بحث عن العنف المدرسي مع المراجع

بحث عن العنف المدرسي مع المراجع لا شيء يحطم الفرد أكثر من العنف، فهو يجعل الإنسان غير قادر على تكوين شخصيته أو إتمام أي مهمة له، أو الوصول إلى الأهداف التي يحتاج إليها، فنجد أن العنف المدرسي لا يمكن أن ينشئ شخصية ناجحة قادرة على مواجهة الحياة، ومن هنا سنعرف كل ما يخص هذا العنف الذي يحطم التلاميذ ولا يجعلهم قادرين على تحقيق أحلامهم، لذلك لابد من متابعة هذا المقال بحث عن العنف المدرسي.

العنف المدرسي وما يعنيه

  • هذا العنف يكون خاص بالمدارس وما يحدث بها من أنواع مختلفة من العنف، فنجد أن هذا العنف يكون ناتج من المدرس إلى طلابه، بحيث يجعل الطلاب لديهم أذى بأي شكل من أشكاله، إما جسدي عن طريق استخدام المدرس الضرب أثناء التعليم وعدم القدرة على التحصيل، وأذب نفسي بسبب التعرض للإهانة التي يستخدمها المدرس عندما لا يجد استجابة من الطلاب، لذلك نجد أن هذا العنف هو بمثابة أذى من المدرسة إلى الطالب الذي يدرس بها.

شاهد أيضًا: طرق علاج العنف ضد الأطفال

ما هي صفات العنف المدرسي

هناك شخصيات تربوية هامة اهتمت بأن تحدد تعريفًا جيدًا للعنف المدرسي ومنهم:

  • التعريف الخاص بدوبايكي، بحيث نجد أنه وصفه بأنه نتاج تسلسل حدث بسبب قلة الاحترام وعدم تواجد أي نوع من أنواع الحياء، الذي نجده يسبب مشاكل عديدة وتهديدات تهدف إلى عدم وجود الأمن منها القتل، وهذا بدوره من أخطر الأشكال التي يمكن أن نراها.
  • ونجد أن هناك تعريفًا أخر يمثله العديد من التربويين وكذلك خديجة، فوضحوه بأنه شذوذ واقع بسبب عدم تواجد أي نوع من أنواع الراحة والتأقلم في محيط المدرسة، فنجد أن هناك مشاجرات ومشاحنات تحدث داخل المدرسة، فهذا يكون من خلال إحداث أي إهدار سواء لممتلكات المدرسة أو مع تلاميذ أخرى.
  • وهناك تعريف خاص بالعريني يتمثل في فوضح أن هذا العنف قائم على موقف يتم من طالب أو تلميذ من أجل أن يقوم بتحقيق غرض ما يهمه.
  • فنجد أن كل هذه التعريفات تدل على تصرف يحدث من خلال تلميذ أو طالب في المدرسة، وهذا يكون عن طريق أسلوبه الخاطئ فنجد أن الضرر يكون من خلاله إلى أي مكان في المدرسة أو أي تلميذ بها، لذلك يسمى عنف مدرسي.

ما هي صور وأشكال العنف المدرسي

نجد أن هناك صور مختلفة تتعلق بالعنف المدرسي وهي:

  1. يمكن أن نجد عقاب جسدي وبدني وهذا يكون من خلال استخدام المعلم إلى السلطة التي يستخدمها ضد التلميذ في الفصل، وهذا يكون ناتج عن تقصير يتم من خلال الطالب ولكن نجد أن المدرس يستخدم كل سلطته من أجل تحقيق المصلحة ولكن بطريقة خاطئة.
  2. عنف عن طريق اللفظ حيث نجد أن المدرس يستخدم طريقة غير صحيحة وكلها إهانة للطالب، ولكن هذا لا يحدث من جانب المدرس فقط، ولكن نجد أن هذه الطريقة تحدث أيضا بين التلاميذ وبين المدرسين أيضًا.
  3. نجد أن التلاميذ تتمرد أحيانًا على طريقة الأنظمة التي تحدث في المدرسة، وهذا بدوره يؤدي إلى عنف لجميع من في المدرسة.
  4. نجد أن هذا العنف الذي يحدث ينتج عنه مشاجرات عنيفة بين الطلاب وبعضها، يؤدي إلى مشاكل لا حصر لها.
  5. نجد أن هذا يتسبب في إحداث ضرر لأي مرافق متواجدة في المدرسة وهذا بدوره يسبب اعتداءات لا يمكن السيطرة عليها مهما حدث.
  6. يتسبب هذا العنف في وجود طلاب مدخنين أو يتعرضون إلى تناول المخدرات التي تؤثر على العقل وتذهبه.

شاهد أيضًا: نتائج العنف الأسري على الأطفال

ما هي أسباب العنف المدرسي الذي يسيطر على الطلاب

  • نجد أن العنف المدرسي يحدث بسبب عدم وجود محيط بيئي مناسب يجعل الطلاب يهتمون بمرافق المدرسة بشكل مناسب.
  • عدم الاهتمام بما يحتاجه الطالب، وعدم الاهتمام بما يناسبه في بيئته المدرسية.
  • انخفاض مستوى الخبرة التي يحتاجها الطالب لذلك نجده يتجه إلى العنف من أجل تفريغ ما يشعر به.
  • عدم المعرفة الكافية بالفروق الفردية لدى الطلاب.
  • عدم الاتصال الجيد بين المدرس والتلاميذ من حوله فيتسبب هذا في عنف كبير لا يمكن تخطيه بأي شكل من الأشكال.

