الجغرافيا السياسية وعلاقتها بالعلوم الأخرى

الجغرافيا السياسية وعلاقتها بالعلوم الأخرى، هناك العديد من العلوم المختلفة التي قد تبدو في الواضح أنها ليست على علاقة مع بعضها البعض إلا أن الأمر ليس كما يبدو هكذا، لأنها في نهاية المسار سنجد أن جميع العلوم بالنهاية تتعلق وترتبط مع بعضها البعض.

مقدمة عن الجغرافيا السياسية وعلاقتها بالعلوم الأخرى

مهما كانت طبيعة هذه العلوم أو اختلافها عن الأخرى إلا ان العلوم جميعاً في حلقات متواصلة مع بعضها البعض، وإن لم تكن ظاهرة أنها على علاقة معها أو في حاجة إليها إلا أنها بالفعل بحاجة إليها، بل لا يمكن أن تقوم من دونها من الأساس.

ويمكننا أن نتعرف على ذلك من خلال عديد من العلوم، التي قامت بالأساس اعتماداً على غيرها مما توصلت إليه العلوم الأخرى.

لم يلتف العلماء حول تعريف واحد حول الجغرافيا والحياة الجغرافية، إلا أن الجغرافيا تبدو واضحة من خلال التعرف عليها بأنها الموقع أو المكان او السطح والموقع الذي قد يرتبط بعديد من العوامل منها الطبيعية التي وجدت بفعل الطبيعة، ومنها التي حدثت بفعل الإنسان.

فقد نجد أن الجغرافيا في طبيعة الأمر والعلاقة تبدو كعلاقة الطبيعة البيئية، فالبيئة التي نحن نعيش فيها نجدها أنها في حلقات متواصلة مع بعضها البعض، إذا حدث خلل في أحد حلقات هذا التواصل نجد أن جميع الحلقات، بالتالي تتأثر بمثل هذا الأمر.

فالله عز وجل خلق البيئة وفقاً لتسلسل كوني عندما تدخل الإنسان فيه أثر على العديد من جوانبه، بالإيجاب في أحيان وبالسلب أحياناً أخرى وهذا ما قد توصلنا إليه وتعرفنا عليه منذ بداية الطبيعة.

اخترنا لك أيضًا: الجغرافيا الاقتصادية ومناهجها

الجغرافيا السياسية

تعتبر الجغرافيا السياسية أحد فروع علم الجغرافيا الذي يتكون من أكثر من فرع واحد، فتعتبر العلاقة بين الجغرافيا والسياسة علاقة تأثير وتأثر فكل منهما يتأثر بالآخر وبالتالي يحاول أن يؤثر فيه.

فتعتمد السياسة الجغرافية بدارسة المواقع الجغرافية وعلاقتها مع بعضها البعض، ودراسة العديد من الظواهر التي قد تظهر فوق سطح الأرض، من حيث الوحدات والأقاليم والموقع والأنهار، وكل ما تمتلكه الأرض التي تقع في المحل الجغرافي.

فما تمتلكه من مواقع جغرافية هذه هي التي تكون سبب في استمرارها في أحيان كثير أخرى.

فكل أرض أو دولة أو موقع جغرافي تمتلك من المقومات الجغرافية ما هو سبب في بقائها أو استمراراها والجميع يمتلك عناصر تختلف عن الأخرى فليس الجميع لديه نفس المقومات أو نفس العوامل.

فننظر إلى دولة مثل مصر تمتلك العديد من المواقع الجغرافية مثل نهر النيل والجبال والهضاب، والمساحة والحدود الجغرافية لديها من وجود البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر، بخلاف بعض المواقع الأخرى.

فإذا نظرنا إلى هذه العوامل وغيرها قد نجد أنها تقع تحت إطار فعل الطبيعة وأن الله عز وجل هو من وهبها تلك الطبيعة التي جعلتها من بين مقوماتها الجغرافية المتميزة على الجانب الأخر، نجد العوامل الجغرافية السياسية الحضارية.

فقد نجد أن الإنسان قد تدخل لكي يقوم بتطوير هذه الجغرافيا من خلال بعض من الإنجازات التي قام بها من بناء الاهرامات وأبو الهول والمعابد والمتاحف والمساجد والقصور، كل هذه الممتلكات التي دخلت من بين ممتلكات الجغرافيا السياسية هي من فعل الإنسان.

