بحث عن الفن الإسلامي القديم وعناصره

بحث عن الفن الإسلامي القديم وعناصره

بحث عن الفن الإسلامي القديم وعناصره، حرصاً من موقع ملزمتي التعليمي على تقديم الأبحاث العلمية المفيدة، والتي تقدم معلومات قيمة لكل الزائرين للموقع، نقدم لكم هذا البحث عن الفن الإسلامي القديم بعناصره الكاملة، فتابعوا معنا.

مقدمة بحث عن الفن الإسلامي القديم وعناصره :.

تبرز أهمية الفن الإسلامي القديم من مفهوم إرتباط هذا الفن العظيم بالحضارة القديمة وكيف أن الفن الإسلامي كان مزدهراً، ففي الفن الإسلامي القديم برزت وبشكل واضح قدرة الله سبحانه وتعالى وعظمته من خلال ما تركه لنا من نقوش وأشكال، وقد إهتم الفن الإسلامي بإبراز جمال الطبيعة بكامل تفاصيلها الدقيقة من زخارف وخطوط والكتابة بشكل معين لآيات قرآنية.

وقد سُمي الفن الإسلامي القديم بهذا الإسم في عصرنا الحديث، وذلك من خلال الباحثين المسلمين الذين قاموا بتسميته بهذا الإسم، كما أنه يسمى أيضاً بالفن المسلم أو الفن المُحمدي نسبةً إلى الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام، وقد كانت العراق والجزيرة العربية والشام هم أساس بذرة هذا الفن العظيم ونشأته.

شاهد ايضًا : بحث عن التلوث البيئي مع مقدمة وخاتمة ومراجع

عناصر الفن الإسلامي القديم :.

إنفرد الفن الإسلامي القديم عدة عناصر جعلته ينفرد عن غيره من الفنون الأخرى ومن تلك العناصر ما يلي :

  • الفن الإسلامي القديم أساسه هو تحقيق مبدأ العقيدة الخاصة بالتوحيد، فنجد قد إتخذ أشكال وتصورات شاملة تتعلق بالكون والإنسان والحياة ككل، كما أنه عمل على محاربة أي أفكار وثنية وخرافات وأوهام.
  • يعمل الفن الإسلامي القديم على تصوير عناصر جديدة من الطبيعة ليظهرها في أفضل صورة لها، وهو شيء ضروري وهام ليترك للإنسان التأمل في خلق الله سبحانه وتعالى والتدبر في حكمته من خلق كل هذا الكون.
  • إن الصفة الفنية للفن الإسلامي القديم تظهر بوضوح فيما صنعه من أشياء تبرز الجمال، فمن المعروف أن أي فن لابد أن يكون غنياً بتصويره الجمالي لما يقدمه للمتلقي، وأي فن يفتقد لتلك الصفة يصبح فن فقير لا يعبر عن كونه فن.
  • إعتمد الفن الإسلامي القديم على ظهور مشاعر كامنة داخل الإنسان لا يستطيع أحد أن يراها، وقد حوَل الفن الإسلامي الفديم بكل براعة هذه المشاعر إلى لوَح مرئية يستمتع من يراها بشكلها.
  • إبتعد الفن الإسلامي نهائياً عن تصوير أي كائنات حية أو إنسان، وهذا تجنباً للشبهات، لأن الإسلام قد حرم تصوير الكائن الحي أو عمل تماثيل منه.
  • قام الفن الإسلامي القديم بتسخير كل عناصر الطبيعة وأعاد تركيبها وصياغتها حتى تحاكي الفنون الأخرى ولكن بمنظور إسلامي بحت.

التقنيات التي إستخدمها الفن الإسلامي القديم :.

هناك عدد من التقنيات التي إتخذها الفن الإسلامي القديم كأساس له بحيث جعلته هذه التقنيات فن مميز له عناصره الخاصة ومن هذه التقنيات ما يلي :

فنون التخطيط :.

نجد أن الفن الإسلامي القديم قد إستخدم شكل خاص من التخطيط في الديكورات والمباني، بحيث إتخذت شكل خاص بها وإقترنت إقتران وثيق بالعقيدة الإسلامية، وهذا يظهر بوضوح في المنشآت التعليمية الخاصة بالدين الإسلامي والمساجد، لكن مع تقدم الزمن بدأ يظهر إختلاف على فن العمارة الإسلامية القديمة.

وبالتحديد في القرن الثاني عشر والثالث عشر، ظهرت مباني تحمل سمات الفن الإسلامي القديم ولكن بشكل معاصر، وخاصةً في تركيا ومصر وسوريا وغيرهم، فنجد مثلاً بدولة المغرب المساجد الآن الكثير منها يتم بناؤه بشكل محاور عمودية، ولكن متجهة إلى القبلة.

فنون الكتابة :.

إهتم الفن الإسلامي القديم بفنون الكتابة بشكل خاصة، وهذا يظهر بوضوح في الكتابة بالخطوط المختلفة مثل الكتابة الكوفية وغيرها، وأيضاً هناك رسومات على الألواح والأخشاب، وظهر أيضاً النقش على الأرابسك وغيره.

الفنون الزخرفية :.

