آليات حماية حقوق الإنسان في الوطن العربي

آليات حماية حقوق الإنسان في الوطن العربي من المعروف أن أي دولة من دول العالم يتكون المجتمع فيها من مجموعة من الأفراد الذين يقومون بالتعاون فيما بينهم في كافة المجالات، حتى يتمكنون من تحقيق نوع من النجاح الاقتصادي أو الاجتماعي في الدولة التي يعيشون فيها، بالتعاون بين أفراد المجتمع الواحد من أكثر الأشياء التي يعتمد عليها أي نوع من أنواع التقدم الذي يمكن أن يظهر في داخل إقليم الدولة الواحدة.

ولكن في مقابل ذلك فان كل فرد من الأفراد التي تعيش في تلك الدولة له مجموعة من الحقوق العامة، والتي لا يمكن لأي شخص في العالم مهما كان أن يمنعه منها، وتلك الحقوق هي الأشياء الأساسية التي يمكن أن يحتاج إليها بشكل عام، وبشكل مستمر على مدار كل يوم من أيام الحياة اليومية التي يعيشها الإنسان داخل إقليم تلك الدولة التي ينتمي إليها في حياته.

ومن أهم الأشياء التي تعتبر حق شرعي للإنسان ولا يجوز لأي شخص أن يقوم بحرمان الشخص من الحصول علية هو المأكل، في الحصول على الطعام في الدولة من الأشياء الأساسية التي يحتاج إليها الإنسان بشكل كامل، وهنالك العديد من الأشياء التي لا يمكن أن يستطيع الإنسان العيش بدونها، وتلك الأشياء بشكل عام يتم منحها من الدولة التي ينتمي إليها الإنسان.

ما هي الحقوق العامة المشروعة التي يجب أن يحصل عليها الإنسان

آليات حماية حقوق الإنسان هنالك الكثير من الأشياء التي لا يمكن أن يعيش الإنسان بدونها، والتي تعتبر من الحقوق المشروعة التي يجب علية أن يحصل عليها بناء على حماية خاصة من الدولة التي يعيش فيها وينتمي إليها، والتي تقوم تلك الدولة بسن مجموعة من القواعد والقوانين التي يمكنها أن تنظم الحقوق المشروعة التي يجب أن يحصل عليها كل فرد من أفراد المجتمع وهي:

شاهد أيضًا: أين يتشكل خطر العولمة على حقوق الإنسان

 المأكل

  • من الأشياء الهامة التي يحتاج إليها الإنسان في حياته اليومية ولا يمكنه العيش بدونها هي الطعام، وتقوم الدولة بالعمل على إعطاء المواطن الحق المشروع في الحصول على المأكل الذي يحتاج اليه من اجل العيش.

المسكن

  • كذلك فإن المسكن الذي يمكنه أن يحمي الإنسان من البرد والحرارة أو من التشرد هو من أحد الحقوق المشروعة، التي يجب على كل دولة أن تعمل على توفيره إلى كل أفراد المجتمع الذي يعيش فيه الإنسان.

الملبس

  • من الأشياء التي لا يمكن لأي إنسان في الحياة أن يستغني عنها كشيء أساسي هو الملبس، ولهذا فهي كذلك من الأشياء التي تعمل الدولة على تنظيمها بالنسبة للإنسان كحق مشروع لا يمكن لأي شخص في العالم حرمانه منها في الحياة التي يعيشها.

المساواة

  • تعتبر المساواة بين الأفراد في المجتمع وأمام الهيئات القضائية والقانونية من أهم الحقوق التي يجب على كل إنسان أن يحصل عليها، فهي من أهم الأشياء التي تدعم الحرية الشخصية والكرامة الخاصة بالإنسان.

