بحث عن محمود درويش باللغة العربية

بحث عن محمود درويش باللغة العربية، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي بحث عن محمود درويش باللغة العربية، وسوف نعرض في هذه البحث، مولد ونشأة محمود درويش، تعليمه وخطواته الشعرية، المناصب التي شغلها درويش، آثار درويش على الشعر والنثر، سمات التجربة الشعرية عند درويش، بعض أبيات شعر لدرويش، وفاة درويش.

مقدمة بحث عن محمود درويش باللغة العربية

الشاعر الفلسطيني محمود درويش يعتبر من أبرز شعراء العرب، وقد عرف درويش بوطنيته الشديدة وحبه لوطنه، وأثر ذلك كثيراً ذلك على شعره، فجعله يخرج هذا الشعر بشكل رومانسي جميل، وعمل درويش صحفياً، وتم ترجمة العديد من قصائده بلغات عديدة، وحصل على العديد من الجوائز العالمية عن اعماله الشعرية.

شاهد أيضًا: بحث عن الشاعر فاروق جويدة

نبذة عن الشاعر محمود درويش

مولده ونشأته

وُلد محمود درويش في الثّالث عشر من شهر آذار لعام 1941م في إحدى قُرى فلسطين اسمها “البروة”، وهي قرية صغيرة تقعُ على بُعد 9كم من مدينة عكّا وتشتهر بعدد سُكّانها القليل، ووالد درويش اسمه “سليم درويش”، وهو رجلٌ بسيط عمل بالفِلاحة فقط، وأمّه من قرية “الدّامون”، والتي كانت لا تعرف القراءة ولا الكتابة؛ إلّا أنّ والدها كان عُمدة قرية الدّامون واسمه “أديب البقاعيّ”، وكان درويش الابن الثّاني في عائلته التي تتكوّن من ثمانية أبناء، وتأثر درويش بأخيه الأكبر “احمد” في مجال الادب، بالإضافة إلى أنّ أخاه زكي كان كاتباً في المجال القصصيّ، أما بالنسبة لمحمود درويش فلم يبقَ في قريته تلك إنّما غادرها ليعمل مُعلّماً في قرية تُسمّى “الجديدة”.

تعليم درويش وخطواته الشعرية الاولى

كان محمود درويش تلميذ متفوق في دراسته خلال مراحل دراسته، وبدأ اهتمامه بالأدب والشعر مبكراً، فقد كان كثير المطالعة في مجال الادب، وحاول منذ صغر سنه ان يكتب الشعر، وكذلك اعتنى كثيراً بهوايته الرسم، ولكنه توقف عن مزاولة الرسم نظراً لارتفاع تكاليف الادوات المستخدمة في الرسم، وحزن حزناً شديداً لتركة هواية الرسم التي كان يفضلها، وبدأ بممارسة هواية كتابة الشعر، حيث يعتبر الشعر غير مكلف مثل الرسم، وبدأ درويش في كتابة بداية قصائده الشعرية، والتي بدأها في سرد عواطفه في فترة الطفولة، ثم بدأ في كتابة اشياء اكبر من امكانياته كطفل.

وقد كان للعديد من الافراد التأثير الكبير والفضل الاكبر على درويش، ومن هؤلاء “نمر مرقص” احد معلميه، والذي قدم العون له في مرحلة المدرسة، وقد اعترف درويش بفضل هذا الرجل عليه، وبعد ان اكمل درويش دراسته الثانوية انتقل الى الدراسة الجامعية، وبعدها اتجه على الفور الى مجال الصحافة والمجلات، بعد ذلك احترف مهنة الصحافة، وعمل في صحف الحزب الشيوعي، وعمل كذلك في مجلة الفجر الادبية، وبعدها سافر درويش في عام 1970 م الى موسكو لكي يكمل دراسته الجامعية، وفي عام 1971م انتقل الى القاهرة والتي مكث بها سنوات ليست بالكثيرة، ثم بعدها جاب العالم العربي والاوروبي اجمع، وتقلد العديد من المناصب في مجال الاعلام وحاز على لقب اهم شعراء فلسطين.