إتخذت المباني الإسلامية القديمة الطابع المميز لها من الفن الإسلامي القديم، حيث أننا نجد أن هذه المباني إتخذت أشكال هندسية مستوحاه من شكل النبات وأوراقه.

النماذج الشهيرة للفن الإسلامي القديم :.

من أهم النماذج التي تحمل سمات الفن الإسلامي القديم عدة مباني نذكر منها ما يأتي:
مبنى قبة الصخرة :.
تم عمل هذا المبنى بإستخدام رخام لزخرفته، حيث تم إستخدامه في عمل التيجان الخاصة بالأعمدة وكذلك بالوجهات الخارجية والداخلية للأشكال الثمانية، وأيضاً في عمل دعامات حجرية، وقد تم إستخدام فنون الزخرفة من خلال زخرفة أشكال نباتية بشكل هندسي متجانس، كما تم إستخدام زخارف نادرة من الفُسيفساء.

المدينة التي تسمى قاشان بخراسان :.

هذه المدينة هى المركز الذي يتم الإستعانة به من أجل الأحجار الموجودة فيه، والتي تستخدم في الفن الإسلامي القديم، وخاصةً في مجالات العمارة والزخرفة، ونلاحظ أن الفن الإسلامي القديم قد إستخدم تقنيات حتى يكون منفرداً عن باقي الفنون مثل العاج والذي يستخدم لصناعة الصناديق وأيضاً العلب الخاصة بالمجوهرات.

وقد كان العثمانيون هم أول من قاموا بإستخدام لون أحمر زاهي حتى يلونون المصابيح الخاصة بالمساجد، وقد تم نقل هذه المصابيح حالياً إلى متحف فيكتوريا بإنجلترا.

شاهد ايضًا : بحث عن الديدان المفلطحة والأسطوانية

الفرق بين الفن الإسلامي القديم وباقي الفنون :.

هناك عدة فروق واضحة بين الفن الإسلامي القديم وغيره من الفنون الأخرى، ومن هذه الفروق ما يلي :

  • يعتمد الفن الإسلامي القديم في أساسه على مبدأ التوحيد لله سبحانه وتعالى، لذلك إبتعد تماماً عن أي تصوير بشكل مباشر لأي خرافات أو مخلوقات حية.
  • الفن الإسلامي القديم يقدم فن تحسيني وكمالي، وذلك حتى لا يكون هناك أي خلل في أي تصوير فني خاص بالفن الإسلامي.
  • يستخدم الفن الإسلامي القديم وسائل متعددة لكي يصل إلى هدف واحد، وهو إطلاق عنان التأمل للإنسان المؤمن في الطبيعة حتى يستشعر جلال وعظمة الخالق.
  • إحترم الفن الإسلامي القديم وقت الإنسان وجعله يقضي هذا الوقت متأملاً في الإبداع الفني الذي يقدمه هذا الفن.
  • ينفرد الفن الإسلامي القديم بأنه ليس فرع من أي فن وإنما هو فن قائم بذاته، كما أنه ليس فرع لعلمٍ ما وإنما هو يقوم على مبدأ خاص به ولا يتبع أي فن أخر.
  • يركز الفن الإسلامي القديم على بواطن النفس البشرية، فيقدم لها ما يعبر عن عواطفها وأحاسيسها الفياضة من خلال تصوير الفنان المبدع.
  • يستطيع الفن الإسلامي القديم أن يجمع بين الموهبة والعبقرية والإبداع والمهارة والدقة في نفس الوقت، فمن يرى أي أبنية أو زخارف على طراز الفن الإسلامي القديم يستطيع أن يعرف أنها تنتمي إليه، وهذه ميزة لا تتوافر لغيره من الفنون الأخرى.

الفن الإسلامي في أوروبا :.

إستطاع الفن الإسلامي القديم أن يصل إلى أوروبا والدول الخارجية منذ آلاف السنوات وخاصةً بالعصور الوسطى، حيث تم إستيراد الكثير من الزخارف البلورية وكذلك الصخرية، التي لا تزال الكنائس الأوروبية حول العالم كله تحتفظ بها.

ويعود ذلك لأن الفن الإسلامي القديم فن منظم كان سابق لعهده، وقد ساعد على إنتشاره في دول العالم حركات إستشراقية قامت بنقل هذه الفنون إلى أنحاء العالم كله.

شاهد ايضًا : بحث عن أهم أعمال نجيب محفوظ الروائية والأدبية

خاتمة بحث عن الفن الإسلامي القديم :.

عرضنا في السطور السابقة أهمية الفن الإسلامي القديم وعناصره وكيف أنه فن تفرد بنفسه عن باقي الفنون الأخرى، بما يستخدمه من أدوات وأسلوب متميز، جعله مقترناً بظهور الحضارات وخاصةً الحضارة الإسلامية، وقد إهتم هذا الفن بالخطوط والزخارف وفنون العمارة الإسلامية التي إشتهر بها عن غيره.

فأي مبنى يتم عمله بالفن الإسلامي القديم لا يخطئ أي إنسان في أن يعرف أنه من الفن الإسلامي القديم، فلابد أن نحافظ عليه ونفخر بأننا ننتمي لهذا الفن الجميل والعريق.

قد يعجبك ايضًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.