بحث عن بعض المخترعات الحديثة التى أفادت البشرية

بحث عن بعض المخترعات الحديثة التي أفادت البشرية، الإنسان هو كائن مميز بالفطرة خلقه الله سبحانه وتعالى على ظهر هذه الدنيا وميزه بالعقل، وأعطاه الله غريزة الاكتشاف والابتكار والاختراع هو أن يتم ابتكار شيء من العدم أي لم يسبق وجوده على الدنيا كما أن الإنسان قد حاول على مر العصور اختراع وابتكار أدوات وأشياء كثيرة ،والتي تمكنه من تسهيل القيام بمهامه وأموره اليومية وتساعده على التغلب على الصعوبات التي قد تواجهه في يومه وقد ابدع الانسان في الآونة الأخيرة ،في تطوير الاختراعات وتنظيم مسيرتها ومنها اختراعات خلقت نقله كبيره في العالم وساعدت كل البشرية على حياتهم وما يواجهون فيها من صعوبات وغيرها، فتابع معنا بحث عن بعض المخترعات.

مقدمه بحث عن بعض المخترعات الحديثة التي أفادت البشرية:

يعتمد الاختراع و بحث عن بعض المخترعات الذي هو خلق شيء غير مسبوق على عاملين أساسيين وهما الفكرة والوسيلة إلى المادة المستخدمة كما يجب ايضا ان تكون تلك الفكرة قابلة للتنفيذ على أرض الواقع فلا يمكن تنفيذ فكرة خرافية او معجزه يتخيلها الإنسان في خياله  وايضا ان تكون المادة التي يفكر المخترع في استخدامها موجودة على سطح الأرض أي يمكن الحصول عليها وليست مادة خرافية لا وجود لها أو يستحيل الحصول عليها  ومن المعروف والواضح بان عالمنا اليوم مليء بالاختراعات التي أفادت البشرية جميعها في تسهيل مهامهم اليومية وأمور حياتهم العملية.

شاهد أيضًا: بحث عن طبقة الاوزون جاهز للطباعه بالمراجع

اختراعات حديثة أفادت البشرية:

1- آلة الخياطة:

  • أمرنا القرآن الكريم بستر العورة وارتداء الملابس التي تستر اجسادنا ولكن منذ بدء الخليقة كان الناس يلبسون ثياب غير مخيطه .
  • حتى جاء النبي ادريس عليه السلام وكان اول من ارتدى ملابس المخيط في الدنيا.
  • ظل الإنسان على تلك الحالة يخيط ملابسه بنفسه ويرتديها حتى عام 1845 م.
  • حيث قام الياس هاو وهو امريكي الجنسية والذي كان يعمل في مصنع للقطن باختراع آلة الخياطة.
  • وقد كانت بدائية الصنع ومعقدة ولكن مع تطور العالم تطور ذلك الاختراع حتى أصبح في الصورة التي بين أيدينا الآن
  • وقد أحدث اختراع ذلك الأمريكي نقله نوعيه في عالم الملابس وخدم البشرية ولا يزال يخدمها حتى يومنا هذا.

2- البنسلين:

  • في عام 1928م قام الأسكتلندي ألكسندر فليمنج باختراع بالبنسلين ومن المعروف ان البنسلين هو مادة يتم إنتاجها من العفونة.
  • التي يتم إنتاجها عن طريق العفونة والتي تنتجها البكتيريا مما تمت زراعته.
  • فعند تعرض ما تم زراعته للهواء تتكون عليها فطريات عنقودية فتقوم تلك العفونة أو ما يطلق عليها البنسلين الان بالقضاء على هذه الفطريات.
  • وتم استخدامه على البشر الذين يعانون من الأمراض لأول مرة في التاريخ عام 1941م.
  • وكما يعلم الجميع فماذا البنسلين قادرة على علاج السيلان والتهاب المفاصل والعظام وغيرها من الأمراض.

3- الكتابة:

  • وردنا في القران الكريم من آيات الله سبحانه وتعالى أقسم بالقلم.
  • وما كان ذلك إلا لتعظيم مكانه القلم والعلم في حياة البشر في الكتابة هي أعظم اختراع عرفته البشرية على مر العصور وقد كان أول من خط بالقلم هو سيدنا ادريس علية السلام.
  • وكانوا قديما يستخدمون المسمار في الكتابة وذلك قبل اختراع الأقلام.
  • ولذلك كانت تسمى بالكتابات المسمارية إلى أن تم اكتشاف ورق البردي وكان ورق البردي هو أول ورقة كتب عليها في التاريخ.

4- المصباح الكهربائي:

  • في قديم الأزل لم يكن يعرف الإنسان الإضاءة ولم تكن الكهرباء قد سلكت طريقها الى عقل البشر بعد وكان الإنسان يعتمد في إنارته على القمر.
  • او الشمس او انعكاسات الماء وغيرها مما تقدمه الطبيعة إلى أن تم اكتشاف النار.
  • وظل الإنسان يستخدم الناس لمدة طويلة من الزمن كمصدر للإضاءة والإنارة.
  • أيضا كمصدر للتدفئة وطهي الطعام الذي كان يصطاده من البرية.
  • وظل ذلك هو حال الإنسان حتى جاء الامريكي توماس اديسون الذي قام بالمساهمة الكبيرة في الإنارة للعالم أجمع وانار البشرية.
  • حيث قام باختراع أول مصباح كهربائي في التاريخ وبالطبع كان مصباحا بدائيا إلى أن تم تطويره على مر العصور.
  • حتى أصبح على الصورة التي نراها اليوم في حياتنا اليومية.

