بحث عن الآثار المصرية القديمة وأهميتها

بحث عن الآثار المصرية القديمة وأهميتها، نقدم لكم بحث علمي عن الحضارة المصرية القديمة واهمية هذه الحضارة وسوف نعرض في هذا البحث اهمية الحضارة المصرية القديمة، وسوف نعرض للآثار الفرعونية واثار العصر الحجري، والاثار الاسلامية والرومانية، والاثار القبطية في مصر.

مقدمة بحث الآثار المصرية القديمة واهميتها:

الآثار هي ذلك الموروث التاريخي والحضاري الذي يميز كل أمة عمن سواها، فهي ميراث الأجداد، وكنز لأجيال اللاحقة، ونظرا للأهمية الكبرى التي تمثلها الآثار في حياة البشرية، ظهر علم جديد سمي بعلم الآثارArchaeology هو ذلك العلم الذي يهتم بدراسة بقايا الإنسان المادية التي خلفها في حقبة تاريخية ما، أو هو دراسة المخلفات المادية للحضارات ومن ثم يشمل دراسة حياة الشعوب القديمة من خلال دراسة تلك المخلفات.

تشمل تلك المخلفات العمائر والمباني والقطع الفنية والحفريات والعظام والعملات وغيرها، فقد تكون هذه الآثار مقابر أو بعض الحلى أو عملات معدنية وقد تكون معابد أو أجزاء منها وربما كانت تلك الآثار أدوات حجرية أو أشجار متحجرة.

كل تلك الأشياء تساهم في رسم تصور عن طبيعة الحياة التي كانت سائدة في العصور القديمة، بل إن تلك الآثار هي السبيل الوحيد لاكتشاف الحياة ما قبل التاريخ المدون، إني قبل اختراع الإنسان للكتابة، فضلا عما تقدمه الآثار في عصر ما بعد التدوين.

وهكذا نرى ان الآثار تكشف الكثير والكثير عن معالم الحياة التي كان يعيشها إنسان تلك الفترة، طريقة حياته، سكنه ربما، وبما أيضا طبيعة الطعام الذي كان يأكله، يسع اهتمام علم الآثار ليشمل كيف قامت الممالك وكيف ازدهرت الحضارات، ولماذا وكيف انتهت.

لولا الآثار ما عرفنا لحضارة المايا التي قامت في أمريكا الوسطى التي تدل مخلفاتها أنها بلغت درجة كبيرة من التقدم، دون الآثار ما كنا عرفنا الحضارة الفرعونية التي قامت في وادي النيل والتي يتم اكتشاف آثارها إلى اليوم، ومازال المخبأ في باطن الغيب الكثير والكثير، ولا حضارة البابليين في العراق بل دون الآثار ما ترسخت في نفوسنا ما تركته الأندلس من حضارة إسلامية عزاء مازالت تنطق بعظمتها أرض اسبانيا؟

شاهد أيضًا: بحث عن فيثاغورس عالم الرياضيات

أهمية الآثار المصرية القديمة:

تحظى مصر بموروث كبير من الآثار التي تتعدد وتتنوع بتنوع الحضارات التي مرت فوق أراضيها منذ فجر التاريخ.

وتتمثل أهمية الآثار في كونها بمثابة كتابا يفصح عن طبيعة الحياة في عصرها، لتكشف اللاجيال الحالية كيف عاش الأجداد، كيف كانوا يفكرون، واي قدر من العلم والتقدم قد بلغوا، وفي مصر بتنوعها الأثري والحضاري، يكشف كل أثر فيها عن أسرار الحقبة التي جاء منها، ويحكي حكاية عن نمط الحياة بها وتنوعها ومدى التنوع الحضاري والامتداد التاريخي الضارب للحياة على أرضها الطيبة.

هذا فضلا عن ما للآثار من اهميها اقتصادية كبيرة بما تدره على اقتصاد البلاد من دخل من خلال فتح مجالات للسياحة.

