من مكتشف طريقة تجفيف الحليب

من مكتشف طريقة تجفيف الحليب، يعد اللبن المجفف من أهم ما يستخدم الآن خاصة عند الأمهات لكي يقدمونه لأطفالهم الرضع، كما أنه له العديد من الاستخدامات التي ترتبط بالغذاء فله طعم رائع يجعل دخوله في المعجنات وغيرها من ألذ الأطعمة، وسوف نعرف تفاصيل عديدة حول مكتشفة وكيف يتم عمله من خلال هذا المقال.

من مكتشف طريقة تجفيف الحليب

  • من مكتشف طريقة تجفيف الحليب إن من قام باكتشاف طريقة لتجفيف اللبن هو مكتشف يسمى يوهان ميشائيل جابلر، لم يكن يعرف بأنه بهذا الاختراع قد فتح أبوابًا كبيرة للعالم بأكمله، فهو الآن من أهم الصناعات فلا غنى عنه للأطفال الرضع، حيث أنه بهذه الطريقة لا يتعرض إلى التلف، كما يستخدم في العديد من الأغذية الأخرى الهامة والمفيدة.

شاهد أيضًا: بحث عن الغذاء وصحة اجسامنا جاهز للطباعة

كيف يتم تجفيف اللبن؟

هناك مراحل تتم للوصول إلى الحليب المجفف ومن هذه المراحل: –

  • مرحلة التبخير والتي من خلالها نتبع وسيلة غلي اللبن في أنابيب تكون عموديه لكي يتحول التركيز من خالي الدسم إلى كامل الدسم، فعند غليه يتخلص من أي ماء به لكي يصبح على هيئة بخار.
  • ثم يستخدم هذا البخار بالضغط بشكل حراري أو ميكانيكي لكي يسخن الحليب في المرات القادمة ولكن بضغط أقل وحرارة أقل مما سبق، فيتم الوصول إلى أعلى درجات التبخير، وبسبب تواجد كميات كبيرة جدًا من الماء المفقود على هيئة بخار سنجد أن المباخر ذاتها تمتلك أصواتًا مزعجة جدًا.

ثم ننتقل إلى المرحلة التالية من تجفيف اللبن ألا وهي:

  • مرحلة الرذاذ فما نتج من الحليب لا يظل هكذا ولكن لابد من القيام على تفتيته للوصول إلى أجزاء أقل، فنقوم بوضع الحليب في غرفة تجفيف ولابد أن تكون كبيرة لكي يتدفق بها الهواء بكل سهولة، بحيث تصل درجة حرارته إلى مائتين درجة مئوية عن طريق القرص الدوار وفي هذه المرحلة لن يتبقى أي ماء في الحليب وسنجد أنه أصبح هناك مسحوق اللبن المجفف.

أهمية اللبن المجفف

كما نعرف أن اللبن المجفف من أهم استخداماته أنه يعطى للأطفال الرضع، إذن لابد من توافر جميع الفيتامينات اللازمة للأطفال وسوف تكون هذه الفيتامينات هي:

  • فيتامينات ومعادن: يحتوي اللبن المجفف على نسبة عالية من الكالسيوم الهام لبناء العظام بشكل سليم، فلا غنى لهذا الفيتامين لأي طفل على وجه الأرض، ويوجد به فيتامين أ وفيتامين د وأيضًا فيتامينc كما يتواجد به عنصر الفوسفور والبوتاسيوم والماغنيسيوم.
  • يحتوي اللبن المجفف على نسب جيدة من الكربوهيدرات والبروتينات الهامة، فلا يمكن أن نتجاهل دور الكربوهيدرات لبناء جسم الأطفال وكذلك البروتينات ويوجد بهذا الحليب النسب الكافية التي يمكن أن يستخدمها الأطفال في كل سن لهم، فهم لا يستطيعون التحصيل عليها من خلال أي طعام أخر، لذلك نجد أن الحليب يعوضهم ما يحتاجونه من هذه المعادن والفيتامينات الهامة لبناء أجسامهم كما يجب.
  • كما يتواجد داخل الحليب المجفف النسب الكافية من السعرات الحرارية بشمل منتظم، إذ لابد من حصول جسم الطفل على سعرات حرارية تعادل وزنه وهذا يتناسب بالفعل مع اللبن المجفف.
  • وما نحتاج إلية من فيتامينات سواء بالزيادة أو النقصان تتحصل علية من خلال الجرعات، فنرى أن الأطفال الصغار يحصلون على ربع كوب وهو المناسب لهم، وعندما يكبرون في العمر يزداد على حسب الوزن والعمر.

ومن فوائده الأخرى أيضًا

  • يقوي المناعة بشكل مناسب لتواجد فيتامين د به، كذلك فيتامين ه الذي يقضي على الأمراض.
  • يقوي عظام الطفل بشكل هائل فهو يحتوي على الكالسيوم للحفاظ على العظام وتقويتها.
  • يحمي العين من الأخطار باحتوائه على بروتينات هامة ومفيدة للحفاظ عليها من أي مرض يشكل خطورة عليها.
  • يحافظ على الجلد من أي مشاكل أو أي التهابات لما يتواجد به من فيتامينات تساعد على ذلك مثل فيتامين ك وفيتامين د.
  • إن اللبن المجفف يعتبر مهم لصحة وسلامة الجهاز الهضمي للطفل، فيحافظ علية من حدوث الإسهال لاحتوائه على الجلوكوز، أيضًا يساعد على سهولة الهضم ويساعد على امتصاص الكالسيوم بكل سهولة.
  • يحتوي بشكل مناسب على الفوسفور، وسوف نرى أن فوائده متمثلة في الحفاظ على الغدة الدرقية من أي مشاكل تحدث للطفل، فهو كذلك يعتبر في أمان تام.