تابع أيضًا: فروع الجغرافيا الطبيعية والبشرية كاملة

علاقة الإنسان بتطور الجغرافيا السياسية

  • لا شك أن الله عز وجل ميز كل بقعة من بقاع الأرض بصورة تميزها عن الأخرى فنحن عندما ننظر إلى عجائب الدنيا السبع لن نجدها متجمعة داخل مكان واحد فقط بل هي توجد في أماكن ومواقع متعددة ومختلفة وهذا هو التميز في الكون.
  • لكن هل معنى ذلك أن يقف الإنسان مكتوف الأيدي أمام الطبيعة والمواقع الجغرافية هذه كما هي دون أن يقوم بإحداث تطور فيها بشكل يجعلها أكثر تألقاً وتميزاً بالطبع لا، لذلك نحن نرى أن التميز موجود في الطبيعة والإنسان قام بتطويره أيضاً.
  • فإذا نظرنا إلى قناة السويس هذه فقد نجد أنها قد تضافت إلى بعد الجغرافيا السياسية، التي جعلتها في مكانة أكثر تألقاً وتميزاً.
  • وقد زادت من خلالها مواقع وممتلكات مصر الجغرافية، وهذا يعني أن السياسة بالفعل قادرة على التأثير في المجال الجغرافي، وهذا ما يطلق عنه علاقة التأثير والتأثر.

علاقة التأثير والتأثر بين الجغرافيا والسياسة

  • لقد مر على مصر العديد من العصور والفترات التاريخية التي جاءت إلى مصر بحال، وقد غادرت منها بحال آخر، فمشروع مثل مشروع قناة السويس نحن نعلم أنه في الإطار السياسي قد قام بإنشائه، وتطويره بغرض الحفاظ على مياه نهر النيل وعدم غرق الأراضي من الفيضانات، التي كانت تحدث كل عام.
  • يؤدي لهذه الفيضانات غرق الأراضي الزراعية والمحاصيل وغيرها، لذلك كان لابد من حل تلك المشكلة مع الحفاظ على مياه نهر النيل التي قد وهبها الله لنا والتي قد كان لابد من الاستفادة منها خاصة أنها قد يقل منسوبها في فترة الصيف، وتزيد في فترة الشتاء.
  • في هذه الحال السياسة تدخلت ونسبت إلى عصرها إقامة مشروع مثل مشروع قناة السويس لحل العديد من المشكلات، في جهة أخرى هي بالفعل أثرت في الموقع السياسي الجغرافي،  حيث وكأنها منحتها عامل مقاومة جديد يساعد في بقائها واستمرارها بشكل أكبر وأهم من السابق.
  • وإذا قمنا بالنظر إلى هذا الإطار من جهة أخرى سنجد دور العلوم الأخرى في العلوم السياسية الجغرافية.

الجغرافيا السياسية وعلاقتها بالعلوم الأخرى

لكي يتم هذا التطور والتأثير في الجغرافيا السياسية وتميزها، من خلال تصميم موقع جغرافي جديد، هل لهذا الأمر أن يقوم بدون تدخل علم الرياضيات الذي بدوره يعتمد على القياس والأرقام والمعادلات الرياضية.

أم أنه كان ليس بحاجة إلى المعادلات الكيميائية والفيزيائية ودورها في الحفظ والتخزين، وكيفية الاستفادة من هذه المياه وكيفية تخزينها وعديد من الجوانب التي يحتاج مثل هذا الموقع القيام بها، لكي تتم وتقوم.

لذلك نحن نجد ان العلوم جميعها على حلقات متواصلة مع بعضها البعض فمكتشف الثلاجة، عندما بدأ في التفكير لمثل هذا الأمر تعرض لتلف قطعة اللحم الخاصة به في سطح الأرض.

وعندما صعد إلى قمة جيل لم تتلف في هذا الإطار، قد توصل إلى أن درجة الحرارة تقل كلما ارتفعنا فوق سطح الأرض بواحد درجة مئوية.

هل كان هذا فقط كافياً لقيام ذلك الاختراع بل تدخلت الرياضيات في التصميم والأبعاد والمعادلات الرياضية وقامت العلوم الكيميائية بدورها وكذلك العلوم الفيزيائية بدورها، لكي نصل بالنهاية إلى هذا الاختراع.

فلا يمكن للاعب واحد في لعبة جماعية أن يقوم بجميع الأدوار ويقول أن أفعل هذا،  لأن بالنهاية لن يكتمل وإن حاول سينتهي بالفشل.

شاهد أيضًا: الجغرافيا الطبيعية ونشأة الأرض

خاتمة عن الجغرافيا السياسية وعلاقتها بالعلوم الأخرى

تعتبر المواقع الجغرافية التي تمتلكها كل دولة عن الأخرى هي بمثابة السلاح الذي يساعد في بقائها، وكذلك في حمايتها فكلما كانت الدولة تمتلك المقومات الجغرافية الأقوى، كلما كانت الدولة تمتلك سلاح أقوى لا يمكن التصدي له أو الوقوف أمامه.

 

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.