هذا بالإضافة لما تمثله الآثار من أهمية كبرى في دعم حاسة التذوق الفني ولنمو المعرفي لكل من يتعامل معها سواء بالدراسة أو الزيارة، ومن أمثلة الآثار القديمة في مصر نذكر أهمها حسب الحقب الزمنية التي تغطيها ما يلي :

الغابة المتحجرة:

تقع شرق مدينة القاهرة، سجلت الغابة كمحمية طبيعية عام 1989، وتدخل هذه الآثار ضمن تصنيف الآثار الجيولوجية (ما تخص طبيعة الأرض)، وهي من الآثار النادرة على مستوى العالم.

تتمثل أهمية هذا الأثر الإنساني العظيم في أنها توضح شكل الحياة القديمة للأرض، وتطورها المناخي، وتضم الغابة اشجارا متحجرة تعود للعصر الاوليجوسيني منذ 35 مليون سنة، من هنا تتضح أهمية هذا الأثر الاستثنائي الذي يوضح شكل الأرض منذ ملايين السنيين.

آثار العصر الحجري في مصر:

ثم اكتشاف آثار تعود إلى العض. الحجري القديم والوسيط والحديث في مصر، فقد تم اكتشاف هيكل نزلة خاطر عام 1980 وبعد الدراسة والفحص والتحليل وجد أن عمره يعود إلى ما قبل 30000ق م، وأقدم هيكل بشري تم العصور عليه في أفريقيا، ولا شك ان أهمية هذا الأثر تتمثل في توضيح طبيعة الجنس البشري على الأرض في تلك الفترة.

وفي وادي حلفا جنوب مصر، قامت حضارة وادي حلفا كما تحكي عنها الآثار التي تم اكتشافها في تلك المنطقة، أزهرت تلك الحضارة كما تعرفنا بها آثارها ما بين عام 18000 ق م، وعام 15000ق م، قامت في وادي النيل في مصر والنوبة.

ثم اكتشاف أقدم مبني أثري يعود إلى حقبة العصر الحجري القديم، وهو من البناءات المتحركة سهلة الفك والتركيب التي كانت تناسب إنسان تلك الفترة التي يقوم على الصيد للحصول على طعامه فكانت حياته تتسم بالتنقل وعدم الاستقرار، كما تم اكتشاف أدوات حياتية للصيد وغيره من حجر الهيماتيت ومن عظام الحيوانات.

شاهد أيضًا: بحث عن علماء الرياضيات المسلمين وانجازاتهم

الآثار الفرعونية:

تتسم بتعددها وتنوعها وامتدادها عبر الاسرات منذ بدء الدولة الموحدة على الملك مينا موحد القطريين، وتمثل تلك الآثار الامتداد التاريخي والتطور الفكري للإنسان المصري عبر تلك الفترة الممتدة عبر ما يقارب ال ثلاثة آلاف عاما، وهي من التنوع بحيث يضيق المجال لحصرها لكن يمكن ان نقدم منها على سبيل المثال لا الحصر.

ومن أمثلة تلك الآثارر: الأهرامات:

وهي أشهر الآثار المصرية القديمة، وأشدها جذبا للسياح لاسيما الهرم الأكبر الذي يعد أحد عجائب الدنيا السبعة، والذي مازال بنائه سرا من الأسرار التي مازال حلها عصيا على الباحثين في علم المصريات إلى الآن.

بنيت الأهرامات منذ أكثر من 2800 عام كمقابر للملوك، أشهرها هرم خوفو وهرم خفرع وهرم منقوع، بنيت الأهرامات بشكل هندسي مدروس بدقة، ملئ بالممرات والحجرات بشكل ارهق الاثريين في اكتشاف مكوناته كاملة إلى الآن رغم كل عمليات التنقيب، أقدم تلك الأهرامات هو هرم روسو أو الهرم المدرج بسقارة، وهو المحاولة الأولى لبناء الأهرامات.

أبو الهول:

تمثال أبو الهول، يقع بالقرب من أهرامات الجيزة. ويعد من أغرب التماثيل من حيث التصميم، حيث تم نحته برأس إنسان وجسم أسد.