شاهد أيضًا: بحث عن الصحة العامة كامل

اللبن المجفف ولبن الأم

  • لا شك أنه لا يوجد أي لبن يكون بنفس قيمة لبن الأم، حيث أن الله عز وجل كرم هذا اللبن ليكون دافئ في البرد ويكون بارد في الحر، ويناسب الطفل في كل حالاته، وكذلك يكون به كل نكهات الطعام الذي تتناوله الأم، بحيث يدخل به جميع الفيتامينات الهامة لصحته، ولكن إن كان هناك أي مشاكل للطفل ولا يستطيع تناول هذا اللبن فلابد من وجود البديل له حتى وإن كان ليس بنفس جودته ولكنه يمتاز بالجودة والأهمية الكبرى التي تفيد الأطفال بشكل كبير.

كيف يمكن لأي سيدة الحفاظ على اللبن المجفف وتخزينه بطريقة سليمة؟

  • إن كانت العلبة مازالت مغلقة فيمكن تخزينه إلى قرابة العام، أما إن كانت العلبة مفتوحة فلابد أن نهتم بوضعها في مكان بارد وأيضًا لابد أن يكون مظلم ولكن علينا ألا نتركها مدة كبيرة وأن نقوم باستخدامها خلال أشهر بسيطة من فتحها.
  • ويمكن لأي سيدة خلط اللبن بالماء لكي تحتفظ به ولكن الاحتفاظ به في هذه الحالة السائلة سيكون لمدة لا تتجاوز الأسبوع وكذلك لابد أن يكون في الثلاجة، فهذا يجعل الأمر أفضل وصحي لأي طفل سيستعمله بهذه الحالة.

أنواع اللبن المجفف

  • هناك أنواع من اللبن المجفف لكي تكون مناسبة لكل طفل، فهناك أطفال لديهم مشاكل حساسية لا تناسبهم أي أنواع لذلك سنجد أنه هناك اللبن الذي يكون مشابه للبن الأم وهو يكون مصنوع بالفعل من اللبن البقري، ولكن هناك ما صنع من الصويا فهناك أطفال لديهم حساسية، ومتوفر أنواع أخرى لمن لا يناسبهم هذه الأنواع أيضًا فكل ما يهم هو صحة الطفل الذي لا يجد أمامه سوى هذا اللبن لكي يقوم ببناء جسمه خاصة إن كان هناك مشاكل جعلته يستغنى عن لبن الأم في هذه الفترة، لذلك كان لابد من توافر البديل من أجل صحتهم والاعتناء بهم.

هل هناك أضرار للبن المجفف

هناك عيوب للبن المجفف لابد من أن نعرفها وهي:

  • اللبن المجفف يسبب زيادة في وزن الطفل نظرًا لاحتوائه على سعرات حرارية ودهون مشبعة أيضًا.
  • بعض الأطفال لا تحب مذاقه فهو يختلف عن الأنواع الأخرى السائلة.
  • يوجد به الكوليسترول الذي له ضرر بالصحة وهذا من أكثر العيوب به.
  • يمكن أن يسبب مشاكل في الهضم لدى بعض الأطفال، فنجد أنه يسبب غازات في البطن تؤدي بهم إلى الإمساك والألم.
  • لا يوجد به المناعة المناسبة التي تلزم الأطفال لكي تقاوم وتحارب أخطر الأمراض التي يواجهها الجميع في حياتهم من خلال التلوث المحيط بنا من جميع الجوانب.
  • ضار جدًا على الأطفال الذين لديهم حساسية تعرف بحساسية اللاكتوز وهكذا يصبح تناوله خطر على الأطفال بشكل كبير.
  • عند استخدامه لابد من مزجه بالماء الدافئ فلا يتم استخدامه هكذا بدون الخلط بالماء.

هل تجفيف الحليب له استخدامات أخرى؟

  • بالطبع تجفيف الحليب له استخدامات هامة في المطبخ فيمكن معرفة الطعم الرائع للمخبوزات من خلال استعمال لبن البودرة، فهو هام لدى كل السيدات في المطبخ بشكل أساسي، فتحرص أي سيدة على تواجده في مطبخها إن كان لديها مخبوزات هامة تريدها بنكهة رائعة، كما أنها تستخدمه أيضًا كمفيد للبشرة فتصنع منه أقنعة تساعدها على التخلص على أي مشاكل تحدث لها في بشرتها، مع إضافة مواد أخرى عليه لكي تسهل هذه العملية.

شاهد أيضًا: بحث عن الغذاء الصحي والغير صحي

من هنا نرى أن كل سيدة جعلت من هذا اللبن فائدة أخرى غير أنه لبن مخصص للأطفال وهو بدوره بالفعل يعمل على تحسين الطعام المستخدم به وخاصة رائحته الرائعة.

موضوعات من نفس القسم
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.