مراحل النمو العقلي عند فرويد

مراحل النمو العقلي عند فرويد، نقدم لكم اليوم على موقع ملزمتي موضوع عن مراحل النمو العقلي عند فرويد، وسوف نعرض في هذا الموضوع نظرية التحليل النفسي، نبذة عن فرويد، مراحل النمو النفسي عند فرويد، نقد لنظرية فرويد.

النمو العقلي وفرويد

لقد بدأ علم التحليل النفسي على يد العالم النمساوي الأصل سيجموند فرويد، وقد ولد فرويد بالنمسا لعائلة يهودية في عام 1856م، وقد تخصص فرويد في الطب العصبي وذلك من خلال العديد من النظريات، وقد تمكن فرويد في حل العديد من المشكلات العضوية التي كانت بسبب المرض النفسي، في الوقت الذي أعتبر الكثير أنه لا توجد علاقة بين الطب النفسي والعضوي، وقد ربط فرويد العديد من المشكلات النفسية التي تواجهه بعض المرضى بالعوامل الاجتماعية والجنسية والتربوية.

شاهد أيضًا: مفهوم النمو في علم النفس التربوي

نبذة عن سيجموند فرويد

ولد سيجموند فرويد لعائلة يهودية في تشكوسلوفاكيا عام 1856م، وأنتقل بعد ذلك إلى فيينا حيث أستقر وتربى وكبر هناك، بدأ فرويد دراسة القانون، ثم بعد فترة قصيرة تحول لدراسة الطب، وأصبح بالفعل طبيباً ناجحاً، وتخصص في مجال تشريح الأعصاب والجراحة الدماغية، وأهتم كثيراً بدراسة علم النفس والأمراض النفسية والعصبية، أكتشف فرويد العديد من الطرق العلاجية لعلاج الأمراض النفسية مثل التنفيس الانفعالي والتنويم المغناطيسي وغيرها من الطرق العلاجية، لفرويد العديد من النظريات النفسية الهامة والمعروفة في مجال علم النفس، ومنه نظرية النمو النفسي والجنسي عند الطفل.

مراحل النمو النفسي عند فرويد

تتمحور نظرية النمو النفسي عند فرويد حول الطاقة الغريزية التي تكمن في جسم الطفل منذ لحظة الولادة، ويعتبر الشخص في تصادم مستمر مع المجتمع منذ الولادة وطوال حياته، والإنسان ينمو جسدياً وكذلك ينمو نفسياً، ويؤثر على النمو النفسي عدة مؤثرات لم يكن البعض يتوقع أن تؤثر على النمو النفسي للإنسان، وقد حدد فرويد طريقة إشباع الإنسان لغرائزه وذلك على حسب مناطق جسمه، وقد سمى فرويد كل غريزة يمتلكها الفرد بحسب نوع العضو الذي تتمحور حوله هذه الغريزة، ومن المراحل النمو النفسي للإنسان ما يلي :

مرحلة الرضاعة الفموية 

في هذه المرحلة يركز الطفل على الرضاعة من الأم عن طريق الفم، وتسبب هذه الرضاعة للطفل نوع من أنواع اللذة والاستمتاع، لهذا فإن الطفل يشعر بهذا الشعور عند وضع أي شيء في فمه، وقد يشعره ذلك بالأمان أيضاً، لهذا قد يلجأ الطفل لوضع إصبعه في فمه، وقد تؤدي الفطامه المبكرة للطفل للتسبب له في بعض المشكلات النفسية، لهذا قد يلجأ الطفل إلى بعض السلوكيات السلبية التي قد تكبر معه في مراحل متقدمة من العمر.

شاهد أيضًا: تاريخ علم النفس وتطوره

مرحلة التعذيب الفموي

وفي خلال هذه المرحلة يبدأ الطفل في استخدام أسنانه وتجريبها، من خلال الأشياء التي حوله فيجرب كل ما هو محيط به بأسنانه، وهذه المرحلة هي المرحلة الأولى لبزوغ الأسنان، حيث يشعر الطفل بتوتر شديد ينتج عن العض لهذا فهو يستخدم أسنانه بطريقة عدوانية مثل عض الأم والأب وكذلك عض أخوته، وقد يتمر هذا السلوك مع بعض الأشخاص بل ويتطور مع الفرد كلما كبر في العمر، ويستغل هذا الشخص أسنانه في قضم أظافره.

المرحلة الشرجية

ينتقل الطفل من مرحلة الإشباع الفموي في مرحلة الرضاعة إلى المرحلة الشرجية، وفي خلال هذه المرحلة يشعر الطفل بلذة عند التبول والتبرز، وقد يعبر الطفل عن موقفه أو مشاعره تجاه الآخرين عند القيام بعملية التبول في الوقت والمكان الغير مناسبين، وتكون مشاعر الطفل في خلال هذه المرحلة مشاعر ثنائية.

مرحلة المناطق الجنسية

في هذه المرحلة يبدأ الطفل الانتباه لأعضائه التناسلية ويجد الطفل لذه عند لمسها، ويرى فرويد أن الطفل خلال هذه المرحلة يرتبط بالأم كثيراً خلال هذه المرحلة ويشعر بالغيرة على الأم من الأب، ونجد أن الطفل يميل إلى أمه والبنت تميل إلى أبيها، وفي نهاية النمو في هذه المرحلة تتوحد لدى الطفل مع جنس الأب والأم، وعند النمو النفسي والجنسي السليم يقلد الطفل الأب والأم، ويتشرب بثقافة الوالدين.

مرحلة الكمون

في خلال هذه المرحلة من مراحل نمو الطفل يتوحد الطفل مع نوعه وجنسه ومع ذاته، ويبدأ الطفل في الاهتمام بذاته والانشغال بنفسه عن الآخرين، وهذه المرحلة تبدأ من عمر السادسة وحتى سن البلوغ، كذلك ينمو مع الطفل مستوى النمو الانفعالي والعقلي والاجتماعي، ويبدأ الطفل في التكييف مع من حوله، وفي هذه المرحلة يسعى الطفل لنيل رضا من حوله، وتتسم هذه المرحلة بالهدوء الانفعالي.

المرحلة الجنسية الراشدة

في هذه المرحلة تتشكل وتتكون الشكل الغريزي للطفل وتتضع معالم ميوله الجنسية والغريزية بصورة نهائية، وتتسم هذه المرحلة بالاستمرار وكذلك بالنضج، ويقوم الشخص بإشباع حاجته الجنسية ورغباته بالطريقة السليمة والصحيحة، ويقوم الشخص خلال هذه المرحلة بإشباع حاجته الجنسية والغريزية بشكل سوي وسليم عن طريق الجنس الآخر، وعند حدوث أي خلال هذه المرحلة من مراحل النمو الجنسي الكامل للطفل تصبح هناك مشكلة نفسية لدى هذا الشخص.

نقد نظرية فرويد

لقت نظرية فرويد للتحليل النفسي الكثير من الهجوم ومن أهم الانتقادات التي وجهت لها ما يلي:

  • يرى البعض أن آراء فرويد كلها عبارة عن فروض ليس لها أساس من الصحة.
  • قد فسر فرويد السلوكيات الإنسانية من جانب واحد فقط.
  • لا يمكن تعميم بعض الحالات المرضية على كل الحالات الأخرى.

شاهد أيضًا: طريقة معرفة الشخص الكاذب

موضوعات من نفس القسم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.