حيث تدل رأس الإنسان على الحكمة، ويدل جسم الاسد على القوة في دلالة رمزية إلى أن الحياة تحتاج إلى أن تدار بالقوة والذكاء والحكمة في ان واحد، ويمثل أبو الهول قبلة عشاق الآثار الفرعونية من كل أنحاء العالم.

معابد أبو سمبل:

وهي عبارة عن معبدين حفرا في الجبل أحدها معبد رمسيس الثاني والآخر معبد نفرتيتي، ثم نحت المعيدين بمهارة فائقة في الجبل، وتجلت قدرات المصري القديم العلمية وتقدمه في علوم الفلك والحساب بحيث تم ضبط زوايا البناء بحيث تتعامل الشمس على وجه تمثال رمسيس المتصدر معبده مرتين في العام.

مرة في عيد ميلاده ومرة في عيد جلوسه على العرش، وتتمثل الأهمية الفائقة لهذا الأثر في توضيح ما توصل إليه الأجداد من تقدم في علوم الفلك والحساب وفي الفنون والنحت والهندسة والعمارة.

الآثار الرومانية واليونانية:

رغم تعرض الكثير منها الدمار خاصة في مدينة الإسكندرية لأسباب مختلفة، إلا أن الباقي منها يحكي تاريخ وطن، ويسجل ما دار فوق أرضه من أحداث، ولعل أهم الآثار الرومانية واليونانية الباقية حتى الآن تتمثل على سبيل المثال: المسرح الروماني بالإسكندرية، معبد قبلة في أسوان، آثار جزيرة إلفناين في أسوان.

الآثار القبطية:

تعبر تلك الفترة عن انتشار المسيحية في مصر عقب القضاء على المظاهر الوثنية، وقد انتشر الفن القبطي الذي حفظته آثاره من الاندثار، فحكت لنا تلك الآثار عن فترة تاريخية هامة من تاريخ مصر بموروثه الديني والأدبي والفكري واللغوي الذي تلاقي بشكل كبير مع اللغة الفرعونية ، ليصل إلى الإنسان المصري الحديث تراث الأجداد بل ويتوارث الأبناء بعض الكلمات التي استخدمها أجدادهم من آلاف السنوات.

ومن أبرز الآثار القبطية وهي كثيرة :

  • الكنيسة المعلقة بالقاهرة.
  • كنيسة القديس مارقريوس أبو سيفين.
  • دير ديموشيه في الفيوم.
  • دير سانت كاترين في سيناء.

الآثار الإسلامية:

وقد اتسمت بالتعدد والتنوع ما بين مدارس ومساجد وأسبلة أو دار للإقامة للغرباء (خانقاه) وبيوت تعدى عمرها الألف عام ومازالت تحتفظ برونقها وجمالها، وتوضح الآثار الإسلامية القديمة ما وصل إلى الفن الإسلامي في الزخارف والعمارة من تقدم.

تعتبر القاهرة القديمة وقاهرة المعز خاصة متحفا إسلاميا مفتوحا. يتسم بالتنوع والجمال، ومن أمثلة الآثار الإسلامية القديمة في مصر:

  • قلعة صلاح الدين الأيوبي بالقاهرة.
  • قلعة قايتباي بالإسكندرية.
  • جامع الأزهر الشريف.
  • جامع عمرو ابن العاص وهو أحد أقدم مساجد مصر.
  • ويعد شارع المعز والغورية متاحف مفتوحة للفن الإسلامي بحق.

شاهد أيضًا: بحث عن الحضارة المصرية القديمة مع المراجع

خاتمة بحث عن الآثار المصرية القديمة وأهميتها:

وفي نهاية هذا البحث عن الاثار المصرية القديمة واهميتها، وقد عرضنا لأهمية الاثار المصرية القديمة، واخيرا فإن للآثار المصرية القديمة أهمية كبرى في سرد حكايات الماضي للأجيال المتعاقبة، فكانت كتابا مفتوحا يحكي للعالم عظمة تلك الأرض المباركة، وعظمة من أنجبت.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.