التعليم

  • من أهم الأشياء التي تعتبر كحق مشروع كذلك للإنسان في داخل إقليم الدولة التي يعيش فيها هو نظام التعليم الذي يمكن أن يتواجد في الدولة، ويعتبر التعليم من الأشياء الضرورية التي يمكنها أن تساعد الإنسان والمجتمع بأكمله على تحقيق النجاح والتطور والنمو الذي يريده الجميع.

الصحة

  • من الأشياء الهامة التي تعتبر من الحقوق التي يجب أن يحصل عليها الإنسان هي الرعاية الصحية، فيجب على كل دولة من دول العالم أن تعمل على توفير الرعاية الصحية لكافة أفراد المجتمع الذي يعيش فيها، وهو من الحقوق المشروعة التي يجب على الدولة أن توفره لكل مواطن.

التنقل

  • من أكثر الأشياء التي يحتاج إليها كافة الناس هي الشعور بالحرية التي تسمح له بالتنقل من مكان إلى أخر، وبدون التعرض إلى أية قيود من أية نوع، وتعتبر حرية التنقل من الأشياء الهامة التي يجب على الإنسان الحصول عليها.
  • كذلك هنالك العديد من الحقوق التي يجب على الدولة أن تكفلها إلى المواطن في إقليم الدولة التي يعيش فيها الإنسان، ولكن هناك بعض المعاهدات الرسمية والتعاقدات الشرعية التي يمكنها أن تنظم الآليات الخاصة التي تحكم حق الإنسان في العيش في دولته، تلك المعاهدات والآليات تختلف وتنقسم إلى عدة أنواع.

آليات حماية حقوق الإنسان في العالم

  • يوجد في العالم بعض الآليات الخاصة التي يمكنها أن تنظم الحقوق الخاصة بالإنسان حول العالم، وتلك الآليات التي يتم العمل بها تنقسم إلى نوعين، الأول النوع الغير تعاقدي والثاني النوع التعاقدي أو الآليات التعاقدية:

شاهد أيضًا: ما هو اليوم العالمي لحقوق الإنسان

 الآليات التي تعتبر من النوع الغير تعاقدي

  • في عام 2009 كانت هنالك ما يسمى بلجنة حقوق الإنسان وكانت تلك اللجنة تابعة إلى الأمم المتحدة، وهي التي كانت تهتم وتنظم الحقوق العامة التي يجب أن يحصل عليها الإنسان في العالم كله وتعاقب أي شخص يحاول التعدي على تلك الحقوق التي يملكها الإنسان
  • ولكن في نفس العام تم استبدال تلك اللجنة من قبل الجمعية العامة مجلس من المجالس التي يمكنها أن تهتم بشؤون الإنسان، والحقوق التي يجب أن يحصل عليها الإنسان في المجتمع الذي يعيش فيه.
  • ومن الجدير بالذكر أن هذا التصرف وهذا القرار كان له التأثير الكبير على كافة الدول الموجودة في العالم وتم عمل نوع من أنواع التصويت على هذا القرار، والذي لقي الموافقة من اغلب الدول المتواجدة حول العالم، ولكن في المقابل كانت هناك بعض الدول التي لم توافق على القرار وقامت بالتصويت بعدم الموافقة لأنها لم ترى في القرار الفائدة الحقيقية التي يمكنها أن تحققها من هذا التغيير.
  • كما انه هنالك بعض الدول القليلة التي لم تقم بالتصويت بالموافقة ولم تقم بالتصويت كذلك بالرفض، بل إنها رفضت التصويت أو مناقشة القرار من الأصل، وتلك الدول لم يكن لها الرغبة في هذا التغيير الذي حدث من حذف جمعية حقوق الإنسان والتي كانت من اختصاصات الأمم المتحدة واستبدالها بمجلس من المجالس.

