بحث عن الخلفاء الراشدين من هم وترتيبهم وصفاتهم

بحث عن الخلفاء الراشدين من هم وترتيبهم وصفاتهم، إن الخلفاء الراشدين هم أتباع رسولنا الكريم (ص)، بحيث نجد أنهم بعد وفاة الرسول كان لهم كل أمور المسلمين وشئونهم في الحياة، لذلك نجد أن الخلفاء الراشدين كانوا يتعاملون بنفس طريقة رسول الله (ص) لهذا كانوا مصدر ثقة وكان المسلمون يشاورونهم في كل شيء، ومن خلال هذا المقال سنعرف من هم الخلفاء الراشدين وترتيبهم أيضًا لذلك نرجو متابعتنا.

مقدمة بحث عن الخلفاء الراشدين من هم وترتيبهم وصفاتهم

  • إن الخلفاء الراشدين هم الذين تمت توليتهم بكل ما يخص المسلمين بعد وفاة نبينا محمد، فلا يمكن أن يظل المكان فارغًا بدون خليفة للمسلمين بعد وفاة النبي لكيلا تعم الفتنة بين المسلمين، لهذا نجد أن خلافتهم كانت عادلة بحيث أنهم يستشهدون بأحاديث رسولنا الكريم وطرق التعامل مع أي موقف من قبل.
  • ومع هذا أيضًا نجد أن للعدل أهمية كبيرة في نجاح الخلافة، وهذا ما تعلموه من رسولنا الكريم الذي كان قدوة حسنة لهم وللجميع، وسوف نعرف حقيقة كل خليفة وصفاته بشكل مفصل عن طريق متابعة المقال.

شاهد أيضًا: بحث عن الدولة العباسية نشأتها وإزدهارها وأسباب سقوطها

ترتيب الخلفاء الراشدين وصفاتهم المميزة

  • بالطبع لا يمكن أن تظل الدولة بدون خليفة بعد وفاة رسولنا الكريم، لذلك كان هناك اختيارات معروفة لكل خليفة، فنجد أن أول الخلفاء الراشدين كان أبو بكر الصديق، فهو من أول الذين أمنوا برسول الله (ص)، ويعتبر لقبه بالصديق كناية عن صدقه وتصديقه لكل ما يقوله الرسول الكريم.
  • ونجد أن له اسمًا أخر وهو العتيق، بحيث نجد أن الرسول بشره بأنه من المعتقين من عذاب النار، ونجد أن أبو بكر كان غنيًا بالمال والأخلاق، وأيضًا كان لا يحب شرب الخمر في الجاهلية، وكذلك نجد أنه تحمل العديد من المواقف الصعبة والحروب العديدة في سبيل نشر الإسلام مع الرسول الكريم.
  • ونجد أنه كان دائمًا مع نبينا محمد (ص)، حتى أنه هاجر معه إلى المدينة، ونجد أنه عند وفاة رسول الله (ص) حزن حزنًا شديدًا عليه فقد كان رفيقه وونيسة في الدنيا، ونجد أنه قام بالخلافة على أكمل وجه ولم يسمح بوجود أي مرتد على الدين.
  • وليس هذا فقط بل أنه حارب كل من يتخلى عن دفع الزكاة وعدم الالتزام بها، ونجد أنه في خلافته تم فتح العراق وبلاد الشام.

أهم الأعمال التي قام بها أبو بكر الصديق

  • قام أبو بكر الصديق بجمع القرآن الكريم بسبب قتل العديد من الحافظين لكتاب الله، فقد خشي أبو بكر من حدوث تحريف به لذلك فكر في جمعه وبالفعل فعل هذا لحمايته من ذلك.
  • كان لأبو بكر الصديق نصيبًا كبيرًا في الفتوحات الإسلامية، فكان مع الرسول (ص) دائمًا، وأيضًا بعد وفاة الرسول كان العبء عليه أكثر فقد كثر المرتدين بشكل كبير وهذا جعل أبو بكر يفعل المستحيل لكي يحافظ على الإسلام والمسلمين من وجود أي فتنة في هذه الفترة العصيبة.
  • وكان أبو بكر ذو تحمل كبير وينجح في أي عمل يقوم به، ونرى أن أبو بكر الصديق كانت وفاته من خلال مرض أصابه، وعندما شعر بالموت قادم إليه قام بالتوصية إلى أن يكون الخليفة من بعده هو عمر بن الخطاب.
  • ثاني الخلفاء الراشدين وهو عمر بن الخطاب، فلقد كان مكان أبو بكر الصديق بعد وفاته، بحيث نجد أنه لم يطول الوقت ليكون مكانه، فأصبح في نفس اليوم الذي مات به أبو بكر خليفة للمسلمين.
  • وهو الذي عرف باسم الفاروق من قبل رسولنا الكريم، فقد سماه الرسول بهذا الاسم لأنه يقوم بالتفريق بين الحق وبين الباطل، فقد كانت تسميته أيضًا أمير المؤمنين، فهو بالفعل كان يستحق هذا، فهو بالفعل بطل لا يوجد مثيله.
  • فقد كان رحيمًا على المؤمنين يرعاهم ويرعى مصالحهم ويخشى عليهم من أي سوء، فنجد أنه اهتم بالتدوين للدواوين، وكذلك هو الذي جعل هناك بيت مال خاص بالمسلمين لرعاية متطلباتهم التي لا يقدر عليها أحد، ولحماية رعاياه من أي ضرر.