ما هو العلاج المستخدم لهذا العنف المدرسي

  1. لابد من نشر الوعي بين المؤسسة التعليمية بأكملها بدئا من الطالب وصولا الى أعلى فرد في هذه المؤسسة.
  2. الاهتمام الجيد بنشر الأخلاق الحميدة في المدرسة سواء بين التلاميذ معا لكي يصبحون متعاونين معًا ضد العنف المدرسي.
  3. الاهتمام بالجانب الديني والبعد عن السلوك الغير مهذب، فالدين يحث على الفضيلة والحب ونشر الخير في كل مكان، فلا يوجد أي شخص يهتم بدينه يحدث له أي مشاكل.
  4. لابد من التوصل لأي حل يوجد في البيئة المدرسية، ونشر الرقابة اللازمة لذلك، لكي يحدث بعد كامل عن العنف المدرسي.

ما هي الآثار التي تحدث نتيجة لهذا العنف

  • نجد أنه إن كان هناك عنف يحدث داخل المدارس فهذا يجعل مشاكل عديدة لا حصر لها تحدث في المدرسة، بحيث نجد أن هذه المشاكل تؤثر على الهيكل المدرسي بأكمله، فتجعل هناك أضرار لبنية المدرسة من تلاميذ ومدرسين وأعضاء التدريس، فيحدث ضرر للمنشأة التعليمية وأيضًا في أي ممتلكات في المدرسة، فعندما يغيب الأمن نجد أن كل شيء يضيع معه.
  • سنجد أن هناك ضرر في أيضًا في أسوار المدرسة والمقاعد الخاصة بها، فسوف يولد داخل التلاميذ طريقة تجعلهم يعبرون عما بداخلهم من غضب وعنف، هذا نجده واضح من خلال ما يحدث في المدارس.
  • نشأة جيل لا يصلح لعمل أي شيء في الوجود، فنجد أنه يتعامل بطريقة عنيفة تجعله يخسر كل شيء وربما يخسر ذاته ولا يتمكن من تحقيق أي طموح له مهما حدث، لذلك علينا معرفة أن أثاره وخيمة للغاية ولا يمكن أن نتركها هكذا مهما حدث.
  • ونتيجة طبيعية لهذا العنف نجد أنه سوف يحدث كذب وقلة انتباه وقلة تركيز، وهذا ما يخشاه المجتمع بأكمله ولا يحتاج إليه مهما حدث، فلا نجد أن المجتمع يسعى إلى الانهيار وعدم التطور والتقدم.

نصائح هامة لكي نمنع العنف في المدارس

  • لابد من الحد من العنف أثناء العملية الدراسية لكي ينتج طلاب متميزين لهم قدرة على التأقلم على الوضع وصنع أهداف جيدة وإحراز مزيد من التقدم والتطور، فلا يجب أن نهمل هذا الشيء، كما يجب أن نطور من أنفسنا كمدرسين وكأعضاء في التدريس ونعرف ما المادة التي يمكن أن تفيد الطالب ونتبعها جيدًا ونسعى إلى تطويرها فهذا هو الشيء الوحيد الذي يجعل القضاء على العنف ممكن.
  • علينا بتوعية الجميع سواء طلاب أو مدرسين بتجنب العنف مهما كان السبب فلا يجب على المدرس إتباع هذه الطريقة لكي يقوم بتوصيل المعلومة مهما حدث، ولكن عليه توصيل المعلومة بطريقة صحيحة وبدون عقاب، وأيضًا لا يجب على الطالب أن يقوم باستخدام هذه الطريقة في التعامل مع أصدقائه مهما كان ولا مع أي طالب في المدرسة.
  • فالاحترام المتبادل سيجعل العملية التعليمية تسير بنظام مفيد للغاية ودون أن يحدث أي تأثير سلبي على باقي التلاميذ، لذلك نجد أنه إن تم الاهتمام بكل هذه الأشكال البسيطة الهامة في المجتمع سوف ينتهي أي عنف قائم مهما كان شدته وقسوته، فسنرى مجتمع لدية أفضل مؤسسة تعليمية في العالم، كما سنجد أن التلاميذ سيفعلون كل ما يطمحون به في ظل تعليم هادئ بعيد عن المشاكل والتوتر الذي يسود الدراسة، فهذا هو ما يسعى إليه الجميع بدون أي رغبة في كثرة المشاكل والأزمات في ظل التعليم.

شاهد أيضًا: أسباب العنف الأسري وأضراره

لقد أوضحنا في هذا المقال بحث عن العنف المدرسي كل ما يخص العنف المدرسي، من حيث أسبابه، وصفاته وصوره، وكذلك أوضحنا العلاج المستخدم للحد من هذا العنف، لذلك نجد أنه من الضروري الاهتمام من التخلص من هذه الظاهرة العنيفة لكي لا يحدث أضرار أكبر من ذلك.

موضوعات من نفس القسم