 القواعد التي تم إنشاؤها والتي تقوم على التعامل مع هذا المجلس هي

  1. أن هذا المجلس سيكون أحد المجالس الفرعية التي يمكن أن تتبع الأمم المتحدة بالكامل، وأنها سوف تقوم بكافة الأعمال التي كانت تقوم بها اللجنة الخاصة للحقوق الإنسانية، كما أن القرارات التي تم إنشاؤها من أجل هذا المجلس أقرت بأن هذا المجلس سيتم الإعلان عن كافة خطط العمل الخاصة به خلال المدة التي تم تحديدها بخمسة من الأعوام.
  2. من الأشياء الهامة التي يقوم بها هذا المجلس انه يراعي كافة الحقوق التي يجب أن يحصل عليها الإنسان، والتي لا يملك أي إنسان على وجه الأرض أن يقوم بحرمانه منها، كما أنه يقوم على إعطاء الإنسان كامل الحقوق من دون تعريضه إلى أي تمييز أو تحيز أو عنصرية مع أي نوع من الأنواع أو الجنسيات البشرية.
  3. كما أن المجلس أقر بأنه هو المسئول عن القيام بالدفاع عن كافة الحقوق التي يجب أن يحصل عليها الإنسان، وانه كذلك يحمل نفسه مسؤولية جلب الحقوق ومعاقبة المقصرين والأشخاص الذين يمكن أن يقومون بالتعدي على أي نوع من أنواع الحقوق المشروعة التي يجب أن يحصل عليها الإنسان في الحياة، وتعريض الإنسان المتعدي إلى أنواع مختلفة من العقوبات بحسب الجريمة التي قم قام بارتكابها في حق الغير.

بعض القواعد التي أنشئت للتعامل مع هذا المجلس

  1. من الأشياء الهامة التي أقرها المجلس هو قيامه على العمل من دون التحيز إلى أي جانب من الجوانب، كما أقر المجلس اتخاذ أسلوب العدالة والمساواة في المعاملة مع كافة الأشخاص الذين يلجئون اليه من اجل حقوقهم.
  2. من القواعد الهامة التي أقرها المجلس هي عدد الأعضاء الذين أصبحوا من المشاركين في المجلس، أو الدول التي يتكون منها المجلس والذي يبلغ عددهم اثنان وأربعون من مختلف دول العالم، ويجب أن يتم مراعاة المكان أو التحديدات الجغرافية أثناء القيام باختيار تلك الدول التي تشارك في المجلس.
  3. يكون من أهم القوانين التي يجب على الدول المشاركة في المجلس هي أن تقوم كل من تلك الدول، بنفس العمل الذي يقوم علية المجلس، وهو الحماية الكاملة لكافة الحقوق التي يجب أن يحصل عليها الإنسان في المجتمع.
  4. من العقوبات التي يمكن أن يتم اتخاذها في المجلس ضد أي دولة من الدول التي يمكنها أن تخالف تلك القوانين هي أن يتم تعليق عضويتها، ولا يتم الأخذ برأيها.

 الآليات التعاقدية

وهي التي تنقسم إلى عدة أقسام منها:

  1. لجنة خاصة بالحقوق الإنسانية: والتي تعتبر مسئولة عن جلب وحماية حقوق الإنسان بشكل عام.
  2. اللجنة التي تعمل على القضاء على ما يسمى بالعنصرية.
  3. اللجنة التي تعمل على مقاومة التعذيب وكافة أساليبه.
  4. اللجنة التي تحل المشاكل وتحمي الحقوق الاقتصادية أو الحقوق الثقافية.
  5. اللجنة التي تعمل على حماية كافة الحقوق الخاصة بالمرأة.

شاهد أيضًا: مفهوم الحقوق والواجبات

آليات حماية حقوق الإنسان في الوطن العربي من الأشياء التي يجب علينا أن نفهمها أن الحق المشروع لكل إنسان في أي مكان على وجه الأرض لا يجب التعدي علية، وأن لكل دولة يجب عليها أن تحمي كافة الحقوق التي يجب أن يحصل عليها كافة الأفراد المقيمين في تلك الدولة.

موضوعات من نفس القسم