَىٰ تَكْلِيمًا)

كلم: فعل ماضي مبني على الفتحة الظاهرة على آخره.

الله: لفظ الجلالة: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

موسى: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره.

تكليماً: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على اخره.

تابع أيضا: أمثلة المفعول المطلق مع الإعراب

المفعول المطلق المبين للنوع

هو عبارة عن المفعول المطلق الذي يتعلق بوصف نوع الفعل أو ما يتعلق بتوضيحه مثال: (درست دراسة جيدة).

وهذا النوع له ثلاثة أوجه وهو :(النعت)، مثال: (قال قولاً بليغاً) بليغاً هي نعت للمفعول المطلق، أيضا المفعول المطلق هو (قولاً).

أما الوجه الثاني هو المضاف: مثال: (قال قول البلغاء)، البغاء هنا مضاف إليه، والمفعول المطلق هنا هو (قول) وهو أيضا مضاف.

الوجه الثالث هو: المفعول المطلق المقترن بأل التعريف، مثال: (قال القول)، والقول هنا مفعول مطلق مضاف إلى ال التعريف.

وجدير بالذكر إلى أن هذا النوع من المفعول المطلق يمكن أن يثنى والجمع لهذا قياسًا -والنوع -وغير صحيح، وأما عن السمع فإنه يجوز ذلك وفيما يلي امثله على هذه الأنواع:

انطلقَتْ السّيارةُ انطلاقَ السَّهم

المفعول المطلق: انطلاق: وهو مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف.

انطلقت: فعل ماضي مبني على الفتح والتاء في آخره: تاء التأنيث مبني على السكون لا محال له من الإعراب.

السهم: مضاف اليه مجرور بالكسرة الظاهرة.

تفوّقَ المتسابقون تفوقيْن كبيرين

تفوقاً: المفعول المطلق منصوب وعلامة نصبه ياء المثنى.

تفوق: فعل ماضي مبني على الفتحة الظاهرة في أخره.

المتسابقون: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الواو؛ لأنّه جمع مذكّر سالم.

كبيرين: نعت منصوب وعلامة نصبه الياء؛ لأنّه مُثنى.

قال تعالى: (فَأَخَذْنَاهُمْ أَخْذَ عَزِيزٍ مُّقْتَدِرٍ)

أخذ: مفعول مطلَق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظّاهرة على آخره، وهو مضاف.

أَخَذْنَاهُمْ: فعل ماضٍ مبنيّ على السّكون؛ لاتّصاله بالضّمير (نا)، ونا: ضمير متّصل مبنيّ على السُّكون في محلّ رفع فاعل.

والهاء: ضمير متّصل مبنيّ على السُّكون في محلّ نصب مفعول به، والميم: حرف مبنيّ على السُّكون لا محلّ له من الإعراب، وهي -لجماعة الذكور العقلاء-.

عَزِيزٍ: مضاف إليه مجرور وعلامة جرِّه الكسر الظّاهر على آخره. مقْتَدِرٍ: نعت مجرور وعلامة جرِّه الكسر الظّاهر على آخره. المفعول المُطلق المُبيِّن للعدد.

المفعول المطلق المبين للعدد

وهو عبارة عن المفعول الدال على عدد مرات حدوث الفعل، مثال: قفزت قفزتين).

أيضا في هذا النوع من المفعول المطلق يجوز التثنية والجمع، وأمثلة على ذلك:

دُرْتُ حول المبنى دورتيْن

دورتين: مفعول مُطلَق منصوب وعلامة نصبه الياء؛ لأنّه مُثنّى.

درت: فعل ماضٍ مبنيّ على السّكون؛ لاتّصاله بالتّاء المُتحرِّكة، والتّاء: ضمير مُتّصل مبنيّ على الضّم في محلّ رفع فاعل.

حولَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظّاهرة على آخره، وهو مضاف.

الملعبِ: مضاف إليه مجرور وعلامة جرِّه الكسرة الظّاهرة على آخره.

ضحك الولد ضحكات

ضحكات: مفعول مطلق منصوب بالكسرة الظاهرة وذلك لانه جمع مؤنث سالم.

ضحكَ: فعل ماضٍ مبنيّ الفتح الظّاهر على آخره.

الولد: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضّمة الظّاهرة على آخره.

كثيرةً: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتح الظّاهر على آخره.

قال تعالى: (فَدُكَّتَا دَكَّةً وَاحِدَةً)

دكة: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

دكَّتَا: فعل ماضٍ مبنيّ للمجهول مبنيّ على الفتحة الظّاهرة على آخره، والتّاء: تاء التأنيث حرف مبنيّ على السُّكون لا محل له من الإعراب.

والألف: ألف الإثنين ضمير متّصل مبنيّ على السُّكون في محلّ رفع نائب فاعل.

وَاحِدَةً: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتح الظّاهر على آخره.

اقرأ أيضا: شرح تعريف المفعول لأجله

أمثلة أخرى على أنواع المفعول المطلق

  • انتصر الجيشُ انتصاراً…. المفعول المطلق (انتصاراً) .. وهو مفعول مطلق مؤكد للفعل.
  • إنّ نجاحَك نجاحاً باهراً أمرٌ مفرحٌ…. المفعول المطلق (نجاجاً)… وهو مبين للنوع.
  • هجمنا على العدوِ هجمتيْن قويّتيْن… المفعول المطلق (هجمتين) … وهنا المفعول المطلق مبين للعدد.
  • أجللتُ الأميرَ إجلالاً…. المفعول المطلق (إجلالًا) … المفعول المطلق مؤكد للفعل.
  • استفدنا من المحاضرةِ استفادةً عظيمةً… المفعول المطلق (استفادة) .. المفعول المطلق هنا مبين لنوع الفعل.
  • تدورُ الأرضُ دورةً في اليوم….. المفعول المطلق (دورة) … والمفعول المطلق في هذه الحالة مبين للعدد.
موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.