شاهد أيضًا: بحث عن اهمية نهر النيل قديما وحديثا

5- الصفر:

  • الصفر هو نظام رقمي مستقل لا يتبع أي نظام آخر وليس سالب وليس موجب بل هو نظام مستقل يحفظ المنزلة الفارغة.
  • وقد عرفه الهنود منذ القدم واستخدموه في معاملاتهم ولكنه لم يكن بنفس الشهرة الموجودة اليوم.
  • وكان أول من أدخل الصفر الى علم الحساب والرياضيات هو عالمنا العربي محمد بن موسى الخوارزمي.

6- الدراجة النارية ار:

  • تم اختراع تلك الدراجة في العصر الحديث حيث أن سرعتها تجاوزت سرعة مئة وستون حصانا كما تم تقدير أقصى سرعة لها.
  • ومائتين وخمسة واربعين كيلو مترا في الساعة كما يمكن لتلك الدراجة النارية ان تصل الى سرعة مائة كيلومتر في مدة أقصاها ثلاث ثوان.
  • وتمتاز تلك الدراجة بانها تستطيع ان تعيد استخدام عادم الوقود المنبعث منها واستخدامه كوقود.
  • وقد كان لتلك الميزة أثرا كبيرا في الحفاظ على البيئة من التلوث وقد ساعدت تلك الدراجة.
  • ايضا على زيادة سرعه مسيرة الحياة وإعانة البشر على قضاء ما يريدونه من قطع مسافات بسرعة مما يسهل عليهم أمورهم اليومية.

7- البنكرياس الصناعي:

  • تمكن مجموعة من الباحثين والعلماء في جامعه تقع الدنمارك من الحث واتمام انتاج بنكرياس صناعي عن طريق اخذ اربعه من الخلايا البنكرياسية المتصلة ببعضها البعض ارتباطا قويا جدا.
  • كما قام بأبحاث حول ابتكار محلول هلامي والذي يلعب دور بيئة التكاثر.
  • حيث يستطيع هذا المحلول الهلامي أن يساعد الخلايا على التكاثر بداخلة بشكل سريع.
  • وقاموا بوضع الخلايا الأربعة التي كانوا قد أخذوها من البنكرياس والتي تتصل ببعضها بقوة داخل هذا المحلول الهلامي.
  • وبعد مدة قصيرة لا تتجاوز السبعة أيام أصبح عدد الخلايا في بيئة التكاثر من أربعة خلايا فقط الى أربعين ألف خلية.
  • أي تضاعفت بأربعين ألف مرة خلال سبعة أيام.
  • ومن المعروف أن وظيفة البنكرياس في جسم الانسان هو انتاج مادة الانسولين.
  • وهذا ما فعلته تلك الخلايا الاربعين ألف المستنسخة من أربعة خلايا فقط فقد قامت بإنتاج الهرمونات والانزيمات الهضمية والأنسولين.
  • والذي يسمح لهم ذلك بنقلها الى جسم المريض من خلال عملية جراحية تعويضا عن البنكرياس الطبيعي.
  • وهذا ما جدد أمل كل مرضى السكر بان يحصلوا على علاج لمرضه ويشوف منه تماما.

8- ارجوس:

  • أو العين الإلكترونية والتي يتم تركيبها إلى من فقدوا بصرهم أو من يعانون بفقدان جزئي للبصر.
  • هذه العين الإلكترونية تقوم بالأبصار بصورة جزئية أي أنها تتكون من مجموعة من الأقطاب الكهربائية الصنع.
  • ويتم زراعتها في داخل الشبكية بالعين البشرية وتتصل بكاميرا صغيرة جدا والتي تعمل بدورها على الضغط على العصب البصري.
  • مما يؤدى إلى الأبصار الجزئي للأشياء.
  • وقد ثبت علميا وعمليا أن تلك العين الإلكترونية قد ساعدت الكثير من الناس عند تركيبها لهم بدل أعينهم الأصلية.
  • وقد ساعدتهم على الإبصار الجزئي واستعادة بصرهم بصورة جزئية بدلا من فقده تماما.

شاهد أيضًا: بحث عن الاقتصاد في الوطن العربي

خاتمة بحث عن بعض المخترعات التي أفادت البشرية:

في النهاية قد ذكرنا بحث عن بعض المخترعات الحديثة التي أفادت البشرية يجب الاعتراف بأن المخترعين والباحثين هم أساس ما نتمتع به في حياتنا من تقدم ورقى وازدهار فلولا ابحاثهم ومساهماتهم في التقدم في كافة المجالات، لظل الإنسان يجهل الكثير والكثير من الاشياء وظل يحاول أن يتم مهامه بالوسائل البدائية التي عرفها منذ القدم واستخدمها لوقت طويل، إذا عجبك هذا المقال لاتنسوا لايك وشير للمقال لتعم الفائدة على الجميع.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.