أهم اعمال درويش الشعرية

  •  ديوان: عصافير بلا أجنحة: عكّا 1960م.
  • ديوان: أوراق الزيتون: مطبعة الاتّحاد التّعاونيّة، حيفا 1964م.
  • ديوان: عاشق من فلسطين، حيفا 1966م.
  • ديوان: آخر الّليل مطبعة الجليل، عكّا 1967م.
  • ديوان: يوميّات جرح فلسطينيّ: دار العودة، بيروت 1969م.
  • ديوان: العصافير تموت في الجليل: دار الآداب، بيروت 1970م.
  • ديوان: كتابة على ضوء بندقيّة: دار العودة، بيروت 1970م.
  • ديوان: حبيبتي تنهض من نومها: دار العودة، بيروت 1970م.
  • ديوان: مطر ناعم في خريف بعيد: مطبعة ومكتبة الجليل، عكّا 1970م.
  • ديوان: أحبُّك ولا أحبُّك دار الآداب، بيروت 1972م.
  • ديوان : محاولة رقم 7 دار العودة، بيروت 1973م.
  • ديوان: تلك صورتها وهذا انتحار عاشق، بيروت 1975م.
  • ديوان: أعراس: دار العودة، بيروت 1977م.
  • ديوان: مديح الظّلّ العالي: دار العودة، بيروت 1983م.
  • ديوان: حِصار لمدائح البحر: دار العودة، بيروت 1984م.
  • ديوان: هي أغنية هي أغنية: دار الكلمة، بيروت 1986م.
  • ديوان: ورد أقلّ: دار العودة، بيروت 1986م.
  • ديوان: أرى ما أريد: دار الجديد، بيروت 1990م.
  • ديوان: أحد عشر كوكباً، بيروت 1992م.
  • ديوان: لماذا تركت الحصان وحيداً، بيروت 1995م.
  • ديوان: سرير الغريبة، بيروت 1999م.
  • ديوان: جدارية، بيروت 2000م.
  • ديوان: حالة حِصار، رياض الريس، بيروت 2002م.
  • ديوان: لا تعتذر عمّا فعلت، رياض الريس، بيروت 2004م.
  • ديوان: كزهر الّلوز أو أبعد: رياض الريس، بيروت 2005م.
  • ديوان: أثر الفراشة: رياض الريس، بيروت 2008م.
  • ديوان: لا أريد لهذي القصيدة أن تنتهي، وهو الدّيوان الذي صدر بعد وفاته رياض الريس، 2009م.

شاهد أيضًا: موضوع عن مصطفى لطفي المنفلوطي

المناصب التي تقلدها درويش

تقلد درويش العديد من المناصب والتي منها:

  • عمل محرر صحفي في جريدة “راكاح” وهي جردية حزبية في عام 1961 م.
  • عمل محرر في مجلة بيروت في الشؤون الفلسطينية حتى عام 1982م.
  • رئيس تحرير مجلة الكرمل في قبرص وكانت تسمى “نيقوسيا”.
  • ترجمت مجلة الكرمل النصوص الادبية والشعرية والمقالات للعديد من اللغات وقد شارك فيها كافة مترجمي الوطن العربي من مصر والمغرب وتونس وسوريا والمغرب وفلسطين.
  • عمل درويش في الصحافة حتى عام 2002 م، والذي قدم خلالها العديد من المقالات والدواوين الشعرية، وكان رئيس لرابطة الكتاب والصحفيين والفلسطينيين.

قصائد درويش

أبيات شِعريّة لمحمود درويش:

من قصيدة أحِنُّ إلى خُبز أُمّي:

أحِنّ إلى خبز أمّي

وقهوة أمّي

ولمسة أمّي

وتكبر في الطّفولة

يوماً على صدر يوم

وأعشق عمري لأنّي إذا متّ، أخجل من دمع أمي!

من قصيدة أيّام الحُبّ السّبعة:

الإثنين: موشح

أمرُّ باسمك، إذ أخلو إلى نفسي

كما يمرُّ دمشقيّ بأندلُس

هنا أضاء لك الُليمون ملح دمي

وهاهُنا وقعت ريح عن الفرس

أمرُّ باسمك، لا جيش يُحاصِرني

ولا بلاد. كأنّي آخر الحرس

أو شاعر يتمشّى في هواجسه

نص نثري لدرويش

العمل النّثريّ “أثر الفراشة” لمحمود درويش:

“لولا حاجتي الغامضة إلى الشِّعر لَمَا كنت في حاجة إلي شيء ـيقول الشاعر الذي خَفَّتْ حماسته فقلَّت أخطاؤه. ويمشي لأنّ الأطبّاء نصحوه بالمشي بلا هدف، لتمرين القلب على لامبالاةٍ ما ضروريةٍ للعافية. وإذا هجس، فليس بأكثر من خاطرة مجانيّة. الصّيف لا يصلُح للإنشاد إلّا فيما ندر. الصّيف قصيدةٌ نثريَّةٌ لا تكترث بالنّسور المُحلِّقة في الأعالي”.

شاهد أيضًا: بحث عن حياة محمد فريد

وفاة محمود درويش

توفى الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش في الولايات المتحدة الامريكية، في التاسع من آب يوم السبت في عام 2008 م، وقد تم نقل الجثمان الى رام الله في يوم الثالث عشر من نفس الشهر، في القصر الثقافي برام الله، وقد شهدت الجنازة زاحم شديد من الشعب الفلسطيني، وذلك بالإضافة الى اهله والعديد من اصدقاؤه والشخصيات العامة.

وقد توفى محمود درويش بسبب عملية القلب المفتوح التي اجراها في مركز تكساس في مدينة هويستن، والتي دخل على أثرها في غيبوبة بعد العملية الجراحية الطويلة، وقد وصى درويش بأن تزال منه اجهزة التنفس الصناعي في حالة دخوله في غيبوبة تفضي هذه الغيبوبة الى الوفاة، وبالفعل تم ذلك، في مستشفى انجليزي تسمى ميوريال هيرمان، وتم اعلان الحداد ثلاثة ايام في فلسطين، وأطلق على درويش “شاعر فلسطين”.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.