شاهد أيضًا: بحث عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه

إنجازات عمر بن الخطاب

  • كان لعمر بن الخطاب العديد من الإنجازات التي جعلته من أهم الرجال لهذا المكان، فنجد أنه قام بعمل تقويم هجري لازال ساريًا معنا إلى الآن، كذلك عمل على تنظيم الدولة من خلال تقسيمها إلى عدة ولايات، وليس هذا فقط بل أنه وضع لهذه الولايات قضاة لكي يهتمون بشؤونها، قام أيضًا بفرض أنظمة محددة من أجل أن تتم الإدارة بشكل جيد ولا يحدث أي خلل في الإدارة.
  • عمر بن الخطاب هو الذي قام باستلام مفاتيح القدس، وكان يهتم بالفتوحات العديدة في هذا الوقت، فنجد أنه أيضًا أرسل عمرو بن العاص من أجل فتح مصر، وليس هذا فقط بل نجد أن هناك فتوحات أخرى مثل فارس والعراق من خلال معارك تم إقامتها من أجل الانتصار واستلام الأراضي بدون خسارة، ونجد أن تم قتله من خلال رجل مجوسي.
  • ثالث الخلفاء الراشدين وهو عثمان بن عفان، ونجد أنه كان غنيًا في الجاهلية، ولكنه كان من أهم الأشخاص لدى رسول الله (ص)، فنجد أنه ليس خليفة المؤمنين فقط ولكنه أيضًا من ضمن العشرة المبشرين بدخول الجنة، وكان لقبه ذا النورين وهذا الاسم كان لأنه تزوج من بنتين من بنات الرسول، وقد كان الرسول يحبه لشدة الحياء الذي كان به، وكذلك قوته وبطولته، فقد كان لا يخشى شيء ويخاف على الإسلام والمسلمين.

إنجازات عثمان بن عفان

  • أستمر عثمان بن عفان في عمل الفتوحات مثل خليفته عمر بن الخطاب، وهو الذي قام بجمع القرآن الكريم ليصبح في مصحف واحد، ونرى أن كل خليفة كان يسعى دائمًا إلى امتداد الانتصارات وانتشار الإسلام في كل مكان، وكان هذا من أجل أن يرضى عنهم الله ورسوله ويلقون رسول الله (ص) بصورة حسنة في الآخرة.
  • رابع الخلفاء الراشدين وهو علي بن أبي طالب، نجد أيضًا أنه من المبشرين بالجنة، ونجد أنه أول فتى مسلم، بحيث أنه عندما سمع رسالة رسول الله آمن بها على الفور، فهو ابن عم النبي (ص)، فقد كان شجاع ولا يخشى شيء، فقد كان مع الرسول في جميع الغزوات ولكن هناك غزوة واحدة وهي غزو تبوك لم يتمكن من الحضور بها.
  • إن الخلفاء الراشدين جميعهم تميزوا بالعدل مع الجميع، فلم يكن هناك أي تصرف غير عادل منهم، فقد كان كلًا منهم يبحث لنشر الخير بين الجميع ليتعودوا عليه فيما بينهم، وكان المسلمين فرحين بهم لمعرفتهم عدلهم جيدًا، فقد كان هناك راحة كبيرة في حكمهم وشعر المسلمين بالرخاء والمساواة في فترة حكمهم، وقد كانت خلافتهم من خلال اختيارهم من الجميع أو بتولية الخليفة الذي قبله.

شاهد أيضًا: بحث عن تواضع سيدنا عمر بن الخطاب doc

خاتمة بحث عن الخلفاء الراشدين وترتيبهم وصفاتهم

  • لقد تناولنا شرح مفصل عن الخلفاء الراشدين وعن صفاتهم الرائعة بشكل مرتب من بداية الخليفة أبو بكر الصديق، كذلك ذكرنا إنجازات كل خليفة وكيف أثرت فترة خلافته في الدولة الإسلامية، وكذلك ذكرنا الفتوحات التي قاموا بها والتوسيع لنشر الإسلام في كل مكان، فلقد كانوا رحماء وكرماء على كل شخص لا يفرقون بين لون أو دين.

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.